انا لا افكر.. ابن تيمية فكر عني :
انا لا افكر.. ابن تيمية فكر عني

داليا سامي في الأحد 15 نوفمبر 2015


 

 

الناس البتقول متتكلمش فى الدين لانك مش عالم واشمعنا لما بتتعب تروح لدكتور
ولما بتبني بتروح لمهندس عايزة اقولهم ان الطب والهندسة علوم بشرية بحته
ومحتاجة دراسة اكاديمية ومش لازم انى احيط بها علما عشان مش حتحاسب عليها يوم القيامه
 
اما الدين والمعتقد هما الاشياء الوحيدة الحتحمل وزرها واما نار ابدية او جنه خالدا فيها ..
وربنا سبحانة فى القرآن العظيم اكد على ان الحساب للانسان بعمله (وان ليس للانسان الا ما سعي)
ولا شفعاء ولا وكلاء ولا اوصياء (ولقد جئتمونا فرادى كما خلقناكم أول مرة وتركتم ما خولناكم وراء ظهوركم
وما نرى معكم شفعاءكم الذين زعمتم أنهم فيكم شركاء لقد تقطع بينكم وضل عنكم ما كنت تزعمون ) ..
 
بالعكس يمكن ان تاتي الله يعقيدتك وبإجتهادك العقلي والقلبي وانت تتبع حدس ضميرك
وحسن ثقتك وظنك وعرفانك بالله فيهديك سبيلة القويم (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا
وإن الله لمع المحسنين ) وقد تخطأ بصغائر الامور فيشملك الله برحمته كما وعدنا
( إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما ) ..
 
(الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم إن ربك واسع المغفرة ) .. ولكن ان تاتي الله بعقيدة فاسدة
لا برهان لك به فأين موثقك من الله او منهم بأنهم سيحاسبون مكانك ويدافعون عنك ويحملون اوزارك !!!
عندها سيصدق بك قولة سبحانة ( إذ تبرأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأوا العذاب وتقطعت بهم الأسباب
وقال الذين اتبعوا لو أن لنا كرة فنتبرأ منهم كما تبرءوا منا كذلك يريهم لله أعمالهم حسرات عليهم
وماهم بخارجين من النار ) صدق الله العظيم .. فكر واجتهد وجاهد في عرفانك بالله وكتاب ربك ميسر للذكر
والفهم (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر )
 
وقد تسأل عن معني كلمة فى ورودها بالقرآن ولكن ليس معني ذلك انك تجهل كل ما به
وتحتاج لاوصياء عليك فى فهم عقيدتك ولا وكلاء لله !! (كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولوا الألباب ) ..
انت مطالب كمسلم ومكلف بتدبر القرآن وفهمه وادراكة ودا العلم الوحيد المفروض عليك
فرض عين وليس فرض كفاية لن تخلوا مسئولياتكم امام الله سبحانة ولا رسولة يوم القيامة
اذ يقول (وقال الرسول يارب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا )
(أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها) صدق الله العظيم .. فهم القرآن الكريم مش محتاج جامعات
وكهان ووعاظ وارباب !! بل محتاج قلوب نقية مستبصرة وعقول مستنيرة ..
 
 
 
اجمالي القراءات 10603

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   إبراهيم بوليفة     في   الأحد 15 نوفمبر 2015
[79480]

هذه مغالطة


ولو سلمنا بمقولة أنك لما تمرض تذهب لدكتور ولما تريد تبني تذهب لمهندس و عندما تريد التكلم في الدين لازم تذهب لعالم دين و لكن هنا المغالظة فعن أي عالم دين تتكلم هل عالم الدين اليهودي أو  النصراني أو المسلم يا سيدي راح أحصر القضية شوية  و خلينا في المسلمين أروح أسأل العالم السني أو الشيعي أو الإباضي و القائمة طويلة و عليه فلا مجال للمقارنة بين الطب و الهندسة و كل العلوم البشرية مع ما يسمى علوم الدين  فعندما تكون مريض بالسكري فالإنسولين إلي يوصفهولك الطبيب المصري هو نفس الإنسولين إلي يوصفهولك الطبيب في سيريلانكا ولا الطبيب  في بوركينافاصو وقص على ذالك كل العلوم البشرية في حين الفتوى في الدين تتختلف من شخص إلى أخرى في نفس البلد 



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 15 نوفمبر 2015
[79481]

المشكلة الأبدية ز


شكرا استاذه داليا ،وبارك الله فيك ..



مشكلة التخصص هى المشكلة الأبدية عند أصحاب الكهنوت الدينى ،والتى يخافون ويحشون على انفسهم من فقدانها ،ليس حرصا على الدين ،ولا على أن يُقدموا للناس إجتهادات صحيحة  قريبة من الفهم السليم لكتاب الله جل جلاله ،ولكن للحفاظ على مكاسب الدنيا وإدرار الأموال عليهم بكل العُملات من الجنيه والريال والدينار.



وهُنا نقول أنه على الأقل فليحاول المُتعلمون الحاصلون على شهادات متوسطة وفوق المتوسطة والجامعية والعُليا فى أن يقتربوا هُم بأنفسهم من كتاب الله ،ويقرأوه ،ويدرسوه ،ويتدبروه وكأنهم يدرسون كتب المحاسبة ،او البيولوجيا (علم الأحياء ) أو الكيمياء ،او الرياضه ،او أو أو .وبالتأكيد سيصلون إن شاء الله إلى المُستوى الأول من فهم آيات القرآن الكريم وهو مستوى الهداية والإيمان ،ووكيفية تطبيق أوامره ونواهيه فى سلوكياتهم وحياتهم اليومية ..وبمزيد من التعمق ،والتكامل  والتحاور فيما بينهم حول المقاصد العليا والقيم السامية لكلمات الله .سيصلون إلى مرحلة التخصص وأولى العلم التى وعد الله بها عبداه حين قال (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سُبلنا ) ،والتى قال عن كتابه الكريم لهم (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مُدكر ) .....



المهم أن يبدأ بحُب قراءة القرآن ومدارسته ، بقلب صاف ،وإبتغاء وجه الله ... ويترك الفهم والوعى وتحصيل العلم القرآنى على المولى جل جلاله ...



ولو فعل المثتعلمون هذا بأنفسهم  وتخلصوا من سطوة الكهنوت  وكسروا وحطموا ما صنعه امامهم من عراقيل وحواجز بينهم وبين كتاب الله .سيأخذون بأيدى  اهلهم وإخوانهم وأخواتهم ممن لم يكن لهم حظ من التعليم الإلزامى ويوجهونهم عن علم إلى كتاب الله وأوامره ونواهيه ..



3   تعليق بواسطة   حافظ الوافي     في   الأربعاء 18 نوفمبر 2015
[79494]

فبهت الذي كفر


ذكرني مقالك هذا في موقف ونحن في السيارة نتناقش فعندما تحدث أحد الزملاء حاثا بالابتعاد عن المذهبية جابهه احد من يسمون انفسهم "رجال الدين" بالقول: أنت بتدرس إيه...؟ وحين اجابه الزميل بانه يدرس تخصص محاسبة .. رد عليه الشيخ: "خلاص خليك في المحاسبة"..



طبعا أنا انتهزت الفرصة لأقول له ( هناك تخصص بالكيمياء وتخصص بالفيزياء وفي كل العلوم البشرية تخصص.. لكن كتاب الله للناس كافة وليس حكرا على فئة بعينها)، مستدلا بقوله تعالى:( كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ).. صدق الله العظيم..



طبعا ما ان أكملت كلامي حتى قال احد الراكبين معنا في السيارة معقبا على كلامي:( فبهت الذي كفر).. في اشارة منه الى اخراس الشيخ من اتباع الدين السني الوهابي.. فهؤلاء لاحاجة لهم إلا ما قاله أسلافهم



4   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الخميس 19 نوفمبر 2015
[79500]

الاستاذ إبراهيم بوليفة


 



هم يتبعون تلك المغالطه ليخافون الاخرين من التفكر فى دينهم ومعرفته بدون وسيط بينهم وبين الله فيبقوا متسلطين على رقاب الناس 



 



شكرا لتواجدك وتعليقك 


5   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الخميس 19 نوفمبر 2015
[79501]

الاستاذ العزيز عثمان محمد على


اشكالية ما يسمي بعلوم الدين ان وضع لها كليات ومعاهد ومناهج فاصبحت تدر دخل واستثمار جيد على العاملين فيها وعليها وهل تتوقع حضرتك ان استاذ ازهري قضي عمره فى دراسة ما يسمي بعلم الحديث ويتقاضي على ذلك بخلاف المرتب والحوافز والبدلات , قيمة وتقدير فى المجتمع على انه عالم دين وشيخ فاضل وهاله اجتماعية ودينية ثم تخبره ان كل ما درسة هذا مجرد تخاريف شخص او اشخاص ارادوا هدم الدين بها وان كل الانفق علية وقته وبات يدر علية دخلة لا حاجة لنا به ولن يسمن او يغني من جوع سيستجيب ويفكر ويقرر لوجه الله !! بالعكس سيعتبرك عدوه اللدود ومن يريد ان يجرده من كل هذا ,, هو لا يهمه الله ولا الدين بحق ولكن يهمه الحياة الدنيا ومتاعها .. فى قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا .. 



 



شكرا لتفضلك بالتعليق 



6   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الخميس 19 نوفمبر 2015
[79502]

الاستاذ حافظ الوافي


كل ما يملكونه هو سلاح التخويف والارهاب لمن يتجرا على مقاسمتهم فى رزقهم وهو علم الدين وكان الله وكل اليهم واوحي لهم .. هم بالاساس لا يفكروا ولا يجتهدوا هم كل ما يقدروا علية نقل عن نقل .. انا لما حد بيكلمني عالتخصص فى الدين بقوله يعني بلاش انا افكر واسمع كلام الشيخ بدون اعقال ؟ طيب ويقدر يديني موثق من الله انه حيتحاسب مكانى لو كان فتواه خاطئة ؟ .. حينها ايضا يبهت الذي كفر !!  



 



شكرا لتعليقك 


7   تعليق بواسطة   سعيد علي     في   الجمعة 20 نوفمبر 2015
[79512]

هم كفروا بالقران العظيم ككتاب - وحده لا شريك له - و أشركوا معه كتبهم !!


يميزون أنفسهم بلباس و هيئة معينة !! منهم من وصل أرذل العمر و مازال يحضى - بالتقديس - وكل كلامه يبدأ بـ قال فلان و قال علان !! كم أنت كبير يا دكتور أحمد فقد كشفت عن حقائق هؤلاء .



8   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الثلاثاء 24 نوفمبر 2015
[79538]

الاستاذ سعيد على


تقديسهم لاقوال السابقين جزء من انظومة تنفق السعودية الوهابية عليها ليبقي فقههم  التكفيري هو السائد وللاسف مصر اصبحت تابعه لهذا الفقه 



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-15
مقالات منشورة : 18
اجمالي القراءات : 198,880
تعليقات له : 351
تعليقات عليه : 179
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt