قيادي إخواني: السفارة الأمريكية طلبت التنسيق معنا بعد الإعلان عن حزبنا

اضيف الخبر في يوم الإثنين 10 ديسمبر 2007. نقلا عن: المصري اليوم


قيادي إخواني: السفارة الأمريكية طلبت التنسيق معنا بعد الإعلان عن حزبنا

قال النائب الإخواني صبحي صالح، عضو مجلس الشعب، إن الجماعة تلقت اتصالات عديدة من سفارات أجنبية، وعلي رأسها سفارة أمريكا، للتنسيق مع الجماعة بعد إعلان نيتها تأسيس حزب سياسي.

أوضح صالح، في مؤتمر حضره ١٥ نائبًا من الجماعة في الغربية، أمس الأول، لشرح برنامج حزبهم الجديد، أن «الإخوان» لم يقرروا بعد مدي إمكانية التعاون مع هذه السفارات، مؤكدًا تمسك برنامجهم بإلغاء مجانية التعليم الجامعي، وعدم تولي المرأة الرئاسة، وفق ما يقره الأزهر.

وأكد النائب أن تمسك «الإخوان» بعدم جواز تولي غير المسلم الرئاسة لا يتعارض مع حق المواطنة، وألمح إلي ضرورة إلغاء مجلس الشوري لعدم جدواه.



 

اجمالي القراءات 2606
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق