سؤالان

الأربعاء ٢٥ - أكتوبر - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
السؤال الأول : ما رأيك فى إفراج حماس مؤخرا عن سيدة إسرائيلية ؟ السؤال الثانى احببت ان اعرف رايكم في تفسير الايه الخاصه برؤية سيدنا ابراهيم بانه يري في المنام انه يذبح ابنه السوال لماذا تعرض ابراهيم لهذا الاختبار هي هو المقصود به ام ابنه اسماعيل وكما نعلم بان القصص القراني لها عبره فاي عبره من نبي راي في منامه رؤيا واراد تنفيذها وخصوصا انه نبي ولوكان انسان عاديا لقلنا بان الرؤيا اختبار لايمانه من عدمه نحن نريد تبيانا بعيدا عن التبيان الذي موجود في كتب التفسير التراثيه وجزاكم الله خيرا.
آحمد صبحي منصور :

إجابة السؤال الأول :

رؤيتان فى موضوع الأسيرة الاسرائيلية التى أفرجت عنها حماس : الأولى رؤية سطحية : تهلل لحماس . والأخرى : رؤية متعمقة عقلية منصفة تتساءل : هل يجوز لحماس أصلا أن تأسر عجوزا لا حول لها ولا قوة ؟ نفس الرؤيتين لضحايا غزة من المستضعفين أطفالا ونساءا وشيوخا .الأولى سطحية  تلعن إسرائيل فقط . الأخرى متعمقة عقلية منصفة تلعن إسرائيل وأيضا تلعن حماس لأنها هى المسئول الأساس .

نحن أصحاب الرؤية الأخرى . وبدورنا نسأل : متى يعقلون ؟

إجابة السؤال الثانى

الشخص العادى يستبشع أن يذبح إبنه بسبب رؤيا منامية يراها وحيا إلاهيا يأمره بهذا . ليس هذا حال ابراهيم عليه السلام الذى تعرّض لاختبارات وابتلاءات كان أصعبها هذا المنام ، وقد نجح فى هذا الاختبار وغيره ، ( وفّى ) بها جميعا ، فإستحق مدحا لم يأت فى القرآن الكريم مثيل له. أقرأ قوله جل وعلا عنه :

أولا :

1 ـ (وَإِذْ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً )(124) البقرة )

2 ـ ( وَإِبْرَاهِيمَ الَّذِي وَفَّى (37) النجم  )

3 ـ ( وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ وَاتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَاتَّخَذَ اللَّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً (125) النساء  )

4 ـ ( إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً لِلَّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُنْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (120) شَاكِراً لأَنْعُمِهِ اجْتَبَاهُ وَهَدَاهُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (121) وَآتَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنْ الصَّالِحِينَ (122) ثُمَّ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ أَنْ اتَّبِعْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنْ الْمُشْرِكِينَ (123) النحل ).

ثانيا :  

وهو النبى الوحيد فى القرآن الكريم الذى عندما عاتبه ربه مدحه . إقرأ قوله جل وعلا : (وَلَقَدْ جَاءَتْ رُسُلُنَا إِبْرَاهِيمَ بِالْبُشْرَى قَالُوا سَلاماً قَالَ سَلامٌ فَمَا لَبِثَ أَنْ جَاءَ بِعِجْلٍ حَنِيذٍ (69) فَلَمَّا رَأَى أَيْدِيَهُمْ لا تَصِلُ إِلَيْهِ نَكِرَهُمْ وَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لا تَخَفْ إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَى قَوْمِ لُوطٍ (70) وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَقَ يَعْقُوبَ (71) قَالَتْ يَا وَيْلَتَا أَأَلِدُ وَأَنَا عَجُوزٌ وَهَذَا بَعْلِي شَيْخاً إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ (72) قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ (73) فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ الرَّوْعُ وَجَاءَتْهُ الْبُشْرَى يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ (74) إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُنِيبٌ (75) يَا إِبْرَاهِيمُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا إِنَّهُ قَدْ جَاءَ أَمْرُ رَبِّكَ وَإِنَّهُمْ آتِيهِمْ عَذَابٌ غَيْرُ مَرْدُودٍ (76) هود  ).

ثالثا :  

وهو نجاح فى الاختبار لابنه الطفل إسماعيل ، والذى كان إبنه الوحيد وقتها . إقرأ قوله جل وعلا : ( قَالُوا ابْنُوا لَهُ بُنْيَاناً فَأَلْقُوهُ فِي الْجَحِيمِ (97) فَأَرَادُوا بِهِ كَيْداً فَجَعَلْنَاهُمْ الأَسْفَلِينَ (98) وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ (99) رَبِّ هَبْ لِي مِنْ الصَّالِحِينَ (100) فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلامٍ حَلِيمٍ (101) فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنْ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الآخِرِينَ (108) سَلامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110) إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ (111) وَبَشَّرْنَاهُ بِإِسْحَقَ نَبِيّاً مِنْ الصَّالِحِينَ (112) وَبَارَكْنَا عَلَيْهِ وَعَلَى إِسْحَقَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِهِمَا مُحْسِنٌ وَظَالِمٌ لِنَفْسِهِ مُبِينٌ (113)  الصافات ).

رابعا :

1 ـ العبرة هنا أن الايمان ليس مجرد شعار ، ولكنه موقف نبيل يتجلى عند الابتلاء والاختبار . وأن المؤمن الذى ينجح فى الابتلاء هو الذى يبادر بالطاعة إبتغاء مرضاة ربه جل وعلا .

2 ـ ونحن مأمورون بإتباع ملة ابراهيم ، وهى العبادات من صلوات خمس وصدقات وصوم وحج ، وأن تكون هذه العبادات وسيلة للتقوى ، وهذا معنى إقامة الصلاة والمحافظة عليها . لذا كان الأمر باتباع ملة إبراهيم ( حنيفا ) أى مستقيما بلا عوج ، أى بلا تقديس لبشر أو حجر ، وبلا عوج فى السلوك أى عصيان وظلم للبشر .

أخيرا

ما نقوله لم يقله المفسراتية .  



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 896
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4979
اجمالي القراءات : 53,279,511
تعليقات له : 5,322
تعليقات عليه : 14,619
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


حساب على الفيسبوك: لماذا لا يوجد حسابا ت في مواقع تواصل...

عملية تجميل : السلا م عليكم لدي سؤال أرجو إعطائ ي إجابة...

مسألة ميراث: مات رجل وله زوجة و بنت وله اخ واخت كيف تقسيم...

فى القصاص: فى الفقه السنى الا يقتل الوال د بولده...

المذكر والمؤنث : كنت اقرأ قوله تعالى "رَبّ إِنَّ هُنَّ ...

انتهى / منتهى : هل ( منتهى ) فى القرآ ن تعنى النها ية للشىء ؟ أم...

معرض الكتاب: اليوم سيبدأ معرض الكتا ب فى الريا ض وسيعر ض ...

ثلاثة أسئلة: السؤا ل الأول : كفر واحد قرآنى اسمح لى...

فتنة قطر واخواتها: ماهى رؤيتك فى الصرا ع الخلي جى الخلي جى ...

Death: Assalamual ykum. I have some very sad news. One of my cousins, she is only 23 years old,...

الأحاديث المفيدة: الا تعتقد بان ولو اليسي ر مما قوله الرسو ل ...

Salat prayers: Salam Dr. Mansour, I was reading some of your articles from the site and also...

قاعة البحث: و سمحتم بالتس بة لقاعة البحث القرآ ني هل لأي...

الاسراء والقرآن: هل الاسر اء التي تكلمت عنه ونزول القرا ن على...

الطوفان: ما معنى الطوف ان فى القرآ ن ؟...

more