أخلاق شنيعة وجدت من الناس شيعة:
أخلاق شنيعة وجدت من الناس شيعة

أحمد أبو إسماعيل في السبت 06 يناير 2007


العدو فأمرنا باتخاذه عدوا فكم اتخذنا من أعداء خلاف الشيطان من بني البشر ونسينا هذا العدو المبين الذي يدعو حزبه ليكونوا من أصحاب السعير كما نسينا العدو الداخلي –النفس - الذي هو أخطر من الشيطان لأنه المقرر لكل عصيان بعد وسوسة الشيطان وكيده الموصوف في القرآن بالضعف: إن كيد الشيطان كان ضعيفا .

وزيادة على النفس والشيطان نجد الهوى والدنيا وقد ذكر ذلك حكيم قديما فقال ما معناه إني ابتليت بأربع يرمونني كالنبل من قوس لها تأثير، إبليس والنفس والدنيا والهوى فكن يارب على الخلاص قدير.

علينا بدراسة هذه النفس والحرص على معرفة مكائدها كما يجب كذلك معرفة العدو الذي وصفه رب العزة بالعداوة حقيقة المعرفة لعلنا بهذا نقلل من الأخلاق التي ذكرنا آنفا لأن العلم والفقه وحفظ القرآن ليس دليلا على الصلاح والخشية والأمية والجهل ليست دليلا على الشقاء والخسارة في الدنيا أو الآخرة .

 

ماذا جنينا من الأخلاق التي وصفنا ؟؟؟

جنينا والله خراب الأمة في كثير من المجالات وأرى أن أهل العلم لهم مسؤولية كبيرة لأنهم القدوة فتعصبهم وتطرفهم وغرورهم وعجبهم ... الخ هو المولد للأخلاق الذميمة في العوام والأتباع  وهو المولد للفرقة والاختلاف والتحزب أما أخلاق العوام كالجهل والتسيب والإعراض عن العلم فلا يضرون بها إلا أنفسهم وليس لها تأثير في المجتمع مثل أخلاق أهل العلم، وأخلاقهم ثمرة أخلاق أهل العلم .

 

كيف نتخلص من هذه الأخلاق ؟؟؟

فحتى نتخلص من هذه الأخلاق يجب علينا معرفة السبب فإذا عرف السبب بطل العجب فالصحبة الصالحة في البيئة الصالحة مع الموجه الحكيم الصالح للوجهة الصحيحة هو الدواء النافع لتدوية مثل هذه الأمراض القلبية وهل توجد وجهة غير وجهة القرآن : ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير .

هذا رأيي مستوحى من تجربتي وأرجو أن أكون مصيبا وقاني الله وجميع المسلمين من المصائب .

اجمالي القراءات 11452

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-12-22
مقالات منشورة : 34
اجمالي القراءات : 420,542
تعليقات له : 32
تعليقات عليه : 49
بلد الميلاد : Algeria
بلد الاقامة : Algeria