هل عدوى الكورونا تمنح الحصانة ولا تتكرر؟

خالد منتصر في السبت 14 مارس 2020


ما زال معظم العلماء يقول، وبشكل غير مؤكد حتى الآن، إن الإصابة بالفيروس التاجى تؤدى إلى تطوير «مناعة قصيرة المدى على الأقل»، لكن هل هى مناعة إلى الأبد وطوال العمر؟، حتى كتابة هذه السطور وصل عدد الحالات العالمية للفيروس التاجى الجديد إلى 136390 حالة، حيث يواصل الوباء انتشاره حول العالم، ومع ذلك، تظهر أحدث الأرقام أن 69623 شخصاً، كثير منهم فى الصين حيث نشأ الفيروس، قد تعافوا من المرض، فى حين أن معدل الإصابة مرة أخرى وارد، حيث يعتقد الخبراء أن الإصابة بالفيروس مرة واحدة لا تعنى أنه لا يمكنك الإصابة به مرة أخرى.

السؤال الذى يطرحه الكثيرون هو: إذا تعافيت من الفيروس التاجى الجديد، هل سيمثل هذا حصانة لى على مدى الحياة مثل ما يحدث مع مرض الجديرى؟

حتى الآن، كان هناك أكثر من 5000 حالة وفاة بسبب الفيروسات التاجية على مستوى العالم، ومع ذلك، فإن معظم الأشخاص المصابين بفيروس Covid-19 يعانون من مرض خفيف ويتعافون، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية، ووفقاً لـLi QinGyuan، مدير الوقاية من الالتهاب الرئوى وعلاجه فى مستشفى الصداقة الصينية اليابانية فى بكين، فإن الأشخاص المصابين بفيروس Covid-19 يطورون جسماً مضاداً للحماية، ولكن ليس من الواضح إلى متى تستمر الحماية، وصرح د. لى لموقع «يو إس إيه توداى»: «لكن فى بعض الأفراد لا يمكن للجسم المضاد أن يدوم طويلاً»، «بالنسبة لكثير من المرضى الذين تم شفاؤهم، هناك احتمال للانتكاس»، فى الأطفال، يُعتقد حالياً أن الفيروس يسبب تطور «مناعة قصيرة المدى على الأقل».

قال دكتور بيتر جونج، أستاذ مساعد فى طب الأطفال فى كلية الطب بجامعة تكساس فى هيوستن، لـ«هافينجتون»: «لا أحد يعرف على وجه اليقين، ولكن من المرجح أن يطور معظم الأطفال مناعة قصيرة المدى على الأقل للفيروس التاجى المحدد الذى يتسبب فى الإصابة بـCovid-19»، ويضيف: «ولكن مثلما يمكن أن تتحول الإنفلونزا، كذلك يمكن أن تتطور Covid-19، مما يجعل الفرد عرضة لاستعادة العدوى»، ومع ذلك، وفقاً للدكتور ستيفين جلوكمان، طبيب الأمراض المعدية فى Penn Medicine والمدير الطبى لـPenn Global Medicine، يبدو من المرجح أن الإصابة بالمرض تؤدى إلى مناعة فى معظم الأفراد كما هو موضح مع الآخرين فى الفيروسات التاجية، وأوضح أن «الفيروسات التاجية ليست جديدة، لقد كانت موجودة منذ فترة طويلة، والعديد من الأنواع -وليس البشر فقط- تحصل عليها»، «لذا فنحن نعرف قدراً كبيراً من الفيروسات التاجية بشكل عام. بالنسبة للجزء الأكبر، الشعور أنه بمجرد إصابتك بفيروس تاجى محدد، فأنت محصن. ليس لدينا ما يكفى من البيانات لقول ذلك مع هذا الفيروس التاجى، ولكن من المحتمل». وفقاً لإحدى الدراسات، يمكن للأشخاص المصابين بعدوى خفيفة اختبار نتائج إيجابية للفيروس عن طريق مسحات الحلق «لأيام وحتى أسابيع بعد مرضهم»، لكن هذا لا يعنى أنه من غير الممكن الإصابة بالمرض مرة أخرى، خاصةً فى أولئك الذين يعانون من نقص المناعة، توضح مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) أن الاستجابة المناعية لكوفيد 19 لم تُفهم بعد، «من غير المرجح أن تتم إعادة إصابة المرضى الذين يعانون من عدوى MERS-CoV بعد فترة وجيزة من شفائهم، ولكن من غير المعروف حتى الآن ما إذا كان سيتم ملاحظة حماية مناعية مماثلة للمرضى المصابين بـCovid-19»، فى حين أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لفهم ما إذا كان من الممكن أن يصاب الفرد مرة أخرى بالفيروسات التاجية الجديدة، يوصى الخبراء أولئك الذين أصيبوا باتباع خطوات النظافة التى حددها مركز السيطرة على الأمراض، والتى تشمل الابتعاد عن الأشخاص المرضى، وغسل اليدين بشكل متكرر، وباتباع نفس النصائح والتحذيرات، وعدم التعامل بثقة أنهم محصنون.

اجمالي القراءات 1067

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-12
مقالات منشورة : 356
اجمالي القراءات : 2,435,693
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 382
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt