المكاء والتصدية

الخميس ٣٠ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
( وماكان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصديه فذوفوا العذاب بما كُنْتُمْ تكفرون)) أرجو شرح هذه الآية
آحمد صبحي منصور :

هذا تدبر وليس شرحا

يقول جل وعلا : (  وَمَا لَهُمْ أَلاَّ يُعَذِّبَهُمْ اللَّهُ وَهُمْ يَصُدُّونَ عَنْ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَمَا كَانُوا أَوْلِيَاءَهُ إِنْ أَوْلِيَاؤُهُ إِلاَّ الْمُتَّقُونَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ (34) وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاءً وَتَصْدِيَةً فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (35) الانفال )

كانت قريش تصد المؤمنين عن المسجد الحرام ، وهذه هى ( التصدية ) ، وكانوا مع هذا يؤدون الصلاة ، مجرد حركات من القيام والركوع والسجود ، حركات جسدية يؤديها قلب عاص مصمم على المعصية . تأدية الصلاة بدون ( خشوع فيها وبدون كف عن الفحشاء والمنكر بعدها ) تكون مجرد حركات تعبر عن السخرية ، او ( المُكاء ) . لذا نزلت الأوامر ليس بتأدية الصلاة ولكن نزلت بإقامة الصلاة والمحافظة عليها . بالخشوع فيها إثناء الصلاة ، وبتقوى الله جل وعلا بين أوقات الصلاة ، لأن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر . وبدون إقامة الصلاة فى القلب والسلوك يكون منظر المصلى مضحكا ومُزريا . يكون مُكاءا .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 11340
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الجمعة ٣١ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76469]

عن بلاغة القرآن


السلام عليكم ، يلاغة القرآن في توصيف  صلاة العرب التي تخلو من  الخشوع المطلوب،  وتمثل انعكاس عن سلوك يكشف حقيقته رب العزة  بأنه : (عداء وصد) ،و يعبر القرآن الكريم عن كلمات كثيرة مفهومة في هذا السياق بأوجز الكلمات وأبلغها  باستخدام اسلوب القصر الذي يعتمد على النفي والاستثناء (ما  ، إلا  ): 



وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاءً وَتَصْدِيَةً فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (35) الانفال )


ليؤكد رب العزة أنها ليست الصلاة المطلوبة ، بل هي صلاة من حرفها وأخرجها عن مضمونها هذا الإخراج  ... 



2   تعليق بواسطة   مروة احمد مصطفى     في   الخميس ٠٦ - نوفمبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76543]

أستاذي الجليل أشكرك علي توضيح الأيه الكريمه فبلفعل في كل مره أسأل فيها سيادتك أعي مالم أكن أعيه


بالفعل إذا كانت الصلاه مجرد حركات جسدية فقط دون الخشوع لله فهي مجرد كذب علي النفس وسخريه من أوامر الله فقد أمرنا الله تعالي  بالتقوي والأمانة في الصلاه لكي ينعكس ذلك علي أخلاقناو ًسلوكنا في الحياه فنكون بالفعل خير أمه تقيم الصلاه وتنهي عن الفحشاء والمنكر والبغي.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4556
اجمالي القراءات : 44,322,873
تعليقات له : 4,753
تعليقات عليه : 13,710
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


القصاص: سلام علی ;کم یا دکتر احمد صبح 40; ...

هل يدخل الجنة: ـ منْ عَبَد الله تعالى من غير المسل مين ولم...

فولئد البنوك: افتني شيخي اعزكم الله في مشروع ية أخذ قرض...

الدعاء: من فضلك لدى سؤال حول الدعا ء الاح ض انه فى...

الحيض وصلاة الخوف: أنا لا زلت متشكك ة فى رأيك فى أن الحيض لاقطع...

My books: Dear Dr.Mansour ,I'm a Maldivian. I'uld like to buy some of your books.So kindly let me...

إرتزاق وضيع: Assalamu Aleikum, Just a small question Sir. I have been reading through your web...

صدقة الابن والمسكين: من الطبي عي أن ينفق شخص مؤمن مبلغا من ماله على...

اعياد النصارى: ألا ترى بأن هناك تناقض عندنا وإلى الآن لم نفهم...

هذه هى أمّى .!!: لما بقيت عشرين سنة اكتشف أن أمى كانت متجوز ة ...

الصّد عن القرآن: أنا مشترك ة فى جروب Ask in Egypt أى حد عنده سؤال...

تحديد المصطلح أولا: قلتم أن مصطلح ات القرآ ن تفهم داخله أوافق ك ...

تعسف .!!: قرات احد الارا ء عن صيام رمضان خلاصت ه ان...

تحية وشكرا : السلا م و التحي ه للدكت ور احمد و كل...

صلاة الصبح: هل صلاة الصبح قبيل شروق الشمس بثلاث د قائق...

more