مهطعين

الجمعة 13 يونيو 2014


نص السؤال:
الاستاذ الدكتور احمد صبحي منصور بقرائتي للاية رقم36 من سورة المعارج كانها تخاطب مجتمع المدينة رغم انها سورة مكية فكيف يكون الكفارفي مكة مهطعين اي متذللين لكن العكس هو الحال رايي في بيانها انها خاطبت المسلمين وكاني بهم كانوا يلحوا الحاحا كثيرا ومتكررا ان يدعو لهم الرسول علية السلام بدخول الجنة وبعدها يعيشون مطمئنين بلا خوف ارجو ابداء الراي والسلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة
آحمد صبحي منصور :

( هطع ) أى ( مدّ عُنُقه )

المشرك المتكبر فى الدنيا يمُدُّ عنقه إستكبار . يقول جل وعلا عمّن يجادل فى آيات الله جل وعلا فى القرآن بغير علم ولا هدى : (وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلا هُدًى وَلا كِتَابٍ مُنِيرٍ (8) ثَانِيَ عِطْفِهِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَنُذِيقُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَذَابَ الْحَرِيقِ (9)   ) الحج ) . حين يثنى عِطفه فالمعنى أنه يمُدُّ رقبته إستكبارا وإستعلاءا .أى ( الهطع )  وهكذا فعل المنافقون فى عهد النبوة فى المدينة ،  وهكذا يفعل منافقو اليوم حين ندعوهم الى التحاكم الى القرآن الكريم . يقول جل وعلا : (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا يَسْتَغْفِرْ لَكُمْ رَسُولُ اللَّهِ لَوَّوْا رُءُوسَهُمْ وَرَأَيْتَهُمْ يَصُدُّونَ وَهُمْ مُسْتَكْبِرُونَ (5)  ) المنافقون ). لوى الرأس معناه مدّ العنق . أى ( الهطع ) . لذا يقول جل وعلا فى استكبارهم واعتزازهم بباطلهم : (فَمَالِ الَّذِينَ كَفَرُوا قِبَلَكَ مُهْطِعِينَ (36) عَنْ الْيَمِينِ وَعَنْ الشِّمَالِ عِزِينَ (37) أَيَطْمَعُ كُلُّ امْرِئٍ مِنْهُمْ أَنْ يُدْخَلَ جَنَّةَ نَعِيمٍ (38 المعارج ) .

جزاؤهم يوم القيامة أن يمدوا أعناقهم من الذُّل والهوان ، يقول جل وعلا : ( وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ (42) مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاءٌ (43) ابراهيم ) ويقول جل وعلا عنهم عند البعث : ( فَتَوَلَّ عَنْهُمْ يَوْمَ يَدْعُ الدَّاعِي إِلَى شَيْءٍ نُكُرٍ (6) خُشَّعاً أَبْصَارُهُمْ يَخْرُجُونَ مِنْ الأَجْدَاثِ كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُنتَشِرٌ (7) مُهْطِعِينَ إِلَى الدَّاعِي يَقُولُ الْكَافِرُونَ هَذَا يَوْمٌ عَسِرٌ (8 القمر )

العقاب هنا بالمثل . مثلا : كانوا فى الدنيا يتندرون على المؤمنين ، وسيختلف حالهم فى الآخرة (إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُوا مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ (29) وَإِذَا مَرُّوا بِهِمْ يَتَغَامَزُونَ (30) وَإِذَا انقَلَبُوا إِلَى أَهْلِهِمْ انقَلَبُوا فَكِهِينَ (31) وَإِذَا رَأَوْهُمْ قَالُوا إِنَّ هَؤُلاءِ لَضَالُّونَ (32) وَمَا أُرْسِلُوا عَلَيْهِمْ حَافِظِينَ (33) فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَ (34) عَلَى الأَرَائِكِ يَنظُرُونَ (35) هَلْ ثُوِّبَ الْكُفَّارُ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (36) المطففين )

 يقول جل وعلا عن المنافقين بين الدنيا والآخرة : (فَلْيَضْحَكُوا قَلِيلاً وَلْيَبْكُوا كَثِيراً جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (82)   ) التوبة ). ويقول جل وعلا عن حالهم يوم القيامة وتأنيبهم :(أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ (105) قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْماً ضَالِّينَ (106) رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ (107) قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلا تُكَلِّمُونِ (108) إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109) فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيّاً حَتَّى أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُمْ مِنْهُمْ تَضْحَكُونَ (110) إِنِّي جَزَيْتُهُمْ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمْ الْفَائِزُونَ (111) المؤمنون ) 



اجمالي القراءات 6566
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4288
اجمالي القراءات : 39,167,150
تعليقات له : 4,562
تعليقات عليه : 13,349
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


سجن المطربات: هل يجوز قرآنيا أن تحاكم الدولةوتسج ن المطربات المحرضات والمشجعات بغنائهن ولباسهن على...

صيام وصوم: اريد ان اعرف ,,هل يوجد فرق بين الصيام والصوم ,,مع الشكر ...

إختلاف القرآنيين : كنت على وشك الإقتناع بالإكتفاء بالقرآن الكريم و لكن ما جعلني ارجع عن ذلك أن بالرجوع إلى...

مسألة ميراث: ماتت امرأة وتركت بنت واخت واولاد الاخ من زكور وايناث فما هو الميراث الشرعي لكل منهم...

موقعنا مخزن للعلم : موقع أهل القرآن ممتلىء بالمقالات وخصوصا مقالات الشيخ أحمد منصور ، نريد تنظيم المقالات...

مسألة ميراث: مات زوجى وترك ولدين وبنتين وأخ شقيق . ثروة زوجى بعضها معروف لنا وتحت أيدينا ، وبعضه ديون له...

جزاك الله خيرا: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية طيبة الى الأب والمعلم أحمد منصور وطبعا لا ننسى...

(على ) لم يكن مؤلفا: ابحث عن كتاب تكلم فيه عن رائيه في الإمام علي هل هو نفس كتابه(ما لا يقال ) ...

لا تعارض مطلقا .!: هناك تعارض بين آية ( وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرِيبٌ (17) يَسْتَعْجِ لُ ...

ابراهيم والحج: في قوله تعالى . وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى 648; ...

الحج والعمرة: دكتورنا الفاضل ستتوفر لي باذن الله فرصة للقيام بعمرة او ربما حج ولكن لضيق الوقت لن اتمكن من...

صيغة التشهد: هل كانت صيغة التشهد (شهد الله انه لا اله الا هو.... الآية)علي عهد رسول الله؟ و من اين اتينا...

الزكاة بعد الضريبة : أنا ملتزم بدفع الضريبة . فهل يكفى هذا عن دفع الزكاة ؟ ...

حبيبى مسيحى !!: لقد شاهدت بعض مقاطع الفيديو لحضرتكم ثم وجدت هذا العنوان. أرجو مساعدتي على فهم مشكلتي! أنا...

دولة ديمقراطية: سلام علیک م یا دکتر احمد صبحی منصور انا لیس من اهل القرآن...

more