طبيب بمستشفى والتر ريد: ترامب وضع حياة عناصر الخدمة السرية في خطر

اضيف الخبر في يوم الإثنين 05 اكتوبر 2020. نقلا عن: CNN


طبيب بمستشفى والتر ريد: ترامب وضع حياة عناصر الخدمة السرية في خطر

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-

- اتهم الدكتور جيمس فيليبس، طبيب غير عسكري في مركز والتر ريد الطبي العسكري الأمريكي، الرئيس دونالد بتعريض حياة عناصر الخدمة السرية الذين يحرسونه للخطر، بسبب خروجه المؤقت من مستشفى والتر ريد في جولة بالسيارة لتحية أنصاره.

وقال الدكتور فيليبس: "كل شخص في السيارة خلال الجولة الرئاسية غير الضرورية تماماً الآن يجب أن يخضع لمدة 14 يوماً. قد يمرضون وقد يموتون من أجل استعراض مسرحي سياسي، أمرهم ترامب بوضع حياتهم في خطر، هذا جنون".

وأضاف، في تغريدة عبر حسابه على تويتر: "هذه السيارة الرئاسية ليست مضادة للرصاص فحسب، بل هي معزولة بإحكام لصد أي هجوم كيماوي. وخطر انتقال فيروس كورونا داخلها مرتفع جدا"، وتابع بالقول إنه "عدم مسؤولية بشكل مذهل"، معربا عن تضامنه مع حرس الرئيس من عناصر الخدمة السرية الذين "أُجبروا على تلك اللعبة".وكان البيت الأبيض قد أصدر بياناً، مساء الأحد، قال فيه إن تم اتخاذ "الاحتياطات الملائمة" من أجل موكب ترامب وإن تلك الخطوة قد "وافق عليها الفريق الطبي واعتبرها خطوة آمنة".

وفي لقاء مع CNN، قال الدكتور جيمس فيليبس، الذي لا يشارك في رعاية ترامب، إنه "من غير المحتمل أن يوافق المهنيون الطبيون على موكب الرئيس دون أي تأثير سياسي خارجي".

وأضاف: "هذه ليست ممارسة عادية بأي شكل من الأشكال، ولدي صعوبة في الاعتقاد بأنها حدثت بدون تأثير، يعتمد على التسلسل القيادي، لكي يوافق الأطباء على السماح بذلك".

وتابع بالقول: "عندما نعتني بالمرضى في قسم الطوارئ، أو في آلاف الساعات التي أمضيتها في أجنحة المرضى والجراحة والطب وغرف العناية المركزة، لا نترك المرضى يغادرون المستشفى وهم مرضى، ما لم يوقعوا ضد المشورة الطبية".

اجمالي القراءات 112
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق