أمريكا تحكم مصر والعرب بشهادة الأنظمة والمعارضين

شادي طلعت Ýí 2022-11-13



لطالما كنا نسمع عن إستقلال العرب عن أمريكا قبل ثورات الربيع العربي 2011 وكانت الشعوب العربية على قناعة بأن أنظمتها الحاكمة تتعامل مع أمريكا بندية !.

وها هي الأيام تمر لتثبت لنا أن أمريكا هي من تحكم مصر والعرب، ولم يعد الأمر خفي على أي مواطن مصري أو عربي.
وهنا أعود بالذاكرة إلى أصحاب الشعارات الرنانة الذين كانوا يملئون الدنيا بالأكاذيب المدعية بأنهم قادرون على إلقاء أمريكا في البحر !، واليوم لا نسمع لهم صوتاً.
المزيد مثل هذا المقال :


إن إعلان تبعية مصر والعرب لأمريكا، لم يعلن من قِبل أمريكا، وإنما من قِبل الأنظمة العربية، ومعارضيها أيضاً.
فكلُ الأطراف المتصارعة على السلطة، باتت تعلن لجوءها دوماً إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتحظى بتأييدها.

والواقع أن إعلان تلك الحقيقة أمر محمود، ولا يعيب أي من الطرفين، فأمريكا هي أقوى إمبراطورية على الأرض.
وفي ذات الوقت هي بلد الحرية، والمساواة، والمواطنة، والعدالة.

إن الدول التابعة لأمريكا، مثل كوريا الجنوبية، واليابان وألمانيا .. إلخ، تقف دائماً في الصف الأول، أما الدول التي تعادي أمريكا فهي إما متخلفة أو نامية، وتقف دائماً في الصف الأخير في كل شيء.
والآن وبعد أن أصبحت الحقيقة ظاهرة جلية، بات على الشعوب العربية أن تستفيد من تبعية أنظمتها لأمريكا، وبات على الأنظمة أن تعمل لصالح الشعوب، وليس لنيل الرضا الأمريكي ليظلوا فقط قابعين في السلطة.

أما عن الهراءات حول قوة روسيا والصين، فقد أثبتت الأيام أيضاً، فشل أصحاب تلك الإدعاءات، فهم ليسوا أكثر من مجرد حاملي شعارات فقط.

إن سيدة العالم (أمريكا) دولة قانون وديمقراطية، ليست دكتاتورية أو شمولية.

وعلى الله قصد السبيل

شادي طلعــت
اجمالي القراءات 148

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-11-20
مقالات منشورة : 285
اجمالي القراءات : 3,321,041
تعليقات له : 79
تعليقات عليه : 221
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt