هل الله يشرك بنفسه؟:
فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ

محمد عبدالكريم Ýí 2022-09-12



الاخوه الاعزاء/ تحية لكم وارجو امنكم الافادة فى الاية التالية.

يقول المولى عز وجل (ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ ۚ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ ﴿١٤ المؤمنون﴾.

اأولاً:-
1- هل يشرك الله بنفسه؟
2- هل يوجد خالقين اخرى غير الله؟
3- هل ممكن ان يكون الله قائلا هذة الاية؟
4- كيف يميز نفسه بأنه الاحسن؟ احسن من من؟ واحسن بماذا؟

انا اسال لاني اثق بكم وليس معنى سؤالى تهجم او استنكار او اسائة، ولكنى اراها لغة بشرية وغير منطقيه ان يقولها خالق الكون.

كما انه يوجد اية اخرى سوف نتحدث عنها فى موضوع اخر بأذن الله، واعتقد انها ليس قول رب العزه ولكنها قول بشري.
شكرا لكم وانا ابنكم واريد الاقادة.



اجمالي القراءات 339

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (9)
1   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ١٢ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93451]

أهلا بك استاذ محمد عبد الكريم ، وأقول :


1 ـ أرجو أن تعطى وقتا كافيا لقراءة ما كتبناه فى الموقع ، ففيه الاجابة المتكررة على أسئلة متكررة . وأرشح لمن يريد أن يكون باحثا فى القرأن الكريم أن يقرأ لنا ( كيف نفهم القرآن ) . والأساس فيه تحديد المصطلح القرآنى من داخل القرآن نفسه ، وليس من القواميس وكلام الناس . وتطبيقا لهذا فلا زلنا ننشر مقالات تحت عنوان ( القاموس القرآنى ) فى تحديد معانى الألفاظ القرآنية من خلال سياقاتها . 

2 ـ قلنا إن ( فاطر ) تعنى الذى خلق من لا شىء . بالتالى فالله جل وعلا هو وحده الفاطر ، وهو جل وعلا فاطر السماوات والأرض ، ولم تكن من قبل شيئا ، وهو الذى فطرنا ولم نكن من قبل شيئا . أما ( خلق ) فيمكن به وصف ما يتم تصنيعه كما يفعل البشر فى  تصنيع لبعض ما أوجد الله جل وعلا من مواد . فالله جل وعلا هو وحده أحسن الخالقين ، وجاء هذا فى سياق خلقه للبشر فى سورة المؤمنون الآية 14 . و ( احسن الخالقين ) يجب ألا نعبد مخلوقا معه ، وهذا ما قاله النبى الياس لقومه كما جاء فى سورة الصافات الآية ( 125 ) . هناك أشياء لم يخلقها الله جل وعلا ، وهى أكاذيب الكفر الشيطانية ، وجاء ذكرها فى سورة العنكبوت ( الاية 17 ) فى خلقهم الإفك .   

2   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الإثنين ١٢ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93453]

الفاطر والخالق


تحياتي لك د. احمد صبحي منصور . وكم انا سعيد لرد حضرتك على اسالتي ، ولا انسى انى تعلمت من حضرتك ومن كتاب اهل القران  امور تدبر الايات  .



واعترف انني لم اتفصحي الموقع جيدا قبل سؤالي، و بعد سرد سؤالى قمت بالتفحص فى الموقع ووجد اسالة مشابها وقرأت الردود.



وحاولت ان اضف رد مباشرا ولكنى لم استطع.



3   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الإثنين ١٢ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93454]

الفاطر والخالق 1


واعذرني ان افسم الرد حتى اتمكن من النشر.



فى بداية الامر اجب ان اوصح انني تلميد اهل القران من 2019 وتعلمت الكثير هنا وكنت اتابع وانتظر رجوع الموقع بفارغ الصبر عندما اصابه التوقف لفترة كبيرة، حتى اتعلم اكثر واكثر من اساتذي ومعلميني اللذين اتشرف وافتخر بهم.



وكما تعود هنا بالمقابلة بالصدر الرحم والتعقل فى ردودكم، جعلني اطمع فى فتح نقاش قد يفيدني ولعله يفيد الجميع.



صدقت فى قولك كان يجب علي ان اطلع على مواضيع التى تم سردها قبل سؤالي ، وبالفعل وجد الاجابة.



ولكنى لاسف لم اتفحص القاموس القراني حتى الان ، ولكنى سوف افعل بأمر الله.



لقد غبت عن الموقع اكثر من سنتين وذلك بسبب حادث واحمد الله على خروجي منه وعودتي ابحث عن الحقيقة مرة اخرى.



ولقد شاهد بعض الفيدوهات مؤخراً لكثير من اراء اخرى جديدة تتناسب بما  كنت افكر به بمفردي.



والصاعقة انها كانت لملحدين او لادينيين كما يقولون . فخفت ان اكون قد ضليت الطريق ورجعت مسرعاُ حتى اجد الصواب.



طالباً منكم سعه الصدر كما تعود منكم.



4   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الإثنين ١٢ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93455]

أتوسم فيك خيرا إبنى العزيز استاذ محمد عبد الكريم


وأنتظر منك أن تثرى الموقع بتعليقاتك وآرائك . كلنا يتعلم بعضنا من بعض ، وأدعو الله جل وعلا أن يهدينا للحق والصواب . 

5   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الإثنين ١٢ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93456]

الفاطر والخالق 2


بارك الله فيك د. احمد صبحي منصور



في بداية الامر ، انا ليس كاتب ولم اكتب على اى موقع اخر او حتى على الفيس بوك، ولم اتحدث باللغة العربية الفصحى، فرجاء تقبل كلامي بالعامية.



بعد طرحى للأسئلة الاربعة وجدها قد تم الاجابة والرد على السؤال الثاني منهم اكثر من مرة.



وسوف اطرحهم مرة اخري بنفس طريقة طرح ا. فوزي فراج للأسئلة ، وليسمح لى اتباع أسلوبه واتمنى له الصحة والعافية.



1-هل يشرك الله بنفسه؟



2- هل يوجد خالقين اخرى غير الله؟



3- هل ممكن ان يكون الله قائلا هذة الاية؟



4-كيف يميز نفسه بأنه الاحسن؟ احسن من من؟ واحسن بماذا؟



تم الرد بالقعل على السؤال الثاني من قبل للدكتور احمد صبحي منصور تحت عنوان النشأة الأولى



الأربعاء ٢٣ - يناير - ٢٠١٩ ١٢:٠٠ صباحاً 



https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_fatwa.php?main_id=4138



الانسان يخلق



الثلاثاء ١٦ - أبريل - ٢٠١٩ ١٢:٠٠ صباحاً



https://www.ahl-alquran.com/arabic/show_fatwa.php?main_id=4342



وموضوعات اخرى مثل ختان الذكور / نظرية التطور / وغيرهم والتى تم بهما الردود وتوضيح المعني



 



ولكن هذة الردود تفتح لنا باب اخر للتساؤل


6   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الثلاثاء ١٣ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93457]

الفاطر والخالق 3


ولكن هذه الردود تفتح لنا باب اخر للتساؤل



يقول المولى عزوجل



يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ ۚإِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ ۖ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ۚ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ ﴿٧٣الحج﴾






أَيُشْرِكُونَ مَا لَا يَخْلُقُ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ ﴿١٩١الأعراف﴾

وَاتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً لَّا يَخْلُقُونَ شَيْئًا وَهُمْ يُخْلَقُونَ وَلَا يَمْلِكُونَ لِأَنفُسِهِمْ ضَرًّا وَلَا نَفْعًا وَلَا يَمْلِكُونَ مَوْتًا وَلَا حَيَاةً وَلَا نُشُورًا ﴿٣الفرقان﴾


وهنا نتساءل ، لماذا يذكر الله في الايات يخلقوا ولم يذكر يفطروا؟



7   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الثلاثاء ١٣ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93458]

الفاطر والخالق 4


وانا اري ان القران الكريم مركب يكمل بعضه البعض، وان الله سبحانه وتعالى يقصد كل حرف في كل كلمة.



وإذا بحثنا اكثر في القران لإيجاد من الذي يخلق غير الله لوجدنا الإجابة.



من المؤكد وجود أية اخرى تجيب على هذا السؤال



وبالفعل قد اوضح الله لنا من استطاع ان يخلق في سورة أل عمران  (49)



 



وَرَسُولًا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ ۖ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللَّهِ ۖ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ اللَّهِ ۖ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (49)



وهنا يخبرنا المولى عز وجل انه يوجد خالق اخر غيره بأذنه بل ةيحي ايضأ بأذنه وبالطبيعي يتطيع ان يميت كما يستطيع اى بشر ان يميت (اقصد يقتل)،وبهذا يؤكد لنا سبحانه انه يقصد كل حرف فى كل كلمة بالكتاب



هذا لا ينفي ما قاله د. احمد صبحي منصور بفاطر السموات والارض ، وانا اتفق معه فى كل ماقاله.



ولكنى كما اوضحت اني اري ان الله سبحانة وتعالى يقصد كل حرف فى كل كلمة كما هي، فلماذا وضع الله نقسه بنقس منزله رسول او عبد من عبادة؟



ونكرر الأسئلة مرة اخرى.



هل يشرك الله بنقسه؟ ليضع نفسه في نفس منزله رسول او عبد او أي شيء اخر؟



نحن نعترض على الشهادتين ومن ضمن اسباب الاعتراض وضع الله بنفس منزلة عبد؟



وهذا ينقلنا للسؤال الاول مرة اخر



هل يشرك الله بنفسه؟



ونستطيع اعادة صياغتة هل يضع الله نفسه بمنزلة شخص او اى شيء أخر؟



8   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الثلاثاء ١٣ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93459]

نقولها ثانيا وأخيرا


ليس لدى وقت ولا جهد للاجابة على أسئلة تمت الاجابة عليها من قبل. أنصح بأن تقرأ أكثر مما تكتب . لديك العقل والوقت والجهد .

9   تعليق بواسطة   محمد عبدالكريم     في   الثلاثاء ١٣ - سبتمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً
[93463]

اعتذر لاضاعة وقتك


د. احمد صبحي منصور



اعتذر جداُ لاضاعة وفت حضرتك.



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2019-06-25
مقالات منشورة : 3
اجمالي القراءات : 4,701
تعليقات له : 36
تعليقات عليه : 13
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt