قادما من ليبيا.. غرق قارب للمهاجرين قبالة سواحل تونس

اضيف الخبر في يوم الخميس 04 يوليو 2019. نقلا عن: الجزيرة


قادما من ليبيا.. غرق قارب للمهاجرين قبالة سواحل تونس

قال مصدر في جمعية الهلال الأحمر التونسية للجزيرة إن قاربا يضم نحو 86 مهاجرا غير نظامي انقلب اليوم الخميس قبالة السواحل التونسية بعدما انطلق من سواحل ليبيا وكانت وجهته إيطاليا.

وأضاف المصدر أن القارب أبحر من ليبيا، وقد تمكن زورق صيد تونسي من إنقاذ أربعة مهاجرين ممن كانوا على ظهر المركب ونقلوا إلى مقر الصليب الأحمر التونسي بمدينة جرجيس جنوبي تونس، وقد توفي أحدهم في وقت لاحق، في حين اعتبر الباقون في عداد المفقودين.

وذكر مراسل الجزيرة في تونس سيف الدين بوعلاق أن القارب انطلق من منطقة الزوارة الليبية باتجاه السواحل الإيطالية، لكنه غرق قبالة سواحل مدينة جرجيس، واستطاع الهلال التونسي إنقاذ ثلاثة ماليين وآخر من ساحل العاج ونقلهم إلى المستشفى إلا أن المهاجر الأخير فارق الحياة.

الغرقى
وأضاف متحدث رسمي باسم الهلال التونسي أن قوارب لقوات البحرية تتقفى آثار الغرقى، ولكن لا توجد لحد الساعة معلومات رسمية عن جثث جرى انتشالها.

وكان 65 مهاجرا على الأقل غرقوا في مايو/أيار الماضي عندما انقلب قاربهم قبالة السواحل التونسية بعد أن أبحروا من ليبيا أملا في الوصول إلى أوروبا.

وأضاف المراسل أن بعض المراقبين في تونس حملوا دول الاتحاد الأوروبي المسؤولية الأخلاقية والإنسانية عن غرق قوارب المهاجرين، وذلك بسبب عدم تقديمها المساعدات إلى الدول الأخرى للنهوض باقتصاداتها والحيلولة دون اضطرار سكانها للهجرة غير النظامية أو عدم المساعدة في إنقاذ المهاجرين غير النظاميين.

وتشهد السواحل التونسية سنويا وصول مئات المهاجرين غير النظاميين بعد غرق قواربهم في البحر المتوسط، ولا سيما في فصل الصيف، ويجري إيواء المهاجرين واللاجئين في مراكز إيواء خاصة لهم في محافظة مدنين جنوبي تونس.

اجمالي القراءات 118
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق