(والذين لايشهدون الزور)

محمد على الفقيه في الأربعاء 12 سبتمبر 2018


(والذين لايشهدون الزور)
البعض يقتصر فهمة لشهادة الزور أن لايشهد في قضية ماء بغير ما أرى وسمع في المحكمة وهذا جزء من الزور لكن يجب علينا أن نتدبر الآية جيدا ونبارك تأويلها 
فكل القصص التي توارثنها وجعلناها جزء في الدين تعتبر زور
كم كان عدد الجيش في غزوة كذا وكذا شهادة زور 
قصص الأنبياء بغير ماهو في القرآن شهادة زور
تسمية نساء النبي شهادة زور وإيذا للنبي
تسمية بنات النبي شهادة زور 
تسمية نساء المؤمنين شهادة زور
تسمية الصحابة  شهادة زور
سيرة النبي مع زوجاتة شهادة زور
تسمية الذي كان مع الرسول في الغار شهادة زور
متى حدثت غزوة كذاء شهادة زور
تبرير أشخاص أو أنتقادهم في زمان الخلافة شهادة زوور
تسمية الثلاثة المخلفين الذين تخلفوا عن الرسول شهادة زور
الأثنان والعشرون المجلد لإبن كثير البداية والنهاية شهادة زور
قصة إسلام عمر أو خالد بن الوليد أو  غيرهم شهادة زور
عمر عائشة حين تزوجت النبي الأسم شهادة زور والعمر شهادة  زور 
قصة الإفك شهادة زور ومع هذا يتنافى سرد الحادثة مع القران ولهذا تركنا مافرض الله في سورة وأهتمينا فيمن أنزلت .
قصة المعراج
قصة بحيرة والراهب 
عن فلان سمع فلان وإسناد قول للرسول يعتبر شهادة زور لأننا لن نسمع فلان نفسة ولن نبصرة بأعيننا أما القرآن فهو حق وقول الحي الذي لايموت.
من هو على فعل وعمل الناس لشهيد في كل زمان ومكان
(وَإِمَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِلَيْنَا مَرْجِعُهُمْ ثُمَّ اللَّهُ شَهِيدٌ عَلَىٰ مَا يَفْعَلُونَ)
(قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَىٰ مَا تَعْمَلُونَ)
عيسى بن مريم كان شهيدا على قومة في فترة حياتة مادام فيهم 
(مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ ۚ وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَّا دُمْتُ فِيهِمْ ۖ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ ۚ وَأَنتَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ)
فرعون عندما سأل موسى عن القرون الأولى أختصر موسى الإجابة كي لايشهد زور 
(قَالَ فَمَا بَالُ الْقُرُونِ الْأُولَىٰ قَالَ عِلْمُهَا عِندَ رَبِّي فِي كِتَابٍ ۖ لَّا يَضِلُّ رَبِّي وَلَا يَنسَى)
وكذالك نوح لايعلم بما تخفية صدور من أتبعة من الأرذلون كما عيروة قومة
(قَالَ وَمَا عِلْمِي بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ إِنْ حِسَابُهُمْ إِلَّا عَلَىٰ رَبِّي ۖ لَوْ تَشْعُرُونَ)
 
ولنتخيل لو تركنا شهادة الزور  لنجعل وقتنا لشاهدنا لنجحنا ولتغير حالنا إلى الأحسن والدعوة إلى الله إذا أردنا أن تكون على رضى الله فلنصدع بالقرآن وندع شهادة الزور
الشهيد من بلغ ودعاء الناس إلى ربة هذا سيكون يوم القيامة شهيدا أي أنة أشهد الناس بربهم كان قائما بساهدتة الحية دورة في الحياة 
(فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا)
(وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا ۚ أُولَٰئِكَ يُعْرَضُونَ عَلَىٰ رَبِّهِمْ وَيَقُولُ الْأَشْهَادُ هَٰؤُلَاءِ الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَىٰ رَبِّهِمْ ۚ أَلَا لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ)
ولهذا سنكون شهداء على الناس فنترك شهادة الزور ونقدم للناس شهادة حق
(وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ ۚ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ۚ مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ ۚ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِن قَبْلُ وَفِي هَٰذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ ۚ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ ۖ فَنِعْمَ الْمَوْلَىٰ وَنِعْمَ النَّصِيرُ) فإذ لم نقدم شهادة حق فلن نكون شهداء على الناس وبأعتبار تضييع المسؤلية كمسلمين
وبإختصار فالدعوة إلى الله لابد أن تكون خالية من شهايد الزور لكي تمشي الدعوة قدما(أصدع بما تؤمر) كي لا تتأخر الدعوة في المناكفات والمغالطات(قُلْ إِن كَانَ لِلرَّحْمَٰنِ وَلَدٌ فَأَنَا أَوَّلُ الْعَابِدِينَ) هكذا أختصارا لما يصر الناس علية بعد سماعهم للقرآن وإن كانت إنتقادات صائبة لكنها تؤدي إلى تأخر لأنها تزيد من الغوص في الزور تترك الشاهد وتشهد الغائب فشريعة الله ودينة ليست بحاجة إلى مسميات وروايات وقصص وهمية ومواعض رنانة عن أشخاص ودين الله لايقبل لهو ولايقبل الزور وليس بحاجة إلى من الذي كان وفي أي عام وكم عدد وما أسمة وو..الخ ونتمنى أن نتدبر القرآن ونتواصى بة فيما نستفيد نحن بالفوز بدار القرار وفيما يخدم الشاهد في الشرائع والأستخلاف في الأرض
اجمالي القراءات 176

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2017-06-06
مقالات منشورة : 54
اجمالي القراءات : 82,240
تعليقات له : 78
تعليقات عليه : 44
بلد الميلاد : Yemen
بلد الاقامة : Yemen