إقرأ ( كتاب الموت)

الجمعة 17 فبراير 2017


نص السؤال:
-------------------------------------------------- انا اعلم لا تناقض فی القرآن ولاکن لا ادری کیف اَفترق بین هذه الآیات کریمة لِانّ الله یقول: اَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُوا مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقَالَ لَهُمُ اللَّهُ مُوتُوا ثُمَّ أَحْيَاهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ (243بقرة) ایضا یقول: حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَ‌بِّ ارْ‌جِعُونِ، لَعَلِّی أَعْمَلُ صَالِحًا فِیمَا تَرَ‌کْتُ کَلَّا إِنَّهَا کَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَ‌ائِهِم بَرْ‌زَخٌ إِلَى یَوْمِ یُبْعَثُونَ (99-100 مؤمنون) ومرّة اخری یقول: أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّى يُحْيِي هَذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا فَأَمَاتَهُ اللَّهُ مِائَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ قَالَ لَبِثْتُ يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالَ بَل لَّبِثْتَ مِائَةَ عَامٍ فَانظُرْ إِلَى طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ وَانظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ آيَةً لِّلنَّاسِ وَانظُرْ إِلَى الْعِظَامِ كَيْفَ نُنشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (259 بقره) وفی مکان آخَر یقول: قالُوا رَبَّنا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَ أَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ فَاعْتَرَفْنا بِذُنُوبِنا فَهَلْ إِلي‏ خُرُوجٍ مِنْ سَبيلٍ(11 غافر) اذن اسئل منکم و استفسرکم. فالموت والحیوة کم مرّة فی الدنیا و کم مرّة فی الآخرة؟ وهل یمکن ان تختلف هذه المرّات الموت و الحیواة بین الناس؟ یقول الشیعة هذه الآیة الأخیرة دلیل علی اعتقادهم بالرّجعة بعد قیام مهدیّ المنتظر! یعنی، ائمِة الشیعه کلهم یرجعون فی الدنیا (بعد موتهم! و قبل قیام الساعة) و یؤّم الناس!فمارأیکم یادکتور؟
آحمد صبحي منصور :

فى ( كتاب الموت ) أو ( حقائق الموت فى القرآن الكريم ) أوضحنا ماهية الموت ، وماهية النوم والوفاة . ماذا لو قرأت جميع كتبنا المنشورة هنا ؟ الكتب العربية فقط ، وليس المقالات .!؟



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 2406
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4212
اجمالي القراءات : 37,824,136
تعليقات له : 4,504
تعليقات عليه : 13,252
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


طهارة الثياب: هل من شروطِ الصحّةِ الصّلوةِ المُصلّ 740;ِ ان لا یکون َ فی بدنه...

I have this "hadith: I have this "hadith" and because it is written in English I could not trace it or see if it...

الاستثمار و البورصة: ما هو رايك فى شركات الاستثمار و البورصة و مختلف أنواع الشركات التى لم تكن موجودة فى عصور...

موافق ولكن : انا من المعجبين بكم واتمنى ان انضم اليكم بس مش عارف لكم غرفه على الياهو او الاسكاي او...

الجزية : ما تفسير الآية 29 من سورة التوبة ؟ ...

تكلفة الرضاعة: أرجو التفضل بتفسير قوله تعالى من سورة البقرة الآية 233 : لَا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا...

التكفير والقتل : فتواك بعدم الدعوة لقتل الشيوخ هامة جدا ، ولكنك تكفرونهم وهذه دعوة للقتل ز...

ليس حراما : ماحكم أكل طعام الإزيديين من خبز وحليب وذبائحهم وليس لهم كتاب ويدعون بأنهم على دين؟ ...

لا تصلى معهم .!: أحياناً نلزم ان نصلي مع السنين جماعة والوضع لا يسمح لنا بمناقشة افكارنا معهم لاسباب امنية...

نعم ..ولكن .!: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن...

هل الزواج قسمة ونصيب: انار الله بصيرتكم للايمان الحق انشاء الله هل يا دكتور الزواج نصيب من عند الله ام هو من...

تكفير تارك الصلاة : هل يجوز تكفير المسلم التارك للصلاة ؟ ولماذا تقومون بتكفير من يخالفكم فى الرأى من المسلمين...

ميراث ابن الأخ: السلام عليكم اسمحوا لنا ان نتشرف بالقاء سؤالنا سؤال فى الميراث هل يرث ابن الاخ عمه...

أين ابراهيم دادى ؟: السلام عليكم ورحمة الله أنا الأستاذة مارية دادي أرجو منكم التفضل بأن تزودوني بالعنوان...

هجص القراءات: انا فى حيرة من أمري طول عمرنا بنؤمن بحفظ القرآن من التحريف والاختلاف ولكن اكتشفت مؤخرا أن...

more