كذبة شق صدر النبى عليه السلام.

عثمان محمد علي Ýí 2024-06-01


كذبة شق الصدر وعملية جراحة القلب المفتوح للنبى عليه السلام .
إيه الحكاية ؟؟
الجماعة التراثيون وعوام المُسلمين يؤمنون بوجود آيات (مُعجزات ) حسية للنبى عليه السلام ، منها آية (شق صدره وإجراء جراحة قلب مفتوح له مُباشرة ) على يد (جبريل عليه السلام )، وقد أجراها وأعادها له ثلاث مرات ،الأولى وهو طفل صغير ،والثانية قُبيل بعثته، والثالثة ليلة الإسراء . والهدف منهن جميعا هو تطهير وتنظيف قلب النبى عليه السلام وإسئصال (علقة سوداء - ورم خبيث من داخله )وهى حُجرة بهاأجهزة إستقبال وسوسة الشيطان وتنفيذها على أرض الواقع . وأُجريت عمليات جراحة الصدر والقلب المفتوح كالتالى : هبط عليه جبريل وهو طفل صغير يلعب مع أقرانه من أطفال قريش فإنتزعه من بينهم وتوارى به ثم أجلسه وأنامه وشق صدره وأخرج قلبه من جسده (من غير ما يحطه على قلب صناعى !!!!!) ثم وضعه فى طست (حوض) من ذهب وإستأصل الحُجرة والعلقة السوداء منه ،ثم غسله بماء زمزم ،ثم أعاده إلى صدره ،ثم أغلق صدره بخياطة كانت تُرى للناظرين ،ثم ختم ما بين كتفيه على ظهره بخاتم النبوة مكتوب عليه (هذا نبى آخر الزمان) .وهو مازال طفلا صغيرا يلعب مع أطفال قريش !!!!!!!! ولم ينتبه له (لهذا الخاتم ولا لأثر جراحة القلب المفتوح أحدولا حتى بنى هاشم أهله وأعمامه وعماته !!!!!!!!!!!!) ................ ثم عاد جبريل وأجرى له نفس الجراحة بعد 35 سنة (لأن الأولى باظت وتكون عليها دهون وكوليسترول هههههههه ) لتهيئته للرسالة ، ثم عاد بعد 15 سنة وأعادله نفس الجراحة لأنها ربما تكون فسدت فيُجددها ويغسل قلبه إستعدادا للمعراج المزعوم .....
===
التعقيب :
بداية نُقرر ونؤكد على ما كتبناه سابقا وما نقوله ونُذكرُ به خلال 30 سنة أن النبى عليه السلام لا يعلم شيئا عن هذه الروايات ،وأنها مكذوبة عليه ،وأنه سيختصم أصحابها يوم القيامة ،وسيكون شاهدا عليهم بأنهم إختلقوها وإخترعوها ونسبوها إليه وهجروا القرءان المُبين فى كُل شىء بما فيه تاريخ النبى عليه السلام .
ثانيا :
نؤكد أيضا على ما قلناه وكتبناه تفصيلا قبل ذلك مما فهمناه من القرءان الكريم بأن النبى عليه السلام لم تكن له آيات حسية ،وان آيته التى كانت معه هى آية القرءان الكريم وحده ،وقد بلغها ،وكتبه وتركه منسوخا ومكتوبا فى نُسخة بيده عليه السلام ،وأنه علّم نُطقه وقراءته وتلاوته وطريقة كتابته شكلا ورسما وتشكيلا للمسلمين فى عصره كما هو بين أيدينا الآن .
ثالثا ::
موضوع شق الصدر وإجراء جراحة القلب المفتوح هو من الفكاهات المُضحكة التى إخترعها رواة لهو الحديث وكتبة السيرة ، وهى على عكس ما جاء به القرءان الكريم عن النبى عليه السلام قبل البعثة ،وبعد البعثة .... فهم يقولون فيها أن هدفها الأول هو (إستئصال العلقة السوداء المُختصة بالشيطان أو بأجهزة إستقبال وساوس الشيطان )منذ أن كان صبيا لتهيئته ليكون نبيا .... ولو عدنا للقرءان الكريم الذى نزل على مُحمد عليه السلام نفسه يقول عنه قبل البعثه بأنه كان ضالا ثم هداه الله جل جلاله ،وصلى عليه بأنه أخرجه من الظلمات إلى النور برسالة القرءان الكريم ( وَوَجَدَكَ ضَآلّٗا فَهَدَىٰ (7)). الضُحى.
وليس بشق صدره وإجراء عملية قلب مفتوح لإسئصال ورم سرطانى خاص بالشيطان فى صدره .
((إِنَّ ٱللَّهَ وَمَلَٰٓئِكَتَهُۥ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِيِّۚ يَٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ صَلُّواْ عَلَيۡهِ وَسَلِّمُواْ تَسۡلِيمًا (56))) الأحزاب
كما يُصلى علينا برسالة القرءان أيضا ليُخرجنا من الظلمات إلى النور ((هُوَ ٱلَّذِي يُصَلِّي عَلَيۡكُمۡ وَمَلَٰٓئِكَتُهُۥ لِيُخۡرِجَكُم مِّنَ ٱلظُّلُمَٰتِ إِلَى ٱلنُّورِۚ وَكَانَ بِٱلۡمُؤۡمِنِينَ رَحِيمٗا (43))) الأحزاب
ما هى وسيلة الصلاة على النبى وعلينا من رب العزة جل جلاله ؟؟
((رَّسُولٗا يَتۡلُواْ عَلَيۡكُمۡ ءَايَٰتِ ٱللَّهِ مُبَيِّنَٰتٖ لِّيُخۡرِجَ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ مِنَ ٱلظُّلُمَٰتِ إِلَى ٱلنُّورِۚ وَمَن يُؤۡمِنۢ بِٱللَّهِ وَيَعۡمَلۡ صَٰلِحٗا يُدۡخِلۡهُ جَنَّٰتٖ تَجۡرِي مِن تَحۡتِهَا ٱلۡأَنۡهَٰرُ خَٰلِدِينَ فِيهَآ أَبَدٗاۖ قَدۡ أَحۡسَنَ ٱللَّهُ لَهُۥ رِزۡقًا (11) ) الطلاق
((الٓرۚ كِتَٰبٌ أَنزَلۡنَٰهُ إِلَيۡكَ لِتُخۡرِجَ ٱلنَّاسَ مِنَ ٱلظُّلُمَٰتِ إِلَى ٱلنُّورِ بِإِذۡنِ رَبِّهِمۡ إِلَىٰ صِرَٰطِ ٱلۡعَزِيزِ ٱلۡحَمِيدِ (1))) إبراهيم .
 
رابعا:
هل إبتعد الشيطان عن النبى عليه السلام ولم يوسوس له ؟؟؟
لا لا لا .فأمره ربه سُبحانه وتعالى أن يستعيذ به من الشيطان فى قوله تعالى .(((وَقُل رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنۡ هَمَزَٰتِ ٱلشَّيَٰطِينِ (97) وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحۡضُرُونِ (98) المؤمنون))
((وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ ٱلشَّيۡطَٰنِ نَزۡغٞ فَٱسۡتَعِذۡ بِٱللَّهِۚ إِنَّهُۥ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200) إِنَّ ٱلَّذِينَ ٱتَّقَوۡاْ إِذَا مَسَّهُمۡ طَٰٓئِفٞ مِّنَ ٱلشَّيۡطَٰنِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبۡصِرُونَ (201)))
((إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ)) فاطر 6.
((لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ وَيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَيَهْدِيَكَ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا)) الفتح 2
خامسا:
إذن فما هو معنى شرح الصدر فى قوله تعالى (ألم نشرح لك صدرك)؟؟
شرح الصدر هو الإيمان برسالة الإسلام القرءان الكريم وإتباع ما فيها من طاعات وأوامر ونواهى(فَمَن يُرِدِ ٱللَّهُ أَن يَهۡدِيَهُۥ يَشۡرَحۡ صَدۡرَهُۥ لِلۡإِسۡلَٰمِۖ ) الأنعام 125
((أَفَمَن شَرَحَ ٱللَّهُ صَدۡرَهُۥ لِلۡإِسۡلَٰمِ فَهُوَ عَلَىٰ نُورٖ مِّن رَّبِّهِۦۚ)) الزمر 22
سادسا:
 
هل معنى ذلك أن جراحة شق الصدر وجراحة القلب المفتوح ونزع الورم السرطانى الشيطانى فشلت ، وأن جبريل لم يكن جراحا ماهرا ،فترك منها جزءا دخل منه الشيطان لقلب النبى عليه السلام ؟؟؟؟
لا يا عزيزى ...... فموضوع (شق الصدر هذا )كُله فشرة ومعرة وكذبة من اكاذيب رواة لهو الحديث وكُتاب السيرة ،ومازل مشايخ الجهل الكبير المُقدس يلوكونها بألسنتهم على منابر مساجد الضرار وفضائياتهم .فهم تلاميذ موفون بعهدهم للشيطان حتى لو كان على حساب دين الله وقرءانه ونبيه محمد والروح الأمين جبريل عليهما السلام ...
والله ورسوله ودينه براء من أقوالهم وأكاذيبهم .وسيُحاسبون عليها يوم القيامة هم ومن يؤمنون بهامعهم ويُعلمونها لعوام المُسلمين على أنها جزءا من دينهم حسابا عسيرا .
اجمالي القراءات 1274

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق