المكاء والتصدية

الخميس ٣٠ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
( وماكان صلاتهم عند البيت إلا مكاء وتصديه فذوفوا العذاب بما كُنْتُمْ تكفرون)) أرجو شرح هذه الآية
آحمد صبحي منصور :

هذا تدبر وليس شرحا

يقول جل وعلا : (  وَمَا لَهُمْ أَلاَّ يُعَذِّبَهُمْ اللَّهُ وَهُمْ يَصُدُّونَ عَنْ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَمَا كَانُوا أَوْلِيَاءَهُ إِنْ أَوْلِيَاؤُهُ إِلاَّ الْمُتَّقُونَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ (34) وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاءً وَتَصْدِيَةً فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (35) الانفال )

كانت قريش تصد المؤمنين عن المسجد الحرام ، وهذه هى ( التصدية ) ، وكانوا مع هذا يؤدون الصلاة ، مجرد حركات من القيام والركوع والسجود ، حركات جسدية يؤديها قلب عاص مصمم على المعصية . تأدية الصلاة بدون ( خشوع فيها وبدون كف عن الفحشاء والمنكر بعدها ) تكون مجرد حركات تعبر عن السخرية ، او ( المُكاء ) . لذا نزلت الأوامر ليس بتأدية الصلاة ولكن نزلت بإقامة الصلاة والمحافظة عليها . بالخشوع فيها إثناء الصلاة ، وبتقوى الله جل وعلا بين أوقات الصلاة ، لأن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر . وبدون إقامة الصلاة فى القلب والسلوك يكون منظر المصلى مضحكا ومُزريا . يكون مُكاءا .



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 11589
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الجمعة ٣١ - أكتوبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76469]

عن بلاغة القرآن


السلام عليكم ، يلاغة القرآن في توصيف  صلاة العرب التي تخلو من  الخشوع المطلوب،  وتمثل انعكاس عن سلوك يكشف حقيقته رب العزة  بأنه : (عداء وصد) ،و يعبر القرآن الكريم عن كلمات كثيرة مفهومة في هذا السياق بأوجز الكلمات وأبلغها  باستخدام اسلوب القصر الذي يعتمد على النفي والاستثناء (ما  ، إلا  ): 



وَمَا كَانَ صَلاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاءً وَتَصْدِيَةً فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (35) الانفال )


ليؤكد رب العزة أنها ليست الصلاة المطلوبة ، بل هي صلاة من حرفها وأخرجها عن مضمونها هذا الإخراج  ... 



2   تعليق بواسطة   مروة احمد مصطفى     في   الخميس ٠٦ - نوفمبر - ٢٠١٤ ١٢:٠٠ صباحاً
[76543]

أستاذي الجليل أشكرك علي توضيح الأيه الكريمه فبلفعل في كل مره أسأل فيها سيادتك أعي مالم أكن أعيه


بالفعل إذا كانت الصلاه مجرد حركات جسدية فقط دون الخشوع لله فهي مجرد كذب علي النفس وسخريه من أوامر الله فقد أمرنا الله تعالي  بالتقوي والأمانة في الصلاه لكي ينعكس ذلك علي أخلاقناو ًسلوكنا في الحياه فنكون بالفعل خير أمه تقيم الصلاه وتنهي عن الفحشاء والمنكر والبغي.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4619
اجمالي القراءات : 45,647,694
تعليقات له : 4,803
تعليقات عليه : 13,770
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


بمغرب الشمس: ....بال قرآن واتمو ا الصيا م حتى الليل...

مشيئة الهداية: انا قرآني ه الحمد لله قبل حتى ان اعرف...

المثلية الجنسية: انا اعتقد الأخل اق ترفض المثل ية الجنس ية ...

وجيه : ما معنى كلمة ( وجيه ) التى جاءت فى القرآ ن ...

النبى لم يكن فقيرا: بسم الله الرحم ن الرحي م الاست اذ الفاض ل ...

التأويل الشيعى : صادفن ي اثناء قرائا تي المتن وعه صادفن ي ...

ساعدنى : السلا م عليكم ورحمه الله وبركا ته ا بي ...

نتمنى ذلك : السل ام عليكم يا اهل القرا ن .. اعتقد ان...

مسألة ميراث: السل ام عليكم ورحمه الله وبركا ته بارك...

الاسلام والاسكيمو: هل سيدنا محمد بعث للعال م كله ام للعرب فقط؟ ...

من وحى الشياطين: وعن أبي ذرٍّ رضي الله عنه قال: خرجتُ ليلةً من...

المرأة فى الاسلام: هل يجوز اتهام المرأ ة باتبا ع البدع ة ...

قريش والشيطان: قبل معركة بدر قام الشيط ان بتحري ض قريش...

النيل والاستبداد: أصابن ى الصدا ع من كثرة المقا رنة بين...

ليس حراما: أنا أبيع السلع ة بأضعا ف ثمنها . هل هذا حرام ؟...

more