رجال الأعراف

الثلاثاء 07 اغسطس 2007


نص السؤال:
مع فائق إحترامي (و إعتقادي أنّه لا خروج من النّار لمن زجّ فيها)، فإنّي لم أقتنع على الإطلاق بقراءتكم. رجال –جمع رجل- إسم ذات، يمثل أغلب ورود صورة الكلمة 'رجال' في القرآن. بينما لفظ رجال –جمع راجل- وردت مرتين فقط، وفي كلتا الحالتين جاءت قرينة في السياق تفيد أن المعنى المراد هو'مترجلين'. في الحج 27 جاءت كلمة 'رجال' مقترنة بعبارة 'وعلى كل ضامر' التي تقيد معنى رجال على أنّه مترجلون. لو حذفنا عبارة 'وعلى كل ضامر' لكان المعنى الوحيد الممكن ل رجال هو المعنى الغالب في القرآن أي جمع رجل أو نظير النساء. كذلك الحال في البقرة 239: رجال جاءت في السياق مقترنة ب ركبانا. لنفرض أن المعنى المراد ب رجال في الأعراف 46 هو مترجلون، كيف استنتجتم أن المترجلين ملائكة؟ ثم هل في القرآن وصف للملائكة أن لها أرجل أو تترجل؟ أعرف فقط أن الملائكة وصفت بأن لها أجنحة؟
آحمد صبحي منصور :
فى اعتقادى ـ وأرجو ألا أكون مخطئا ـ أن كلمة رجال تفيد الذكور إذا كان فى السياق ما يفيد وجود نساء صراحة أو ضمنا : كقوله تعالى (وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ) ( البقرة 228 ) (لِّلرِّجَالِ نَصيِبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا ) (لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبُواْ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبْنَ ) (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء) (وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاء وَالْوِلْدَانِ ) (إِلاَّ الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاء وَالْوِلْدَانِ ) (النساء 7 ، 32 ، 34 ، 75 ، 98 )
وتأتى رجال لتفيد الواقفين المترجلين كقوله تعالى على المتعبدين فى المساجد من الرجال و النساء (فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَن يَتَطَهَّرُواْ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ ) (التوبة 108 ) (فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ ) (النور37 ) وكقوله تعالى عن المؤمنين المجاهدين فى محنة الخندق وحصار الأحزاب ، مما يشمل الرجال و النساء (الأحزاب 23 )
ومعلوم ان الخطاب بالذين آمنوا يشمل الرجال و النساء طالما لم تأت قرينة تحدد اختصاص أحدهما.
وطالما أن السياق يفيد الملائكة فى الحديث عن أصحاب الأعراف ـ وفق ما أوضحناه فى الكتاب ـ فان كلمة ( رجال ) تفيد الملائكة المترجلين ، خصوصا مع وصفهم بأنهم يعرفون كلا من أصحاب الجنة وأصحاب النار بسيماهم ، وتبشر هؤلاء و تسخر من أولئك.
أما عن وصف الملائكة بأن لها أجنحة فهو تعبير مجازى عن سرعتها واختراقها المجالات التى لا نعرفهاـ وهذا خاص بهذه الدنيا ، وبالتالى فان الوضع مختلف فى الآخرة حيث سنتمكن من رؤية الملائكة ، ومنهم ملائكة الاعراف.


مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 13693
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   المسلم المسلم المسلم المسلم     في   الأربعاء 08 اغسطس 2007
[9956]

الأعراف.. ليست لمن تساوت حسناته وسيئاته!!. الأعراف.. أشرف المنازل يوم الحشر

اجتهاد جميل من الشيخ صلاح الدين إبراهيم أبوعرفة تجدونه هنا http://www.ahlulquran.com/study.asp

2   تعليق بواسطة   محمد عطية     في   الأربعاء 08 اغسطس 2007
[9960]

الى الأخ المسلم

شكراً لسيادتكم على الاشارة الى الرابط الخاص بالشيخ صلاح ابراهيم و مع احترامى الكامل لما ذهب اليه الا اننى لم اطمئن الى مقاله و لم اقتنع بما ذهب اليه من أدله حيث انه فى البداية رفض تفسير بعض العلماء بأنهم من النبيين أو الملائكة ثم فى نهاية رأيه يقول انهم من جملة النبين و المرسلين مما يجعل نهاية المقال عكس اوله ثم انه يستعين باحاديث بجانب الايات القرائنية فخلط الاوراق خلطاً لم استطع الفصل بينهم .... و نحن نميل الى قول د/ صبحى بناءاً على أن لفظ نادو فى القرأن لم يرتبط الا بالملائك سواء امر من الله أو طلب من اهل النار أو تحية اهل الحنة
( وَيَوْمَ يَقُولُ نَادُواْ شُرَكَآئِيَ ٱلَّذِينَ زَعَمْتُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُواْ لَهُمْ )
( وَنَادَوْاْ يٰمَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَّاكِثُونَ )
(وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا سَلاَمٌ عَلَيْكُـمْ طِبْتُمْ فَٱدْخُلُوهَا خَالِدِينَ )

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3710
اجمالي القراءات : 30,390,827
تعليقات له : 4,117
تعليقات عليه : 12,456
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


علم النفس : يتحدث اساتذة علم النفس واطباء علم النفس . فعن اي نفس يتحدثون وهم لا يعرفونها (فطرتها - )ولم...

بين الظهار والطلاق: ما حكم ان يقول الزوج لزوجته تكونين محرمة علي مثل امي واختي اذا فعلتي شيء ما . وهل اذا فعلت ذلك...

جَعَلَهُ دَكًّا : "وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى 48; لِمِيقَاتِ نَا وَكَلَّمَه ُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ...

ابن الأخ لا يرث ..: فى الفقه السنى يوجد مستحقون فى الميراث ليسوا مذكورين فى سورة النساء ،أبرزهم ابن الأخ ....

تبرج الجاهلية : كيف كانت هيئة تبرج الجاهلية الاولى الذي حذر الله منه نساء النبي؟ ...

علم النحو والحديث: ما هي الأعمال التي يمكن أن تفيدني في موضوع "حجية الحديث في النحو والصرف". حيث أنني فهمت أن...

عن لحظات قرآنية : فی حلقات برنامج لحظات القرآن 40;ه تفضل بی بیان فصل...

جدّى قاتل : السلام عليكم ابى الفاضل د احمد انا جدى له اخ تم قتله من قبل جماعه بدون ذنب فقتلهم جدى...

لا اكراه في الدين: اية "لا اكراه في الدين" حمالة أوجه؛ فمنهم من يفسرها بلا إكراه في دخول الاسلام فقط، واخرون...

لا حياء فى الدعاء: انا من خمس سنوات تقريبا كل ما انوي تحقيق هدف واسعى لذلك وادعي الله كثيرآ لتحقيقه وفعلا...

الايجاز بالحذف : أين خبر إن في قوله تعالى:(ان الذين كفروا بالذكر لما جاءهم وانه لكتاب عزيز ).؟...

الأكثرية وليس الجميع: انا بين نارين اريد منهما مايرضي الله عز وجل ..الاول منها وهو الاقتناع التام بما تكتب وبما...

شكل الصلاة : هل الصلاة على الشكل المتعارف عليه اعتمادا على الأحاديث النبوية وفعل اهل المدينة كمذهب...

اكذوبة الأقصى : 1 ـ قرات موضوعك الاخير عن القدس ولكن العقل العربى لم ولن يستوعب او يصدق اى شئ لان عقولهم اسست...

فتح حساب جديد: السلام عليكم لقد كان لي حساب باءسمي و لم اتصفح الموقع منذ مدة لاءنشغالي. و لما اردت...

more