غرائب حدثت فى رمضان ..:
رمضان بين سطور التاريخ (1 )

آحمد صبحي منصور في الأحد 31 اغسطس 2008


( الحلقة الأولى)

غرائب وقعت في رمضان !!


*في رمضان 787هـ حدث في القاهرة أمر غريب، ولدت إمرأة طفلة لها رأسان كاملان على صدر واحد ويدين ومن تحت السرة تنقسم إلى شكل نصفين في كل نصف ساقان كاملتان، وماتت .. ولم تعش .. ولو عاشت لشهد العصر المملوكي نموذجاً للتوأم السيامي قبل أن يعرف العالم أين تقع سيام..

* والحوليات التاريخية كانت تسجل الغريب من أحداث الشارع الشعبي ،كأنما كان المؤرخون يشترطون على الفرد العادي أن يأتي بالشيء المستغرب حتى يستحق شرف التسجيل مع كبا&;ر رجالات العصر .. وإن لم يكن بمقدور الشخص العادي أن يفرض نفسه على صفحات التاريخ فإن غرائب الطبيعة أرغمت المؤرخين على أن يحولوا بصرهم عن السلطان وحاشيته ويلتفوا حولهم يسجلون أخبار ثورات الطبيعة من سيول وأمطار وعواصف وأوبئة وظواهر بلا تفسير .. ونلتقط بعضها مما حدث في رمضان.


* في 24رمضان 707هـ ذكر المؤرخ ابن كثير أن مطراً قوياً شديداً وقع بالشام في أيامه وذكر أن الناس كانوا مشتاقين للمطر منذ مدة ، فاستبشروا بذلك خيراً ورخصت الأسعار،ولم يتمكن الناس من الخروج للصلاة من كثرة المطر ..

*ونفس الحال تقريباً حدث في القاهرة في أيام المقريزي وسجله في أحداث رمضان 838هـ في سلطنة الأشرف برسباي حيث وقع مطر غزير ودلفت المياة إلى سقف البيوت وسالت المياة من جبل المقطم سيلاً عظيماً وظل الماء في الصحراء عدة أيام ،" ويقول المقريزي "وهذا مما يندر وقوعه بأرض مصر" وصدق في هذا..
ومن المطر إلى العاصفة الشديدة التي هبت على القاهرة ليلة الجمعة 5رمضان 770هـ تلك العاصفة التي أسقطت الزروع والنخيل وأعالي البيوت في القاهرة وأغرقت عدداً من السفن ، وتسبب عنها موت جماعة من الناس تحت البيوت التي تهدمت.. يقول المقريزي "وكان أمراً مهولاً عامة تلك الليلة".

*وكل ذلك مفهوم ويحدث ولكن غير المفهوم هو تلك الواقعة الغريبة التي يذكرها المقريزي في حوادث رمضان807هـ يقول "وفي هذا الشهر ظهر في بر الجيزةعلى شاطئ النيل وفي النيل وفي مزارع القليوبية شبه نيران كأنها مشاعل وفتايل سرج تقد ، ونار تشتعل فكان يرى من ذلك عدد كبير جداً مدة ليالٍ متوالية ، ثم اختفى.. " .!!
أي كانت هناك نار تظهر غامضة على شكل مشاعل ومصابيح موقدة ولهيب مشتعل وفي أعداد كبيرة لمدة ليالٍ متتابعة ثم اختفى كل ذلك .. ولو حدث ذلك في عصرنا لكتبت عنه وكالات الأنباء ، ولتحدث عن ذلك المغرمون باخبار الأطباق الطائرة وأهل الكواكب الأخرى .. ويظل هذا الخبر الذي حدث في رمضان 807هـ أحد الأخبار الغامضة التي رآها وسجلتها الحوليات التاريخية مثل الأجرام السماوية التي كانت تمر على مرأى العين وربما كان منها مذنب هالي ، وكانوا يطلقون عليها لفظ النجوم أو الكواكب ، ولعل المغرمين بأخبار الأطباق الطائرة يعتقدون أنها لا تختلف عن الأطباق الأخرى التي رصدتها كتب السابقين .. علم ذلك عند الله وحده.

*وفي يوم الإثنين 27 رمضان 738هـ وفي سلطنة الناصر محمد بن قلاوون حدثت سلسلة من الغرائب كان اجتماعها معاً سلسلة من الغرابة في حد ذاته ..
يقول المقريزي " أنه في ذلك اليوم هبت ريح سوداء معتمة بناحية الغربية ــ وسط الدلتا ــ وأظلم الجو وسقطت دور كثيرة ثم سقط من السماء قطع سوداء طعمها مر جاءت به الريح من نحو البحر حتى ملأت تلك القطع الطرقات ، وكان بعضها يزن قدر بيضة النعامة وبعضها أقل من ذلك ، وكان الزرع قد قارب الحصاد فلما وقعت تلك القطع الغامضة على الزرع أهلكته وأهلكت معه أغناماً كثيرة ، بل وأسقطت شجرة جميز ضخمة سقطت في نصفها احدى تلك القطع فشطرتها نصفين ، كما لو كانت منشاراً ، وسقطت إحدى تلك القطع على ظهر بقرة فشقتها نصفين ، واتلفت تلك "القنابل المجهولة" زروع ثمانية وعشرين بلداً فجمع الفلاحون زرعها وجاءوا به للسلطان الناصر محمد فأمر والي الغربية أن يكشف تلك النواحي وما حدث فيها ويسقط عنها الخراج .

*وجاء الخبر من قوص بأن السماء إحمرت في شهر رمضان هذا حتى ظهرت النجوم متلونة فكانت تحمر ساعة وتسود ساعة وتبيض ساعة إلى ان طلع الفجر فجاء مطر لم يعهد مثله في تلك البلاد، وجاء الخبر أيضاً بأن أسوان شهدت ريحاً هائلة هدمت عامة البيوت وكثيراً من النخل وهبت ريح أخرى في نواحي قنا فأسقطت ألفين وخمسمائة نخلة مثمرة، وقدم بذلك محضر بيد القاضي فيها .

*وجاء الخبر من منفلوط بأن الفئران تكاثرت فيها فحصدت الزرع حصداً وأتلفت جرون الغلال بحيث كان يذهب ربع الجرن في ليلة واحدة ، فصار الناس يبيتون بالمشاعل طول الليل . وهم يقتلون الفئران ثم يتولى أمر النهار طائفة أخرىوهم لايفترون عن قتله، ثم يحمل ما قتل منه في الشباك كل يوم نحو مائة حمل وشوهد منه عجب وهو أن جمعاً عظيما من فئران بيض خرجوا حتى ملأوا الأرض فخرج مقابلهم فئران سود واصطفوا صفين في أرض مساحتها فدانان ثم تصايحوا وحمل بعضهم على بعض واقتتلوا ساعة وانكسرت الفئران السود وتبعتهم البيض يقتلونهم حتى مزقوهم في تلك الأراضي ،وكان ذلك بمحضر عالم كبير من الناس ، فكتب بذلك إلى السلطان والأمراء فنقص خراج السلطان بناحية منفلوط ستين ألف أردب فول بسبب الفئران .. هذا ما يذكره المقريزي.. وهو إن كان يبالغ فيما يقول فهي غريبة ، وإن كان صادقاً فذلك أغرب .. !! .
**********************

اجمالي القراءات 13807

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (5)
1   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الإثنين 01 سبتمبر 2008
[26457]

السلام عليكم ورحمة الله

حوادث غريبة بالفعل ولو حدثت فى عصرنا الحالى لفزع العالم واتى العلماء من كل حدب وصوب لدراسة هذة الظواهر الكونية الفريده .. ولكن غرائب رمضاننا تلك الاعوام هو كسر نواميس الكون فى مقابلة الظلم والفساد فالمفروض ان كل فعل لة رد فعل مساوي لة فى المقدار ومضاد لة فى الاتجاة  .. اما من عجائب وغرائب رمضاناتنا ان كل فعل ظالم وفاسد يقابلة مديح وثناء وتمكين اكثر لقادة تلك الافعال


كل عام وانتم بخير


2   تعليق بواسطة   محمد سمير     في   الإثنين 01 سبتمبر 2008
[26458]

شطحات المقريزي تشبه شطحات الطبري

لقد سبق وبين الأستاذ الفاضل فوزي فراج كما مهولا من شطحات المؤرخ الطبري


وهاهو الدكتور منصور يبين شطحات المقريزي وغيره .


3   تعليق بواسطة   خالد حسن     في   الإثنين 01 سبتمبر 2008
[26460]

كل عام وعقول المسلمين بخير

السلام عليكم


كل عام وجميع بني البشر بخير وسلام بمناسبة رمضان الكريم


هذه القصص خيالية تدل على مستوى العقل البدآئي الذي كانوا يحظون به ومن جهة أخرى يدل على مدى عقلانية القرآن ووضوحه ودعوته لاستخدام العقل , فنرى القرآن يدعو البشر الى استخدام العقل والتدبر في الكون واكتشاف ما فيه من علوم وخيرات ويدعو أيضا للمساواة والحرية والعدل بينما نسمع قصص تلت نزول القرآن بقرون ويرويها أناس القرآن كتابهم  تدعو للضحك والسخرية


فهذه قصة الفئران تنفع أن تكون فيلما للأطفال . وربما يكون للفئران أيضا دار كفر وإيمان  يقتتلان . وما أدراك ؟!!!!


إن الناظر على مستوى هذه العقول التي سطرت أفكارها داخل هذه الكتب ويسمع الشيوخ على الفضائيات يتفاخرون بأمة الاسلام ليبكي من الداخل وينظر بعين الشفقة الى أصدقاءه وربما إخوته الذين يصدقون هذه الخرافات ويبكون على الماضي التليد



4   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الإثنين 01 سبتمبر 2008
[26470]

أغرب ما حدث العام الماضي في رمضان على أرض مصر الحبيبة

على الرغم أن ما أقوله يختلف كثيرا عن الغرائب المذكورة عاليه ، ولكن في النهاية كلها غرائب يجب أن تتدون في التاريخ ، أحد زملائي في العمل مدرسا للتربية الرياضية يحكي وهو غاية في السعادة عن طريقة جميلة جدا قامت جماعة الإخوان في مصر  بتجريبها  على المصريين في الشارع وفي مواقف الاتوبيسات ومحطات القطارات أو أي مكان فيه تجمعات ، وبدأت التجربة مع بداية شهر رمضان ، وهي تشكيل وتكليف مجموعة من الشباب الاخواني  بالانتشار في أنحاء البلاد للبحث عن المذنبين أو من يقع في سيئات ، على سيبل المثال يقفون بجوار بنت جميلة ويراقبوا كل من حولها فمن ينظر إليها يذهبون إليه على الفور قائلين له لقد وقعت في مخالفة ويجب عليك دفع هذه المخالفة الرجاء سداد قيمة هذا الايصال ، فيعطونه ورقة مكتوب فيها صلي على رسول الله مأتة مرة ، وبهذا هم يقومون بتدريب الشعب المصري على تقبل طريقة الأمر بالمعروف والنهي على المنكر ، وهذه وجهة نظري ، وقد تكون خاطئة ، ولكن صاحب القصة مدرس زميلي ، وعضو في جماعة الاخوان ، وكان يقص هذه القصة وهو في قمة السعادة والنشوة لهذا الاختراع العبقري ، وهو الآن في السعودية.    

كانت هذه القصة في شهر رمضان الماضي عام1428هــ         ،      2007م 

   ورمضان كريم    

5   تعليق بواسطة   عابد اسير     في   الجمعة 05 سبتمبر 2008
[26548]

كريم حتى فى غرائبك يا رمضان

 كل عام أنتم بخير


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 3533
اجمالي القراءات : 28,228,054
تعليقات له : 4,002
تعليقات عليه : 12,153
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي