نهار الكويت الأبيض

د. شاكر النابلسي في الخميس 21 مايو 2009


-1-
أربع نساء كويتيات، كتبن بالأمس صفحة مشرقة من تاريخ الكويت السياسي.
أربع نساء كويتيات، يحملن شهادة الدكتواره في مختلف التخصصات، فُزن بأربع مقاعد في مجلس الأمة الكويتية.
بل هُنَّ تقدمن على الرجال المرشحين من سلفيين وأصوليين، الذين يُرهبون المجتمع الكويتي بطول لحاهم، وعبوسهم الدائم، من كل ما يجري في لكويت من إصلاح وتغيير وتطوير، للحاق بركب العصر ومنجزاته.
أربع نساء، تعلَّمن، وكافحن، وتحدين، وخضن، ونجحن، في انتخابات مصيرية في الكويت، بعد ما حصل انÓte;داد واحتقان سياسي كويتي عاصف.


أربع نساء، استطعن أن يصلن إلى مجلس الأمة، ليس بالكوتا، كما يجري في بعض البلدان العربية، وليس لأنهنَّ من عظام رقبة الأسرة الحاكمة، وليس لأنهنَّ من أغنياء الكويت، ودفعن أموال طائلة للفوز، ولكن لأنهنَّ من صفوة المجتمع الكويتي، علماً، ومعرفة، وخبرة، ومسلكاً.

-2-
كان نجاح هؤلاء النساء الأربع الساحق، دفعة قوية للحركة النسوية الخليجية. خاصة عندما نقرأ أن الدكتوره معصومة المبارك (دكتوراه في العلاقات الدولية من أمريكا) وزيرة الصحة والمواصلات والتنمية السابقة، فازت في الدائرة الأولى بـ 14247 صوتاً، وتقدمت على كافة المرشحين الرجال والنساء قاطبة، الذين فازوا بالمقاعد الخمسين في مجلس الأمة الكويتي.
وخاصة عندما نقرأ أن الدكتوره (دكتوراه فلسفة سياسية من أمريكا) أسيل العوضي، عضو منظمة العفو الدولية والناشطة الإنسانية في الكويت، فازت في الدائرة الانتخابية الثالثة فوزاً كاسحاً.
وخاصة عندما نقرأ أن الدكتوره رولا دشتي (دكتوراه في الاقتصاد السكاني) والمديرة السابقة في معهد الكويت للأبحاث العلمية، قد فازت بـ 7666 صوتاً متقدمة على عتاولة الأصوليين الكويتيين، وعلى رأسهم وليد الطبطبائي المعروف.
عندما نقرأ كل هذه التقارير، نجزم أن الكويت في طريق الليبرالية سائر، وعلى طريق الحداثة مثابر، وفي سكة الديمقراطية متقدم.

-3-
بالأمس جَنَت الكويت ما حصدته منذ عام الاستقلال 1961.
وقطفت الكويت ثمار ما زرعته عام 1962، وهو العام الذي أُقرَّ فيه الدستور الكويتي، وتشكّل أو مجلس للأمة بالانتخاب.
والكويت تستحق ما حققته اليوم. ولم يكن غريباً على الكويت التي كانت من أكثر الدول الخليجية، إذ لم تكن من أكثر الدول العربية، انفتاحاً سياسياً وثقافياً واجتماعياً. فهي أمثولة لكل الخليجيين خاصة، وتقول لهم:
اطمئنوا.. فأعطاكم الحرية الكاملة للمرأة ومساواتها بالرجل، لن يقلب الدنيا إلى جحيم ونجاسة، وتخلٍ عن القيم الثابتة. بل إن إعطاء المرأة كافة حقوقها في التعليم والعمل والحياة ومساواتها بالرجل، هو الذي يحيل المجتمعات من السواد إلى البياض، ومن الجدب إلى الغلال، ومن الظلام إلى النور، ومن الخوف إلى الشجاعة.

-4-
تحية للكويت، وتحية لكل من أدلوا بأصواتهم لصالح المرأة الكويتية، فقد نهضوا بعبء الليبرالية والحداثة الكويتية. وأثبتوا ما نقوله ونردده كل يوم، من أن الليبرالية في العالم العربي تتقدم، وإن يكن تقدمها بطيئاً، كسيلان العسل. ومن خلال جردة سريعة لما قام به الليبراليون خلال السنوات الماضية، يتبين لنا أن الليبراليين، استطاعوا أن يتقدموا في العالم العربي، ويحققوا في مدة وجيزة، ما لم تستطعه أشهر وأعظم الدعوات الأيديولوجية في التاريخ العربي، التي قضت سنوات طويلة، رغم أن هذه الدعوات كانت مدعومة بقوى غيبية خفية، ورغم أن هذه الدعوات لم تواجه من المقاومة والصد والعداء مثل الذي واجهه الليبراليون طوال السنوات الماضية.
السلام عليكم.

اجمالي القراءات 8175

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (6)
1   تعليق بواسطة   نعمة علم الدين     في   الجمعة 22 مايو 2009
[39314]

هذا ما تستحقه النساء المجتهدات

شكرا دكتور شاكر على هذا المقال والذى تستحقه هؤلاء النساء ، وبهذا تكون  الكويت تسير على نفس الطريق نحوالأعتدال والحياد فى سياستها الداخلية كما تتسم أيضا السياسة الخارجية الكويتية بالاعتدال والحياد، وهي عضو في مجلس التعاون الخليجي وشريك في حلف درع الجزيرة وأحد أعضاء الجامعة العربية وهيئة الأمم المتحدة. وللكويت تمثيل دبلوماسي متبادل مع معظم دول العالم عدا إسرائيل.


الكويت إمارة وراثية يحكمها أمير من ذرية الشيخ مبارك الصباح، ويعين ولي العهد عن طريق أمر أميري بناء على تزكية الأمير ومبايعة مجلس الأمة بأغلبية الأعضاء الذين يتألف منهم المجلس.

إذا لم يحصل على موافقة أغلبية المجلس يقوم الأمير بترشيح ثلاثة أشخاص من ذرية مبارك الصباح فيبايع المجلس أحدهم وليا للعهد.

وترجع تسمية الكويت إلى تصغير لفظ كوت أي أكويت وتعني كلمة كوت الحصن وقد شيد بالقرب من المدينة في القرن السابع عشر.

وتعد الكويت أحد أهم منتج ومصدر للنفط في العالم وهي عضو مؤسس في أوبك ويتواجد في أرض الكويت 10% من احتياطي النفط بالعالم. 




 




2   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الجمعة 03 يونيو 2016
[81859]

شكرًا يادكتور شاكر النابلسي على هذه المعلومات !


مقال جميل ! بالمناسبة سميت بنتي التي رزقت بها الشهر الماضي أسيل تيمنا بالدكتورة أسيل العوضي !  تحية لك ولملك ولشعب مملكة الاْردن شكرًا جزيلا 



3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة 03 يونيو 2016
[81861]

يرحمك الله جل وعلا د شاكر النابلسى


كان يعيش فى كولورادو ( دنفر ) وجاء لواشنطن وطلب مقابلتى ، وتقابلنا وتعززت صداقتنا مع إختلاف التوجه ، كان علمانيا أديبا ، وبدأ يقرأ لى ، وتعددت إتصالاته التليفونية بى يسأل عن أمور قرآنية وتراثية وتاريخية . وأهديته نسخة ورقية من ثلاثية أثر التصوف فى مصر المملوكية ، وقام بعرض بعض محتوياتها فى مقالات له . وفى اواخر أعماله كان يؤلف كتابا عن الاسلام والحداثة ـ حسبما أتذكر ، وعرض بعض محتوياته فى بعض مقالاته ، ووضح فيه التأثير القرآنى . ثم توفى فجأه ، عليه رحمة الله. 

فقدت به صديقا عزيزا ، وإفتقده الموقع كاتبا مستنيرا . ولكن مقالاته المستنيرة لا تزال تُرصّع الموقع . والكاتب لا يموت ، بدليل أن ابنى الحبيب أبا ايوب الكويتى يتعامل مع د شاكر النابلسى كما لو كان حيا يرزق . 

هو درس لنا .. كتاباتنا تبقى بعد موتنا .. ونحن عنها مسئولون . وأعظم المسئولية هى يوم الدين أمام رب العالمين جل وعلا .

4   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الجمعة 03 يونيو 2016
[81866]

الله يرحمه ويغفر له ولنا يوم الدين


انا لله وانا اليه راجعون 



حسبته حيا كسطور مقاله هذا 



كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ }آل عمران185



صدق الله العلي العظيم 



5   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   السبت 04 يونيو 2016
[81882]

استاذ ابو ايوب المحترم .


اخى سالم المحترم . انا حذفت الخبر الذى طلبت سيادتك بحذفه ، وحذفت تعقيبك عليه لكى لا يظهر على صفحة الأخبار .. وعلى كل حال لكى تحذف اى خبر عليك بالآتى .



1- تفتح صفحة إضافة الأخبار _2- اختار الخبر الذى تريد حذفه   3- إنظر إلى بمحاذاة عنوانه إلى اقصى شمال الصفحة  ، ستجد عنواين رأسية ، آخر عنوان رأسى هو عنزان (حذف ) إضغط عليه ، ستظهر لك رسالة (هل تريد حذف الخبر ) ، إضغط على (OK) . -وبذلك سيُحذف الخبر ، ثم تعود للصفحة الرئيسية لتتأكد  انه قد تم حذفه ....



ثم تُضيف الأخبار بعد ذلك كالمُعتاد ..



 



--- وملاحظه  __ حضرتك لست مُضطرا أن تكتب رابط الخبر بعد ذلك فى تعقيب  تحت الخبر .. فيكفى أنه يظهر على صفحة الخبر الرئيسية من أعلى تحت عنوان (أثضيف يوم كذا ، من موقع كذا ) ..



تحياتى .



6   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   السبت 04 يونيو 2016
[81883]

ربنا لايحرمنا من دعمك الفني يادكتور عثمان


جزاك الله الف خير وشروط النشر التزامي وعهدي مع هذا الموقع المبارك الا انسب انا حديثا لمحمد عليه وعلى الرسل اجمعين السلام ولا انشر خبر فيه نسبة الحديث لمحمد عليه السلام يكفيني خير الحديث القران العظيم وكفى ... شكرًا جزيلا على المساعدة الفنية جزاك الله خيرا  



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-01-16
مقالات منشورة : 334
اجمالي القراءات : 2,505,068
تعليقات له : 0
تعليقات عليه : 361
بلد الميلاد : الاردن
بلد الاقامة : الولايات المتحدة