أو لامستم النساء

سامر إسلامبولي في الإثنين 15 يناير 2007


cute;ن كفروا إن هذا إلا سحر مبين ... ] الأنعام 7

فعلمية اللمس صدرت من الناس للكتاب ، ولم يصدر عن الكتاب عملية لمس لهم . بينما فعل ( لامس ) هو فعل يدل على حدوث مشترك بين فاعلين لفعل واحد . نحو قولنا : لَكَمَ زيد عمراً . نفهم أن فعل اللكم صدر من زيد فقط, ووقع اللكم على عمرو . أما إذا قلنا : لاكم زيد عمراً . نفهم أن فعل اللكم كان بينهما مشتركا لكليهما معاً ، فكل منهما يلكم صاحبه . قال تعالى : [ أولا مستم النساء فلم تجدوا ماءً فتيمموا صعيداً طيباً ] النساء 43 فعملية اللمس مشتركة بين الرجال والنساء على حد سواء ، فكلاهما قام بلمس الآخر ، وهذا اللمس ليس مجرد وضع كف اليد على جسم الآخر, فهذه العملية تسمى لمساً, وليس تلامساً . فإن دخول حرف الألف على اللام أعطاها بعداً واستقامة مما يدل على أن فعل اللمس كان في كامل   الجسم أو معظمه مشتركا بينهما . واستخدم الشارع فعل [ لامس ] عوضاً عن كلمة [ الجنابة ] لأن الإنسان ممكن أن يقوم بالملامسة دون أن يخرج منه المني ، فلكي لا يظن أنه ليس عليه وضوء أتت كلمة [ لامس ] لتؤكد أن الوضوءواجب عليهما إذا تم فعل التلامس فقط ، والغسل مرتبط بالإنزال أو بالإدخال.

والتلامس هو التقاء الرجل والمرأة ببشرتيهما دون حائل بينهما مقترن بشهوة.

    أما الجنابة فقد ذكرت صراحة[ وإن كنتم جنبا فاطهروا ] المائدة 6 لتشمل حالة الجنابة للإنسان بأي وضع كان سواء احتلاماً أم عمداً أم من عملية نكاح فيجب عليه أن يَتطَّهر للصلاة غسلاً إذا وُجِدَ الماء ، وإذا لم يستطع الغسل لسبب ما فينتقل إلى التيمم صعيداً طيباً .

 

 

اجمالي القراءات 32822

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   طه الملاح     في   الجمعة 22 يونيو 2007
[8551]

بالله عليك أعطيني جواب لسؤالي

لم أفهم أرجوك قول لي: ماللمس؟ هل هو لمس المجامعة أم لمس المصافحة أو ما شابه

2   تعليق بواسطة   سامر إسلامبولي     في   السبت 23 يونيو 2007
[8581]

أو لامستم النساء

أو لامستم النساء


السلام عليكم الأخ طه المحترم .


 إن كلمة (لامس) على وزن (قَاتَل ، لاَعَبَ ، لاَكَمَ ...) وهي تدل على اشتراك الاثنين في العملية بصورة متبادلة مثل عملية) الملاكمة ، والملاعبة( فالرجل يلمس المرأة ، والمرأة تلمس الرجل . فنقول : تلامسا . وتسمى العملية : ملامسة . أما دلالة كلمة (مس) إذا أضيفت إلى النساء فيقصد بها المس للمرأة بشهوة ، أما عملية المباشرة فهي التقاء بشرة الرجل مع بشرة المرأة سواء حصل إدخال أم لم يحصل. والدليل هو : [ إذا نكحتم المؤمنات ثم طلقتموهن من قبل أن تمسوهن فمالكم عليهن من عدة تعتدونها ] الأحزاب 49 وفعل (مس) هو أصل لفعل (لمس) ودخول حرف اللام أعطى لفعل (مس) بداية الحركة المتصلة البطيئة بخلاف دلالة كلمة (مس) فتفيد وضع اليد مباشرة .وبالتالي أي مس للمرأة بشهوة يترتب عليه الدخول بالعدة إذا طُلقت.


أما المصافحة فهي تحية من التحيات ، وهي من العادات والتقاليد التي الأصل فيها الإباحة إلا النص .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-08
مقالات منشورة : 134
اجمالي القراءات : 4,809,218
تعليقات له : 354
تعليقات عليه : 834
بلد الميلاد : Syria
بلد الاقامة : Syria