العهد الأزلى

الثلاثاء 19 مارس 2013


نص السؤال:
السؤال عن كلمة واذ اخذ ربك من بني ادم من ظهورهم ذريتهم
آحمد صبحي منصور :

يقول رب العزة جل وعلا (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ (172) أَوْ تَقُولُوا إِنَّمَا أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِنْ بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ (173)) ( الاعراف )

رب العزة أخذ العهد على كل الأنفس البشرية قبل خلق آدم ، وكان العهد أن يؤمنوا به وحده لا اله غيره ، ثم كان خلق جسد آدم ونفخ النفس فيه ، وزوجه حواء ، وبعدها تدخل كل نفس جسدها فى الموعد المحدد لها حين يكون جنينا فى بطن أمه فينتفض بالحياة ويصبح إنسانا ، يخرج من بطن أمه إنسانا ، وهو يحمل فى داخله هذا العهد الذى أخذه ربه عليه ، وهو ما يعرف بالفطرة . ويتساءل الانسان فى طفولته من واقع فطرته أسئلة فلسفية عن ماهيته وسبب وجوده ..الخ .. ثم يدخل معترك الدنيا ويستوى جسده وتقوى غرائزه ، فيقع معظم الناس فى نسيان هذه الفطرة ويستغرقون فى العصيان ، ثم يعودون الى فطرتهم يستغيثون بالله جل وعلا عند المحنة مثل المرض والغرق والكوارث التى يشرف بها الانسان على الموت ، ثم يتذكر فطرته عند الاحتضار فيرجو  أن يأخذ فرصة أخرى ، ولكن بلا فائدة . ويتكرر تذكره للعهد حين يلقى ربه جل وعلا وحين يدخل النار ، وينادى رب العزة بنى آدم يذكّرهم بأنه عهد اليهم ألا يعبدوا الشيطان : ( أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (60) وَأَنْ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ (61) وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنْكُمْ جِبِلاًّ كَثِيراً أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُونَ (62) هَذِهِ جَهَنَّمُ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ (63) اصْلَوْهَا الْيَوْمَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ (64)  ) ( يس ) .

فالعهد له بداية عند خلق الأنفس ، وفيه تذكير بموقف الأنفس يوم لقاء الله جل وعلا فى اليوم الآخر حتى لا يتحجج أحد بأنه كان غافلا ، فالفطرة فى داخله حية لو أراد استحضارها لفعل . أو يتحجج بأن هذا ما وجدنا عليه آباءنا ، فهذه حجة لا تنفع : (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ (172) أَوْ تَقُولُوا إِنَّمَا أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِنْ بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ الْمُبْطِلُونَ (173)



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 11877
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4468
اجمالي القراءات : 43,086,703
تعليقات له : 4,719
تعليقات عليه : 13,653
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


عن الفراعنة: استازى الطيب يقول التاريخ المويق والناطق بالحقيقة ان البدو الرعاة الهكسوس طردوا من مصر...

مبروك مقدما: السلام عليكم ي شيخنا الفضيل.... انا الحمد ربنا منّ عليا وخطبت وكتب كتابي ونازل ان شا الله...

حساب الملائكة : الموضوع عذاب النار السلام عليكم .. من المعلوم قرانيا ان النار اعاذنا الله واياكم منها...

زهقنا يا عالم ..!: تحية تقدير إلى المفكر الدكتور أحمد صبحي منصور, الذي عرفته من خلال كتابه الرائع العقائد...

وانا ابكي .!!: ارجو عدم تجاهل رسالتي لأني في حاله حزن شديد زوجي انسان طيب القلب ولكنه اقتصادي ويصل احيانآ...

لستُ دجالا : الكاتب احمد صبحي منصور : نرجوا ان تخبرنا اية قرآن انت تتبع قرآن عثمان بن عفان بلا نقاط وبلا...

قناة للأزهر ..: يقال أن الأزهر بصدد انشاء قناة لنشر الاعتدال.. بينما لا يزال هناك من يفتى بان التليفزيون...

التشهد فى الصلاة ..: ما الذي ميّز الآية 18 من سورة آل عمران عن سواها من آيات تعظيم الشرائع لتكون الأصلح للقراءة...

قيام الليل: ما الفرق بين قيام الليل والتهجد علما بأن في التراث السني أن التهجد هو أن تنام ثم تقوم تصلي...

التلبس بالجن: سؤالي يتعلق عن الجن! - هل يستطيع الإنسان أن يرى الجن؟؟ (( إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا...

هذا دليل على نجاحنا : أنتم قتلة المسلمين,ا نتم تتكلمون بلسان المسلمين,و تصومون و تصلون وتدعون انكم من اهل...

الجلد عقوبة: في اجابتك عن جلد / جلود لي سؤال خصص الله تبارك وتعالى في عذاب الزاني والزانية فقال جل وعلا...

نتمنى ذلك : السلام عليكم يا اهل القران .. اعتقد ان الارض يرثها عباد الله الصالحون وهم اهل القران...

الرجلان هما القدمان : في امر يحيرني بموضوع الغسل للصلاة وهو انه تعالى قال يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا...

القسم بالطلاق: انا قلت لزوجتى على الطلاق ما هتسافر؟ ما العقاب ؟ ...

more