ألمانيا تعتزم سحب جنودها من مالي بعد عام ونصف

اضيف الخبر في يوم الأربعاء ٢٣ - نوفمبر - ٢٠٢٢ ١٢:٠٠ صباحاً. نقلا عن: الجزيرة


ألمانيا تعتزم سحب جنودها من مالي بعد عام ونصف

علنت الحكومة الألمانية أنها تعتزم سحب جنودها المشاركين ضمن بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في مالي بحلول مايو/أيار 2024.

وقال الناطق باسم الحكومة شتيفن هيبيشترايت -في بيان- إن الحكومة الألمانية قررت اليوم الثلاثاء أن تقترح على البوندستاغ (مجلس النواب) تمديد تفويض تدخل قوات الدفاع الفدرالية الألمانية في مالي للمرة الأخيرة حتى مايو/أيار المقبل، وبذلك تنهي البعثة 10 سنوات من الخدمة هناك.

ولفت إلى أنّ التمديد الأخير "يأخذ في الاعتبار خصوصا الانتخابات في مالي، المقرر إجراؤها في فبراير/شباط المقبل.

وجاء القرار بعد اجتماع بين المستشارية ووزارتي الدفاع والخارجية، شارك فيه المستشار أولاف شولتز.

ويأتي في حين أصبح مستقبل بعثة الأمم المتحدة الموجودة في مالي منذ عام 2013 غير مؤكد، فقد قررت 6 دول في غضون بضعة أشهر وقف أو تعليق مشاركة جنودها.

قاعدة غاو
وتُعتبر القوات الألمانية مساهما مهما في البعثة، ويصل عددها إلى 1400 رجل، وتشكل مدينة غاو الواقعة في شرق مالي مقر القاعدة العسكرية الألمانية الرئيسية في البلاد.

وكان مصدر حكومي قال لوكالة الصحافة الفرنسية الأسبوع الماضي إن الانسحاب الألماني سيحدث في نهاية 2023.

وعلقت رحلات استطلاعية للجيش الألماني مرات عدة في الأشهر الأخيرة بسبب توترات مع الحكومة المالية، أو بسبب مشكلات إدارية.

وقالت وزارة الدفاع الأسبوع الماضي إن مالي لم تمنح مسيّراتها التصريحات المطلوبة منذ 11 أكتوبر/تشرين الأول.

وتهدف القوات الألمانية جزئيا إلى الحلول مكان الجنود الفرنسيين، بعدما سحبت باريس قواتها عقب تحوّل المجلس العسكري الحاكم في مالي نحو روسيا.
اجمالي القراءات 62
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق