الصيام:
فوائد الصيام على جسم الإنسان

زهير قوطرش في الخميس 12 اغسطس 2010


 

 

 

 

 

قال الله عز وجل:

 

"وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ"

 

 الصيام ,عبادة كتبها الله عز وجل علينا كما كتبها على اللذين من قبلنا,وغاية الصيام مثله مثل سائر العبادات المفروضة على الذين أمنوا ,هي تهذيب النفس الإنسانية بالطاعة والخضوع إلى خالقها ,وتحفيز الطاقة الروحية التي تكبح طاقة المادة والشهوات.وللصيام فوائد تÚig;د تعود فائدتها على الإنسان أي على جسم الإنسان ,لهذا قال الله تعلى في نهاية الآية التي تتحدث عن صيام شهر رمضان قوله وإن تصوموا _خير لكم -إن كنتم تعلمون.

وقوله إن كنتم تعلمون ,فأنه ربط فوائد الصيام  ونتائج تطبيقه بالعلم ,وهذا العلم  دائماً في تطور,فكلما تطور العلم ,وخاصة العلوم الطبية,تنكشف أمامنا  الحقائق العلمية المؤكدة عن فوائد الصيام. لهذا أحببت أن أقدم لقراء الموقع هذا التقرير العلمي ,الذي يتحدث عن فوائد الصيام.

 

 

 

صيام رمضان حقائق علمية وفوائد صحية.

 

يعتقد بعض الناس أن للصيام وعدم تناول وجبات الطعام التي اعتادوا عليها,تأثيراً  سلبياً على صحتهم مما يجعلهم يقضون  الليل في شهر رمضان يلتهمون كل أنواع الطعام والشراب.كما يعتقد الكثير منهم أيضاً بأن الصيام يضعف المجهود البدني ويؤثر على النشاط,مما يجعلهم يقضون معظم النهار في النوم والكسل.وكل هذه المعتقدات ترجع على الجهل العلمي بطبيعة الصيام وفوائده الأكيدة.فماذا تقول الحقائق العلمية .والأبحاث الطبية حيال تلك المعتقدات.

 

تقول الدكتورة منيرة بلحمر استشارية طب مجتمع.

إن الصيام المثالي,المتمثل في تعجيل وجبة الإفطار والحفاظ على وجبة السحور ثم الاعتدال في الحركة والنشاط أثناء الصيام,لا يسبب أي ضرر للجسم البشري,لأن الذي يتوقف أثناء الصيام هما الهضم والامتصاص وليست التغذية,فخلايا الجسم تعمل بصورة طبيعية,وتحصل على جميع الاحتياجات اللازمة لها.

ويتيح الصيام تمثيلاً غذائياً فريداً, إذ يشتمل على مرحلتي الهدم والبناء,فبعد وجبتي الإفطار والسحور,يبدأ البناء للمركبات المهمة في الخلايا,وتجديد المواد المختزنة,التي استهلكت في إنتاج الطاقة.وبعد فترة  امتصاص وجبة السحور يبدأ الهدم فيتحلل المخزون الغذائي من الغيلكوجين إلى سكر الغلوكوز الذي يعتمد عليه بشكل خاص المخ البشري وخلايا الدم الحمراء والجهاز العصبي, وتتحلل الدهون لتمد الجسم بالطاقة اللازمة أثناء الحركة والنشاط في نهار الصيام.

 

 يؤكد الدكتور عبد الباسط محمد سيد بأن مدة الصيام الإسلامي والتي تتراوح مابين 12 إلى 16 ساعة في المتوسط يتوفر فيها تنشيط جميع آليات الامتصاص والتمثيل الغذائي (الاستقلاب) بتوازن.فتنشط آلية تحلل الغليكوجين وأكسدة الدهون وتحللها وتحلل البروتين وتكوين الغلوكوز الجديد منه ,ولا يحدث للجسم البشري أي خلل في أي وظيفة من وظائفه.

 

الصيام والطاقة:

أثبتت التجارب العلمية أيضاً أن العطش أثناء الصيام يسبب إفراز جرعات,تتناسب وقوة العطش ,من هرمونين  يسببان تحلل الغليكوجين على سكر الغلوكوز مما يساعد في إمداد الجسم بالطاقة ,خصوصاً في نهاية اليوم.

كما أن العطش يزيد من إفراز الهرمون المضاد لإدرار البول طول فترة الصيام في شهر رمضان الذي يكون له دور مهم في تحسين القدرة على التعلم وقوة الذاكرة ,ولذلك فأن القدرة العقلية قد تتحسن عند الصائمين,بعكس ما يعتقد الناس.

كما أن المراجع الطبية ذكرت أن الجهاز العضلي يستهلك الغلوكوز القادم من الكبد(للحصول منه على الطاقة).فأن زادت الحركة وأصبح الغلوكوز غير كاف لإمداد العضلات بالطاقة,حصلت على حاجتها من أكسدة  الأحماض  الدهنية الحرة من تحلل الدهون في الأنسجة الشحمية .فإن قلت الأحماض الدهنية حصلت العضلات على الطاقة من الأجسام الكيوتية الناتجة عن أكسدة الدهون في الكبد,مما يؤكد أن النشاط والحركة ينشطان جميع عمليات الأكسدة لكل المركبات التي تمد الجسم بالطاقة.

لذلك فالحركة أثناء الصيام تعتبر عملاً إيجابياً وحيوياً يزيد من كفاءة عمل الكبد والعضلات,ويخلص الجسم من الشحوم ,ويعمل على تنشيط التمثيل الغذائي للمخزون من الغيلكوجين إلى غلوكوز,وتقديمه للإنسجة التي تعتمد عليه كالمخ والجهاز العصبي.

 

يستنتج من ذلك أن الكسل والخمول والنوم أثناء نهار شهر رمضان تعطل الحصول على كل هذه الفوائد,بل قد تصيب صاحبها بكثير من العلل وتجعله أكثر خمولاً وتلبداً,كما أن النوم أثناء النهار والسهر  طوال الليل يؤديان إلى حدوث إضراب عمل الساعة البيولوجية في الجسم,مما يكون له أثر سيء على الاستقلاب الغذائي داخل الخلايا.

 

فوائد متعددة

 

تشير الدكتورة منيرة بلحمر لبعض الفوائد العديدة للصيام التي أثبتتها الأبحاث الطبية.

 -المساهمة في وقاية الجسم من كثير من الأمراض,حيث يقوي جهاز المناعة في الإنسان عن طريق تحسين المؤشر الوظيفي للخلايا الليمفاوية عشر أضعاف ,وزيادة نسبة الخلايا المسؤولة عن المناعة النوعية,وزيادة نسبة بعض أنواع الأجسام المضادة.

-وقاية الجسم من تكون حصوات الكلى,إذ يرفع الصيام معدل الصوديوم في الدم فيمنع تبلور أملاح الكالسيوم, ويزيد من مادة البولينا في البول فيساعد على ترسب أملاح البول ,التي تكون حصوات المسالك البولية.

- تمكين آليات الهضم والامتصاص من أداء وظائفها على أكمل وجه,حيث يحقق الصيام راحة فسيولوجية للجهاز الهضمي وملحقاته,وذلك بمنع تداول الطعام والشراب لفترة زمنية بعد امتصاص الغذاء.فتستريح آليات الامتصاص في الأمعاء طوال هذه الفترة من الصيام.

- تمكين الغدد الصماء ذات العلاقة بعمليات التمثيل الغذائي من أداء وظائفها في تنظيم وإفراز هرموناتها الحيوي على أتم وجه.

اجمالي القراءات 32525

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (2)
1   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الجمعة 13 اغسطس 2010
[50271]

جميع العبادات تزكية للنفس

السلام عليكم أستاذنا الكبير / زهير قوطرش


ورمضان كريم وكل عام وأنتم بخير


أعتقد ان جميع الفرائض التى فرضها الله جل وعلا علينا نحن البشر كلها تشترك في أمر هام هو تزكية النفس البشرية من ناحية وتنشيط الجسم البشري من ناحية أخرى بمعنى اوضح هي عبادات وفرائض لتطهير النفس وتقوية وتنقية وتنشيط الجسد ، وهذا ما يحدث فى حركات الإنسان في الصلاة ، وحتى فى الحج ، وكذلك في الصيام فكل هذه العبادات تحتاج إلى نشاط جسمي يؤثر إيجابا على صحة الإنسان فالصلاة فيها حركات علمت من دراستى في التربية الرياضية انها تنظم الدورة الدموية ، كما علمت ان أفضل الرياضات التى تناسب جمع الناس هي المشي ، وهذا يحدث في مناسك الحج ، وكذلك الصيام فيه فوائد عظيمة جدا للصحة كما تفضلت حضرتك ولى إضافة شخصية عن الصيام بخصوص الطاقة لقد جربت بنفسي  ولاحظت الفارق في قدرتى البدنية ممارسة رياضة كرة القدم فوجدت أمرا غريبا جدا أن لياقتى البدنية في الصيام تكون أفضل منها فى الأيام العادية لدرجة تلفت النظر وهذه تجربة شخصية .


وهذا بالطبع لا ينسينا أهمية العبادات والفرائض في تنقية النفس البشرية وتزكيتها وتطهيرها من الخبائث ومن السيئات وحتى لا ننشغل بالجسد وشهواته وغرائزه ، وإنما هي إرشادات وتوضيحات لتصحيح أخطاء شائعة عن تأثيرات سلبية للصيام على صحة الناس .


ودمت بألف خير





2   تعليق بواسطة   ميرفت عبدالله     في   الجمعة 20 اغسطس 2010
[50523]

الصوم يقوي جهاز المناعة.

الأستاذ الفاضل / زهير قوطرش كل عام وأنتم بخير بمناسبة الشهر الفضيل شهر القرآن الكريم .


نعم أستاذ زهير فالصوم يقوي جهاز المناعة كما هو ثابت في بحث الدكتورة الفاضلة منيرة بلحمر ، ولي تجربة شخصية في ذلك من خلال طفلي الذي لم يتجاوز السابعة لديه عزم وتصميم على إتمام الصوم وكنت أظن أن صحته سوف تتاثر من الصوم وهو في هذه السن المبكرة بسبب قلة مناعته ، ولكن حدث العكس فقد قويت مناعته ويؤدي الصلاة والصوم بنشاط


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-02-25
مقالات منشورة : 275
اجمالي القراءات : 4,612,515
تعليقات له : 1,199
تعليقات عليه : 1,464
بلد الميلاد : syria
بلد الاقامة : slovakia