أنا ..غوغائى ..!!؟

الأربعاء 15 فبراير 2012


نص السؤال:
السيد أحمد منصور - نسخه للاخوه الاعضاء - وصلت الي موقعكم بعد البحث في الانترنت عن القرانيين . ايضا سنحت الفرصة لمشاهدت عرضكم الشيق عن سرقات السلفيه وفيه تخلطون انتقاد المنهج الديني بالفساد السياسي في السعودية في ضرب من ضروب النقاش الغوغائي البعيد عن الموضوعي لم يكد البحث يطول عن مستوى الجودة والمصداقيه في موقعكم حتى نزلت على هذا الرابط http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_news.php?main_id=22786 تجد في العنوان اعلاه مقالا عن السيدة اشتون - وفيه عدد من العبارات الطنانه التي لم ترد مطلقا على لسانها في اي مصدر باللغه الانجليزيه (بخصوص تمجيدها لعبدالناصر وكون مصر تستطيع اعالة ربع اوروبا) و اذا كنت سيدي ترغب في نصيحة مجدية فهاكها: اذا كنت تعتقد ان لديك ما تقدمة في الجانب الفكري والعقدي فلا داعي للحماس وعجنه بالغوغائية والتخبط - فبذلك انت لا تسيء الا لشخصك - وفكرك مهما كان نيرا وايضا لدينك وتحكم على مسيرتك ان تبقى هامشية بعيدة عن النسق العام. تحياتي احمد الحامد السعودية
آحمد صبحي منصور :
الأخ الأستاذ أحمد الحامد 
تحية طيبة وبعد
أشكرك على وجهة نظرك فى وصفنا بالغوغائية . وأرد فأقول:
1 ـ هذا أخفّ هجوم علينا ، لذا نشكرك عليه ..لم تتهمنا بالكفر ولا بالعمالة لأمريكا ..بل اتهام رقيق بالغوغائية نشكرك عليه .
2 ـ أتهامنا بالغوغائية تسعدنا ، لأن الآخرين يلوموننا أن أسلوبنا علمى أصولى بعيد عن مخاطبة الجماهير ، وكنت أصدقهم وأتحسر على عدم نجاحى فى التواصل مع الجماهير وبقائى معزولا بين قرّاء الصفوة . والآن يسعدنى اتهامك بأن خطابى قريب من الجماهير الذين تسميهم بالغوغاء ..ويا أهلا بالجماهير والدهماء والعوام والزعر و الجعيدية والشوارعية  ..
3 ـ نصيحتك الغالية نشكرك عليها ايضا لأن بين سطورها أمنية ألا تكون مسيرتنا هامشية وبعيدة عن النسق العام . وأحب أن أطمئنك أخى العزيز أننا فى قلب ما تسميه بالنسق العام منذ أكثر من عشرة أعوام ، وأننا فاعل مؤثر ، وأن دعوتنا تتقدم بثبات برغم أننا لا نملك أى إمكانات، الموضوع ان سيادتك وافد جديد علينا ، وقد أصابتك ما يصيب كل وافد جديد يقرأ لنا ويدخل موقعنا ، فبادرت بالهجوم لمجرد قراءة خبر نقلناه مسندا الى جريدة محترمة هى الدستور ، وهو منشور فى صحف أخرى ، فإذا كان الخبر كاذبا أوفيه حشو فاللوم يقع على المصدر وليس علينا . ونحن ننشر الأخبار التى تدخل فى إطار أهتمامات الموقع ، بغضّ النظر إذا كانت محبوبة لدينا أو مكروهة . ولكن يبقى هجومك علينا هينا رقيقا نشكرك عليه بقوة .
4 ـ هذا هو موقفك منا بعد ان قرأت لنا خبرا فى الموقع وحلقة من برنامج فضح السلفية عن سرقة 270 بليون دولار ، فماذا سيكون موقفك لو إتّسع وقتك وقرأت لنا حوالى 1200 ما بين مقال عادى ومقال بحثى وفتوى ، عن القرآن والتاريخ والتراث والسياسة ؟ هل سنظل متهمين عندك بالغوغائية ؟ أم بالكفر والخيانة ؟
5 ـ مع شكرنا على حرصك على تبليغ رسالتك الى القائمين على الموقع ،فإننا نزايد عليك وننشر رأيك وردنا عليه فى باب الفتاوى ، أو( فاسألوا أهل الذكر ) ليحظى بقراءة أكبر.
خالص المنى 
أحمد صبحى منصور


اجمالي القراءات 8687
التعليقات (10)
1   تعليق بواسطة   إياد نصير     في   الأربعاء 15 فبراير 2012
[64546]

I partially agree

Dear Dr. Mansour:

I have been an avid reader of your work since 2005 when you were a writer for Arabtimes.com


With all due respect I have to partially agree with Mr. Al Hamed in that you need to revise your style.


I have always excused you because you come from an Egyptian background and for Egyptians your style is actually mild.


However, when addressing people from the Levant or from the Arabian Peninsula you are sometimes perceived as being demagogic and vulgar (I know this from experience).


Compare your style to that of Adnan Al Refa’ei. Adnan comes from a conservative Haurani-Syrian background. As a Haurani myself I can tell you that we have little tolerance for vulgarity of any kind. Our threshold for defining what is vulgar is also very low.


Examine this episode when Adnan was discussing Hadith and compare it to your own videos, or let your wife or your children make the comparison:

الحلقة الثانية والعشرون - روايات تسيء للنبي - عدنان الرفاعي


http://www.althekr.net/index.php/adnan-alrefaei-tv2/item/116


Of course, if you are mainly concerned with reforming Egyptians then I leave it you since you know your people best but if you want your message to reach the Arabic-speaking world then I urge you to be a lot more conservative in your reformist rhetoric.

I agree with you that when it comes to news articles, it is the responsibility of the source not your website when there is a fabrication or error in reporting.


Your brother,

Eyad Nusayr


 


2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 15 فبراير 2012
[64553]

No compromise

أخى الاستاذ عياد

ربما لو قرأت مقالى الراهن عن الحلف كذبا (14 ) والآخر عن الفارق بين الشهيد والمقتول فى سبيل الله لعرفت السبب فى منهجى . التناقض هائل بين المسلمين والاسلام بحيث لا يمكن لمصلح يبغى وجه الله جل وعلا وحده إلاّ أن يضع النقاط على الحروف ، ويقول الحق كاملا وبصورة قاطعة ، ثم يعرض عن الجاهلين ، وهذا هو منهج القرآن فى الدعوة ( فَاصْدَعْ بِمَا تُؤْمَرُ وَأَعْرِضْ عَنْ الْمُشْرِكِينَ) ( الحجر 94 ). ليست هناك حلول وسط ولا مراعاة لمشاعر الناس المرهفة التى عاشت على خرافات التراث ومفترياته قرونا ، ومن الطبيعى ان ترتعش حين يتعرض لها أو لأئمتها ناقد بمجرد النقاش ، فما بالك لو كان الناقد يثبت بالدلة القاطعة من القرآن ومن تراثهم أنهم أعدى أعداء الله جل وعلا ، وهم يحملون اسم الاسلام وقد ارتكبوا به خطيئاتهم ونسبوها الى الاسلام. وحتى من يسير على طريقهم من ارهابيى عصرنا ومتطرفيهم والساعين لاقامة دول دينية يسمونهم ( اسلاميين). هذا الظلم الذى لا حدّ له الموجّه لرب العزة يستدعى تحقيقا علميا صارما لا تأخذه فى الله لومة لائم . وبالمناسبة فهذه هى صفة المؤمنين المتمسكين بالحق ، وذلك فى آية يلوم بها رب العزة بعض ( المعتدلين المتهاونين من المؤمنين ) فيقول لهم : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (54) ) ( المائدة 54) .


3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الأربعاء 15 فبراير 2012
[64554]

تابع الردّ

هناك من يترفق بأحاسيس الناس ، وقد تضطره الظروف الى خلط بعض الحق ببعض الباطل فيتسامح مع بعض أحاديث إذا وافقت القرآن متجاهلا صريح القرآن فى انه لا إيمان إلا بحديث واحد هو حديث الله جل وعلا فى القرآن ، وهناك من يراعى مكانة أئمة السنة عند الناس ويتحرج من نقدهم بل تكفيرهم . كل أولئك لا يراعون حق الله جل وعلا وتقديسه الواجب له ، ولا يقدرون الله حق قدره . وموعدنا أمام الله جل وعلا يوم الحساب .

ولكن تبقى نقطة : لو كنت غوغائيا فهل تستطيع الغوغاء فهم كتاباتى ؟ وهل يقرأونها ؟ وهم بليون ونصف بليون من الأغلبية الصامتة من المسلمين ؟ ولو حدث هذا لتغير الأمر معى ومعهم ولأصبحت صاحب نفوذ. إن أئمة الضلال والجهل هم أئمة العوام والغوغاء ، هم من يملكون بجاههم لدى الغوغاء والعوام السلطة والثروة ..أما نحن فلا نملك سوى ما نعيش به ونصدر به هذا الموقع .

لو أردنا التحبب للجماهير والعوام لقلنا نصف الحق ونصف الباطل ، وتجاهلنا حقائق القرآن وأرضينا الناس على حساب رب العزة ، وعندها سنتفوق بما عندنا من علم على أمثال الشعراوى والقرضاوى والمحلاوى وابن آوى ..ولكن سنستحق اللعنة كما جاء فى سورة البقرة ( 159 : 160 ).

إن القدرة على البحث وفنّ الكتابة موهبة وتخصص ، يمكن أن تستعمل فى الخير أو فى الشّر. وكان يمكننا أن نتفوق فى الدعوة للباطل أكثر من غيرنا من أنصاف العلماء وجهلة الدعاة الذين رفعتهم الغوغاء الى مرتبة التقديس والتقدير . ولكننا إخترنا طريق الاصلاح والحق ودفعنا الثمن اضطهادا من الأعداء ولوما من الأصدقاء والأعدقاء . وكل ما نرجوه أن يجعلنا ربنا شهودا عليكم يوم القيامة.


4   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 15 فبراير 2012
[64555]

الحق القرآنى . ....

إخوانى الكرام . الحق القرآنى لا يقبل القسمة على أى رقم مهما كان قدره من الكبر أو الصغر .فلا يقبل القسمة على واحد ولا على مليار .. ولا بد للصادع به أن يُخلص دينه وقوله لله وحده لا شريك له ،ولا يخشى فيه لومة لائم ... ويجدر أن نقول أن أتباع الحق لابد أن تتسم مواقفهم بالحزم والصرامة والصراحة والوضوح فى القول به والإنحياز له .. أما الآخرين فتختلف درجاتهم (مع تساويهم فى النتيجة ) ، فمثلا هناك من مشايخ  الأزهر والسلف من يرفض عددا من أحاديث وروايات التراث سواء كانت روايات بخارية أو غيرها ،وكتبوا فيها تخريجات وقالوا عنها إسرائليات ،ولكنهم إختلفوا فى عددها فمنهم من قال إنها قليلة ،ومنهم من قال إنها كثيرة ،ولكنهم كلهم مُجمعون على إشراكهم لوحى شيطانى (بخارى ومالكى وووو) مع وحى الله فى القرآن . وهنا يتساوى معهم من يقول أن هناك روايات قالها النى وتتفق مع القرآن الكريم ويعتبرها من الدين أو لا تضر الدين حتى لو كان ممن يُقال عنهم أنهم قرآنيون أو ينتسبون للتيار القرآنى . فمن يختار القرآن لا يمكن أن يختار معه فى دين الله أى قول آخر حتى لو كان هذا القول (حرف واحد ) وليس كلمة أو جملة أو رواية أو كتاب ... فإما أن تكون (ابيض ) أو (إسود ) فدين الله ليست فيه منطقة رمادية . اما من يلعب فى المنطقة الرمادية ويخاف على هذا وذاك وشعور هذا وذاك ،ومصالحه التى عند هذا أو ذاك . فهؤلاء هم أخطر على الفكر القويم  وعلى الناس من أتباع الباطل الواضحين للعيان  أنفسهم ....


-- أما عن موضوع السخرية من التراث والتراثيين . فلو قرأتم بعناية ما كتبه التراثيون عن (الله ،ورسوله وكتابه ،ودينه ) لألقيتم التراثيين فى أقرب محطة صرف صحى ،ولن تبكوا أو تتباكوا عليهم لحظة واحدة .


-- إستمر يا دكتور واستاذنا - أحمد صبحى منصور . وستعرف الأجيال القادمة قيمة ما خطه قلمك ،وجهادك وسيسألون الله أن يجزيك عنه خير الجزاء ..


 


5   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأربعاء 15 فبراير 2012
[64556]

الرئيس عبدالناصر

بخصوص الخبر المنشور موضوع السؤال عن (الثروة المصرية المنهوبة فى عهد مبارك ) ،وعن الرئيس (عبدالناصر ) ..


فأزعم أنى بأفهم شوية فى حركة التجارة ،وشوية إقتصاد ،وشوية فى حجم الثروات والفلوس .. أستطيع أن أقول بإرتياح أن بالفعل مصر سُرق ونُهب منها أكثر من 5 تريليون دولار فى عهد مبارك . وأن مصر الآن فيها سيولة نقدية (تحت الترابيزة )  من إقتصاد غير منظور وغير مُعلن  يخاف أصحابه من إظهاره والتعامل المباشر به  ما بين 2 إلى 3 تريليون جنيه على الأقل . وهذا ما سيجعل مصر لن تسقط ولن تُفلس (كشعب وناس وبشر ) أبدا .


أما عن عبدالناصر . فأنا لست من مُحبى عبدالناصر ،وأعتبره هو أساس وأُس  ( البلاء والهزائم والنكبات العربية ) . ومع ذلك ، وبالمصادفة كنت بالأمس أتحدث مع أبنائى عند عودتى بهم من المدرسة عن مصر وقدرات مصر وثروات مصر  ،وقلت لهم أن مصر فى عهد عبدالناصر كانت تسير نحو العالمية والتقدم الصناعى والعسكرى بخطى ثابتة وسريعة ومدروسة ،ويكفى أن تعلموا أن مصر فى ذاك الوقت كانت قد بدأت فى تصنيع (طائرة عسكرية بدون طيار ) ،وسيارات ،وووووو على كل الأصعدة . ولكن حرب 67 ،ومن جاءوا بعده ،وخاصة (الكلب مبارك) تخلص من كل هذه الصروح الصناعية بدءا (الهيئة العربية للتصنيع ) المسئولة عن التصيع العسكرى ،إلى أن وصل ودمر كل الصناعة المصرية ... وللمصادفة وجدت المتحدثة بإسم الإتحاد الأوروبى تقول نفس الكلام .فقرآناه انا وابنائى وسعدنا به لأنه يؤكد على قدرة مصر على النهوض مرة أخرى سريعا إن شاء الله فى ظل حكم ديمقراطى  نأمُله ونطمح إليه ...


6   تعليق بواسطة   إياد نصير     في   الخميس 16 فبراير 2012
[64558]

I am not asking you to compromise

د. أحمد

اولا

الله يقويك

ثانيا

لم اطلب منك التنازل عن مبدأ بل اجتناب ما قد يفسر بأنه اسلوب دون الرقي في الخطاب


مثال ذلك استخدامك للشتائم و الأستهزاء (الشيخ حمكشة, هع الخ)


تصل رسالتك كاملة بدون اللجوء لهذا


أخوكم


إياد نصير


 


7   تعليق بواسطة   محمد دندن     في   الخميس 16 فبراير 2012
[64565]

وا عجبي

ما يدعو للألم أكثرمنه للعجب ،أن أحد أبناء الجزيرة و الذي تحول إلى سعودي بجرة قلم،قوله(وفيه تخلطون انتقاد المنهج الديني بالفساد السياسي في السعودية في ضرب من ضروب النقاش الغوغائي البعيد عن الموضوعي)

و بكلمة أخرى ، كي لا يكون النقاش غوغائياً و كي يكون في صلب الموضوعية...إترك آل سعود على جنب...و ركز على فقه التشطيف و على فقه أيها أتقى و أقرب إلى الله ،لبس الشبشب بالقدم اليمنى أم اليسرى....كأن صاحبنا يقارن بين أركان الوضوء و  فساد النظام و ليس فقط الأداء

أن تصلي أو لا تصلي ...أن تصوم أو لا تصوم ...أن تحج أو لا تحج..هذه بينك و بين ربك الذي تعبده...و لكن أن تسرق بإسم الله...أن تستبد بإسم الله...أن تتملك بإسم الله..أن لا توزع مال الله تعالى بالحق...فمعالجة هذه الموبقات و الحديث عنها  هو من صميم المنهج الديني...معالجة الفساد السياسي (الذي رضيت و ترضى به) هو من صلب المنهج الديني

ثم....

أراني في صف الأخ إياد نصير فيما يختص بلهجة الخطاب

سبحان الله...أستصعبها من الدكتور أحمد ...و هي عندي كشربة ماء

هناك فرق بين تناول موضوع ما بالنقد (و الذي احتج عليه إبن الجزيرة)، و لهجة الخطاب التي أستمرئها من آخرين و ليس ممن هم عندي ذو مقام عال

 


8   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الخميس 16 فبراير 2012
[64567]

كلنا يحتاج إلى النقد ،ولكن

مما لا شك فيه أننا جميعا نحتاج إلى النقد  احتياجنا كبيرا، كي نظل متيقظين إلى اننا بشر لا يلحقنا تقديس ، ولكن ان نتقبله ببساطة و نطلبه في احيان كثيرة فهذا ما وجدته على مواقع كثيرة من ضمنها هذا الموقع ! فالدكتور أحمد  صبحي يتقبل النقد ببساطة ،  بل ويطلبه من كل  كتاب ،  و رواد الموقع ،  فجرب ان تضع تعليقا على أي موقع لترى الفرق .


9   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الخميس 16 فبراير 2012
[64571]

شكرا لاهتمامكم ، وأقول لأحبة محمد دندن واياد :

سأكتب موضوعا خاصا عن موضوع السخرية فى الدعوة ، وشكرا لكم على فتح موضوعات جديدة لى للبحث والرد .وهذا هو النقد الذى أستفيد منه ..


10   تعليق بواسطة   ابراهيم ايت ابورك     في   الخميس 16 فبراير 2012
[64582]

التواضع نبراس العلماء

 تواضعك يا دكتور أحمد هو سر نجاحك إستمر فنحن معك أطال الله لنا وبارك لك في صحتك وعمرك


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4009
اجمالي القراءات : 34,884,827
تعليقات له : 4,378
تعليقات عليه : 12,986
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الدية من تانى: اذا قتلت انسان مسالم بالخطأ و في وجود حالة حرب تمنع أن اعطي دولته دية فهل يمنع ذلك اعطاءها...

دين إرهابى : نعاني نحن الشيعه في العراق من فتاوى تكفيريه لهذا المذهب مما ترتب عليه قتل الالاف منا فهل...

كتابة القرآن الكريم: هل يمكن كتابة القرآن بأكثر من صورة حرفية مختلفة؟ اي هل يمكن ان يكون شكل الكلمة الواحدة...

الامازون والاسكيمو: سؤال يدور دائما فى عقول التراثيين : ما هو مصير الذين لم تبلغهم دعوة الاسلام ،، فى مجاهل...

وظيفة حلال: انا والله معجب بك ولولا تعرفت على موقعكم لكنت مسيحيا بسبب الاحاديث . غير اني اريد ان اسئلك...

إجتناب الخمر: هل یجوز لمسلم اذا لم یجد وظیف ة في الغرب ان یتخد...

الخشوع : دكتور أحمد أحتاج إلى مساعدتك فى مشكله أواجهها وهى الخشوع فى الصلاه فهذه المشكله تؤرقنى...

عمر ( نوح ) : بلغت دعوة نوح نحو 950سنة؟؟ فكيف كان عمر الناس فى عصر نوح ؟ ...

معاملة النبى للنساء: - How did the Prophet (PBUH) treat women who were married to non-Muslim s? - Did he...

تلاوة القرآن : كل عام وسيادتكم بخير سالتني ابنتي الصغيرة بالامس (8 سنوات)لماذ لا استمع الي القران في...

الخمر و الحج: هل بيع الخمر في المحلات في الدول الاجنبية حرام وهل تستطيع الحج منه فلوسها ؟...

الفن ليس حراما: انا من مصر طالبه في معهد السينما بدرس سيناريو رغم انى ناويه اكتب موضوعات شبابية فيها...

التنقيط فى المصحف: • السلام عليك استاذ انا فتاة تونسية و تونس من البلدان القليلة التي تتبع القران برواية...

الولدان المخلدون: هل الاطفال کلهم فی الجنة ان ماتوا قبل ان یبلغ وا؟ ...

حرية العرى: اريد ان اسأل ما هي حدود الحرية في الاسلام لا اسئل عن الحرية الفكرية و لكن حرية الانسان...

more