يستهدف جزءا من الخلية فقط.. فريق علمي يطور لقاحا ضد كورونا

اضيف الخبر في يوم الخميس 14 مايو 2020. نقلا عن: الحرة


يستهدف جزءا من الخلية فقط.. فريق علمي يطور لقاحا ضد كورونا

بعد سنوات من الخبرة والبحث في مجال الفيروسات التاجية، وحصوله على براءة اختراع، يستعد فريق من الأكاديميين الإسرائيليين في جامعة تل أبيب بالشراكة مع شركة سويسرية، لتطوير لقاح ضد فيروس كورونا المستجد.

وحصل الاتفاق، الثلاثاء، بين شركة راموت لنقل التكنولوجيا التابعة لجامعة تاو، وشركة نيوفي للأدوية الحيوية السويسرية والتي هي أيضا واحدة من مجموعة نيوفارم الإسرائيلية، بحسب صحيفة "جيروزاليم بوست". 

وقال الأستاذ في كلية التكنولوجيا الحيوية في جامعة تاو، جوناثان غيرشوني، إن الباحثين الذين تعاقدت معهم الشركة السويسرية تخصصت أبحاثهم بالفيروسات التاجية منذ 2004 أي بعد فترة قصيرة من وباء فيروس سارس الذي ظهر في عامي 2002 و2003. 

وأوضح أن دراساتهم تركز على تفاعل الفيروسات مع الخلايا التي تصيبها، وبالتحديد بروتينات الخلايا التي تعتبر بمثابة المستقبلات، والتي يعمل الفيروس على مهاجمتها. 

وأضاف "دورنا هو وقف هذا التفاعل بين الفيروس وبروتينات الخلايا المستقبلة للعدوى، وهو ما يعني أننا قد ننتج لقاحا يكون أكثر فاعلية وأمانا من اللقاحات الأخرى بسبب استهدافنا فقط جزءا محددا من الخلايا التي يصيبها الفيروس، وبالتالي توفير طاقة الجهاز المناعي التي قد تتأثر سلبا بتفاعل الأجسام المضادة الناتجة عن بعض اللقاحات الأقل كفاءة". 

وبسبب دراسات الفريق السابقة، فقد حصل على براءة اختراع، أدت في النهاية إلى الشراكة مع شركة نيوفي السويسرية.

ويقول غيرشوني "نتوقع أنه في غضون شهر أو شهرين سوف نكون قادرين على إتمام إعادة تشكيل مستقبلات فيروس كورونا المستجد"، وهي ما كانت أخذت منهم عدة سنوات عند دراسة السلالات السابقة من الفيروسات التاجية، بحسب غيرشوني. 

ويؤكد أن اللقاح قد يكون جاهزا بعد عام على الأقل حتى يمكن اختباره وتجربته. 

اجمالي القراءات 135
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق