الضيف الخفيف والضيف المخيف

فوزى فراج Ýí 2007-08-22


الضيف هو الشخص الذى يحضر لديك بكامل وعيه وإرادته وأختياره ويدخل الى دارك فيحتل مكانا ويشغل فضاءا مما تمتلك , ويقضى وقتا طال او قصر, غير انه فى النهاية يرحل لانه مجرد ضيف.
ومهما كانت قرابته لك او منك , ومهما كانت معزته لديك, ومهما كان حبة لك, فإنه بحكم انه ( ضيف) لا ينتمى للمكان الذى حل عليه لأنه إن أجلا او عاجلا سوف يغادر المكان ليعود الى المكان الذى ينتمى اليه.


والضيف عادة لأنه لديه معرفة بديهية انه لايملك المكان ولا ينتمى اليه بصفة دائمة , فهو يحاول قدر طاقته وقدر وسعه ان يكون ( خفيفا) وأن لا يثقل على مضيفه, يحاول قدر وسعه ان يتشكل بشكل وطبيعة المكان الذى يزوره ويحل عليه ضيفا فلا يفرض وجوده على اصحاب الدار, ولا يحاول ان يحقرهم أو يقلل من شأنهم وهو ضيف عليهم, فإن كان من استضافه لايأكل طعاما بعينه, فمن أدب وذوق الضيافه ان لا يصر سيادته على طلب ذلك النوع من الطعام, وإن كان من استضافه لا يدخن, فإنه من قلة الذوق وقلة الكياسه والأدب ان يصر حضرته على التدخين, وان كان من استضافه وفتح له باب بيته ممن لا يجهرون بالقول او ممن لايغتابون احدا فمن الواجب الذى يفرض نفسه على ذلك الضيف ان يراعى ذلك مع مضيفه, والأمثلة فى ذلك لا تحصى من حيث ان الضيف الخفيف اللطيف الظريف عليه واجبات لايمكن ان يجهلها الا أ ن يكون ذلك الضيف احمقا وجاهلا وجلياطا او أنه يتعمد الحماقه والجهل والجليطه.


الضيف عادة لايغمض عينيه أوعقله فى اختيار المكان الذى يريد أن يحل عليه, ولا يذهب بطريق الخطأ اليه, وإن حدث ذلك ووجد نفسه فى مكان لايناسبه ولا يرتاح اليه ولا يتفق مع صاحبه مبدئيا, فلا يستمر بل يعجل بالرحيل معتذرا على خطئه الذى اتى به وانتهى به الى ذلك المكان, فلو كان الضيف مثلا من ذوى الشهامة فلا يحل ضيفا على من يعرف انه نذلا, ولو كان من ذوى الكرم فلا يحل ضيفا على من إشتهر بالبخل, ولو كان متدينا لا يحل ضيفا على زنديق كافر. اليس كل ذلك من الأمور البديهيه والبدائية التى لا تحتاج الى شرح!!.


لا أود ان استطرد فى شرح أدب الضيافه والتزام الضيف بما يفرضه الذوق العام والعرف والأخلاق, فكل ذلك من الأمور البديهية, ولكننا نرى البعض من ( الضيوف) الذين يحلون على هذا الموقع, بمحض ارادتهم وإختيارهم, او بمعنى أصح اننا لا نلح عليهم او نتوسل اليهم او نطلب منهم تشريف هذا الموقع, وهم كما سميتهم ضيوف بحكم عدم انتمائهم الى هذا الموقع, وأعنى عدم انتمائهم الى ( اهل القرآن) , حسب المفهوم الفعلى والضمنى للموقع والذى هو مشروح ومكتوب بالتفصيل على الصفحة الأولى تحت باب ( اهل القرآن, منهج أهل القرآن, وشروط النشر بأهل القرآن), وهو تعريف شامل مفصل لأهل القرآن وللموقع وللذين ينتمون الى الموقع , اى ان من لا ينطبق عليه المنهج, لا يعد من اهل الموقع, بل يعد ضيفا هنا, مثله كمثل الضيف الذى وصفته أعلاه, فإن كان قد دخل الى الموقع بطريق الخطأ, وأكتشف ان المكان لا يناسبه فكريا او منطقيا او عقائديا او فلسفيا او أى(.... إيا )أخر, فما عليه إلا ان يخرج بسلامة الله, ويتجه الى موقع اخر مما يناسبه او ينتمى اليه ليكون بين أهله وعشيرته, او الى موقع اخر يرتاح اليه ويتفق معه ويكون ضيفا عليه مرحبا به من أهل المكان. أما ان يرى ذلك ( الضيف) ان المكان هنا مكتظ بمن يخالفونه فى صميم عقيدته, وانهم من وجهة نظره قد يكونوا اقرب الى الكفر والضلال لأنهم ( ينكرون السنة التى تربى عليها ويؤمن بها إيمانا غير مزعزع) وانهم يفسرون القرآن بما لا ترتاح اليه نفسه وأنهم ,وأنهم ,وأنهم....................الخ, فإننى والله الذى لا إله الا هو , اعجب من ذلك الضيف الذى يرى كل ذلك, فلا ينصرف الى حال سبيله بسلام , عملا بقوله تعالى (والذين هم عن اللغو معرضون – المؤمنون #3) و كذلك (والذين لا يشهدون الزور واذا مروا باللغو مروا كراما - الفرقان #72) وكذلك ايضا (واذا سمعوا اللغو أعرضوا عنه وقالوا لنا أعمالنا ولكم أعمالكم سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين - القصص #55) , بل أرى ذلك الضيف يصر على ان يضرب بعرض الحائط كل ذلك مما أمره الله به, ويسيئ تماما لمضيفيه, فيسب وينعت اصحاب المكان بكل ما يمكن له وما تستطيع ان تتفتق عنه قريحته من اقدح النعوت والتسميات, ويتهم اصحاب المكان بالضلال وبالكفر وبما قال مالك فى الخمر, ويفعل كل ذلك ويدعى انه لا يبغى إلا الإصلاح, وإذا لفت نظره الى مخالفته قواعد المكان الذى هو به, لايعبأ بذلك ويزداد هياجه وهجومه واتهاماته للجميع. فماذا نفعل بذلك الضيف المخيف السخيف؟؟ هل نوفر له الساحه والمساحه , هل نهاجمه او بمعنى اصح نرد هجومه بالمثل, او اضعافا, هل نطرده كضيف غير مرغوب فيه.

السؤال الذى اود ان اعرف إجابته هو, ما ذا تفعل انت لو حل عليك فى بيتك ضيف مثل ذلك, ضيف جاء الى بيتك غير مدعو وبمطلق ارادته, ضيف ضرب بعرض الحائط كل قاعدة من قواعد منزلك وعائلتك, ضيف لم يتفق معك فى أى شيئ تعتبره انت مقدسا وأصر على ذلك!!!! فهل تعد له طعام العشاء وتعد له المكان الذىسيأوى اليه , أم تأخذه الى الباب وتدعو له بالسلامه بعد ان تغلق الباب من خلفه, ربما أكون قد بالغت قليلا فى مسألة ان تدعو له بالسلامة.


تحياتى للمضيفين, والضيوف الخفيفين.

اجمالي القراءات 29006

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (13)
1   تعليق بواسطة   ناعسة محمود     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10370]

لا للانسياق فى حوارات غير مجدية

أستاذي الفاضل فوزي فراج
في البداية أشكرك على هذا المقال الذي وصفت به هؤلاء الضيوف وصف دقيق ، والإجابة على السؤال الأخير هي أن نترك هؤلاء الضيوف ولا نرد عليهم، لأن ما يريدونه أن يرد عليهم أحدا من أهل القرآن ثم يأخذون الحوار إلى طريق مسدود ومتاهات ومهما تكلمت معهم وقدمت لهم من أدلة مقنعة للعقل السليم فإنهم يحرفون الكلام عن مواضعه ، ويحاولون بذلك تشتيت فكر أهل القرآن ، حيث ينساقون للرد عليهم وعلى ألفاظهم البذيئة ويتركون البحث والدراسة في كتاب الله ( القرآن الكريم ) فهذا هو الهدف الذي يسعون لتحقيقه بكل الطرق، فأفضل حل لهم هو عدم الإطالة الغير مجدية معهم والتى تبعد عن الحوار الهادف حتى لا ننشغل عن أهداف هذا الموقع والتي صمم من أجلها .

2   تعليق بواسطة   آية محمد     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10372]

ليس ضيف ولكنه مدسوس

يا أستاذ فراج، هؤلاء ليسوا بضيوف وإنما هم المدسوسين إياهم من على المواقع إياها جاءوا بأسماء وهمية وبمجرد التدقيق فى كتاباتهم تتعرف على شخصياتهم. يحاولون اللعب هنا بطريقة مختلفة ولكن مجرد كلمة فى وسط جملهم الرنانة تفضح أمرهم وتكشف شخصيتهم. وعلى الكاذب المدسوس أن لا يفترض الغباء فى القارىء لأن القارىء قد يكون أذكى منهم وبمراحل.

لقد تتبعت تعليقات هؤلاء المدسوسين وردود الإخوة أهل القرآن ولو كان لديهم ذرة حب لله ورسوله لإتقوا الله فى أقوالهم ولراجعوا أنفسهم وأفكارهم. ولكنهم ليسوا هنا بدافع حب الله أو حب رسوله، بل هم مدسوسون وقد يكونوا عملاء للصهيونية التي تزرع مرتزقتها فى كل مكان وكل موقع للتشويش على العقول والأفكار وللتأكد من إن العالم الإسلامي لازال ثابت متخلف لا تقوم له قائمة.

رأيي أن تتجاهلوا هؤلاء العملاء إلا إذا دخل شخص "محترم" يبحث عن المعرفة والتحاور ويخرج إن لم يقتنع أو يستمر إن أعجبه ما يقرأ. أما من تقول له تور يقول إحلبوه تقول له مافيهوش لبن يقول إجلدوه فهذا جدال فارغ معروف الغرض الدنىء منه.

وشكرا للأستاذ فوزي فراج على مقاله الذي هو فى الصميم.

3   تعليق بواسطة   شريف صادق     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10373]

أخى فوزى فراج .. توقعوا هذا وأكثر من هذا ..

أخى فوزى فراج ..

أنكم لم تحتكوا بعد إحتكيت به .. وقد كنت قد كتبت التالى من مده
[[أنني رأيت الويل خلال الخمس سنوات السابقة في التعامل على الإنترنت (في ردودي على الشبهات في الدين الإسلامي) ممن ينتحلون أسماء مسلمين ولا يتركون موقعا إلا ويندسوا فيه ثم يسيئون إلى الدين الإسلامي ..
كما أنني أقسم بالله أنني لم أتحاور تقريبا في موقع (وهم كثير) إلا وكان هناك من يندس بأكثر من أسم (وهذا ما لا تستطيع منعه معظم المواقع) بغرض التأثير على مقياس اتجاه الرأي العام بالحوار.
وللآسف التعامل على الإنترنت لا يعطيك الإمكانية (على الإطلاق) للتأكد من مصداقية البيانات والتي يصرح لك بها محاورك إلا من خلال استقراء العديد من الرسائل والتي يكتبها ..
ومن هنا تكون لي تحفظات شديدة جدا على أي من التالى :
جمله في رسائل محاوري بها شخصنه حوار ..
جمله واحدة لا تخدم موضوع الحوار ..
جملة قد تحتمل معنا طيبا وأخر سيئا ..
جمله إن حذفت من سياق تعليق محاوري فهي لن تؤثر إطلاقا على إيصال المفهوم للغير ..
وإذا بدر من أي محاور أيا مما سبق بدون الاستناد إلى ما يبررها من برهان أو مسبب أو حيثيات منطقية تماما تستدعى ذلك وبالذات عندما يكون عدد تعليقاته قليلة العدد .. أو عندما يتحاور معي محاوري لأول مرة ولا اعلم عنه شيئا وهو يعلم ذلك .. أما إذا كانت رسالته تحتوى على ذلك في أول تعليق له بالموقع فالشك عندي يتضاعف أضعافا مضاعفه .. وهذه الخبرة تكونت لى من خلال حواراتي على الإنترنت في جميع المواقع دينيه وغير دينيه .. ولعلم سيادتكم يا سيدي الفاضل أنني على الإنترنت قرأت مئات الآلاف من الرسائل وكتبت الألوفات من الرسائل.]]
على الرابط:
http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=2269#10162

الحمد لك يا رب والشكر لك يا رب والفضل لك يا رب .. وأسائلك يا رب العرش العظيم وأن تجعل أخى فوزى فراج وأن يقابل القليل مما قابلته حتى يعذر أخوته المسلمين .. والحمد لك يا حى يا قيوم.

4   تعليق بواسطة   محمد مهند مراد ايهم     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10381]

نداء الى الاستاذ فوزي والى القائمين على موقع اهل القرآن

إلى القائمين على موقع أهل القران لم يمض على انتسابي لموقع أهل القران أكثر من شهر ونصف وها أنا أرى من يقتحم الموقع ليتلفظ بألفاظ نابية وشتائم لا تنم إلا عن جهل وتفكير متخلف واخص بالذكر ذلك الذي يسمي نفسه ناصر السنة وهو بحقيقة الأمر ناصر للشيطان اقترح عليكم في حال تعليق احد المسجلين بألفاظ لا يرضى عنها الله أو شتائم مهما كان الداعي لها تجميد عضويته في هذا المنتدى لمدة لا تقل عن شهر ليتسنى له أن يتأدب بأدب القران أو حتى أدب الحوار بين الإنسان والإنسان ولتكون رادعا له عن التلفظ بمثل هذه الألفاظ واني يا دكتور فوزي أهيب فيك سعة صدرك وانتظارك منه أن يخرج من تلقاء نفسه ولكن يبدو أن الجدران لا تملك عيونا ولا آذان

5   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10382]

أخى الحبيب فوزى .. بورك فيك وفى قلمك

أشكرك أخى على بلاغتك وبراعتك فى تبسيط الفكرة على طريقة السهل الممتنع و السهل الممتع.
لقد جعلتنى أبتسم ، وهذا سبب إضافى يجعلنى أشكرك أكثر ، فأنا فى حاجة ماسة للابتسام.!!
لقد ذكّرنى مقالك الجميل هذا بما كان يحدث لى فى مصر. لقد طاردونا فى كل مسجد نصلى فيه، حتى المساجد التى بنيناها بأنفسنا .. وفى النهاية اقتصرنا على الصلاة فى بيوتنا ، حيث كان بيتى و مكتبى مفتوحا للأحبة والأصدقاء لنصلى الجمعة معنا. وأحيانا لعقد جلسات علمية وثقافية.
كان بعضهم يأتى الى بيتى ليجادلنى بالتى هى أسوأ، وكنت أشعر بالاحراج من إغضابه لأنه ضيف . وهو يشعر بأنه يقوم بعمل شريف يستحق الاعجاب..وهنا مكمن الشيطان فى اؤلئك الناس الذين يطاردونك فى المساجد العامة ، ولا يتصور أحدهم أن تأتى له زائرا ، ثم يقتحم هو عليك بيتك بكل رذائله وهو يحسب أنه يحسن صنعا ، وأنه يجاهد فى سبيل دينه. فأى دين هذا الذى يقنن الاعتداء على الناس ومطاردتهم حتى فى بيوتهم ؟
إنه دين الشيطان والأحاديث الكاذبة التى يوحى بها شياطين الانس والجن كما قال تعالى فى سورة الانعام:112. ( وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نِبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاء رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ ) وفى نفس السورة( آية 25 ) إشارة رائعة لتلك العادة الشيطانية فى مجىء أتباع الشيطان الى النبى محمد عليه السلام ليجادلوه (وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن يَرَوْاْ كُلَّ آيَةٍ لاَّ يُؤْمِنُواْ بِهَا حَتَّى إِذَا جَآؤُوكَ يُجَادِلُونَكَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنْ هَذَآ إِلاَّ أَسَاطِيرُ الأَوَّلِينَ ) هذا بينما ترى المؤمن مأمورا بالاعراض عنهم منتظرا الحكم يوم الدين ( ) ( الحجر 94 ) (فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَانتَظِرْ إِنَّهُم مُّنتَظِرُونَ
) (السجدة 30 )


6   تعليق بواسطة   المسلم المسلم المسلم المسلم     في   الخميس ٢٣ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10385]

وجهة نظر أخرى

الاستاذ فوزي فراج .....السلام عليكم
ارجو ان تتقبلوا كلامي بصدر رحب.
وهو ان غرض الموقع هو دراسة كتاب الله وتدبره ومن ثم اتباعه وتبيان مخالفة بعض الاحاديث وبعض ماقاله العلماء لهذا الكتاب، وهنا اركز على كلمة {بعض} ،لان ليس كل مافي كتاب الامام البخاري يخالف كتاب الله وليس كل ما قاله العلماء خطأ، وحتى لو اخطأوا فغرض الموقع هو توضيح ومناقشة هذا الخطأ من دون سب او تجريح.......ولكني لاحظت في الاونة الاخيرة من بعض الاخوة التطاول على بعض علماء المسلمين مثل الامام البخاري ، وليست مهمتنا في هذا الموقع البحث عن من هو الامام البخاري وماهي بلده وكيف كانت حياته وماذا قيل فيه ؟.....لقد تحول الموقع من وقع مخصص لتدبر كتاب الله الى موقع يبحث عن الاخطاء في ماقاله السلف في كتبهم..وانظروا الى المقالات لمعرفة ذلك .......وانا كل يوم اتطلع بشوق لمعرفة المزيد عن كتاب الله واتطلع الى قرآءة كتابات اخرى للدكتور احمد صبحي منصور بقوة كتاباته في الناسخ والمنسوخ واكذوبة الرجم في الحديث وحد الرد المزعوم والحج اشهر معلومات وغيرها من المقالات والكتب المفيدة............والسلام عليكم

7   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10398]

الإبنة الفاضلة السيدة ناعسه,

دائما يسعدنى ان أقرأ تعليقاتك, فشكرا على مرورك الكريم, ويسعدنى أيضا ان اراك متماسكة امام الإرهاب الحكومى التى تمارسه قوات الظلم والجبروت والدكتاتوريه الغاشمه, ولا أدرى لماذا اتذكر صورة الرجل الصينى الذى كان يقف بمفرده امام الدبابه فى التسعينات وهى صورة اصبجت عالمية , وتدل على عظمة الإنسان وصلابته وقوته ,الذى يؤمن بمبادئه, تحضرنى هذه الصورة كلما قرأت تعليقاتك . دعواتنا لك ولزوجك بالسلامة , والله خير حافظا وهو أرحم الراحمين, ان شاء الله.

8   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10399]

الإبنة الفاضلة آية الله,

سلام الله عليك ورحمته وبركاته, شكرا على تعليقك وعلى مرورك.

صدقت فى قولك ان كلمة او جملة ما فيما تحتوى تعليقاتهم تكشف أمرهم, وبالطبع عندما يحدث ذلك, لا أستطيع انا او أنت ان نقول انك لست فلانا بل اظن انك فلانا, وربما كلا الأسمين هما من الأسماء المستعارة, وقد قلت من قبل ان الكتابه تشبه بصمة الأصابع , تختلف تماما من انسان الى الأخر مهما حاول ان يتخفى, ولكن كما نقول فى مصر – الكذب ليس له أرجل يقف عليها, والكاذب هو أخر من يعلم ان امره وكذبه قد ظهر وافتضح للأخرين. بالطبع من الأفضل تجاهلهم, وتجاهل وجهات النظر التى نعرف انها تختلف تماما عن وجهات نظرنا خاصة عندما نعلم بالتأكيد انهم لايبغون حوارا بناء, ولكن ما لأ اسمح بتجاهله هو تجاوزهم شروط النشر, وتفوههم بكلمات نابية شخصية لا علاقة لها بالموضوع. وهذا ما اشرت اليه فى سؤالى الأخير من المقاله. شكرا على مرورك.

9   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10400]

الأستاذ الفاضل شريف صادق,

اولا أود ان أشكرك على مرووك وعلى تعليقك .
ثانيا, تقول:

(الحمد لك يا رب والشكر لك يا رب والفضل لك يا رب .. وأسائلك يا رب العرش العظيم وأن تجعل أخى فوزى فراج وأن يقابل القليل مما قابلته حتى يعذر أخوته المسلمين .. والحمد لك يا حى يا قيوم.)

لماذا تعتقد يا أستاذ شريف اننى لا اعذر المسلمين, او اننى قليل الخبره سواء فى الأنترنيت او فى المحاورات او فى اى شيئ اخر قد يخطر على بالك ؟؟ اننى لا اذكر الكثير من الأمور التى عرفتها وخبرتها فى حياتى إلا ان كان هناك سببا معقولا يستدعى ذلك ( يعنى ليس من باب المنظرة بالعامى), ولقد اعطيتنى سيادتك السبب الأن لأن أخبرك ان خبرتى بالإنترنيت تعود الى ما يقرب من عشرين عاما, وقد عرفت الكثير عن النيت قبل ان يعرف او يسمع عن الإنترنيت الغالبية العظمى من سكان العالم, سواء غرف الدردشه سواء العامة او التخصصية, واستعملت النيت فى عملى اول ما استعملته منذ عام 94 او قبل ذلك بقليل,وكذا فى الكثير من متطلبات الحياه الأخرى مثل البنوك او شراء الأشياء او المعلومات....الخ الخ الخ. وبالتالى فأنا أعرف تماما بصمات الأصابع وكتبت عن ذلك كثيرا من قبل, وكما قلت اعلاه, حتى عندما تعرف شخصية الكاتب المتخفى , فليس من اللياقه او أدب المحادثه ان تكشفها اذا كان الشخص يفضل لسبب او أخر ان يتخفى وراءها. شكرا على مداخلتك .

10   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10401]

الأستاذ الكريم محمد مهند مراد,

تحياتى وشكرى على تفضلكم بالمرور والتعليق, انك احد الغالبية الصامته التى ترى الكثير من تلك المهاترات وتتعجب لماذا يسكت القائمون على الموقع عليه. اود ان أشرح لك وربما أكون قد ذكرت ذلك من قبل, ان القرار بحذف أى تعليق يخالف شروط النشر فى يد اى عضو من أعضاء اللجنه, اى اذا رأى عضو من أعضاء اللجنه ما يعتقد انه مخالف لشروط النشر, ففى مقدرته ان يحذفه فورا, ثم يعرض التعليق المحذوف على اعضاء اللجنه للنظر فيما ان كان محقا فى حذفه ام لا, وبطريقة ديموقراطيه يتم التصويت على ذلك, فإن كان التعليق من وجهة نظر الأغلبية لا يستحق الحذف, يعاد نشره مرة أخرى, وقد قررنا ان تكون ادارة الموقع بهذه الطريقه حتى لا تكون السيطره لشخص واحد وحتى نتشاور فى الأمر. وأود ان اوضح مرة أخرى لمن يعتقد ان حذف تعليقه تم بطريقة جزافيه او لأن الموقع لايتفق مع وجهة نظره او ان المسأله شخصية او خلافه مما لا أصل ولا علاقة له بالحقيقة, وجهات النظر التى تختلف معنا , طالما ابديت فى اطار من احترام الأخر, لن تمس, وعلى كل من حذف تعليقه قبل ان يوجه الإتهامات جزافا ان يراعى الله فيما يقول, وان يراجع تعليقه فى اطار شروط النشر المنشوره على الصفحه الأولى. تحياتى الى شخصك الكريم.

11   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10402]

أخى الحبيب أحمد صبحى,

يشرفنى دائما مرورك وتعليقك على مقالاتى المتواضعه, ويسعدنى ايضا ان أعلم اننى استطعت ان اضيف ابتسامة الى وجهك السمح فى وقت يعلم الله ان ندرت فيه الأبتسامات , ان البعض ممن ذكرت فى تعليقك ,و أنا فى مقالتى, هم من الذين كما يقال فى مصر ( لا يرحم ولا يخلى رحمة ربنا تنزل) فهل تذكر ذلك القول, انهم ياصديقى العزيز لايرتاحون نفسا حتى يقضوا مضاجع غيرهم, وقد صورت ذلك أعلاه بالضيف المخيف السخيف, وأود أن أضيف الى ماقلته فى تعليقك وما سقته من آيات بينات من كتاب الله عز وجل, وأن اضيف قوله تعالى فيهم, (( قل هل ننبؤكم بالأخسرين أعمالا, الذين ضل سعيهم فى الحياة الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا – صدق الله العظيم )) يحسبون انهم يحسنون صنعا, ولا حول ولا قوة إلا بالله.

12   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة ٢٤ - أغسطس - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10403]

الأستاذ الفاضل المسلم X4

أنا ياسيدى الفاضل لا يضيق صدرى بمن يختلف معى ابدا, بل اتشوق دائما لسماع وجهة نظر أخرى, وأكتسب منها الكثير, إما تصحيح ما أخطأت فبه, ,إما تأكيد ما توصلت اليه, وأعتبر كلاهما مكسبا لى.

لست شخصيا ممن سب او يسب احدا, ومن النادر ان اهبط الى ذلك المستوى, لاحظ ان أقول من النادر, وليس من المستحيل, اننى لم اسب ايا من هؤلاء المسمين "علماء" سواء البخارى او غيره من المعاصرين, والموقع فعلا يبحث ما جاء وما يجب ان نعرفه عن كتاب الله , ولكن ذلك لا يمنع أيضا ان نلفت النظر الى تلك الأحاديث التى تسببت فى نسبة عالية من تصدع العالم الإسلامى ومن تخلفه, ونحن لا نعيش على جزيرة وحدنا فى هذا العالم, ولكننا نشارك ونشترك مع حوالى 80% من غير المسلمين فى الحياه على سطح هذا الكوكب, وكما ترى ان وضعنا كأمة مسلمة امامهم لا يسر, كما ان وضعنا فيما بيننا كمسلمين لا يسر اكثر.

بالطبع لا يمكن ان يكون هناك خطأ كامل فى اى كتاب سواء البخارى او غيره مما يخالف كتاب الله, ولكن وجهة نظرى المتواضعه هى ان مالايخالف كتاب الله فى البخارى او غيره هل هو افضل مما فى كتاب الله ان كان لا يخالفه, وهل هو أبلغ منه, وهل هو اكثر تأثيرا فى تقوى الإنسان, سواء كان على لسان الرسول او على لسان غيره, ان كان لا يخالف ما جاء بالقرآن , فهل هو اكثر قيمة . هذا بشأن مالايخالف كتاب الله, أما مايخالف كتاب الله, فهو فى غنى عن المناقشه.

دعنى أسألك أيها الأخ ( المسلم أربع مرات) لو عرضت عليك طبقا شهيا من المأكولات التى تشتهيها بشده, وقلت لك ان بعضها ملوث, وقد اختلط بالبعض الأخر, فهل تقبل عليها أكلا, علما بأن هناك طبقا أخر بجانبه يحتوى نفس المأكولات الشهيه و هو نقى لا تشابه شائبه , فأى الطعامين ومن اى الطبقين تأكل. هذا هو السؤال . تحياتى

13   تعليق بواسطة   لطفية احمد     في   الأحد ٠٢ - سبتمبر - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً
[10625]

ضيف وضيفا

ضيف وضيفا
كانت العرب تطلق على الضيف الثقيل كلمة " ضيفا " تمييزا له عن الضيف الخفيف ، وفعلا فالمقال متميز يعبر بواقعية عما يدور ،ولأنه يرسم صورة شديدة الوضوح لهذا الضيف " ضيفا" ونقصد به الثقيل فاسمح لي يا أستاذ فوزي أن أشاركك في سرد بعض الطرائف عن هذا " الضيفا " فالمعروف طبعا أن الضيافة العربية ثلاثة أيام لا يتعداها الضيف بأية حال وفي هذا يقول المضيف يصف الضيف في كل يوم من الأيام الثلاثة : "
أول يوم يتصر في منديل ـ ثاني يوم مثل الزير ـ وثالث يوم حسبي الله ونعم الوكيل ". ويتضح كيف زاد ثقل في كل يوم . أيضا تعرف جميعا أن وسيلة التنقل قديما كانت الناقة . ذهب ضيف ألى مضيف ،وصادف وجوده أمطار مما أثر على الطريق الذي تمشي فيه الناقة ، فقال له المضيف متعجلا رحيله : الدنيا جفت وعفت ومعدش للضيف عاقة .... فرد عليه الضيف الذي هو بالتأكيد" ضيفا " من النوع الثقيل : سبع أيام أما تنشف الطريق للناقة !!!





أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-18
مقالات منشورة : 149
اجمالي القراءات : 3,248,160
تعليقات له : 1,713
تعليقات عليه : 3,274
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State