لافرق في أداء العبادات بين الرجال والنساء

سامر إسلامبولي Ýí 2007-01-20


 

لا فرق في أداء العبادات بين الرجال والنساء

   

    إن الرجل والمرأة كلاهما إنسان من حيث الجنس ، ومختلفان من حيث النوع ذكراً وأنثى . والخطاب التشريعي إنما هو خطاب إنساني ، وليس نوعياً ، فما ينطبق على الذكر ، ينطبق على الأنثى تماماً ، والعكس صحيح .

قال تعالى :

    [ من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة ] غافر 40

    [ والذاكرين الله كثيراً والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجراً عظيماً ] الأحزاب 35

    فخطاب الشارع ، دائماً يتوجه إلى الإنسان ، بشقيه الذكر والأنثى على حد سواء ، وإذا أراد تحديد نوع منهما ، نص على ذلك في خطابه . فخطاب الشارع المتعلق بالعبادات ، أتى إنساني التوجه ، ولم يقيده أو يحدده بنوع منهما . انظر  إلى الأمر بالصلاة والوضوء مثلاً : [ يا أيها الذين آمنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم ... ] فكلمة الذين آمنوا في النص ، خطاب للذكر والأنثى ، لا فرق بينهما في عملية الوضوء .

  وكذلك لا فرق بينهما في كيفية أداء الصلاة والزكاة والصيام وأداء مناسك الحج ، فكلها خطاب للإنسان بشقيه الذكر والأنثى. انظر قوله تعالى:

    [ إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتاً ] النساء 103

اجمالي القراءات 16008


للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-08
مقالات منشورة : 134
اجمالي القراءات : 4,920,437
تعليقات له : 354
تعليقات عليه : 834
بلد الميلاد : Syria
بلد الاقامة : Syria