إعجاز القرآن

الخميس ١٢ - أغسطس - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
قال الله جل وعلا للكافرين المعاندين إن كانوا فى ريب من آيات القرآن الكريم فعليهم أن يأتوا بعشر سور من القرآن مفتريات ويدعو شهدائم ، قال الله تعالى(أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ)(هود:13) ثم قال جل وعلا ثانية لهؤلاء الكافرين أتوا بسورة واحدة وادعو شركائكم من دون الله ، قال جل وعلا(وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَـزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ)(البقرة23) (أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِثْلِهِ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ)(يونس38). ونحن نعلم أن القرآن الكريم يوجد به سور قصيرة قد تتكون من ثلاث أوأربع آيات وقد يزيد عن ذلك.ونضرب مثال سورة الكوثر التى تقول آياتها: (أن أعطيناك الكوثر.فصلى لربك وأنحر .أن شأنك هو الأبتر)(الكوثر3:1). ولكن عندما نقرأ آيات القرآن الكريم سنلاحظ أن للكافرين أقوال من ضمن آيات القرآن الكريم نتعبد بها ونتلوها، منها على سبيل المثال(وَقَالُواْ لَن نُّؤْمِنَ لَكَ حَتَّى تَفْجُرَ لَنَا مِنَ الأَرْضِ يَنبُوعً. أَوْ تَكُونَ لَكَ جَنَّةٌ مِّن نَّخِيلٍ وَعِنَبٍ فَتُفَجِّرَ الأَنْهَارَ خِلالَهَا تَفْجِيرًا. أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاء كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا أَوْ تَأْتِيَ بِاللّهِ وَالْمَلآئِكَةِ قَبِيلاً. أَوْ يَكُونَ لَكَ بَيْتٌ مِّن زُخْرُفٍ أَوْ تَرْقَى فِي السَّمَاء وَلَن نُّؤْمِنَ لِرُقِيِّكَ حَتَّى تُنَزِّلَ عَلَيْنَا كِتَابًا نَّقْرَؤُهُ قُلْ سُبْحَانَ رَبِّي هَلْ كُنتُ إَلاَّ بَشَرًا رَّسُولا)(الأسراء94:90)ً وقالوا فى موضع آخر(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا إِفْكٌ افْتَرَاهُ وَأَعَانَهُ عَلَيْهِ قَوْمٌ آخَرُونَ فَقَدْ جَاؤُوا ظُلْمًا وَزُورًا. وَقَالُوا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ اكْتَتَبَهَا فَهِيَ تُمْلَى عَلَيْهِ بُكْرَةً وَأَصِيلًا)(الفرقان6:5) وقالةا فى موضع آخر فى نفس السورة(وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الْأَسْوَاقِ لَوْلَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُ نَذِيرًا. أَوْ يُلْقَى إِلَيْهِ كَنزٌ أَوْ تَكُونُ لَهُ جَنَّةٌ يَأْكُلُ مِنْهَا وَقَالَ الظَّالِمُونَ إِن تَتَّبِعُونَ إِلَّا رَجُلًا مَّسْحُورًا)(الفرقان9:8) وقالوا فى موضع آخر(وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاء أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ)(الأنفال ) السؤال هو:كيف يتحدى القرآن الكريم هؤلاء القوم على أن يأتوا بسورة من مثله وأقوالهم من ضمن آيات القرآن الكريم التى نتعبد بها والتى قد تؤلف سورة قصيرة من قصار السور؟ أرجو من سيادتكم الإفادة
آحمد صبحي منصور :
القرآن الكريم نقل أقوال المشركين فى قصص الأنبياء من نوح الى خاتم النبيين عليهم جميعا السلام . وهذا مع اختلاف اللغات ، وأحيانا تأتى اختلافات ضئيلة فى أقوال نفس القوم لأن الله جل وعلا ينقل معنى ما قالوه ، وليس نفس اللفظ . وعليه فان معنى ما كان مشركو قريش يقولونه فى كفرهم نقله القرآن الكريم بفصاحته التى يعجز عن الاتيان بمثلها العرب ، ونسب هذه الأقوال اليهم ، وردّ عليها فى سياق الآيات القرآنية . وتحداهم أن يأتوا بسورة واحدة . وما نسبه رب العزة من معانى الكفر والعتاد للمشركين من قريش ليس سورة بل جاءت فى صياغة آيات متفرقات


مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 13471
التعليقات (4)
1   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الجمعة ١٣ - أغسطس - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[50265]

فعلا هي معان لما كانوا يقولون

المولى جل وعلا يبين فى القرآن الكريم أقوال السابقين بمعانيها لكن ليس بلفظها كما قالوها لأن هناك فارق كبير جدا بين كلام الله وكلام البشر ولا يجوز أن يحتوى القرآن كتاب الله جل وعلا على كلام بشر ، ولكن وصف وتعبير عما كان يقوله البشر باللغة القرآنية الإلهية الربانية التى لا يستطيع عقل إنسان أن يأت بحرف أو كلمة أو آية مثلها لأن عقولنا تعجز عن هذا ، ولو كان الأمر كذلك لكان بعض المخلوقات مثل النمل مثلا لها كلام فى القرآن الكريم كما في الآية 18 من سورة النمل يقول تعالى (حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ )النمل :18 ، فلو أن كل مخلوق نسب إليه ما قيل عنه  فى القرآن لوقعنا في شرك واضح بالله جل وعلا ، ولكن المولى عز وجل يعبر بقدرته جل وعلا عن هذه الأحداث بمعانيها وليس بألفاظها البشرية أو غير البشرية تعالى الله علوا كبيرا عن ذلك .


2   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   الجمعة ١٣ - أغسطس - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[50296]

ما زال التحدي قائما ..!!.

ما زال التحدي قائما لكل الناس المعاندين وهو أن يأتوا بسورة واحدة في القرآن الكريم .. وتحتوي هذه السورة على كل ما يحتوي عليه القرآن الكريم من أوجه أعجازية في كل المجالات ..


لقد حاول الكثيرين وفشلوا وكانت أكثر المحاولات نجاحا رغم فشلها هي كتابة الأحاديث المزورة لتكون مثيلا للقرآن ، ومع ذلك انظر في أي حديث وأنظر لأي آية قرآنية .. ثم إرجع النظر مرتين وثلاثة .. فإنك بالتأكيد ستجد ان القرآن الكريم ليس كمثله شيئ ... سبحان الله ..!!


3   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الجمعة ١٣ - أغسطس - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[50301]

إحكام القرآن

أخي العزيز الدكتور / احمد صبحي منصور

تحية مباركة طيبة وبعد

لقد استغرقني هذا الموضوع كثيرا ، وخاصة حينما جاء التخصيص بسورة ، وليس آية .

فوجدت أن لفظ سورة بمعنى سوار أي الإحاطة التامة بموضوع السورة ، ولكي يتم ذلك لابد من الإحاطة بما مضى وما هو قائم ، وما سيأتي بعد " مما يجعل وجود دقة متناهية بالمعنى في أي زمن إلى قيام الساعة

ولما كان الإنسان لا يعلم ما هو آتي ، من هنا كان التحدي .

ولم يأتي التحدي بآية لأن الإنسان قادر على إظهار لآيات الله في الكون والتعبير عنها .

دمت أخي بكل خير .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 


4   تعليق بواسطة   أزهري محمد على محمد علي     في   السبت ١٤ - أغسطس - ٢٠١٠ ١٢:٠٠ صباحاً
[50334]


أتمنى أن يكون هناك في المستقبل في هذا الموقع موسوع كامل في الدراسات القرآنية لأهل القرآن على حسب الترتيب القرآني يكون مرجعا للناس جميعا وللأجيال القادمة


و يكون بديلا عن التفسيرات التراثية التي غالبا ما تفسر القرآن بالأحاديث المخترعة أو بالآراء الخارجة و الزائدة عن القرآن


وهذا الموسوع في رأيي أكثر نفعا و أوفر وقتا


ويكون نموذجا للتدبر القرآني يتعلم منه الناس جميعا 


وهذا لا يقلل مما تعلمنا الأن من هذا الموقع المبارك ومن صاحبه العلامة المفكر الباحث المؤمن د. أحمد منصور


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4661
اجمالي القراءات : 46,549,120
تعليقات له : 4,838
تعليقات عليه : 13,828
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


البقرة 204 : 206 : ما هو المرا د بقول الله سبحان ه وتعال ى : (...

الغرب أسبق : مع إشادت ك بالغر ب فى حقوق الانس ان إلا إنك...

نميمة نساء..!!: السلا م عليكم ... ال سبوع الماض ى تابعة...

الرسول والقرآن: قال تعالى : من يطع الرسو ل فقد اطاع الله . و قال...

طه حسين من تانى: من هم الشيو خ الازه ريين الذين اضطهد وا طه...

علمانية الاسلام: انشئن ا في كوردس تان منظمة عالمي ة بأسم...

محمد صادق ومراد: لا تدر 40; هل یع بکم هذا الخبر :کشف نظم...

مسألة ميراث: ام توفت وليه ميراث وليه 3بنات و3أول د منهم 2...

نحن والرئيس بايدن : دكتور أتمني أن تكون بسلام وبصحة جيدة تساعد ك ...

شباب أهل القرآن: أتعجب من أن الآرا ء الأول ى التى كنت أرسله ا ...

الاستثمار و البورصة: ما هو رايك فى شركات الاست ثمار و البور صة و...

الاعجاز القرآنى: الأخ وة في موقع أهل القرا ن السلا م عليكم...

الوشم ليس حراما: السلا م عليكم شيخنا الكري م نرج و ان تكون...

خلق الجنين والجبال: اولا اود ان اشكرك لأن لمحاض راتك و كتابا تك ...

أصحاب السبت: أريد أن اعرف من سيادت كم قصة أصحاب السبت الذى...

more