من هم أهل الذكر؟

سامح عسكر في الأحد 03 سبتمبر 2017


 

أهل الذِكر في القرآن هم أهل الكتاب وليس الفقهاء كما أشاع ذلك الشيوخ

قال تعالى.." وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون".. [النحل : 43]..أي اسألوا من قبلكم ليدلوكم عن الوحي، وليس المقصود أن تسأل شيخ في مسجد..هذا تحريف متعمد (حديث) للنص القرآني..

الآية واضحة قاطعة الدلالة ولا شك فيها، لكن لتكريس الكهنوت اخترع الشيوخ حديثا معانٍ مغايرة بغرض حصر الفهم المقدس فيهم دون تدخل الجمهور ، وأقول حديثا لأن تحريف أهل الذكر عن معناه كان متأخر، أما كل التفاسير المتقدمة قالت نصا هم أهل الكتب السابقة كما يلي:

قتادة والأعمش قالا هم أهل التوراه والإنجيل
مجاهد قال هم أهل التوراه
أما ابن عباس كان أوسع رؤية قال: هم أهل الكتب الماضية

وكلام ابن عباس راجح لشمول رسائل الوحي السابقة، تصدقه أداة النفي.."ما"..للتشديد بأن الرسائل السابقة - والمذكورة في القرآن- كانت بوحي، أي ظلت العلاقة موصولة بين الأرض والسماء

الشيوخ الآن تجاهلوا كل ذلك وقالوا أن أهل الذكر هم..(أهل العلم)..يعني الفقهاء والمتخصصين والأساتذة والدكاترة الحاصلين على شهادات الشريعة، أو دعاة الفضائيات أو أئمة المنابر، وهذا التحريف يخدم مصالحهم بضمان الوجود وضعف المنافسة

أما كلمة .."الذِكر"..نفسها فهي وصف للتعاليم المقدسة في القرآن والتوراة والإنجيل، وهذا يصدق كلام ابن عباس كما يلي:

أولا: القرآن

" وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم"..[النحل : 44]
" ذلك نتلوه عليك من الآيات والذكر الحكيم".. [آل عمران : 58]

ثانيا: التوراه 

" ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر".. [الأنبياء : 105]

ومعروف نزول الزبور على داوود، أي أن الذكر كان متقدم عنه في الزمن وهي أسفار التوراه ، فالذكر هنا يعني التوراه، ولشمول اللفظ آيات أخرى كقوله تعالى.."حتى نسوا الذكر وكانوا قوما بورا".. [الفرقان : 18] نفهم أن المقصود منه كل التعاليم المقدسة من الله للبشر، فنسيان الذكر صفة لكل حاملي الرسائل الإلهية بما فيها الإسلام.

الخلاصة: لو قال لك أي شيخ بأنه لا يحق لك فهم الدين لوحدك دون أهل الذكر (حط صباعك في عنيه) وتحداه بأن يأتي بتفاسير الأقدمين في الطبري للكلمة، وأن الإسلام ليس فيه كهنوت.

ولمناقشة كل أدلتهم التي استندوا عليها لتكريس الكهنوت كتبت رسالة منذ 3 أعوام نسفت فيها التفسير الدارج لكلمة العلماء وأهل الذكر الواردة في القرآن، وأن السياق القرآني قال بمعانٍ مختلفة، وأن الإسلام لا يؤمن بالكهنوت ابتداء بل يحاربه ويأمر أتباعه بالتفكر والتدبر

عنوان الدراسة...http://bit.ly/2wwgNm0
اجمالي القراءات 4958

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2012-09-25
مقالات منشورة : 629
اجمالي القراءات : 2,943,845
تعليقات له : 79
تعليقات عليه : 331
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Egypt