ترامب: على العراق أن يدفع مقابل انسحاب قواتنا مثلما السعودية تدفع مقابل نشرها

اضيف الخبر في يوم السبت 11 يناير 2020. نقلا عن: الجزيرة


ترامب: على العراق أن يدفع مقابل انسحاب قواتنا مثلما السعودية تدفع مقابل نشرها

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه لا مشكلة لديه في الانسحاب من العراق ولكن على العراقيين أن يدفعوا مقابل انسحابها، مشيرا إلى أن دولا مثل السعودية وكوريا الجنوبية تدفع لنشر المزيد من قواته.

مقالات متعلقة :

وأضاف الرئيس الأميركي -في مقابلة مع فوكس نيوز- أن القادة العراقيين لا يطلبون انسحاب القوات الأميركية في المحادثات الخاصة.

وأشار إلى أن بلاده بنت واحدا من أغلى المطارات في العالم، وأنها أنفقت مليارات الدولارات عليه، وأن على العراق أن يدفع كل تلك التكاليف، مشيرا إلى أن في قبضته 35 مليار دولار من أموال العراق.

ولفت ترامب إلى أن دولا مثل السعودية وكوريا الجنوبية تدفع ملايين الدولارات مقابل انتشار جنود أميركيين هناك.

وقال في مقابلته مع فوكس نيوز إنه أبلغ السعودية على سبيل المثال بأن عليها دفع الأموال مقابل نشر مزيد من الجنود، مضيفا أنها وضعت بالفعل مليار دولار في حساب مصرفي، وفق قناة الحرة.

وعن دعوات المسؤولين العراقيين إلى بدء التخطيط لسحب القوات الأميركية، قال ترامب "هذا ما يقوله العراقيون علنا. لكنهم لا يقولون ذلك في الجلسات الخاصة".يشار إلى أن البرلمان العراقي صدق قبل أيام على مشروع قانون يطالب الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة لسحب القوات الأميركية من العراق، وذلك عقب اغتيال القوات الأميركية لقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بمطار بغداد.

وردت إيران الأربعاء الماضي على مقتل سليماني بإطلاق صواريخ باليستية على قاعدتين عسكريتين تستضيفان جنودا أميركيين شمالي وغربي العراق، وقالت واشنطن إن أيا من جنودا لم يصب بأذى.

وأثارت المواجهة العسكرية الأميركية الإيرانية غضبا شعبيا وحكوميا واسعا في العراق، وسط مخاوف من تحول البلد إلى ساحة نزاع مفتوحة بين الولايات المتحدة وإيران.

أما ترامب فقد اعتبر أن الأوضاع في الشرق الأوسط أصبحت في ظل إدارته أكثر ترويضا، موضحا أنه تم القضاء على تنظيم الدولة وزج بعشرات الآلاف من مقاتليه في السجون.

اجمالي القراءات 166
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق