التشابه بين عيسى ومحمد :
التشابه بين عيسى ومحمد فى القرءان (2)

مراد الخولى في السبت 01 ديسمبر 2018


المعجزات التى أحاطت خاتم النبيين وابن مريم فى رأيي كانت أشد وطأة من معجزات الانبياء التى ذكرت فى القرءان الكريم.
بالنسبة لعيسى، فإنه شيء يرعب/يذهل أن يكلمك مولود عمره ساعة ويقول لك إنه رسول الله وانه تعلم الانجيل وانه مبارك فى الحياة الدنيا وفى الأخرة. أيضا الأمر يزداد رعبا عندما تراه بعد سنين يحيي بعض الموتى!! والحقيقة اننى لا أستطيع ان أخمن ماذا قد يحدث لى إن كنت حاضرا هذه المواقف? من الممكن أن أموت من سكتة قلبية من عدم التصديق أو لا أستطيع الكلام لمدة كام يوم. أيضا معرفة ما فى بيتى من أكل وغيره كأنه عنده كاميرا فى بيتى!
بالنسبة لمحمد تخيل إنك/إنكى فرد من أسرته وتراه نائما أمامك ولكن فى الحقيقة إنه فى رحلة ممتعة/مذهلة إسمها الإسراء حيث أن نفسه البرزخية هى التى تمتعت ورأت العجب! لقد رأى شديد القوى جبريل فى صورته الحقيقية التى لا نستطيع نحن أن نراه بجسدنا العادى. وأيضا رأه عند سدرة المنتهى عند الجنة! ولقد رأى من أيات ربه التى لم تذكر تفاصيلها.
طبعا هناك أنبياء كان لها ءايات مثل ما فعله موسى مع فرعون من فتح البحر ليبلعه هو وجنوده. وهناك الذى كان يفهم لغة النمل وغيرهم عليهم السلام جميعا ولكن فى نهاية الأمر دائما أعتقد ءايات عيسى ومحمد هى أقوى الايات. ورغم كل هذا لا أستطيع أن أقول انهم أفضل الأنبياء ، هذاالأمر يخص الرحمن سبحانه وتعالى. المفروض أن أتباع عيسى ومحمد أن يتبعوا النور الذى أنزل عليهم كى يكونا فخورين بفلان/فلانة عندما يستلم كتابه/كتابها بيمينه عند البعث.
وأخيرا هناك مفاجأة فى حساب الجمل التقليدى هى واحدة فقط ولكنها مهمة.
 
اجمالي القراءات 472

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (6)
1   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الأحد 02 ديسمبر 2018
[89730]

سدرة المنتهى والجنة


الأخ الكريم الأستاذ مراد, يقول الله تعالى (ولقد رءاه نزلة أخرى .عند سدرة المنتهى.عندها جنة المأوى)أى أن الجنة هى التى تقع عند سدرة المنتهى ودائما يستدل على الجرم الأصغربإضافته إلى جرم أكب,رمعنى ذلك أن سدرة المنتهى أكبر من جنة المأوى التى عرضها كعرض السماء والأرض! أرأيت كم هو محير ومربك لنا عالم البرزخ هذا؟سبحان عالم الغيب والشهادة,عالم الملك والملكوت سبحانه جل شأنه.



وبالمناسبة لايوجد حرف ياءفى ضمير المفرد المخاطب المؤنث 



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الأحد 02 ديسمبر 2018
[89731]

تحياتى . استاذ مراد ودكتور مصطفى .


نعم استاذ مراد .  معجزات الأنبياء شىء عظيم وكبير وتجعل اصحاب العقول الرشيدة يؤمنون برسالة الرحمن جل جلاله وبنبوة الأنبياء عليهم السلام . 



ونعم دكتور مصطفى - وأعتقد أن جنة  المأوى  هى التى بجوار سدرة المُنتهى ,,, ولكن جنة المأوى ليست هى جنة الآخرة  ، لأن جنة الآخرة التى  كعرض السموات والأرض  لم تُخلق بعد أو لنقل لم تجىء بعد .لأنها ستأتى بعد أن تُبدل الأرض غير الأرض والسموات ، اى بعد قيام الساعة ... وجنة المأوى  هى التى كان يعيش فيها آدم وزوجه عليهما السلام ، وهى التى تذهب إليها أنفس الذين يُقتلون فى سبيل الله ويُنعمون فيها حتى قيام الساعة ..



3   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الإثنين 03 ديسمبر 2018
[89734]

تحياتى د عثمان


الإحاطة الكاملة بمفهوم وحقيقة البرزخ ليست بالسهولة التى يتخيلها البعض, فالبرزخ عموما موضوع غيبى وكل مانعرفه عنه مجرد استنتاجات نجتليها من بعض الأيات القرآنية -وأرجو أن تراجع كتاب البرزخ للدكتور صبحى-نعم ستبدل الأرض غير الأرض والسموات ,وحقا لم تسعر الجحيم أو تزلف الجنة بعد, ولكنى لاأوافقك على أن جنة المأوى ليست جنة الآخرة لأن الله تعالى يقول (أما الذين ءامنواوعملوا الصالحت فلهم جنات المأوى نزلا بما كانوا يعملون) أما الجنة التى كان يعيش فيها آدم فهى الأخرى غيب لانعلمه وكل ما يقال عنها اجتهادات ولكن ما أنا متأكد منه أنها لا تمت بصلة لا لجنة المأوى ولاللجنة حيث يحيا من قتلوا فى سبيل الله لأن الشيطان الذى وسوس لهما لايمكن أن يشم ريح الجنة فضلا عن أن يقيم فيها ويمرح ويوسوس ويزين ويُغوى ويُضل .تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا.ألست معى د عثمان؟



4   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الإثنين 03 ديسمبر 2018
[89735]

نعم دكتور - مصطفى . ولكن .


نعم الغيب كُله لله جل جلاله ،ونحن لا نعلم منه إلا ما تحدث عنه القرءان الكريم . ومن خلال آيات القرءان علمنا أن (إبليس عليه لعنة الله ) كان من الملائكة أو من الملأ الأعلى وعندما عصى ربه سبحانه وتعالى تحول واصبح من الجن ، وانه كان يعيش مع الملائكة والملأ الأعلى  ،وأنه دخل  أو عاش فترة ولودقيقة واحدة (والله اعلم بالمدة الزمنية التى عاشها ) فى جنة المأوى مع (أدم وزوجه عليهما السلام )  ويؤكد هذا  قوله تعالى ((( قال فاخرج منها فانك رجيم ))وعلمه بالشجرة المحرمة عليهما ووسوسته لهما بأن يأكلا منها  ،ونتيجة لطاعتهما له ووقوعهما فى الخطأ  ،إستغفرا ربهما جل جلاله ثم   خرجوا جميعا من الجنة  وهبطوا على الأرض لتبدأ  مرحلة  الصراع بين (إبليس وذريته ) مع (أدم وذريته ) إلى يوم القيامة .. ومن هُنا فهى جنة مؤقتة ذات وظيفة محددة لحياة آدم وزوجه فيها قبل أن يهبطا إلى الأرض ،ثم لتحيا فيها نفوس الذين قُتلوا فى سبيل الله إلى يوم القيامة ، وأعتقد أن نعيمها ومستواه أقل درجة من نعيم جنة الخُلد جنة ما بعد قيام الساعة ( والله أعلم ) .



5   تعليق بواسطة   مصطفى اسماعيل حماد     في   الإثنين 03 ديسمبر 2018
[89736]

نعم د عثمان


(هى جنة مؤقتة ذات وظيفة محددة) ولا شيء بعدذلك ,هذا أفضل تعريف للجنة التى عاش فيها آدم.



 مع ملاحظة أن الضمير فى عبارة اخرج منها لايستلزم أن تكون هى الجنة المتعارف عليها لأن الكثير من المجتهدين يرون أنها كانت جنة على الأرض هيأها الله لهما وكل مميزاتها أنه لم يكن ليجوع فيها ولا يعرى ولا يظمأ ولا يضحى فلا أنهار من لبن أو عسل ولا سندس ولا استبرق ولا أى شيء مما ذكره الله تعالى من نعيم الجنة .علما بأن كلمة الجنة جاءت فى القرآن الكريم معبرة عن حديقة عادية (إنا بلوناهم كما بلونا أصحاب الجنة) ,كما أن كلمة الهبوط لاتعنى بالضرورة الإنتقال من مكان أعلى إلى مكان أسفل بل تعنى الإنحدار من مكانة أسمى إلى مكانة أدنى(ثم رددناه أسفل سافلين).والله تعالى أعلم.



6   تعليق بواسطة   مراد الخولى     في   الثلاثاء 04 ديسمبر 2018
[89753]

شكرا أستاذ مصطفى إسماعيل على التصحيح


فأنا معرفتى بالنحو غير شديدة لذلك ستجدوا أخطاء فى المستقبل والمهم هو إيصال الفكرة للقراء والقارئات الاعزاء.

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-03-08
مقالات منشورة : 49
اجمالي القراءات : 685,853
تعليقات له : 394
تعليقات عليه : 429
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Canada