آراء أصحاب كتب التفسير: :
(2) - موسى لم يتزوج بنت شعيب النبى .

عبدالفتاح عساكر Ýí 2008-09-13


(2) - موسى لم يتزوج بنت شعيب النبى .
الجزء الثانى :
ابن عساكر المعاصر : عبد الفتاح عساكر ، يقدم :
آراء أصحاب كتب التفسير:
أرجوك عزيزى القاررئ أن تقرأ آراء أصحاب كتب التفسير بدقة شديدة لتكشف أن الإعتماد على المرويات فى تدبر القرآن الكريم يضلل المتبع لهذه المرويات لأنهم : [ إن يتبعون إلا الظن . ! . ] . والناقل غالبا مايكون غير عاقل والقرآن الكريم لقوم يعقلون :


ونحن نقدم لك في الجزء الثانى من هذا الكتاب آراء وتفاسير (27 مُفسراً .) بداية من القرن الثالث الهجرى وحتى يوم صدورالطبعة ا&aacutute;أولى فى : 2 جمادى الأولى 1422هـ = 23 يوليو 2001م وأغلب هذه التفاسير تقول : أ ن صهر موسى صلى الله عليه وسلم هو نبى الله شعيب صلى الله عليه وسلم ولكن هناك قلة من المفسرين قالت بغير ذلك.

.- 1 تفسير الطبرى :
]جاء في "جامع البيان في تفسير القرآن" تأليف أبى جعفر محمد بن جرير الطبرى المتوفى سنة 310هـ في صفحة 40 تفسير سورة القصص: (ففى اسمه اختلاف فقال بعضهم كان اسمه يثرون ذكر من قال ذلك حدثنى أبو السائب قال: ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبى عبيدة قال: كان الذى استأجر موسى ابن أخى شعيب يثرون. حدثنا ابن وكيع قال: ثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عن عمرو بن مرة عن أبى عبيدة قال: الذي استأجر موسى يثرون ابن أخى شعيب عليه السلام) (1) أ.هـ.
وأرجو أن تأذن لى عزيزى القارىء أن أعطيك فكرة عن الأعمش: (الأعمش هو سليمان بن مهران الأسدى الكاهلى ، كنيته أبو محمد الكوفى الأعمش ولد 61هـ ، وتوفى 147هـ أو بعدها كان يُدلس)

والتدليس قسمان:ـ كما جاء في التقريب للنووى- الأول: تدليس الإسناد بأن يروى عمن عاصره ما لم يسمعه منه موهماً سماعه قائلاً: قال فلان أو عن فلان ونحوه وربما لم يُسقط شيخه وأسقط غيره ضعيفاً أو صغيراً تحسيناً للحديث.
الثانى : تدليس الشيوخ بأن يسمى شيخه أو يكنيه أو ينسبه أو يصفه بما لا يعرف. أما الأول فمكروه جداً ذمة أكثر العلماء. أ.هـ.
ويقول الطبرى: (وقال آخرون بل اسمه يثرى ذكر من قال ذلك. حدثنا ابن وكيع قال: ثنا العلاء بن عبد الجبار عن حماد بن سلمة عن أبى إسماعيل بن الهيثم قال: ثنا أبو قتيبة عن حماد بن سلمة عن أبى حمزة عن ابن عباس قال: (الذى استأجر موسى يثرى صاحب مدين)
(1) دائما نجد كُتب التراث سلفاً وخلفاً عندما يُذكر أى نبى يُكتب [عليه السلام] ولكن الصحيح أن نكتب مثلما نكتب عندما يُذكر رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ولا نفرق بين أنبياء الله في الحب والاحترام والتقدير. اقرأ النص القرآنى [آية 285 من سورة البقرة .]. (()) .
(2) راجع: التاربخ الكبير (جـ4/صـ37) والجرح والتعديل (4/146) والتقريب (1/331) والتهذيب (جـ4/صـ195) وميزان الاعتدال (جـ2/صـ224) .
حدثنى أبو العالية العبدى إسماعيل بن الهيثم قال: ثنا أبو قتيبة عن حماد بن سلمة عن أبى حمزة عن ابن عباس قال: اسم أبى المرأة يثرى. وقال آخرون بل اسمه شعيب وقالوا: هو شعيب النبى عليه السلام ذكر من قال ذلك. حدثنا ابن بشار قال: ثنا عبد الرحمن قال: ثنا قرة بن خالد قال: سمعت الحسن يقول: يقولون: "شعيب صاحب موسى" ولكنه سيد أهل الماء يومئذ.
قال أبو جعفر: (وهذا مما لا يدرك علمه إلا بخبر ولا خبر بذلك تجب حجته فلا قول في ذلك أولى بالصواب مما قاله الله جل ثناؤه) أ.هـ.
2 - تفسير البغوى:
جاء في تفسير البغوى المسمى "معالم التنزيل" تأليف أبى محمد الحسين بن مسعود الفراء البغوى الشافعى المتوفى عام 516هـ تحقيق خالد عبد الرحمن العك ومروان سوار جـ3 ص 441 تفسير الآيات 22- 28 من سورة القصص : (... واختلفوا في اسم أبيها فقال مجاهد والضحاك والسدى والحسن : شعيب النبى عليه السلام وقال وهب بن منبه وسعيد بن جبير: هو بيرون ابن أخى شعيب وكان شعيب قد مات قبل ذلك بعد ما كُفَّ بصره فدفن بين المقام وزمزم وقيل رجل ممن آمن بشعيب) أ.هـ. [/
- 3 تفسير زاد المسير:
وجاء في كتاب تفسير " زاد المسير في علم التفسير" تأليف أبى الفرج جمال الدين عبد الرحمن على بن محمد الجوزى القرشى البغدادى المولود في 518هـ والمتوفى 597هـ: تفسير سورة القصص قال: (واختلف العلماء في هذا الرجل الذى استأجر موسى على أربعة أقوال: أحدها: إنه شعيب نبى الله صلى الله عليه وسلم وعلى هذا أكثر أهل التفسير وفيه أثر عن النبى صلى الله عليه وسلم يدل عليه وبه قال وهب ومقاتل. والثانى: إنه صاحب مدين واسمه يثرى قاله ابن عباس. والثالث: رجل من قوم شعيب قاله الحسن. والرابع: إنه يثرون ابن أخى شعيب رواه عمرو بن مرة عن أبى عبيدة ابن عبد الله بن مسعود وبه قال ابن السائب) أهـ. [/
4- تفسير الفخر الرازى :
وجاء في الطبعة الثانية من كتاب "التفسير الكبير" للفخر الرازى وهو محمد بن عمر بن حسين الطبرستانى الأصل ولد 545هـ وتوفى 606هـ الجزء الرابع والعشرين تفسير سورة القصص من ص 240 وما بعدها الآتى: (فإن قيل: كيف ساغ لنبى الله الذى هو شعيب أن يرضى لابنتيه بسقى الماشية؟ قلنا: ليس في القرآن ما يدل على أن أباهما كان شعيباً والناس مختلفون فيه. فقال بن عباس رضى الله عنهما: إن أباهما هو بيرون ابن أخى شعيب وشعيب مات بعد ما عمى وهو اختيار أبى عبيد وقال الحسن: إنه رجل مسلم قبل الدين عن شعيب. على أنا وإن سلمنا أنه كان شعيباص عليه السلام لكن لا مفسدة فيه لأن الدين لايأباه وأما المروءة فالناس فيها مختلفون وأحوال أهل البادية غير أحوال أهل الحضر لا سيما إذا كانت الحالة حالة الضرورة) أ.هـ.
ــــــــــ
(1) ونسأل أهل التفسير المعاصرين من أين جاء المفسرون بهذه الأسماء فهل مصدرها الروايات التى قال عنها ابن كثير غير صحيحة الإسناد أم لها مصدر آخر؟! .
وقال الفخر الرازى: (أما الاختلاف في أن ذلك الشيخ كان شعيباً عليه السلام أو غيره فقد تقدم والأكثرون على أنه شعيب) أهـ.!!!!
- 5 تفسير القرطبى:
وجاء في تفسير القرطبى "الجامع لأحكام القرآن" لأبى عبد الله محمد بن أحمد الأنصارى القرطبى المتوفى عام 671هـ في الجزء الثالث عشر تفسير سورة القصص ص 270 فقد قال القرطبى عن البنتين: (ورُوى أن اسم إحداهما "ليا" والأخرى "صفوريا" ابنتا "يثرون" ويثرون هو شعيب عليه السلام وقيل : ابن أبى شعيب وإن شعيباً قد مات وأكثر الناس على أنهما ابنتا شعيب عليه السلام وهو ظاهر القرآن ) أهـ. [/
-6 تفسير ابن حيان:


وجاء في "التفسير الكبير المسمى بالبحر المحيط" تأليف أبى عبد الله محمد بن يوسف بن على بن يوسف بن حيان الأندلسى الغرناطى الجيانى الشهير بأبى حيان المولود في سنة 654هـ والمتوفى بالقاهرة سنة 754هـ ص 114: (على أن الداعى أبوهما وهو شعيب عليه السلام وهما ابنتاه . وقال الحسن هو ابن أخى شعيب واسمه مروان. وقال أبو عبيدة : هارون. وقيل: هو رجل صالح ليس من شعيب بنسب. وقيل: كان عمهما صاحب الغنم وهو المزوج عبرت عنه بالأب إذ كان بمثابته .) أهـ. [
-7 تفسير ابن كثير :


وجاء في "تفسير ابن كثير" وهو إسماعيل بن عمر بن كثير القرشى الدمشقى المولود 701هـ والمتوفى عام 774هـ في ص 384 تفسير سورة القصص: (وقد اختلف المفسرون في هذا الرجل مَنْ هو؟ على أقوال: أحدها: أنه النبى شعيب عليه السلام الذى أرسل إلى أهل مدين وهذا هو المشهور عن كثير من العلماء وقد قاله الحسن البصرى "توفى عام 110هـ" وغير واحد) أهـ.
ملحوظة هامة:
جاء في رسالة دكتوراه عن مكانة أبى حنيفة بين المحدثين تأليف د. محمد قاسم عبده الحارثى ص 103 الآتى: "أن الحسن البصرى من شيوخ أبى حنيفة وكان يرسل كثيراً ويُدلس" (1).
ونعود إلى تفسير ابن كثير فنجده يقول :
"ورواه ابن أبى حاتم حدَّثنا أبى حدَّثنا عبد العزيز الأزدى حدّضثنا مالك بن أنس أنه بلغه أن شعيباً هو الذى قص عليه موسى القصص : قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين. وقد روى الطبرانى عن سلمة بن سعد الغزى أنه وفد على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له : "مرحباً بقوم شعيب وأختان موسى "أصهاره" هديت".
وقال آخرون : كان قبل زمان موسى عليه السلام بمدة طويلة لأنه قال لقومه (وَمَا قَوْمُ لُوطٍ مّنِكُم بِبَعِيدٍ). وقد كان هؤلاء قوم لوط على زمن الخليل عليه السلام بنص القرآن . وقد علم أنه كان بين الخليل وموسى عليهما السلام مدة طويلة تزيد على أربعمائة سنة. كما ذكره غير واحد. ويقول ابن كثير: وما قيل أن شعيبا عاش مدة طويلة إنما هو والله أعلم احتراز من هذا الإشكال ثم من المقوي لكونه ليس بشعيب أنه لو كان إياه
لأوشك أن ينص على اسمه في القرآن ههنا وما جاء في بعض الأحاديث من التصريح بذكره في قصة موسى لم يصح إسناده كما سنذكره قريبا أن شاء الله ثم من الموجود في كتب بنى إسرائيل أن هذا الرجل اسمه ثيرون والله أعلم . أ . هـ .
ــــــــ
(1) انظر: تهذيب التهذيب (2/231) طبقات ابن سعد (7/156) تقريب التهذيب (1/165).
احتراز من هذا الإشكال. وقال ابن كثير: ثم ومن المقوى لكونه ليس بشعيب. أنه لو كان إياه لنص على اسمه في القرآن هنا.
ومن أعظم ما قال ابن كثير في ص 285 في تفسير سورة القصص: "وما جاء في بعض الأحاديث من التصريح بذكره في قصة موسى لم يصح إسناده"انتهى كلام ابن كثير في هذا الموضوع.
وجاء في (قصص الأنبياء) لابن كثير أيضا بتحقيق وتعليق عبد المعطى عبد المقصود محمد (1) ص 342 وما بعدها ونسخة أخرى من قصص الأنبياء لابن كثير أيضاً تحقيق محمد أحمد عبد العزيز ص 266 (وقد اختلفوا في هذا الشيخ من هو؟ فقيل هو شعيب عليه السلام. وهذا هو المشهور عند كثيرين وممن نص عليه الحسن البصرى ومالك بن أنس وجاء مصرَّحاً به في حديث ولكن في إسناده نظر. وصرح طائفة بأن شعيباَ عليه السلام عاش عمراً طويلاً بعد هلاك قومه حتى أركه موسى عليه السلام وتزوج بابنته. وروى ابن أبى حاتم وغيره عن الحسن البصرى: أن صاحب موسى عليه السلام هذا اسمه شعيب "قوله: "وكان سيد الماء" لا دليل عليه ولو كان سيد الماء ما تأخرت بنتاه عن السقاء ولسقى لهما أحد ممن على الماء". ولكن ليس بالنبى صاحب مدين وقيل: إنه ابن أخى شعيب وقيل: ابن عمه وقيل: رجل مؤمن من قوم شعيب وقيل رجل اسمه "يثرون" هكذا هو في كتب أهل الكتاب: يثرون كاهن مدين. أى كبيرها وعالمها. وقال ابن عباس وأبو عبيدة بن عبد الله: اسمه يثرون: زاد
ــــــــ
(1) أين دور المحققين في تنقية كُتب التراث من كل ما يخالف كتاب الله.؟!!!
أبو عبيدة: وهو ابن أخى شعيب. وزاد ابن عباس: صاحب مدين) أهـ.
(أين التحقيق؟!.. هل التحقيق نقل بغير إعمال العقل؟!).

8 - تفسير السيوطى :
وجاء في تفسير عبد الرحمن جلال الدين السيوطى المتوفى 911هـ في الجزء السادس تفسير سورة القصص ص 407 الآتى: "وأخرج ابن عساكر عن أبى حازم قال: لما دخل موسى عليه السلام على شعيب عليه السلام إذا هو بالعشاء فقال له شعيب عليه السلام: كُلْ. قال موسى عليه السلام: أعوذ بالله! قال: ولِمَ...؟! ألست بجائع؟ قال: بلى. ولكن أخاف أن يكون هذا عوضاً لما سقيت لهما وأنا من أهل بيت لا نبتغى شيئاً من عمل الآخرة بملء الأرض ذهباً. قال: لا والله... ولكنها عادتى وعادة آبائى نقرى الصيف ونطعم الطعام. فجلس موسى عليه السلام فأكل.
وأخرج ابن أبى حاتم عن مالك بن أنس رضى الله عنه أنه بلغه: أن شعيباً عليه السلام هو الذى قص عليه موسى القصص.
وأخرج ابن المنذر وابن أبى حاتم عن الحسن رضى الله عنه أنه بلغه : أن شعيباً عليه السلام هو الذى قص عليه موسى القصص.
وأخرج ابن المنذر وابن أبى حاتم عن الحسن رضى الله عنه قال: يقول ناس: إنه شعيب.. وليس بشعيب ولكن سيد الماء يومئذ .
وأخرج سعيد بن منصور وابن أبى شيبة وابن المنذر وابن أبى حاتم عن أبى عبيدة قال : كان صاحب موسى عليه السلام أثرون ابن أخى شعيب عليه السلام. وأخرج ابن المنذر وابن مردوية عن ابن عباس رضى الله عنه قال: كان اسم ختن "صهر" موسى يثربى .
وأخرج ابن جرير عن ابن عباس رضى الله عنهما قال: الذى استأجر موسى عليه السلام يثرب صاحب مدين.
وأخرج ابن ماجه والبزار وابن المنذر وابن أبى حاتم والطبرانى وابن مردوية عن عقبة بن المنذر السلمى رضى الله عنه قال: كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقرأ (طس) حتى بلغ قصة موسى عليه السلام قال: "إن موسى أجر نفسه ثمانى سنين أو عشراً على عفة فرجه وطعام بطنه فلما وفى الأجل قيل: يا رسول الله أى الأجلين قضى موسى؟ قال: أبرهما وأوفاهما فلما أراد فراق شعيب أمر امراته أن تسأل أباها أن يعطيها من غنمه ما يعيشون به" انتهى.
[لاحظ أن ابن كثير قال كما ذكرنا: "وما جاء في بعض الأحاديث من التصريح بذكره في قصة موسى لم يص إسناده"].

- 9 تفسير الفواتح الإلهية والمفاتيح الغيبية :
وجاء في تفسير "الفواتح الإلهية والمفاتيح الغيبية الموضحة للكلم القرآنية والحكم الفرقانية" تأليف نعمة الله بن محمود النخجوانى الشهير بالشيخ علوان المولود في نخجوان من بلاد أذربيجان وتوفى عام 920هـ قال في تفسير سورة القصص الآيات من 22- 28 الآتى ص 79 وما بعدها من الجزء الثانى من هذا التفسير "الطبعة الأولى في المطبعة العثمانية بدار الخلافة الكلية عام 1325هـ/ 1907م. النص الآتى: ( (قال) موسى سائلاً عنهما بعدما شاهد حالهما وزودهما (ما خطبكما) وأى شىء شأنكما وأمركما؟ وأى شىء مقصود كما من الذود مع أن أغنامكما مع هؤلاء الرجال؟ فردتا قائلتين: نحن من أهل بيت النبوة لا نجتمع معهم في السقى بل نصبر (حتى يصدر الرعاء)... إذ نحن لا نختلط بأجانب الرجال (و) بالجملة نحن من غاية اضطرارنا وضرورتنا قد جئنا للسقى إذ (أبونا شيخ كبير) فاقد البصر وما لنا أخ أو عم وليس لأبينا ظهير وهو شيخ ضرير.. (فسقى لهما) جميع أغنامهما فانصرفتا وذهبتا بأغنامهما إلى بيتهما.. (فجاءته إحداهما) أى: إحدى المرأتين (تمشى) نحوه (على استحياء) تام منه وكمال تحفظ وتحصن فلما وصلت عنده سلمت عليه خافضة صوتها ناكسة رأسها ثم (قالت) له مستحية (إن أبى يدعوك ليجزيك) ويكافىء عملك (أجر ما سقيت لنا) تبرعاً فأجابها موسى تبركاً برؤية شعيب عليه السلام لا طمعاً لأجرته) أهـ.
ونلاحظ على المؤلف انه نقل من كتب السابقين ومُصر على أن صهر موسى هو شعيب النبى وهذه هى خطوره النقل بغير اعمال العقل وصدق الله العظيم القائل
(وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا *) }الفرقان:30{

10ـ تفسير الجمل :
وجاء في "الفتوحات الالهيه بتوضيح تفسير الجلالين للدقائق الخفيه" تأليف سليمان بن عمر العجيلى الشافعى الشهير بالجمل المتوفى سنه 1204 هـ ص344 تفسير سوره القصص : (... وفى الخازن قيل :ابوهما هو شعيب عليه الصلاه و السلام وقيل : يثرون
"في الخازن بيرون وفى الخطيب يثرون" ابن اخى شعيب وشعيب قد مات بعد ما كف بصره : هو رجل ممن امن بشعيب .
11- تفسير البيضاوى : وحاء في ( تفسير البيضاوي ) ص : 514 تفسير صورة القصص : ( قال: ما خطبكما ؟قالتا لا نسقي حتى يصدر الرعاء وابونا شيخ كبير. كبير السن لايستطيع أن يخرج للسقى فيرسلنا أضطرارا ) (... بل روى انه لما جاء قدم اليه طعاما فأمتنع عنه وقال : أنا اهل بيت لا نبيع ديننا بالدنيا حتى قال شعيب : هذه عادتنا مع كل من ينزل بنا هنا ...) (وروي أن شعيبا قال لها : وما اعلم لك بقوته وامانته ... ) اهـ . ولم يذكر البيضاوي هل هو شعيب النبى أو غيره !!!
12ـ تفسير الشوكانى :

وجاء في تفسير " فتح القدير " . تأليف محمد بن علي بن محمد الشوكانى المتوفي في صنعاء باليمن عام 1250 هـ . قال في تفسير ايات سورة القصص الأيات من 25 – 32 ص 168 من المجلد رقم ( 4) : " ...وذهب اكثر المفسرين ألي انهما ابنتا شعيب وقيل هما ابنتا اخي شعيب وان شعيبا كان قد مات . والأول ارجح وهو ظاهرة القرآن "ا . هـ

13ـ تفسير صديق خان : وجاء في "فتح البيان في مقاصد القرآن" تأليف المحقق صديق حسن خان المتوفى سنه 1370 هـ الجزاء السابع ص (141) : (قيل : أبوهما هوشعيب بل : هو يثرون ابن أخى شعيب وقيل : هو رجل ممن آمن بشعيب والأ ول أولى وانما رضى لابنته بسقى الماشيه لأن هذا الأمر في نفسه ليس بمحظور والدين لا يأباه . وأما المروءة فعادات الناس في ذلك متباينة " ا هــ

14ـ تفسير د.عبد الوهاب النجار :
وجاء في كتاب "قصص الأنباء " تأليف د.عبد الوهاب النجار ـ علية رحمة الله ـ أستاذ التاريخ الإسلامى بكليه أصول الدين جامعة الأزهر ص "185" : ( أما شعيب فقد كان زمنه قبل زمن موسى فان الله جل ذكره لما ذكر نوحا ثم هود ثم صالحآ ثم لوطا ثم شعيب قال :
( ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى بِآيَاتِنَا إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَظَلَمُواْ بِهَا فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ*) }الأعراف:103{
ومثل ذلك في سورة يونس آية رقم : (74- 75) بعد أن ذكرهم قال:
(ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِ رُسُلاً إِلَى قَوْمِهِمْ فَجَآؤُوهُم بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانُواْ لِيُؤْمِنُواْ بِمَا كَذَّبُواْ بِهِ مِن قَبْلُ كَذَلِكَ نَطْبَعُ عَلَى قُلوبِ الْمُعْتَدِينَ * ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى وَهَارُونَ إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ بِآيَاتِنَا فَاسْتَكْبَرُواْ وَكَانُواْ قَوْمًا مُّجْرِمِينَ *) .
(*) . ومثل ذلك في سورة هود وفى سورة الحج وفى سورة العنكبوت بعد أن ذكر أمم الأنبياء وأحوالهم قال : (وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءهُم مُّوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ *) .
ويقول د/"عبد الوهاب النجار " : " ولبيان الحق واعطاء كل ذى حق حقه أقول :
" اهــ}رحمة الله عليك يا نجار أنت وخليفة{..

15ـ تفسير المراغى.
وجاء في تفسير المرغى تأليف الأستاذ المرحوم "أحمد مصطفى المراغى " أستاذ الشريعة الآسلاميه واللغه العربية بكلية دار العلوم سابقآ المولود 1888 والتوفى 1952 وهو خربج دار العلوم : " وقد اخيلف في الأب من هو؟ .
فقيل شعيب علية السلام وهو بعيد كل البعد لأن شعيبآ كان قبل موسى بزمن طويل بدليل قول الله تعالى على لسان شعيب وهو يقول لقومه :
((وَيَا قَوْمِ لاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شِقَاقِي أَن يُصِيبَكُم مِّثْلُ مَا أَصَابَ قَوْمَ نُوحٍ أَوْ قَوْمَ هُودٍ أَوْ قَوْمَ صَالِحٍ وَمَا قَوْمُ لُوطٍ مِّنكُم بِبَعِيدٍ*)) .
وقد كان هلاك قوم لوط فى عصر الخليل علية السلام كما نص على ذلك الكتاب الكريم وكان بين إبرهيم وموسى ما يزيد عن أربعمائة سنة. وفى كتب اليهود أن اسمه يثرو وفى التوارة في الفصل الثانى من السفر الثانى ما نصه :
ولما سمع بهذا الخبر ( خبر اقتل القبطى ) طلب أن يقتل موسى فهرب من بين يدية وذهب إلى مدين وجلس بئر ماء ، وكان لكاهن مدين سبع بنات فجاءت وأدلت الدلاء وملأت الأحوض لسقى غنم أبيهن فلما الرعاة طردوهن ، فقام موسى فأغاثهن وسقى غنمهن فلما جئن إلى رعوائيل أبيهن قال ما بالكن أسرعتن المجىْ اليوم ؟ ... الخ .
وفى الفصل الثالث : وكان موسى يرعى غنم يثرو حميه كاهن مدين . ولما قدمت هذة المرأة إلى موسى أجابها تبركآ بالشيخ لا طعمآ في الأجر ) ا هـ .
تعقيب ابن عساكر المعاصر :
(( كتب المراغى هذا النص ليؤكد لنا أن بعض المفسرين ينقلون من العهد القد يم ( كتاب التوراة التى حرفها اليهود)) ..

16ـ تفسير في ظلال القرآن .
وجاء في المجلد رقم (5) من تفسير (في ظلال القرآن ) قال "سيد قطب " ( من موليد 1906 م وتوفى عام 1966م ) في هامش رقم (1) في الصفحه رقم 2687: "سبق أن قلت مرة فى الظلال أن هذا الرجل هو شعيب . وقلت مرة : انه قد يكون النبى شعيبآ أو لا يكون .. وأنا الآن أميل إلى ترجيح انه ليس هو وانما هوشيخ آخر من مدين ..." اهـ

17 ـ تفسير عبد الكريمالخطيب }1910 ـ1985{
وجاء في " تفسير القرآنيى للقرآن " للأستاذ "عبد الكريم الخطيب " (المتوفى 1985م) تفسير سورة القصص ص 331 الآيات من22ـ28 الآتى : "... وهنا نحد موسى قد بلغ في مسيرته (مدين ) " . " ... وعلى مقربه من المدينه وجد العين التى يستقى منها أهلها " ز " .. وعلى الماء لفت نظر موسى منظر فتاتين قد انحازتا بماشيتها مكانآ قصيآ عن الماء ". "... وليس الأمر على ما قدر موسى وان الخطب لأهون من هذا ".".. ولكن هكذا كانت الحياة في هذة الجماعة التى يعيش فيها شعيب لقد وقفوا من هذا الرجل الصالح الذى يحمل اليهم دعوة السماء بتوحيد الله وبالعدل فى الكيل والميزان " اهـ .
تعقيب ابن عساكر المعاصر :
(( ومن متابعة عبد الكريم الخطيب في تفسيرة نجد أنه يؤكد على الشيخ الكبير هو شعيب النبى أرسل لأهل مدين . وهذة هى الخطورة في النقل بغير تدبر في كتاب الله .... )) .

18ـ كتاب قصص القرآن . وجاء في كتاب "قصص القرآن " تأليف أربعة هم :
(1) - محمد أحمدجاد المولى ..
(2) - محمد أو الفضل ابرهيم ..
(3) - وعلى محمد البجاوى ..
(4) - السيد شحاتة .
نشرته مكتبه التراث عام 1984 وتحت عنوان في ص 132 يقول :
( موسى يصاهر الشيخ ثم يعود إلى وطنه هدأت نفس موسى في منزل الشيخ الكريم وفى هامش نفس الصفحة يقول المؤلفون تحت رقم (4) يرى الحسن البصرى ومالك بن أنس أن الشيح هو شعيب علية السلام ويرى آخرون أنة شعيب آخر وليس بالنبى ) اهـ ..
تعقيب ابن عساكر المعاصر :
وأين رأيكم ...؟ أيها السادة ...؟.!.

19 ـ تفسير الغزالى المعاصر .
وجاء في كياب "نحو تفسير موضوعى لسور القرآن الكريم " لحجة الإسلام الشيخ "محمد الغزولى : ( ولد عام 1917 م وتوفى عام 1996 م وكان رحمه الله ـ من كبار رجال الدعوة في مصر في القرن العشرين ومن عام : 1936 وحتى عام : 1996م . ) قال فى أخر كتاب له قبل الرحيل ص 299 : " ونحن لا نعرف هويه الرجل الصالح الذي أسدى لموسى هذا الجميل ولا أظنه بالنبى شعيب "ا هـ ..

20 ـ تفسير الشيخ عبد الجليل عيسى }1888 ـ 1979م . عميد كليتى أصول الدين واللغه العربيه :
يقول الشيخ العلامه المدقق في ص 509 من المصحف الميسر : (وأبونا شيخ كبير ) يخطىْ كثير من المفسرين فيقول : أن الشيخ نبى الله شعيب علية السلام .. ووجة الخطأ أن شعيبا كان قبل مُوسى بمدة . انظر ما جاء في القرآن من ترتيب الأنبياء الزمنى يتبين أن موسى بعد شعيب بزمن طويل ) ا هـ

21ـ تفسير المنتخب . وجاء في كتاب تفسير "المنتخب للقرآن الكريم"( الطبعة الثامنة عشرة ) والذي يصدره المجلس الأعلى للشئون الاسلامية بالقاهرة (طبعة 1995 ) .
وهو من أعداد نخبة علماء الأزهر الشريف وجاء في ص 579 الآيه رقم 28 من سورة القصص النص الآتى : " قال له شعيب علية السلام : أنى أريد أن أزوجك واحدة من أبنتى هاتين على أن يكون مهرها أن تعمل عندنا ثماني سنوات ، فان أتممت عشرآفمن عندك تطوعآ ، وما أريد أن ألزمك بأطول الأجلين ، وستجدنى أن شاء الله من الصالحين المحسنين للمعاملة الموفين بالعهد" ا هـ .
تعقيب ابن عساكر المعاصر :
ونقول وهذا هو خطر النقل دون اعمال العقل بتدبير كتاب الله / . وهناك كثير من التفاسير لمفسرين كبار معاصرين يقولون نقلا بغير اعمال العقل وبغير تدبر لكتاب الله : أن موسى تزوج بنت نبى الله شعيب " وحرصآ منا على الود معهم لا نذكر أسمائهم ونطالبهم بالتصويب ..

22ـ تفسير الوسيط .

وجاء في "التفسير الوسيط " تأليف د/ محمد سيد طنطاوى :
محمد سيد طنطاوي مواليد : (28 أكتوبر 1928 - ) وهو شيخ الأزهر الحالي. ولد في قرية سليم الشرقية في محافظة سوهاج. تعلم وحفظ القرآن الكريم في الاسكندرية.
• حصل على الدكتوراة في الحديث والتفسير عام 1966م.
• عمل كمدرس في كلية أصول الدين، ثم انتدب للتدريس في ليبيا لمدة 4 سنوات.
• عمل لمدة 4 سنين في المدينة المنورة كعميد لكلية الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية.
• عين مفتي للديار المصرية في 28 أكتوبر 1986.- 1996م .
• اختير شيخا للأزهر في 1996. وللآن يناير 2008م .
جاء فى الجزء العشرين من ص 33ـ 44 تفسير الآيات من 22ـ 28 من سورة القصص وعن اسم المنطقة قال : ( ومدين ) اسم لقبيله شعيب ـ علية السلام ـ أو القرية التي كان يسكن فيها سميت بذلك نسبة إلى مدين بن ابرهيم علية السلام ). ويلاحظ أن د/ محمد سيد طنطاوى فى تفسير هذة الآيات ناقل من : القرطبى (13/267) والشوكانى (4/66) وتفسير الكشاف (3/ 402) وتفسير الألوسى (20/ 64) وتفسير ابن كثير (6/ )"ولم يذكررقم الصفحة " وتفسير حاشيه الجمل علىالجلالين (3/ 345) . كما اشار هو فىهوامشالصفحات من 33ـ44 ونقل ما قاله ابن كذير في موضوع اسم شعيب والذي سبق أن وضحناة فىكلام ابن كثير ويهمنا أن نقل ما قاله د/محمد سيد طنطاوى في هذا المقام عن ابن كثير: ( ثم قال ـ رحمة الله ـ ثم من المقوى لكونة ليس بشعيب أنة لو كان أياة لأوشك أن ينص علىاسمه فىالقرآن هاهنا . وما جاء في بعض الأحاديث من التصريح بذكرة في قصه موسى لم يصح أسنادة ) ونلاحظ بعد ذلك أن د/ سيد طنطاوى عنجما يأتى اسم الأب يذكر " الشيخ الكبير " فقط .أ.هـ

23ـ كتاب مع القرآن الكريم :
ومن فضل الله علينا أن كنا أول من صوب هذا الخطاء وكتبنا في المجلد الثامن من سلسلة مع القرآن رؤية مستنيرة لحقائق الأيمان والحياة والذي صدر في رمضان 1400 هـ = 4 يوليو 1980 م .
(إعداد /عبد الفتاح عساكر ) وكان القسم الثانى من بحوث هذا الكتاب "القرآن الكريم وبنات شعيب " وطلبنا من الدكتور " عبد الرحمن النجار مدير عام المساجد بوزارة الأوقاف في ذلك الوقت أن يقدم لنا الإجابة عن الأسئلة التي طرحناها عن صهر موسى وهى :
السؤال الأول :
ما الحكمة التي من أجلها قضى الله بخروج موسى من مصر شرقآ وباتجاة مدين فىشمال الحجاز بعد أن قتل في مصر نفسآ بغير حق فاستغفر ربة منيبآ الية المغفرة لة ؟ ..
السؤال الثانى ..
بعد أن بلغ موسى أرض مدين وورد ماءها غربيآ عن أهلها وعندما وجد امرأتين على هذا الماء تذودان وتزاحمان الأقوياء من الرعاة لسقى أغنامها فسقى لهما ثم تولى إلى الظل يدعو ربة قائلآ : ( ) }القصص :24{ ماذا كانت هموم موسى في غربتة ؟؟ وماذا كان رجاؤة من الدعاء الضارع إلى ربة ؟ وكيف كانت الاستجابة من الله الرحمن الرحيم لة ؟؟ ..
السؤال الثالث ..
}وهو موضوع بحثنا { درج بعض المفسرين القدماء والمحدثين على اشاعه الوهم الغريب بأن "الشيخ الكبير " والد الفتاتين الراعيتين اللتين سقى لهما موسى إنما هو" النبى شعيب "
فاذا كان مرجع هذا الوهم الخاطى عند من لايمحصون حقائق القرآن الكريم لا يزيد عن أن شعيبا قد أرسلة الله إلى قومه في أرض مدين وأن موسى خرج ناجيآ بنفسة من مصر حتى ورد مدين أذن فمن يكون هذا الرجل الصالح والشيخ الكبير غير شعيب ؟؟ كيف تفند هذا الوهم الغريب الذي يكاد يكون من المسلمات عند عامة المسلمين وعوام المفسرين وذلك بحجج من القرآن الكريم غير بعيدة عن أعين وأسماع من يبصرون ويسمعون ويعقلون ويتدبرون كتاب الله .. غير أن الدكتور النجار بمشوارة ورأى الأستاذ / أحمد موسى سالم قدم الدليل القرآنى على أن صهر موسى ليس النبى شعيبآ من ثلاث سور فقط هى " الأعراف وهود والشعراء .} انظر من ص 70 ـ94المجلد الثامن "مع القرآن الكريم " اعداد / عبد الفتاح عساكر

24ـ تفسير الشعراوى
وجاء في كتاب "أنبياء الله" للشيخ محمد متولى الشعراوى
وُلد الشيخ محمد متولي الشعراوي في 5 ابريل عام 1911 م بقرية دقادوس مركز ميت غمر ؛ بمحافظة الدقهلية.
الوفاة : 1998 م . بقرية دقادوس، محافظة الدقهلية .
و كتاب "أنبياء الله من مطبوعات دار مايو الوطنية للنشر رقم الايداع 18241/99 والترقيم الدولى 4ـ0900ـ08ـ977.n.b.s. i. وردت قصة نبى الله موسى في هذا الكتاب من ص200ـ308: وعن صهر موسى قال الشيخ الشعراوى : جاء الرجل المؤمن من آ ل فرعون من أخر المدينة يسعى إلى موسى ليحذرة وقال لة :
(وَجَاء رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلأ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ *) } القصص 20 { .
فكأن الرجل ينصحة بالهروب قبل أن يقتلة فرعون وقومه ولم يجد موسى بدآ من الخروج ولكن كآن ذلك احكمة أرادها الله سبحانة وتعالى . قال الحق سبحانه وتعالى :
(فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفًا يَتَرَقَّبُ قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ *) }القصص 21{.
أى خرج من المدينه متخفيآ خشيه أن يراة أحد لأن قوم فرعون كانو يضطهدونهم دون يفعلو شيئآ فما بالك أن اعتدوا وقتلوا منهم واحدآ ؟ أراد موسى أنيهرب من مصر كلها ويتوجة إلى بلاد مدين قال تعالى : (وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاء مَدْيَنَ قَالَ عَسَى رَبِّي أَن يَهْدِيَنِي سَوَاء السَّبِيلِ *) }القصص 22{.
كلمة (وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاء مَدْيَنَ *) أى : جهة ولكنه أراد الهرب خشيه أن يفتك بة فرعون وملؤة فسلك هذا الطريق فقادة إلى بلاد مدين لأنه الله أراد لة ذلك لأنة لو كان يقصد بلاد مدين بالذات لماقال :
(عَسَى رَبِّي أَن يَهْدِيَنِي سَوَاء السَّبِيلِ *) . فكأنه رأى أمامه طريقآ فسار فية لأنه لم يكن عنده وقت للتفكير الى أى بلد يذهب وأى طربق يسلك.
والقضية التى تشغل العالم الآن هى قضية الجنسين : الرجل والمرأة وهذه القضيه هى رأس الحريه التى توجه دائمآ للاسلام لماذا ؟ لأنهم يريدون أن تظهر المرأة مفاتنها وتختلط بالرجال في سن المرهقة أقوى أوقات ثورتها فيشغلون الناس بها وقد أتى القرآن ليوضح هذا في قصة موسى وهو مهاجر من مصر هربآ من القتل واقرأ قوله تعالى :
(وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ*) } القصص 23{ .
فموسى علية السلام عندما وصل البئر التى يشرب منها أهل مدين ويسقون أنعامهم وجد عندها عددآ من الرجال يسقون أنعامهم ووجد بعيدآ عنهم امرأ تين تذودان ...
فمعنى قوله (امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ) أىتمنعان الماشية أن تقترب من الماء وهى عمليه لفتة للنظر لقد جاءنا لتسقيا فلماذا تمنعان الماشية من الماء ؟ .
وهى عملية ملفتة للنظر لقد جاءتا لتسقيا فلماذ تمنعان الماشة من الماء .. ؟ .
كان طبيعيآ أن يسألهما موسى ما خطبكما ؟ يعنى ما حكايتكما ؟ .
(مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ *) "1" جملتان فقط قالتاهما الفتاتان لا نسقى حتى ينصرف الرعاة وأبونا شيخ كبير .
ولذلك فالفتاة في الآسلام لا تخرج من بيتها الأ لعلة والفتاتان خرجنا لأن أباهما شيخ كبير وبقيتا بعيدآ عن الرجال أذن .. فالضرورة على قدرها . وليس الخروج للعبث أو لمقابلة الرجال أو غير ذلك . هنا يأتى دور المجتمع الآيمانى في قولة تعالى :
(فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ *) }القصص 24{ .
ساعه وجد فتاتان اضطرتا للخروج للضرورة قضى لهما حاجتهما على الفور لتعودا إلى بيتهما ولقد كنت في مكة وكان معى صديق عزيز ونحن في الطريق اوقف صاحبى السيارة التى كنا نستقلها إلى الكلية ونزل منها وذهب إلى بيت وأخذ لوح العجين مغطى بقماش ووضعة في السيارة مسألتة ماذا يفعل ؟ .
قال : لوح العجين الذى وضع أمام الباب : والباب مغلق معناه أن صاحب البيت غير موجود ، ولا يوجد في البيت ألا النساء ولذلك فمن الواجب الإيمانى أن تأخذ لوح العجين إلى الخباز ثم تعيدة إلى مكانه بعد أن يتم خبزة هذا هو المعنى الإيمانى في قوله تعالى :
((فَسَقَى لَهُمَا *) }القصص 24{ .
يأتى بعد ذلك أن الفتاة التى تخرج للضرورة يجب أن تستمرىْ هذا الأمر فاذا وجدت طريقآ يحميها من الخروج فلا بد أن تاجأ الية . وابنتا شعيب حينما عادتا لم تخفيا الأمر عن الأب حتى يفتح أمامها باب الخروج بل سارعتا تحكيان القصة للأب ولم يأخذ الأب القصة هكذا بل رأى أنة لابد يتأكد ويعرف بنفسة هذا الشاب الذي ساعد ابنتيه . وما هى نواياة ؟ ولذلك طلب من أحدى ابنته الخروج لتطلب من موسى أن يحضر إلى البيت ليقابل الأب ولأن موسى لا يريد منها سوءآ مشى أمامها حتى وصل إلى البيت شعيب وكان أول شى يريد شغيب أن يعرفه قصة هذا القادم ليختبرة ويعرف نواياة ؟ قص علية موسى القصة وشعيب اطمأن له ، والفتاتان وجدتا في موسى مخرجآ لكى لا تخرجا لسقى الماشيه ولو كانتا تريدان الخروج لما أقترحنا هذا ولذلك قالت أحدى الفتاتان كما يقص علينا القرآن الكريم :
(قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ*) .القصص . 26{ .
اذن فالمرأة حين ترى طريقآ تنهى بها خروجها من البيت واختلاطها بالرجال تسارع وتقترحها .. الأب النبى الحكيم رأى أن اشتغال موسى عندة ودخولة البيت وخروجة لايصح وخير طريقه أن يزوجه ابنتيه فتصبح الأولى زوجته والثلنية محرمه علية لذلك قال له :
(قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ ...*) }القصص: 27{ .
ولكن موسى رجل فقير يملك شيئآ فكيف سيدفع المهر ؟ المهر يؤدى على أى وضع ولذلك قال شعيب :
(عَلَى أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِندِكَ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ*)}القصص: 27{ .
وهذا يعنى أن المفاصله في المهر مباحه أن المهر يمكن أن يؤدى عملا بدلا من المال .
خصوم الأسلام "1" يريدون أن يجعلو المرأة نصف المجتمع ولابد أن تخرج وتشارك الرجل مع أن هناك مؤتمر عقدتة نساء أمريكا أوصى بأن تعود المرأة إلى بيتها . فنساء أمريكا يطالبن بعودة المرأة إلى بيتها ونساؤنا ـ هنا ـ يقلن ت لابد أن تخرج المرأة لتبنى المجتمع ومع أن المرأة تبنى المجتمع وهى في بيتها مع زوحها وأطفالها أفضل مما تبنية وهى في أرقى المناصب : فطفولة الأنسان هى أطول طفولة بين المخلوقات ـ حوالى خمس عشرة سنة ـ وهذة الطفولة طوال هذة السنوات تؤثر فيها الأم في كا شىْ في الدين وفى القيم في الأخلاق في الأمانة وفى كل خلق كريم ... ولذلك عندما تقول المرأة : أريد أن أخرج للعمل نقول لها أنت أم فاشلة : فالأمهات اللاتى خرجن للعمل ووصلن إلى أعلى المناصب لم يخرجن لنا عظيمآ واحدآ وكل عظماء الدنيا من الأمهات اللاتى جلسن في البيوت لتربية أولادهن ) ا هـ ...
25 ـ القصص الحكيم من القرأن الكريم
وأثناء مراجعة كتابنا هذا قبل الطبعة الأولى عام:2001م=1422هـ . حصلنا على نسخة من كتاب } القصص الحكيم من القرآن الكريم { }436صفحة{ تأليف "لواء زين العابدين صالح عثمان " بدون رقم ايداع في دار الوثائق المصرية ويوزع مجانا ، وقام بالمراجعه أستاذ / عبد الكريم حاتم ، والصحفى / عبد الله محمود ، والشيخ / محمد على الحاوى ..
وقال السيد اللواء عن قصة موسى النص الاتى في ص 124 تحت عنوان :
خروج موسى من مصر إلى مدين ومن سورة القصص ذكر الآيات من رقم 20- 28:
((وَجَاء رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَى قَالَ يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ* فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفًا يَتَرَقَّبُ قَالَ رَبِّ نَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ * وَلَمَّا تَوَجَّهَ تِلْقَاء مَدْيَنَ قَالَ عَسَى رَبِّي أَن يَهْدِيَنِي سَوَاء السَّبِيلِ * وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ * فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ * فَجَاءتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاء قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا فَلَمَّا جَاءهُ وَقَصَّ عَلَيْهِ الْقَصَصَ قَالَ لَا تَخَفْ نَجَوْتَ مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ* قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ* قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَى أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِندِكَ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أَشُقَّ عَلَيْكَ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّالِحِينَ* قَالَ ذَلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ أَيَّمَا الْأَجَلَيْنِ قَضَيْتُ فَلَا عُدْوَانَ عَلَيَّ وَاللَّهُ عَلَى مَا نَقُولُ وَكِيلٌ*)) .
ثم كتب الآتى في الصفحات أرقام 125 ـ 126 ـ 127 : " ـ سار موسى ثمانى ليال قاصدا بلاد مدين (بين الشام والحجاز ) قريه شعيب لما فيها أمان ، آمنا عناية الله له حاملا زاد التقوى قائلا عسى ربى الذي خلقنى بقدرته وتولانى برعايته أن يهدنى إلى أحسن الطرق للنجاة من القوم الظالمين .. ـ بعد رحلة شاقة ـ لاماء ولا طعام ولا مواصلات ـ وصل موسى علية السلام منهوك القوى إلى ما مدين الذى يسقون منه فوجد جماعة كبيرة على جانب البئر يحاولون زحزحة صخرة عن فوهتة ليسقوا مواشيهم .
فقام موسى وأبعد الحجر ، ورأى من دونهما امرأتين يدفعان غنمهما بعيدا عن الماء حتى ينهى الناس من السقى حيث لا قدرة لهما على مزاحمه الرجال . فسألهما ما شأنكما قالتا لا نسقى حتى ينصرف الرعاة ولا نستطيع المزاحمه وأبونا شيخ كبير لا يستطيع الرعى .
( شعيب علية السلام ). فما تأخر موسى وعاونهما وسقى أغنامهم قبل الرعاة وركن إلى ظل شجرة يستريح من الجهد وتضرع إلى الله قائلا يارب انى فقير لما تسوقها إلى من خير ورزق ( ومن لم يسأل الله يغضب علية : فاسأل الله وأسعين به ) ..
بكرت الفتاتان بالعودة لأبيهما الشيخ على غير العادة فسألها ما الخبر فأخبرتاة فحنا علية الشيخ واستجاب الله لدعاء موسى فجاءتة احدى الفتاتين مرسله من قبل أبيها بعد أن علم بأمر موسى معهما تسير في استحاء .
وقالت له أن أبى يدعوك ليجزيك أجر سقيك لنا ..
اتجة موسى إلى منزل الشيخ الكبير : وجعل الفتاة خلفة حتى لا يجى ريح فتلصق ملابسها بجسمها وتظهر مفاتنها وكانت تصف له الطريق وهى خلفة بالقاء الحصى يمينآ أو يسارا حسب الاتجاة أى بدون كلام وصل موسى إلى بيت الشيخ الكبير حيث شكرة وقص موسى علية ما حدث له بمصر فقال له الشيخ لاتخف نجوت من القوم الظالمين الكفرة وشارك الشيخ طعامآ كرمآ للضيافه ..
قالت احدى الفتاتين يا أبت اتخذة أجيرآ لرعى الغنم والقيام على شأنها أنه خير من تستأجرة لقوتة وأمانته فقوته لأنه رفع الصخرة عن البئر لسقي الغنم ولا يطبق رفعها إلا عشرة وأمانته لأنه سار أمام الفتاة استجاب شعيب عليه السلام لاقتراح ابنته وقال يا موسى انى أريد أزوجك احدى ابنتى هاتين ويكون مهرها أن تعمل أجيرآ عندى لرعى الغنم ثمانى سنوات فان أتممت عشرا فمن عندك تطوعا وسأكون لك أن شاء الله من الأوفياء المخلصين .
فقال موسى أى الأجلين ثمانى سنوات أو عشر سنوات وفيت به وكنت أجيرا عندك فلا ظلم على والله شاهد على ما نقوله وأمر شعيب ابنته أن تعطى مُوسى عصا يدفع بها السباع عن الغنم فوقع في يديه عصا آدم من الجنه وهى عصا الأنبياء وأخذها موسى بعلم شعيب عليه السلام "" ا هـ
26 ـ صفوة التفاسير
جاء في تفسير " محمد على الصابونى " الأستاذ بكلية الشريعة والدراسات الاسلاميه بمكة المكرمه جامعه الملك عبد العزيز قال في ص 430 من التفسير المشهور بـ "النص الاتى "قصد موسى بوجه ناحيه مدين وهى بلدة شعيب علىة السلام " :: وردد بعد ذلك اسم شعيب مرتين ..
تعقيب ابن عساكر المعاصر :
وهذا يؤكد أن الصابونى ناقل من كتب الاخرون ولم يفكر ويتدبر كتاب الله وهذا خطر النقل بغير اعمال العقل {
27 ـ تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان . جاء في تفسير كتاب "تيسير الكريو الرحمن في تفسير كلام المنان " للشيخ عبد الرحمن ناصر السعدى }سعودى { قال في ص12 من الجزء السادس الآتى :
وهذا الرجل أبو المرأتين صاحب مدين ليس بشعيب النبى المعروف كما اشتهر عند كثير من الناس فان هذا قول لم يدل عليه دليل .
". وقدم عدة أدله على أن صاحب مدين ليس بشعيب النبى علية السلام .وقال الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدى : } وغايه ما يكون أن شعيب عليه السلام قد كانت بلدة مدين وهذة القضيه جرت في مدين فأين الملازمه بين الأمرين وأيضآ فانه غير معلوم أن موسى أدرك زمان شعيب فكيف بشخصيه ولو كان ذلك الرجل شعيبآ لذكرة الله تعالى ولسمته المرأتان وأيضآ فان شعيبا علية الصلاة و السلام قد أهلك الله قومه بتكذيبهم اياة ولم يبق إلا من أمن به وقد أعاذ الله المؤمنين به أن يرضوا لبنتى نبيهم بمنعها عن الماء وصد ماشيتهما وما كان شعيب ليرضى أن يرعى موسى عنده ويكون خادمآ له وهو أفضل منه وأعلى درجة إلا أن يقال هذا قبل نبوة موسى فلا منافاة وعلى كل حال لا يعتمد على أنه شعيب النبى بغير نقل صحيح عن النبى والله أعلم { . ا. هـ .
وبإذ الله... تعالى ...نقدم ...لكم ...فى المقال الثالث ... القادم ... عشر أدلة ...من ست سور ... فى القرآن ...الكريم ...تثبت أن ...صهر...موسى ليس ...شعيب ...النبي ...؟.؟.!.! ودُائما لكم دعاء ابن عساكر المعاصر : عبد الفتاح عساكر
سائلا المولى عز وجل أن يعطيكم ما يزيدكم طاعة ، ويبارك فى أهلكم وذريتكم إلى يوم قيام الساعة ، ويجعل ما بقي من عمركم فى عمل يكون لكم عنده يوم القيامة شفاعة ، يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .

اجمالي القراءات 88774

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   سامر الغنام     في   السبت ١٣ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[26791]

الحمد لله

استاذ عبد الفتاح مقالاتكم لا نقاش فيها ودائما حضرتك لاتكتب الا ماكنت مستيقنا ومتأكدا منه وهذا طبعا من صفات المفكرين الكبار الذين لايسعون الا لأظهار الحق لذلك فلا تجد تحت تعليقاتك كثرة كلام لانك كفيت ووفيت فعلا اجد نفسي صغير لاقول لك احسنت ولكني اقول لك ادامك الله واعطاك العمر المديد لتنبهنا الى مانحن فيه وجزاكم الله كل الخير


2   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الأحد ١٤ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[26794]

شكرا أخى الفاضل عبد الفتاح عساكر

أولا أود أن أشكرك على هذه المقالة والمقالات الأخرى التى تتحفنا بها بين الآن والأخر. كما أسعدنى عودتك اخيرا الى الموقع وإنتظامك فى نشر مقالاتك, وتهنئتى لكم بموقعكم الكريم.


إننى أؤمن تماما بأنه لا صلة البتة بين شعيب وبين موسى, وكنت دائما أتساءل عن ما يشيع بين المسلمين من أن موسى تزوج من إبنة شعيب, إذ لم أجد لذلك اصلا فى القرآن الكريم. ولكن لماذا نتعجب فما يسود بين المسلمين من قصص التراث اكثر وأشد خطورة من ذلك بكثير. غير انى بعد قراءة مقالتك, أجد نفسى متسائلا عن نقطتين وأرجو ان يتسع صدرك للإجابة, الأولى عن الفتاة التى جاءت كما نص القرآن الكريم تمشى على إستحياء, تقول فى أكثر من موضع من المقالة انها كانت تمشى ( خلفه) حتى لا ينظر الى جسمها إذا هبت الريح....الخ, فكيف استنتجت ذلك سيدى الفاضل, وما هو الدليل على ذلك, بل تقول انها كانت تمشى خلفه وترمى بالحصى لكى تدله على الإتجاه حتى لا يتحادثان, رغم انهما تحادثا مرتين على الأقل من قبل ,عندما سألها وأختها ما خطبكما, وعندما جاءت اليه تقول ان أبى يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا, هذه هى النقطة الأولى فهل سيادتك تعتقد ان صوت المرأة عورة مثلا او أنها غير مسموح لها بأن تتحدث مع رجل غريب.


 النقطة الثانيه هى ما ذكرت عن نساء أمريكا وعن مؤتمرهن الذى طالبن فيه بأن يعودا الى البيت, وكما تعرف فإنى اعيش فى امريكا منذ أكثر من سبع وثلاثون عاما, ولم أسمع مطلقا عن مثل ذلك المؤتمر بل ان الإتجاه الفكرى العام الشامل المسيطر يسير ضد ما قلته سيادتك, فهل لك ان تخبرنى عن من هى التى قالت ذلك فى المؤتمر او حتى عن إسم ومكان إنعقاد ذلك المؤتمر وتاريخه فأكون لك من الشاكرين, مع وافر تحياتى


3   تعليق بواسطة   عبدالفتاح عساكر     في   الأحد ١٤ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[26797]

ليس ...من ...كلام .. ابن عساكر المعاصر .!.

الأخ الكريم الأستاذ فوزى فراج : كل المودة والتقدير لشخصكم الكريم وأشكركم على مشاعركم الكرية نحونا وعلى تعليقكم على ما جاء بالجزء الثانى من موضوع : [ موسى لم يتزوج من إبنة نبي الله شعيب .] .

وقال الأستاذ فوزى فراج :النص الآتى :

أجد نفسى متسائلا عن نقطتين وأرجو ان يتسع صدرك للإجابة.

الأولى : عن الفتاة التى جاءت كما نص القرآن الكريم تمشى على إستحياء, تقول فى أكثر من موضع من المقالة انها كانت تمشى ( خلفه) حتى لا ينظر الى جسمها إذا هبت الريح....الخ, فكيف استنتجت ذلك سيدى الفاضل, وما هو الدليل على ذلك ...؟.

وعن الإجابة على النقطة الأولى يقول ابن عساكر المعاصر - وبالله التوفيق :

الكلام موضوع تساؤلك فى هذه النقطة - أخى الكريم - هو كلام أصحاب كتب التفاسير وليس كلامى .

قدمناه لكي نُثبت للقارئ الكريم بالبيان القرآنى : أن من يعتمد على كُتب التفاسير فى فهم القرآن وتدبره يضل .!.!.!. لماذا ...؟. لأن الكثير من المفسرين يعتمدون على الروايات الظنية الثبوت ودائما صدق الله العظيم القائل فى القرآن الكريم آية رقم : (116) من سورة الأنعام :

((وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ*)) . وتدبر كلمة [ يَخْرُصُونَ] والخرص بفتح فسكون هو : قول الشخص كلاما لا يحدد معناه بالدقة ، وهو التخمين الذى لا يستند إلى دليل .

وقال الأستاذ فوزى فراج :النص الآتى فى النقطة الثانيه :

(( هى ما ذكرت عن نساء أمريكا وعن مؤتمرهن الذى طالبن فيه بأن يعودا الى البيت , وكما تعرف فإنى اعيش فى امريكا منذ أكثر من سبع وثلاثون عاما, ولم أسمع مطلقا عن مثل ذلك المؤتمر بل ان الإتجاه الفكرى العام الشامل المسيطر يسير ضد ما قلته سيادتك, فهل لك ان تخبرنى عن من هى التى قالت ذلك فى المؤتمر او حتى عن إسم ومكان إنعقاد ذلك المؤتمر وتاريخه فأكون لك من الشاكرين, مع وافر تحياتى )) .

وهذا الكلام من تفسير الشعراوى ، المدرج فى الموضوع تحت رقم مسلسل – (24) : وليس من كلام ابن عساكر المعاصر .

وختاما كل المودة والتقدير


4   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الأحد ١٤ - سبتمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[26800]

شكرا على الإيضاح ورمضان كريم

أخى الفاضل الأستاذ عبد الفتاح عساكر, لم أكن أتوفع ان يكون ذلك من بنات أفكارك, فمعرفتى عنك وعن منهجك تخالف ذلك تماما, ولربما فاتنى فى قراءة المقالة سطرا او جملة واعتذر عن ذلك, ورمضان كريم , ولذلك أردت أن أتأكد لنفسى والحمد لله ان صدق حدثى .


مع أطيب تحياتى


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-12-05
مقالات منشورة : 68
اجمالي القراءات : 1,761,470
تعليقات له : 60
تعليقات عليه : 205
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt