القرآن وكفى

الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
ان الفكرة الكلية التي ينصلح بها حال المسلمين وينهضوا على اساسها ان القران هو المصدر الوحيد للاسلام وما عداها من روايات الاحاديت المسندة الى الرسول والتراث الفقهي عند المسلمين هي ثقافة بشرية ليست لها قداسة. نداء حار لكم ان ينحصر الجهد على تركيز هذه الفكرة وبيانها للناس مع ادلتها ونقض ما سواها من افكار اي رسم الخط المستقيم امام الخط الاعوج ليتضح للناس الحق من الباطل. وبدون الدخول في تفصيلات جزئية وضرب الامثلة او الدخول في المسائل الفقهية والفتاوى الشرعية لان من شان ذلك تشويش الناس وصرف اذهانهم عن الفكرة الكلية الى النقاش والجدال في الامثلة والمسائل الفقهية. التي تحتمل الصواب والخطا فينشغل الناس في جدال لا فائدة منه. فالواجب هو الدعوة الى تصحيح افهام وافكار المسلمين باقامة الدليل على صحة هذه الفكرة الكلية ونقض ما سواها فاذا ثبت للناس ذلك كان من تحصيل الحاصل ان ينحصر استنباط الاحكام الشرعية من القران وحده. ومن الضروري لتبني هذه الفكرة من قبل المسلمين ان تنفصل هذه الفكرة عن مسميات اشخاصها فليست هذه الفكرة فكرة احمد منصور او القرانيين انما هي فكرة المسلمين بل فكرة كل مسلم بعينه ولا يجوز
آحمد صبحي منصور :
أخى العزيز فؤاد
هذا ما أتمناه ، ولكن ما نتمناه سويا لا يرضى كل القراء.
بعضهم يريد فتوى ، وبعض الخصوم يقولون إذا إكتفينا بالقرآن فكيف نجد فيه كل ما نريد ، وبعضهم يريد ثقافة اسلامية وتاريخية ، وبعضهم يكتب و يريدنا أن ننشرله ، وبعضهم يريد الاصلاح السياسى مع الاصلاح الدينى لأنهما مرتبطان.
لذا كان الحل الوسط هو ما جاء فى شروط النشر فى الموقع ، وأرجو أن تقرأها.
أما كون هذه الفكرة لفلان ، وأن هذا لا يصح بل يجب أن تكون فكرة كل المسلمين فهذه أمنية عزيزة غالية ، ولكنها مستحيلة الحدوث فى رأييى المتواضع لأن هذا يستلزم أن يكون كل المسلمين ـ على اختلاف طوائفهم من شيعة وسنة و صوفية وغيرهم ـ مجتمعين على ما نقوله نحن من الاكتفاء بالقرآن وحده تاركين كل تلك الأسفار و الكتب والتراث والأئمة . هذا مستحيل واقعيا وقرآنيا حيث قال تعالى ( وإن تطع أكثر من فى الأرض يضلوك عن سبيل الله ) فالأكثرية ضالة مضلة ـ من حيث العقيدة ـ و تستطيع أن تضل النبى محمدا عليه السلام نفسه إذا إتبعها وترك القرآن الكريم.
لقد كررت وأكدت أننا جميعا أمام القرآن الكريم تلاميذ ـ ونتعلم من بعضنا ويصحح بعضنا بعضا ، فليس عندنا شيخ ومريدون ، وحتى الفتاوى التى اقولها أعرضها للنقاش والاعتراض لأننى احتاج الى أن اعرف إن كنت على خطأ أو صواب.
وكما تعرف فأعداؤنا هم الذين يطلقون علينا الألقاب ، وهم الذين يحتكرون لأنفسهم الحديث باسم (أمة الاسلام ) وهم الذين يزعمون أنهم يمثلون الاسلام ويجعلوننا مرتدين عن الاسلام.
ونحن فى مواجهتهم نتمسك بالقرآن و نفتح قلوبنا لكل من يأنى لهذا الموقع يشاركنا أو يخالفنا فى الرأى ، وننصح أنفسنا وغيرنا بالتمسك بأدب الحوار أملا فى أن نستفيد من الحوار بما ينفعنا فى دنيا وفى آخرتنا.
ولك منى خالص الشكر يا استاذ فؤاد



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 10125
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   وليد سليم     في   الجمعة ٢١ - نوفمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[30335]


اخواني  وانا  ادلي  باول  دلو  لي  في  هذا  المندى  الطيب  ان شاء الله  اود  ان  اضع  امام  اخواني  حقيقة  مهمه  و هي  :


 


   ان  القرآن  الذي  انزل  على  محمد  ص  فيه  بيان و تفصيل  كل  شيء   و هذا  لا  جدال  فيه  .  و ان  فيه  آيات  بينات  هن ام  الكتاب  و أخر  متشابهات  .


 


  و ان  دور  النبي  الكريم  ص  هو  تبيان  ما  نزل للناس  من  ربهم  بالفعل و التفسير  و التأويل  .  و بيان  الامور  التي  تخفى  على  الناس  كل  حسب  طاقاته  العقليه  و الاستيعابيه  .  و ما  اعنيه  هنا  ان  جهلي  بآية  و تأويلها  و حكمها  لا  ينكر  حقيقتها  .  فالخلل  فيّ و ليس  في  الايه  .  وان  الرسول  الكريم  بما  بينه  للناس  كان  صادقا  مخلصا  و ذلك  بشهادة  الله  خير  الشاهدين  .  وما  كانت  السنين  التي  مر  بها  الاسلام  الا  وسيلة  الحكام  و السلاطين  لابعاد  الناس  عن  القرآن  و فهمه  كما  عرّفناه  محمد  ص  و ذلك  خدمة  لاهوائهم  و عروشهم  و نزواتهم  فركبوا  بعض  المتهمين  بالعلم  و امتطوا  سفلة  الفقهاء  واضفوا  عليهم  قدسية  اكبر  من  قدسية  القرآن  و الرسول  ص  وخرجوا  لنا  على  سبيل  المثال  بتيار  السلفيه  الذي  يركز  على  فهم  الدين  كما  فهمه  السلف  الصالح  حسب  شروطهم  بالصلاح  لا  كما  بينه  محمد  ص  .  فأخرجوا  كثيرا  من  الناس  من  دائرة  الاسلام  الحق  الى  اسلام  مشوه  مقيت


 اما  في  ما يتعلق  بنبذ  محمد  ص  وما  اتى  به  من  تبيان  للقرآن  امتثالا  لامر  الله  عز وجل  فهذا  مردود  لسبب بسيط  هو  :  ان  النبي  وضع  لنا  قاعدة  ننطلق  منها  الى  معرفة  الصحيح  من  الموضوع  بما  روي  عنه  من  أحاديث  فقال  ص  :  اذا  حاءكم  عني  الحديث  فاعرضوه  على  كتاب الله  , فما  وافقه  فخذوا  به  ,  و ما  عارضه  فاضربوا  به  عرض  الحائط  .  انتهى  .


قد  نعرف  تفسير  آية  او كل  آيه  و لكننا  لا نستطيع  ان  نعرف  تأويل  الايات  الا  من  خلال  محمد  ص  .واذا  ادعيت  انني  ممن  يؤولون  القرآن  فأكون  مجانبا  للصواب  .  لا  يعقل  ان  يكون  العلم  النبوي  كله  في  حكم  الغير  موجود  والا  ما  فائدة  ان  يبعث  الله  فينا  رسولا  منا  ؟  اليس  بامكان الله  جل  و علا  ان  يرسل  لكل  انسان  نسخته  من  القرآن  لحظة  مولده  ؟ 


 


  يجب  ان  نكون  في  غاية  الحذر  بالتعامل  مع  الرسول  الكريم  المبعوث  رحمة  للعالمين  .


 


2   تعليق بواسطة   خالد حسن     في   الجمعة ٢١ - نوفمبر - ٢٠٠٨ ١٢:٠٠ صباحاً
[30337]

السلام عليكم وليد سليم

اهلا وسهلا بك في هذا الموقع الطيب ونرحب بك شخصا كريما في الموقع


ولكن أرجو أن لا تتسرع بالردود واجعل الوقت الاكبر للقرآءة والوقت القليل للكتابة , ففي القرآءة مئات الاجوبة التي تدور في رأس الانسان


وأهلا بك أخا عزيزا


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4535
اجمالي القراءات : 43,889,593
تعليقات له : 4,744
تعليقات عليه : 13,699
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عدة الأرملة: في الايه 224 سورة البقر ه عن عدة المرا ه اربعة...

إمام و أئمة : نقول إمام الجام ع وإمام الصلا ة والأئ مة فى...

مقالاتك طويلة: أتمنى لو تكون مقالا تك أقصر ، فهى طويلة...

استفسار بسيط: عندي استفس ار بسيط ( تفسير أية ويل للمصل ين ...

تعدد الزوجات من تانى: لا أوافق ك على ان التعد د فى الزوج ات مباح...

لاتقلق ولا تبتئس !: يُتعب ني التفك ير جدا في مستقب لي يصل الى...

باب للزواج: استأذ نكم فى فتح موضوع تخصيص باب على الموق ع ...

كُفر أئمة( التفسير ): قرأت فى التفا سير ان الذى مرّ على قرية وهى...

عدنا بحمد الله تعالى: لماذا لم تنشر من 19 - 3 - 20118 لحد الان ارجو ان تكون...

هجص الشيعة : السلا م عليكم دكتور أحمد، أنا من متابع يك ...

إمتلاك الحقيقة: ما الفار ق بينكم وبين الشيو خ الذين...

شذوذ جنسى مبكر: انا عندي 14 سنه وبعان ي من مرض الشذو ذ الجنس ي ...

الجهادالأكبر وألأصغر: ما معنى الجها د الأكب ر و الجها د الأصغ ر؟ ...

يا حسرة على العباد.!: السلا م عليكم ورحمة الله وبركا تة اولا اود...

عرش الرحمن: (ال ه الرحم ن الرحي م)(ويح مل عرش ربك...

more