طبيب مصري يعلن عن نتائج مذهلة لبروتوكول علاجي جديد لفيروس كورونا

اضيف الخبر في يوم الخميس 21 مايو 2020. نقلا عن: روسيا اليوم


طبيب مصري يعلن عن نتائج مذهلة لبروتوكول علاجي جديد لفيروس كورونا

أعلن المدير الطبي لمستشفى العزل في الباجور بمصر محمود عبد القوى، أن المستشفى بدأ منذ 5 أيام في اتباع بروتوكول علاجي جديد أدى لنتائج مذهلة.

وأشار خلال بث مباشر على "فيسبوك" إلى أن المستشفى أدخل بعض التعديلات على بروتوكول وزارة الصحة لعلاج فيروس كورونا، فهذا المرض لا يؤثر على المريض بشكل مباشر، ولكن يؤثر على الأوعية الدموية في الجسم، وخاصة الأوعية الدموية للرئة".

وتابع: "البروتوكول الذي يعملون به، حقق معدلات تحسن للمرضى عالية والحمد لله، وتحديدا في الحالات الحرجة، فالفيروس يؤثر على الأوعية الدموية، وهو ما ركزنا عليه في العلاج، من خلال علاجات تحسن من التهابات الأوعية الدموية، وتمنع التجلط عن طريق استخدام جرعات عالية من مذيبات التجلط، وهو ما حقق معدلات تحسن جيدة، وسنقوم ببحث كامل عن إحصائيات المرضى وحالات التحسن، ولكن نتائج آخر 5 أيام مبشرة جدا".

وتابع: "استخدام، أدوية السيولة، كانت نتائجها مرضية، وسنحاول تعميم هذا الدواء في البلاد حتى يستفيد الجميع، وسنعطى النتائج بعد 14 يوما، صحيح أن الفيروس ليس له علاج حتى الآن، ولكن المريض، كان دائما يسقط في الحرب بين جهاز المناعة، والفيروس نفسه، ومعدلات التجلطات، ولكن أدوية السيولة سهلت العلاج، حتى احتياجنا لأجهزة التنفس الصناعى لم يكن كبيرا، حيث احتاج مريض واحد فقط لجهاز تنفس صناعي من خلال أنبوبة حنجرية، وسيتم تعميم البروتوكول قريبا، بعد أن يكون معنا عدد حالات كاف للعلاج".

اجمالي القراءات 309
التعليقات (1)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 21 مايو 2020
[92398]

أنا توقعت هذه الطريقة فى العلاج من اكثر من شهر


  من أكثر من شهر تناقشت مع ابنتى وهى صيدلانية ايضا عن أفضل وأسرع علاج لكورونا وهو عن طريق أدوية لإذابة الجلطات التى يُسببها للرئتين ،وقلت لها أنه بالتأكيد كل مراكز الأبحاث الصيدلانية فى العالم كله الآن تبحث فى تطوير كيفية تعديل جرعات  أدوية علاج الكوليسترول وأدوية إذابة الجلطات وتطوير شكلها الصيدلانى لتتناسب وتصلح لأن يتناولها المريض    عن طريق أدوات الإستنشاق لتصل للرئة مباشرة   مثلها مثل أدوية الربو والأزمة وحساسية الصدر لتعالج  الجلطات التى يُسببها كورونا لرئتى المريض (وهذا قبل أن يكتشفوا أن  كورونا  يُصيب الأوعية الدموية ايصا ) ... طبعا هذا بالأضافة لعملهم على إكتشاف  لقاح ودواء مضاد للفيروس نفسه .



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق