سؤال قديم مُتجدد : هل الأرض كروية أم مُسطحة ؟؟

عثمان محمد علي Ýí 2022-05-22



سؤال من صديق . انا لا أُصدق ناسا ولا من يقول بأن الأرض كروية فهل هناك في القرءان ما يُثبت كرويتها ؟؟
صديقى العزيز . نعم القرءان العظيم تحدث عن السماوات والأرض ،والشمس والقمر،والليل والنهار وحركة دورانهم حول بعضهم البعض ونتيجة لذلك يكون تعاقب الزمن بالأيام والشهور والسنين .وتحدث أيضاعن كروية الأرض. كما اثبت العلم الحديث من خلال رحلات إستكشافية للفضاء كروية الأرض . وإليك التفاصيل :
-1-القرءان الكريم يقول عن كروية الأرض بشكل مُباشر ((وَالأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا )) أي شكلها شكل البيضة .وهذا هو الوصف الدقيق الذى شبه به علماء الفلك كروية الأرض .إذن فهى ليست مُسطحة.
2- ولأن تعاقب الليل والنهار أثر من آثار كروية الأرض فإن القرآن الكريم يعطي إشارة لمّاحة لهذا داعيا للتفكير فى قوله تعالى : ( وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ )الرعد3.
وَالأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ شَيْءٍ مَوْزُونٍ (19) الحجر
وَالأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (7) ق
تعبير (مَدَّ الأَرْضَ) أجمل وأبلغ تعبيرعن كروية الأرض. لأن الجسم الكروي ممتد إلى ما لا نهاية ، هذا لمن يعيش فى داخله وفى إطاره. تخيل لو أن نملة تسير على سطح بطيخة. هل ستصل الى نهاية البطيخة ؟ ستظل تسير وتسير وسطح البطيخة ممتد أمامها لا ينتهي. ومن كروية الأرض جاء تعاقب الليل والنهارأثناء حركة (الكرة ) الأرضية ودورانها حول نفسها وحول الشمس . ثم يأتى تعبير كروية الليل والنهار فى إشارة واضحة لتعاقب الليل و النهارعلى كوكب الأرض ، يقول تعالى : ( خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَعَلَى اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى أَلَا هُوَ الْعَزِيزُ الْغَفَّارُ ).
3- وفى قوله تعالى (وَآيَةٌ لَّهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ .وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ. وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيم.لا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ).فأنا أعتقد أن مُصطلح فُلك هنا يُشير إلى الدوران بشكل دائرى كروى أو بيضاوى لأن في تقديرى أن نظام الكون وشكله العام النهائي مُتشابه من أصغر مخلوق ملموس ضرب به الرحمن مثلا في تناهى الصغر وهو (الذرة ) إلى المجرات والكواكب والنجوم في السموات ،فالذرة تتكون من نواة دائرية وحولها أفلاك أو مدارات دائرية أيضا تدورحولها ، ولو نظرنا أيضا لخلايا الإنسان أو خلايا الكائنات الحية بشكل عام فسنجدها على شكل دائرى كروى ، ولو نظرنا للطواف حول الكعبة في البيت الحرام فسنجده على شكل كروى دائرى .فهذا في نظرى دليل آخر من أدلة ثبوت كروية الأرض .
4- من الإعجاز الكونى أن الأرض تدور حول نفسها فى نفس الوقت الذي تدور فيه حول الشمس . وذلك الدوران المزدوج ( حول نفسها وحول الشمس ) ينتج عنه تتابع الليل و النهار . والقمر يدور حول الأرض ولكنه لا يدور حول نفسه فيظل يواجه الأرض بدورانه حولها بوجه واحد أو نصف واحد بينما يظل الجانب الأخر أو النصف الأخرغير مرئي بالنسبة للأرض
ويختلف الحال مع الأرض وعلاقتها بالشمس . فالأرض وهي تدور حول الشمس تواجه الشمس ليس بنصف واحد كالقمر ولكنها تدور حول نفسها فتتسلط أشعة الشمس على الجزء من الأرض المواجه للشمس والمعرض لأشعتها ، ولأنها أي الأرض تدور حول نفسها بالتدريج فإن أشعة الشمس تتنقل وفق سرعة دوران الأرض حول نفسها ، أي خلال 24 ساعة يتحرك ضوء الشمس لينير نصف الأرض المواجه للشمس ،ويظل ضوء الشمس متنقلا بثبات ، وكلما تحرك أضاء منطقة من الأرض تاركا منطقة أخرى مساوية ليزحف عليها الظلام .
5-من دوران الأرض حول الشمس خلال العام تنتج الفصول الأربعة ، والاختلاف فى مقدار الليل والنهار بين الشتاء والصيف شمال وجنوب خط الاستواء. يقول تعالى : ( وَهُوَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ وَلَهُ اخْتِلَافُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ) المؤمنون 80 .وكل ذلك مرتبط بخلق السماوات والأرض ، يتضح هذا من قوله تعالى :( إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ ) . آ ل عمران 190.
6- من الحقائق التي أثبتت كروية الأرض هي اختلاف الطريقة التي تشرق بها الشمس على الكورة الأرضية ، وهو ما يسبب اختلاف أطوال الظلال في مختلف أنحاء الأرض، فإن لم تكن الأرض كروية ستكون أطوال جميع الظلال متساوية في نفس الوقت بغض النظرعن الموقع، ولكن الحقيقة عكس ذلك .
- 7- ومن هنا فإن هذه الأدلة العلمية التي أشارت إليها (ناسا) ومعهم علماء الفضاء والفلك بالإضافة للأدلة القرءانية التي سبقتهم ب1400سنة أثبتت بما لا يدع مجالا للشك كروية الأرض .
- 8- وإلى مقال قادم بإذن الله عن حركة وتعاقب وأوقات الليل والنهار .
اجمالي القراءات 446

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق