رفع الحصانة عن الدبلوماسيين .

رمضان عبد الرحمن في الإثنين 02 مايو 2011


 

 

 

 

من غير المعقول والمقبول أن الدول العربية والإسلامية يوجد بها حصانة دبلوماسية عند السفير وعند الوزير ورئيس الوزراء وعند رئيس الدولة إن كانت جمهورية أو تحت أي مسمى، وحصانة أعضاء مجالس الشعوب، وأعتقد أن هذه الحصانة كانت السبب في فقر الشعوب العربية واستبدادها في كل شيء طالما أن هؤلاء معهم حصانة تحميهم من المسائلة، وهذا ما يجب التركيز علية في مصر بصفة خاصة الآن، وبشكل عام لمعظم الدول العربية، يجب أن تلغى هذه الجملة نهائياًالآن فى مصر .وعلى حد علمي أن الحصانة الحقيقية هي أنه يجب أن يكون الإنسان شريفاً ومخلصاً ونزيهاً في عمله، من هنا يكون الإنسان يمتلك ميثاق الشرف والأمانة اللذان هما أغلى من كل شيء، أما يكون المسؤول سارق وناهب لثروات الناس الذين وثقوا به وحلف يمين على ذلك؟!.. أن يكون مخلص لهم في عمله من أجلهم ويفعل العكس؟!.. ولا يقبل أن يحاسبه أحد بحجة أنه معه حصانة؟!.. هذا أمر غير مقبول، حصانة تخول له أن يركب على أكتاف الناس ويحاسبهم دون أن يحاسب هو الآخر، وأعتقد أنه لا بد أن يتغير مفهوم الحصانة عند الشعوب ولو أن هذه الجملة غير موجودة في الدول العربية ما أقدم هؤلاء على نهب ثروات شعوبهم، ولما رأينا قتل الأبرياء في ثورة تونس ومصر، وما يحدث الآن في ليبيا وسوريا واليمن والبحرين دليل على أن أغلب حكام الدول العربية وأغلب المسؤولين لا يمتلكون غير لغة القتل والإرهاب لشعوبهم من أجل بقاءهم، والذي أصبح من العار عليهم وعلى الدول العربية أن يبقوا أكثر من هذا الوقت، والذي يحتاج إلى حقبة من الزمن لمحو ما فعلوه بالشعوب العربية، متحصنين  بحصانة غير أخلاقية وغير إنسانية وكأن الحكام والمسئولين بينهم وبين الشعوب ثأر، إما الحكم والاستبداد وفقر الشعوب وإما القتل.

 

اجمالي القراءات 10430

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 02 مايو 2011
[57629]

أضم صوتى لصوتك يا حاج رمضان .

أضم صوتى لصوتك يا حاج رمضان فى رفع الحصانة عن الدبلوماسيين وأعضاء البرلمان . وخاصة فى مداخل ومخارج الحدود المصرية ،بمعنى ( الا يكون لهم حصانة عند السفر أو القدوم فى المطارات والموانىء) ، لأن الكثير منهم فى العصر البائد كانوا هم تجار شنطة المخدرات والعملة والآثار سواء فى دخول بعضها إلى مصر دون رقابة أو جمارك ،وأو تهريبها عبر شنطهم التى لا تُفتش أو تهريبها فى طائراتهم الخاصة .... فلكى نحمى مصر من المخدرات والسموم البيضاء علينا رفع الحصانة ومعاملة الجميع معاملة واحدة أمام موظف الجمارك ،وأدواته الإستكشافية .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-29
مقالات منشورة : 363
اجمالي القراءات : 4,303,223
تعليقات له : 1,031
تعليقات عليه : 565
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : الاردن