زلفى

الأربعاء ١٣ - فبراير - ٢٠١٩ ١٢:٠٠ صباحاً


نص السؤال:
زلفى من الكلمات القرآنية وأعتقد ان لها معانى مختلفةأرجو توضيحها.
آحمد صبحي منصور :

  تزلف يعنى تقرّب . و ( زلفى ) تأتى بمعنى القرب والمنزلة . ونعطى لمحة عن معناها فى القرآن الكريم:

1 ـ التقرب الى الله جل وعلا بالعمل الصالح وليس بالثروة والمنعة والجاه ، قال جل وعلا : ( وَمَا أَمْوَالُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُم بِالَّتِي تُقَرِّبُكُمْ عِندَنَا زُلْفَىٰ إِلَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَـٰئِكَ لَهُمْ جَزَاءُ الضِّعْفِ بِمَا عَمِلُوا وَهُمْ فِي الْغُرُفَاتِ آمِنُونَ﴿٣٧﴾ سبأ )، وليس بإتخاذ أولياء ووسائط يزعمون أنها تقربهم الى الله جل وعلا زلفى ، قال جل وعلا : ( إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّـهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ ﴿٢﴾ أَلَا لِلَّـهِ الدِّينُ الْخَالِصُ ۚ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّـهِ زُلْفَىٰ إِنَّ اللَّـهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ۗ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ ﴿٣﴾ الزمر )

2 ـ ووصف الله جل وعلا داود وسليمان بالقرب منه ، اى سيكون كلاهما من المقربين يوم القيامة ، عن  داود : ( فَغَفَرْنَا لَهُ ذَٰلِكَ ۖ وَإِنَّ لَهُ عِندَنَا لَزُلْفَىٰ وَحُسْنَ مَآبٍ ﴿٢٥﴾ ص )وعن سليمان ( وَإِنَّ لَهُ عِندَنَا لَزُلْفَىٰ وَحُسْنَ مَآبٍ ﴿٤٠﴾ ص )

3 ـ ويوم القيامة ستتقرب الجنة لأصحابها ، قال جل وعلا : ( وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ ﴿٩٠﴾ الشعراء ) (وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ ﴿٣١﴾ ق ) ( وَإِذَا الْجَنَّةُ أُزْلِفَتْ ﴿١٣﴾ التكوير)

4 ـ وعن إقتراب الساعة قال جل وعلا : ( فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَـٰذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ ﴿٢٧﴾ الملك )

5 ـ وعن قيام الليل قال جل وعلا : ( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِّنَ اللَّيْلِ ) ﴿١١٤﴾ هود ) ، أى قرب الليل.

6 ـ وعن نجاة بنى اسرائيل وغرق فرعون وقمه قال جل وعلا : (  فَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ ۖ فَانفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ ﴿٦٣﴾وَأَزْلَفْنَا ثَمَّ الْآخَرِينَ ﴿٦٤﴾ وَأَنجَيْنَا مُوسَىٰ وَمَن مَّعَهُ أَجْمَعِينَ﴿٦٥﴾ ثُمَّ أَغْرَقْنَا الْآخَرِينَ ﴿٦٦﴾ الشعراء ). أى إقترب منهم الشاطىء فنجوا بينما أطبق البحر على فرعون وقومه.



اجمالي القراءات 1806
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4637
اجمالي القراءات : 45,990,310
تعليقات له : 4,817
تعليقات عليه : 13,792
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


شعائر الوضوء : هل المضم ضة و الاست نشاق في الوضو ء من البدع...

خطب الجمعة : طال انتظا رنا لخطب الجمع ة نعلم بضيق وقتكم...

أهل الذكر : احبك و احترم ك جدا و متابع كل مقالا تك و...

النيروز من تانى : قبل هذا السؤا ل سألت عن مدى...

أهلا بك فى الموقع: الدكت ور احمد صبحي المحت رم اسال الله ان...

حُكم الجهل لا الشرع : يكرر شيوخ الدين السني المتش ددين منهم عن...

الغلام المقتول : في سورة الكهف ورد قوله تعالى حكاية عن قصة من...

تضرونه / تضروه : جاءت كلمة ولا تضروه فى اية 39 فى سورة التوب ة ....

صلاة الاستسقاء: نحن مقيمي ن فى كاليف ورنيا الحمد لله...

عائشة قائدة المعركة: فى بحث لك عن حق المرأ ة فى رئاسة الدول ة ...

بعوضة فما فوقها: Please, can you explain what is the meaning of the par of surat \" albakarah\ " which...

الحيض وصلاة الخوف: أنا لا زلت متشكك ة فى رأيك فى أن الحيض لاقطع...

المصحف فى الصلاة: قلت: «لا تجوز القرا ءة في المصح ف حين...

عدة المختلعة: كم تبلغ فترة عدة المخت لعة؟؟ ؟ ...

ملعون الضالون : أنتم يا منكري ن السنة الذين فرقتم المسل مين ...

more