الفلاكة والمفلوكون

الأربعاء 05 سبتمبر 2007


نص السؤال:
قرأت هذا التعبير فى احد مصادر العصر المملوكى ، وقرأت أن هناك كتابا يحمل ذلك العنوان. هل تشرح لنا هذا التعبير وظروفه التاريخية ؟
آحمد صبحي منصور :

في أواخر الخلافة العباسية استحكم نفوذ الخدم والمماليك في قصور الخلافة واستحوذوا على أكثرية الثروة ، وفي خلافة المستعصم العباسي آخر الخلفاء في بغداد كان مملوكه علاء الدين الطيبرسي يحصل على دخل سنوي من أملاكه يقدر بنصف مليون دينار ، في نفس الوقت الذي كان فيه أشهر علماء المدرسة المستنصرية لا يزيد مرتبه الشهري على 12 دينار ..!!
تحركت الثروة نحو الخدم تاركة العلماء يعيشون البؤس حتى أصبح الفقر من لوازم العلم فيقول العلامة ياقوت الحموي "هيهات مع حرفة الأدب بلوغ وطر أو إدراك أرب" !!
كان المثقفون العلماء يتضورون جوعاً بينما يرفل الخدم والمماليك في الذهب والحرير ، واستدعى هذا أن ينحت المثقفون كلمة تعبر عن فقرهم وتميزه عن باقي اتلفقلر وبقية الفقراء فقالوا عنه (الفلاكة) وقالوا عن أنفسهم أنهم (المفلوكون) وهى تعني ذلك الفقير كثير اللجاج الذي لا يلقى من عصره إلا الإهمال ، وهو معنى ينطبق على المثقف الجوعان الذي يعرف كثيراً ويأكل قليلاً والذي يمتلئ عقله بالأفكار ويخلو جيبه من الدرهم والدينار .
وقد ظل مصطلح (الفلاكة المفلوكون) ساري المفعول باستمرار ذلك التناقض بين ترف الخدم والمماليك وبين حاجة المثقفين الصعاليك،وكان لابد للمثقفين من التكسب بأي طريق في عصرهم الردئ فاخترعوا أساليب للخداع جعلوها علوماً منها (الكيمياء) التي أصبحت على يديهم تعني إمكانية تحويل المعادن الخسيسة إلى ذهب وجواهر اعتماداً على الكرامات والقوة النفسية،ومنها علم (المطالب) أو العثور على الكنوز المخبئة ومنها علوم (الحرف) و(الكيمياء) و(النجوم) وهى التحايل بالسحر وادعاء علم الغيب .
واقتنع الناس بجدوى تلك العلوم فراجت وازدهرت واستمرت في الازدهار إلى درجة جعلت العلامة ابن خلدون ينبه على فسادها ، ثم جاء تلميذه شهاب الدين الدلجي ينصح المفلوكين بالابتعاد عن تلك العلوم في كتاب جعل عنوانه "الفلاكة والمفلوكون" وهو من نوادر التراث ، وقد عرض فيه لمعنى كلمة الفلاكة والآفات التي تنشأ عنها واقتران الفلاكة بأهل العلم , ثم وضع نصائح لأهل الفلاكة وترجمة لأشهر العلماء الذين عاشوا في فقر وفلاكة ، وأورد الأشعار التي قالها الأدباء المفلوكون.
ولعل أوجعها تلك الأبيات ..
ألا موت يباع فاشتريـــــه فهذا العيش ما لا خير فيـــه
ألا موت لذيذ الطعم يأتي يخلصني من الموت الكريه
إذا أبصرت قبراً من بعيد وددت لو أنني فيما يلــــيــه


اجمالي القراءات 13156
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3824
اجمالي القراءات : 32,051,725
تعليقات له : 4,223
تعليقات عليه : 12,684
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


خطبة الجمعة من تانى: كيف ترى للخطيب القرآني بأن لايتدخل في السياسة،و إذا كان عنوان خطبته حول الظلم والاستبداد...

إختلافهم لعنة : لقد قرات كتبا كثيرة وكلما زادت قراءاتى زاد تشتيتى ما بين ماهو الواجب والمستحب والمكروه...

reciting in prayers : The Quran states quite clearly that we have to recite our prayers with moderate voice,...

الحديث السنة الصلاة: قي الحقبقة انا كنت من القارئين والدارسبن للفقه السني وفعلا اجد الكثير من غبر الفطرة ولا...

الخطأ فى الصلاة : أحيانا أسهو فى الصلاة ، وأحيانا أتكاسل عنها . وظليت سنة لا اصلى . وأريد أن ألتزم بالصلاة...

تحريم الخنزير: لماذا يحرم علينا لحم الخنزير ؟ ...

هجص الشيعة : يدعي الشيعه ان هذه الايه تثبت الامامه التي يؤمنون بها : ( واذ ابتلي ابراهيم ربه بكلمات...

خير أُمّة : كنتم خير امة أخرجت لناسӍ 9; هل هذا معناه أن محمد رسول الله خير رسول اخرج لناس ...

رسالة ماجيستير: اطلب منك المساعدة يا استاذنا . أنا طالب اقوم بتحضيررسال ة ماجيستير عن ( الطريقة...

من ميراث اخى : أخى كانت مأساته مع زوجته ، كان لا يأمنها على أى شىء ، حتى ملابسه يخاف أن تمزقها ، وكان يحتفظ...

تحية العلم : ماحكم تقديس وتعظيم راية/علم الدولة مثل الصلاةعلى الراية أوأمامها؟...

الرسول: كنت أفكر في بعض الآيات كقوله تعالى (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا ْ إِلَى مَا...

الصلاة بالفيديو: يوجد كثير من الفيديوات على اليوتيوب عن طريقة صلاة القرآنين ومعظمها او حتى كلها ليست كما...

مطلوب ترجمة .!!: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمان الرحيم {وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ...

كردت كارد: سؤال مؤرقني وأرجو منكم إفتائي به، مع علمي أن حضرتك الآن مشغول فيما يحصل في مصر، أمنا...

more