حد الردة واجماع العلماء !!! :
حد الردة واجماع العلماء !!!

داليا سامي في الثلاثاء 01 ديسمبر 2015


في البداية اجعلونا نتفق انه لا يوجد في الاسلام بحسب القرآن الكريم ما يسمي بإجماع العلماء او اتفاق الامه وان يكون هوالصحيح وغاية الله بل الامر على العكس تماما فالرسل والمصلحين جميعهم كانوا ياتوا فرادا وبتكون دعواتهم للتوحيد او مكارم الاخلاق بداية بانفسهم ثم اهليهم واصحابهم وفى كل الاحوال بيكونوا اقلية ..

يقول الحق تبارك وتعالى (وجاء من اقصي المدينة رجل يسعي قال يا قوم اتبعوا المرسلين ) .. مجرد فرد واتي بمفردة ويسعي بذاته يامر باتباع رسل الله ودعوات التوحيد .. في اجماع ممكن يكون على كفر واجماع قد يكون على شرك والاجماع على ضلال هو الاكثر ( وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَـن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ ، إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَن يَضِلُّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ ) الأنعام 116 - 117 )

... وقولة تعالي (اكثرهم لا يعلمون ) النحل 101   .. (اكثرهم لا يعلمون الحق فهم معرضون الانبياء ) 24 .. (واكثرهم للحق كارهون) المؤمنون  70 .. (اكثرهم لا يعقلون ) الحجرات 4  ... (اكثرهم يجهلون ) الانعام 111 

 

وكذلك كان الحال بعد بعثة الرسول صلي الله علية وسلم .. حينما دعاهم للايمان قالوا
( وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَىٰ مَا أَنزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ قَالُوا حَسْبُنَا مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا ۚ أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ (104) المائدة .. 

وانتبة للفظ القرآني فى قولة الى ما انزل الله وهو القرآن الكريم وقولة والى الرسول !!
اى الى شخص الرسول وذاته ولم يقل والى ما قال الرسول لان الرسول لم يقل الا ما يوحي الية من السماء وما عداه فهي اقوال حياتية انسانية لكينونتة كبشر يحيا وياكل ويشرب ويتعامل ويتحدث مع الآخرين ويصيب ويخطأ ويعاتبه الله بكينونتة البشرية كما ورد فى بعض الايات !! ..
 
اننا مؤمورين باتباع ما انزل الله على رسولة الامين االذي بلغ الرساله وادي الامانه ولا حكم لبشر بعد حكم الله (أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا والذين آتيناهم الكتاب يعلمون أنه منزل من ربك بالحق فلا تكونن من الممترين 114 ) .. صدق الله العظيم ,, فاستمع وتفكر واعرض الاراء على كتاب الله ولا ترفضها لمجرد الموروث الثقافي والاجتماعي او الفقة الديني السائد يغاير ذلك !! بل قول االلهم اجعلنا ممن قولت فيهم (الذين يستمعون القول فيتبعون احسنة) صدق الله العظيم
 
 
ونأتي لما يسمي بحد الرده وقد تكلم فيه وعنه اكبر اساتذة العلم القرآني وعلى راسهم الدكتور الفاضل احمد صبحي منصور .. وهذا هو تدبرنا فى آيات الله عز وجل  لما يسمي بـ  ""حد الردة المكذوب ""

.. بداية حينما نتحدث عن تشريع رباني وعقوبة فى الاسلام فعلينا الالتزام بكتاب الله وهو الوثيقة الوحيدة الحقيقية والطبيعيه لاي مسلم مؤمن بالله وكتابة فإذا قضي الله امرا وحكم به فليس لنا ان نقول الا سمعنا واطعنا ان كنت مؤمن بالله وحده اما اذا كنت مؤمن بالبخاري واقوال السلف والخلف وحديثين آحاديين وضعوا فى العصر الثالث الهجري لارهاب خصوم الحكم الاموي والعباسي بما يسمي بحد الرده المكذوب ! وتتبع الظن الذي لا يغني عن الحق شيئا بل يخالف الحق اصلا فحسابك على الله ولكن تذكر قولة تعالى ((أم لهم شركاء شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله ولولا كلمة الفصل لقضي بينهم وإن الظالمين لهم عذاب أليم ) 21 الشوري .. صدق الله العظيم فأى من كان خالف كتاب الله واتى بهذا الحد المزعوم فهو ليس حجة على الاسلام بل القرآن حجة على الجميع .. (تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون ) ؟؟

كلمة حدود فى القرآن تعني تشريعات الله وليست العقوبات 
(تلك حدود الله فلا تعتدوها ) .. اما العقوبات المنصوص عليها بكتاب الله محددة ومعروفة منها عقوبة السرقة والزنا والحرابة وقذف المحصنات وغيرهم

اولا .. اكد القرآن على حرية العقيدة والايمان والاختيار بعشرات الايات الواضحه والصريحه بهذا الشأن نذكر منها على سبيل المثال ﴿وَقُلِ الْحَقّ مِن رّبّكُمْ فَمَن شَآءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَآءَ فَلْيَكْفُرْ ) الكهف 29 .. (لا إكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغي ) البقرة 256

**********************************************
ثانيا .. نهي الله سبحانه حتي عن البدأ بالاساءة لما يدعون من دون الله ﴿ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم ثم إلى ربهم مرجعهم فينبئهم بما كانوا يعملون (الأنعام 108) ..

طب وماذا عنهم لو بدؤا هم بالاساءة والخوض ؟ ( وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين ( الانعام 68) .. اى لو نسيت هذا الامر الالهي بالاعراض عنهم فلا تقعد بعدما تتذكر مع هؤلاء الظالمين !! معقولة يعني لا نشتمهم ولا نضربهم ولا نقتلهم ؟ ايوه هو كدا اذا كنت مؤمن بالله وبكتابه وبخلق القرآن !

وماذا عن ثقافة الحوار والجدال فى الدين مع اهل الكتاب ؟ يأمرنا الله بما يلي 
(ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون ﴾ (العنكبوت 46) ..

وإن وصل الحوار لطريق مسدود وتشبث كل بقناعاته ورايه
(فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين 61 ) صدق الله العظيم .. كل التعملوه تقفوا معاهم وتجيبوا عائلاتكم وعائلاتهم وتبتهلوا وتصلوا لله ان يظهر الحق ويجعل اللعنه على الكاذبين !! اها والله زي ما ربنا بيقول كدا ..

*************************************
ثالثا .. الفصل بين الجميع والحكم على الايمان والكفر لله وحده ولا حتي لرسولة اى سلطه.. قال الله تعالى مخاطبا رسولة الكريم (ليس لك من الأمر شيء أو يتوب عليهم أو يعذبهم فإنهم ظالمون) ( وإن كان كبر عليك إعراضهم فإن استطعت أن تبتغي نفقا في الأرض أو سلما في السماء فتأتيهم بآية ولو شاء الله لجمعهم على الهدى فلا تكونن من الجاهلين ) صدق الله العظيم

(فإنما عليك البلاغ وعلينا الحساب) الرعد40 (فإن أعرضوا فما أرسلناك عليهم حفيظا إن عليك إلا البلاغ) الشورى 48 (فذكر إنما أنت مذكر لست عليهم بمصيطر) الغاشية 21-22 (وما جعلناك عليهم حفيظا وما أنت عليهم بوكيل) الأنعام 107

(إنا أنزلنا عليك الكتاب للناس بالحق فمن اهتدى فلنفسه ومن ضل فإنما يضل عليها وما أنت عليهم بوكيل) الزمر 41

(فإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ والله بصير بالعباد) آل عمران 20

(ربكم أعلم بكم إن يشأ يرحمكم أو إن يشأ يعذبكم وما أرسلناك عليهم وكيلا) الإسراء 54

(والذين اتخذوا من دونه أولياء الله حفيظ عليهم وما أنت عليهم بوكيل) الشورى 6

(نحن أعلم بما يقولون وما أنت عليهم بجبار فذكر بالقرآن من يخاف وعيد) ق 45

(وكذب به قومك وهو الحق قل لست عليكم بوكيل) الأنعام66

(فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين) المائدة92

(فإن تولوا فإنما عليك البلاغ المبين) النحل 82

(فهل على الرسل إلا البلاغ المبين) النحل 35

(قل أطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن تولوا فإنما عليه ما حمل وعليكم ما حملتم وإن تطيعوه تهتدوا وما على الرسول إلا البلاغ المبين) النور 54

(وإن تكذبوا فقد كذب أمم من قبلكم وما على الرسول إلا البلاغ المبين) العنكبوت 18

(وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول فإن توليتم فإنما على رسولنا البلاغ المبين) التغابن 12

(وما أنا عليكم بحفيظ) هود 86 (وإن كذبوك فقل لي عملي ولكم عملكم أنتم بريئون مما أعمل وأنا بريء مما تعملون) يونس 41

(قل لا تسألون عما أجرمنا ولا نسأل عما تعملون) سبأ 26

(إنك لا تهدى من أحببت ولكن الله يهدى من يشاء) القصص 56

(ليس عليك هداهم ولكن الله يهدى من يشاء) البقرة 272

(لكم دينكم ولى دين) الكافرون 6

******************************************
رابعا .. وماذا عن من اسلم ثم ارتد ؟

(يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلامهم وهموا بما لم ينالوا وما نقموا إلا أن أغناهم الله ورسوله من فضله فإن يتوبوا يك خيرا لهم وإن يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما في الدنيا والآخرة وما لهم في الأرض من ولي ولا نصير } . .. يعذبهم من ؟ "الله " وايا كان عذاب الدنيا وطبعه او عذاب الآخرة وقدرة فهو لله وحده .. فلو اراد ان يكون له جزاء بايدي الآخرين لقال تعالى كما فى عقوبة اتيان الفاحشة (واللذان يأتيانها منكم "فآذوهما " ) . ..

ويقول تعالى ( إن الذين آمنوا ثم كفروا ثم آمنوا ثم كفروا ثم ازدادوا كفرا لم يكن الله ليغفر لهم ولا ليهديهم سبيلا 137 بشر المنافقين بأن لهم عذابا أليما 138 ) النساء .. هؤلاء يؤمنون ثم يكفرون وفى كل الاحوال احياء يرزقون ولم يتعرض لهم احد لا بالايذاء ولا بالقتل ولا بالسب فتلك حريتهم اما جزاؤهم فمع الله سبحانه .. فالله ترك لهم التمتع بهذا الكفر ولم يامر مخلوق بالتعرض لهم (قل تمتع بكفرك قليلا إنك من أصحاب النار ) فكيف ان يتمتع بكفرة وكيف يؤمن ويكفر ثم يؤمن ويكفر اذا قتل ؟؟

( ياأيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم ) 
( ومن يرتدد منكم عن دينه فيمت وهو كافر فأولئك حبطت أعمالهم في الدنيا والآخرة وأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون 217 ) البقرة .. ماذا قال الله سبحانة ؟ قال يمت وهو كافر ولم يقل قتل وهو كافر ؟

*******************************************
خامسا .. اريحوا انفسكم والتفتوا لاعمالكم وعلاقتكم بالله واتركوا علاقة الاخرين به سبحانة فهو كفيل بها وهو وحده المسئول عن الحساب ومالك يوم الدين وكان قادرا على جمعنا على الهدي ولكنها سنته وقضاؤة (ولو شاء ربك لآمن من في الأرض كلهم جميعا أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين ... وقولة (أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ) [ الرعد : 31 ) (أفلم ييأس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ) . (ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولا يزالون مختلفين) ..

واخيرا ( إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين أشركوا إن الله يفصل بينهم يوم القيامة إن الله على كل شيء شهيد ) وبعد كل تلك آيات الله البينات لماذا تزيفون كلام الله وتخالفونه ؟ تريدون الفتك بخصومكم فى الفكر والعقيدة فلا تقحموا الله وشريعته فى بدائيتكم وهمجيتكم وتعطشكم للدماء والسفك (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم) [ النور : 63 ) صدق الله العظيم

 
 
 
 
 
 
 
 
اجمالي القراءات 7401

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الثلاثاء 01 ديسمبر 2015
[79592]

تذكرة مركزة .


اكرمك الله استاذه داليا سامى .



مقالة رائعة ،وتذكره قرآنية مركزة ومفيدة للغاية للباحثين عن كيفية التعامل قرآنيا  مع المختلفين معهم دينيا.  وتحجيما  لفتاوى إسالة الدماء على اساس الإختلاف الدينى ،وإرساءا لقواعد السلام فى المجتمع .



تحياتى



2   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الأربعاء 02 ديسمبر 2015
[79596]

شكرا لحضرتك استاذ عثمان


الله يكرمك استاذي العزيز ويحفظك .. نحن نقول والدكتور احمد ياما قال بس تفتكر حاجة حتختلف ؟ 



ما يقومون به ليس عن جهل بتشريع الله ولكن لحبهم للعنف والسيطرة على خلق الله 



 



ارق التقدير والتحيه لحضرتك 



3   تعليق بواسطة   مروة احمد مصطفى     في   الخميس 03 ديسمبر 2015
[79609]

للأسف ياداليا مافيش فايده


للأسف الشديد عندما تحاول تتحاور مع أحدهم  وتفهمه وبالذات في قضايا هامه  مثل حد الرده المزعوم تجد أنك تتحاور مع عقل مغلق يرفض الفهم مع كل الدلائل الموجودة في القرأن الكريم ولو سقت إليه كل الأيات وهي واضحة وضوح الشمس تجده متمسك بحديث ويدافع عنه بأستماته فإذا حاولت أن  تجعله يفهم أنه ليس من حق أي أحد أن يتعدي علي النفس آلتي حرم الله قتلها إلا بالحق(النفس بالنفس) سيضيع كل كلامك ومجهودك وسيصفك في النهايه بالكفر . فهؤلاء ليس هناك اي فائده من محاوله أقناعهم لأنهم أصلآ لايفكرون.



4   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الأحد 06 ديسمبر 2015
[79629]

عزيزتي مروة


اعرف تماما شعورك الوصفتيه فى التعليق ولما تقعدي تسوقي مليوووون آية برضة مش حيلتفتوا سوي لحديث غريب وممكن حتي احادي .. عشان هما فعلا دينهم غير دينا وكتابهم المقدس البخاري مش القرآن فكانك بتعرضي دينك على شخص مخالف لك تماما بل كمان متعصب لراية ؟ .. على قلوبهم اكنه للاسف وفى آذانهم وقر :( 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-15
مقالات منشورة : 18
اجمالي القراءات : 238,324
تعليقات له : 351
تعليقات عليه : 179
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt