فى مصر : حرب أهلية ممكن .. تقسيم : مستحيل .!!

آحمد صبحي منصور في الأربعاء 17 فبراير 2016


فى مصر : حرب أهلية ممكن .. تقسيم : مستحيل .!!

قال : أخشى من حرب أهلية قادمة فى مصر

قلت : هذا أخشاه أيضا .

قال : وأخشى أن تنقسم مصر وتتجزأ

قلت : هذا مستحيل .

قال : سوريا والعراق مقسمان فعلا وواقعا .

قلت : هذا وضع عادى ومتكرر طوال تاريخ هذه المنطقة .

قال : كيف ؟

قلت : منطقة الرافدين والشام والعراق هى إقليم جغرافى ، وليس سياسيا . الدول التى تقوم فيه دول مؤقتة ، تقوم وتسقط ، وتتغير أوضاعها السياسية . الدول الموجودة الآن تم خلقها بعد الحرب العالمية الأولى ، وتم تقسيم المنطقة الى سوريا والعراق والاردن ثم قيام اسرائيل ، وهذا حمل فى داخله قنابل موقوتة تؤذن الآن بانهيار معظم هذه الدول .

قال : لماذا ؟

قلت : لأن المنطقة فسيفساء عرقية ودينية ومذهبية . فيها العرب والأكراد والكلدان والسريان والترك ( التركمان ) وأجناس وافدة من اواسط آسيا ، ونزوح مستمر من صحراء الجزيرة العربية  يحمل معه الخراب والدمار والتخلف البدوى ، ثم فيها مسيحيون من مذاهب شتى ومسلمون شيعة وسنة وبهائيون ، ثم تقسيمات شتى داخل هؤلاء وأولئك . وهى تقسيمات تتحول الآن الى التقاتل ، بما يجعل المنطقة مستنقعا من يغوص فى دمائه لا يخرج منه بسهولة. خذ لبنان مثلا .. فيها كل التنوع ، وكانت هناك صيغة للتعايش ، لم تصمد فإشتعلت حرب أهلية جعلت لبنان مستنقعا من الذبائح لا يزال محفورا فى الذاكرة . يتكرر الوضع الآن بصورة أشمل تأخذ فى التمدد لصالح أطراف محلية وإقليمية ودولية . التنوع هنا نقمة .

قال : هذا التنوع موجود فى اوربا وأمريكا وهو نعمة .

قلت : هو نعمة لو كانت المنطقة تنتظم فى دولة واحدة تسودها الديمقراطية  مثل كندا وأمريكا.

قال : وما الذى يمنع قيام ديمقراطية فيها ؟

قلت : هى منطقة قلقة بطبيعتها وجغرافيتها ، فهى محل أطماع القوى المحيطة بها .

قال : تقصد أنها تقع بين دولتين ركيزتين ( مصر) فى الغرب و (إيران ) فى الشرق .

قلت : هذا بالاضافة الى أطماع أوربية عبر البحر المتوسط وقلاقل تأتى من صحراء العرب ، وامل روسى فى الوصول الى المياه الدافئة من البحر الأسود الى البحر المتوسط ، ثم قيام إسرائيل . كل هذا يمنع قيام دولة موحدة ديمقراطية .

قال : هذا الآن .

قلت : وفى الماضى أيضا . وقعت المنطقة تحت إحتلال الفراعنة ، ثم صراع بين القوة الشرقية فى فارس والقوة الغربية فى مصرالفرعونية ، ثم بين  (اليونان / الفرس ) ثم بين، ( الفرس / الروم) ، ثم إحتلها ( العرب )، ثم صارت محل تنازع القوى المسيطرة على الخلافة العباسية من القواد الأتراك ( الطولونيون ، الاخشيديون ، الاتراك السلاجقة ، ، ثم (الفاطميون / والقادة الأتراك المسيطرون على الخلافة العباسية ، والصليبيون) ثم ( الأيوبيون والصليبيون ) ثم ( الصليبيون والمماليك ) ثم ( المغول / المماليك ) ثم ( الفرس الصفويون / العثمانيون )،ثم ( فرنسا / انجلترة ، ). ثم إعادة رسم خريطة المنطقة على يد ضابطى المخابرات ( الانجليزى سايكس والفرنسى : بيكو ) فتكونت سوريا والعراق ولبنان ثم الأردن ثم اسرائيل ، وبعد الاستقلال إنقلابات عسكرية ثم صراعات حزبية ( البعث السورى و العراقى ) ( الناصرية والوهابية ) وحاليا : صراع على إعادة تقسيم المنطقة تتدخل فيه قوى دولية : روسيا وأمريكا ، وقوى إقليمية : تركيا وايران والسعودية ، وقوى محلية تتلاعب بها القوى الدولية والاقليمية ( داعش ، النصرة ..الخ ) .      

قال : كيف يمكن قراءة ما يجرى الآن فى سوريا والعراق ؟

قلت : الوهابية السعودية خلقت داعش ، وداعش توسعت لأنها السبيل لإعادة رسم خريطة المنطقة ، وتغذت داعش على تناقضات المنطقة وإختلافاتها العرقية والدينية والمذهبية ، وطبيعتها الجغرافية . وتوسعت بسهولة فى المناطق السنية بين سوريا والعراق .

وقلت : على أرض الواقع توجد أنظمة متصارعة ، نظام فى بغداد وآخر فى كردستان العرق ، وداعش بين الموصل والرقة ، ونظام الأسد بين اللاذقية ودمشق ، وروسيا تسعى الى توسيع رقعتها من الكعكة السورية بضرب المنظمات العسكرية فى سوريا دون التركيز على داعش ، وإيران تسعى الى توسع رقعتها فى العراق ، والسعودية تتكلم عن حرب داعش فى سوريا فى الوقت الذى تحارب فيه فى اليمن ، وتركيا تؤيد التركمان فى سوريا لتضم الشمال السورى كما ضمت من قبل إقليم الاسكندرونة .

قال : وماذا عن أمريكا التى حطمت العراق ؟

قلت : جهزته لقمة سائغة لايران . ويتفق مرشحو الرئاسة الأمريكية الآن ـ من ديمقراطيين وجمهوريين ـ على عدم تكرار حماقة جورج بوش الابن وإرسال جيش أمريكى برى للعراق ووريا . أى تركت أمريكا الساحة ترحب بالتدخل الايرانى والروسى ، وتحولت أمريكا الى كومبارس ومعها فرنسا وكندا وهولنده وقطر والامارات . كومبارس يتفننون فى التصريحات واللقاءات .

قال : والرابحون ؟

قلت : أعتقد أنهما روسيا وايران .

قال : وماذا بعد ربحهما ؟

قلت : إذا ربحا سيجرى بينهما صدام فى أواسط آسيا وحول بحيرة قزوين ، وهو صدام قادم تحاول الدولتان تأجيله ، بعد تحييد أمريكا وحلف الناتو وإعادة رسم خريطة الشام والعراق لصالحهما .

قال : وماذا عن هذا الصراع الايرانى الروسى القادم ؟

قلت : معظم دول الكومنولث السوفيتى القريبة من ايران كانت جزءا من الامبراطورية الفارسية ، وهى تتبع إيران ثقافيا ، وبسقوط الاتحاد السوفيتى فهذه الدول تبحث عن هويتها وتاريخها وتنمو فيها بسرعة حركات أصولية سنية وشيعية ، وأنظمة الحكم الموالية لروسيا تركز على مواجهة التطرف السنى الوهابى ، بينما يتمدد إحياء التشيع فيها بلا مقاومة . وفى الوقت المناسب سيتحول التيار الشيعى الى لاعب سياسى بعد تحجيم حركات التطرف الوهابية السنية . وستحاول ايران تحويل بحر قزوين الى بحيرة فارسية كما كان فى العصور القديمة والوسطى . ولن تسمح روسيا بهذا . ولذا فالصراع بينهما قادم وحتمى إذا خرجت ايران منتصرة فى العراق والخليج .

قال : وماذا عن السعودية والخليج ؟

قلت : ستدخل السعودية متحف التاريخ فى هذا القرن ، وستلحقها دول الخليج التى ستبتلعها إيران إن عاجلا أو آجلا .

قال : وماذا عن مصر ؟

قلت : دور مصر القيادى تم تشييع جنازته بهزيمة يونية 1967 ، وتم دفنه مع موت عبد الناصر عام 1970 . وتصارع على وراثة الدور المصرى صدام العراق وقذافى ليبيا وآل سعود ، ثم بعد مقتل صدام والقذافى دخلت فى اللعبة قطر والامارات . هذا مع أنهم جميعا يمثلون دولا مؤقتة ومتحركة يجب أن يقلقوا على وجودهم أصلا بدلا من اللعب مع الكبار . والواقع فإن إعادة رسم خريطة الشام والعراق ستكون على صالحهم .  مصر الآن تابعة للخليج ، تتأرجح بين تبعيتها للسعودية والامارات . وهو صغار لا يليق بمصر ، ولكن أوقعه بها حكم العسكر الذى وصل بمصر الى أسفل سافلين .

قال : هل ستصل مصر الى التقسيم كما يحدث فى سوريا والعراق ؟

قلت : مستحيل .

قال : لماذا ؟ وما هو الخلاف بين مصر وسوريا /العراق؟

قلت : لن أُعيد ما قلته عن الشام والعراق كمنطقة جغرافية تتعدد فيها الأعراق والأديان والمذاهب وتتلاعب بها القوى الاقليمية والعالمية وأنها لم يحدث أن توحدت فى دولة مركزية واحدة .

قال : ولكنها توجد فيها أقدم مدن العالم ( القدس ، دمشق ، عمّان وحلب والبصرة والكوفة وبغداد والموصل والموانى على البحرالمتوسط ) وكانت دمشق عاصمة للامبراطوية الأموية كما كانت بغداد عاصمة للأمبراطورية العباسية ، وقامت دول مؤقتة فى حلب وغيرها .

قلت : برغم هذا فلم تتوحد ( الشام والعراق معا ) . معظم تلك المدن كانت عواصم أو ولايات فى إطار الامبراطوريات الأموية والعباسية والعثمانية ، أى لم يحدث أن توحد الشام والعراق فى دولة مركزية واحدة برغم ما فيه من مدائن هى أقدم المدائن فى العالم . أظن أن هذا ينهض دليلا كافيا على كون المنطقة فُتات متجزىء مثل مزرعة لأنواع مختلفة من النباتات ، لا يمكن أن تتوحد فى نبات واحد أو دولة واحدة . أى سهل جدا أن تتقسم كل حين ويُعاد تقسيمها كل حين ، وهذا عكس مصر .  

قال : بالتفصيل : ما الذى تنفرد وتتميز به مصر عما حولها ؟

قلت : مصر البلد الوحيد الذى كان موجودا ومزدهرا قبل القرآن الكريم بعشرات القرون ، وذكرها القرآن الكريم ، ولا يزال موجودا بنفس خصائصه المُشار اليها فى القرآن الكريم ، وشرحنا هذا فى كتاب ( مصر فى القرآن الكريم ).

قال : أريد إجابة تاريخية

قلت :  بدأت الحضارة فى مصر حول ضفاف النيل قرونا طويلة قبل معرفة الكتابة ، تدل على هذا الآثار المكتشفة حديثا فى مناطق المعادى وحلوان . وبدأ التاريخ  المصرى المكتوب منذ توحيد مينا / نارمر للصعيد والدلتا فى دولة مصرية واحدة . من وقتها وحتى الان ـ ومصر أقدم دولة مركزية فى العالم .

قال : مالذى جعلها متميزة عن الجنوب حيث النيل ، وعن الشرق والغرب والشمال ؟

قلت : جغرافيا تتميز بنيل يمتد بلا تفرع سوى فى الدلتا  قبيل المصب ، وتحيطها الصحراء والبحران الأحمر والمتوسط ، ويلتقى بها العالم القديم من أوربا وأفريقيا وآسيا . وهى كتلة سكانية واحدة لا بد لها من حكم مركزى يسيطر على النيل والسكان الذين يعيشون على ضفافه .

قال : هذا يجعلها مطمعا للقوى الخارجية .!

قلت : حدث . مصر عرفت أول إستعمار فى العالم ( الهكسوس ) ولكن أقامت أول امبراطورية فى العالم فى عهد تحتمس الثالث الى الرعامسة . وعرفت كل التقلبات فى تاريخها ؛ تعاقب عليها أسرات حاكمة مصرية فرعونية ووافدة ، من البطالمة الى المماليك وأسرة محمد على . إمتد ملكها الى ضواحى بغداد فى خلافة المستنصر الفاطمى ، وإمتد ملكها فى العصر المملوكى الى شمال العراق ، وكان الحجاز تابعا لها من عصر الدولة الطولونية حتى سيطرة ابن سعود على مكة عام 1924 . وصلت الى القمة ثم الى الحضيض . إحتلها الفرس والآشوريون واسكندر الأكبر ، ثم الرومان ، ثم العرب ثم العثمانيون  ثم الفرنسيون ثم الانجليز . كانت تتعرض كل حوالى 30 عاما الى مجاعة بسبب نقصان النيل أو فيضان النيل ، وينتج عن المجاعة وباء ، أو يأتيها الوباء وافدا من الشرق أو من الغرب ، وكان معتادا أن تفقد مئات الالوف وربما الملايين من سكانها فى هذه المجاعات والأوبئة ، ولكن تعود الى الازدهار .

قال : هل تسبب هذا فى تقسيم مصر ؟

قلت : فى كل ما مرت به مصر من غزوات وحروب وإحتلالات ومجاعات فلم تتقسّم أبدا .

قال : يعنى أن الحرب الأهلية لو قامت فلن تتسبب فى تقسيم مصر ؟

قلت : الآن قد تدخل مصر ــ بحمق وخسّة العسكر من أبنائها ــ الى أتون حرب أهلية يتقاتل فيها أبناؤها ، ولكن مهما بلغت أوزار تلك الحرب فلن تكون بشىء بالمقارنة للشدة العظمى فى عهد الخليفة الفاطمى المستنصر الذى حكم مصر حوالى 60 عاما ( 1036 : 1094 ميلادية )  ، ولم يسقط حكمه برغم سبع سنين متصلة من المجاعات والحروب التى وصلت الى الريف المصرى، والتى أكل الناس فيها بعضهم من الجوع .( 1065 : 1071 ميلادية ).

قال : ماذا تعنى ؟

قلت : فى مصر : حرب أهلية ممكن .. تقسيم : مستحيل .

اجمالي القراءات 5975

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (14)
1   تعليق بواسطة   عبد الرحمن اسماعيل     في   الأربعاء 17 فبراير 2016
[80482]

عوامل الحرب الاهلية !!


الحرب الاهلية لابد لها من اسباب وعوامل  قوية تحعلها الحل الوحيد ..



من عوامل الحرب الاهلية 



اهتزاز منظومة القمح والطاقة ..



مما سيؤدي الى الاهتزاز الامنى  



وهذا سيؤدي الى ان تقع اجزاء منها تحت سيطرت جماعات ارهابية سواء اكانت داعش او غيؤها .. 



عوامل عدم قيام حرب اهلية تتلخص في :



ان الشعب المصري تاريحياً هو شعب مسالم يصبر على ظلم الحاكم والمحتل ..



الحراك السياسي والاجتماعي قد يقنع عسكر مصر بمحاولة الاصلاح خوفاً على انفسهم ..



اللهم احفظ مصر وشعبها وكل الشعوب المسالمة ..


2   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأربعاء 17 فبراير 2016
[80483]

وماذا عن الموروث الحضاري؟


 الدكتور / أحمد صبحي يضع التاريخ بين أيدينا وأعيننا وعقولنا كوجبة شهية لكنها كثيرة الدسم، ومن هنا يصعب هضمها من المرة الأولى،  وبالتالي لابد من إعادة القراءة والحوار ، ولكن وقته مشغول.



وكان الله تعالى في عونه ، لكن الجزئية التي أحب أن أشارك بها هنا أن المصري وميراثه العميق للتاريخ والتحضر الفطري والمكتسب لديه موروث حضاري تراكمي غير متوفر عند غيره من الشعوب الأخرى بالمنطقة. مما يجعله يفاجئ الجميع باختيارات عجيبة وغير متوقعة!



 وأنا أعتقد أن المصريين نزلوا في ثلاثين يونيو  واختاروا عكس توقع العالم، وذلك هو موروث حضاري ثري. لا يفهمه الا من عاش وتربى في مصر.



 واعتقد أن هذا الموروث ربما يمنع من قيام حروب أهلية طاحنة، وربما تكون مناوشات وعمليات فردية انتقامية أو دفاعية. من طيف ضد طيف من أطياف هذا الشعب!



لذا كل من يعيش بمصر  مهما اشتدت المعاناة، بهم فهم يحيون على الأمل والستر، وهو مصطلح مصري عجيب اخترعه المصريين ويطبقونه ويعيشونه.



شكرا لأستاذنا ومعلمنا  دكتور/ منصور . متعكَ الله تعالى بالصحة والعافية.



3   تعليق بواسطة   داليا سامي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80487]

حفظ الله مصر واهلها


مقدار معلومات واستقراء قوي ودسم دكتور احمد ونشكر لحضرتك افادتنا وتنويع فكرنا واثراءه دينيا وتاريخيا وسياسيا .. لكن هناك ربما خطأ بسيط فى وفاه الزعيم جمال عبد الناصر فهو  27  سبتمبر  1970 وليس 1971 ... 



 



تقبل ارق تحياتي ودعواتى لحضرتك بموفور الصحه وفى انتظار خطبة الجمعه غدا بإذن الله 



4   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80488]

شكرا دكتور احمد وباذن الله سوف تدخل دول الخليج متحف التاريخ


بس على جثثنا انشاء الله وأدعو الله أن تكون جثتي أول ماتسقط في حال اعتدت علينا ايران ... الله يعلم وانت يادكتوري العزيز لاتعلم ولا انا اعلم ولا مراكز الدراسات الاستراتيجية تعلم مع تقديري واحترامي انك قد بنيت استنتاجك هذا على دراسة تحليلية للتاريخ وللحاضر مع رؤية للمستقبل بناء على تحليلات موثقة ببيانات ودراسات معتبرة ... كما ان التاريخ والواقع يعترف بالقوي على حساب الضعيف ولايجامل لكن وكما قلت الله وحده عالم الغيب والشهادة ولنرى ان كانت ايران سوف تبتلع الخليج لا تدري لعل الله يحدث امرا وكم من فئة قليلة هزمت فئة كثيرة باذن الله  ... أقول باذن الله بغض النظر ان كانت هذه الفئة معتدية ام في موضع الدفاع عن النفس وقد حدث هذا أيام الخليفة عمر بن الخطاب وقد يحدث مرة أخرى ! الله أعلم !



شكرا ودمتم



5   تعليق بواسطة   عبد الرحمن اسماعيل     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80489]

الزلزال القادم لن يستثني احداً ..!!


اخي العزيز ابو ايوب الزلزال القادم لن يستثني احداً سواء اكانت نظم ملكية او جمهورية  .. واحب ان اذكرك بما حدث للكويت سنة 1990 كيف ابتلعها صدام في سويعات واعتبرها المحافظة رقم 19 .. 



الانقاذ مرهون بأحد امرين ..



الامر الاول تدخل خارجي للدولة العظمى ان كان هذا في مصلحتها ..



الامر الثاني ان تدخل المنطقة كلها عصر الديمقراطية وحقوق الانسان .. وكفانا حكاما الهة او ملهمين لقد طفحنا من كثرة الهامهم ..!!



الاستاذ ابو ايوب لا اعرف كم كان عمرك سنة 1990 حتى تعلم ان ضدام حسين القاتل المحتل المغتصب كان يحظى بتأييد قطاعات عريضة داخل الشعوب العربية .. بينما سوار الذهب لم يسمع عنه احد ..



دمتم بالف خير 



6   تعليق بواسطة   عبد الرحمن اسماعيل     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80490]

نموذج مشرف لكل احرار العالم ..!!


ما زالت ذاكرتي تحتفظ بذكرى رجل اختار المقاومة الا ان قتل .. هذا الرجل لا انظر له على انه كويتي يشرف كل الكويتيين .. بل انظر له على انه نموذج مشرف لكل احرار العالم 



انه فهد الأحمد الجابر الصباح  الذي ولد بتاريخ 10/8/1945م في الكويت وهو الابن التاسع لأمير الكويت العاشر/ أحمد الجابر الصباح وأصغر أبنائه والذي استشهد بتاريخ 2/8/1990م أبان الغزو العراقي لدولة الكويت عند بوابة قصر بسمان مدافعاً عنه حيث ظل في الكويت صامداً ولم يفكر بالخروج منها..



7   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80491]

كان عمري 10 سنوات يا أستاذ عبد الرحمن اسماعيل


تحياتي لحضرتك ،،، لاعجب ان يحتل العراق الكويت في سويعات فلا مقارنة بين اله الحرب الكويتية وآلة الحرب العراقية ولامقارنة بين الثروة البشرية للعراق العظيم وللكويت الذي تعداد الكويتيين قد وصل مليونا من سنين قليلة فاتت ،،، فلا خزي في هذا لنا ولا فخر للعراق في هذا ،،، انا حين ارى عشرة أشخاص ينهالون ضربا على شخص واحد فلن أقول ان هذا الشخص جبان ببساطة لأنهم عشرة وهو واحد وكذلك الامر بالنسبة للمقارنة بين الجيش الكويتي و الجيش العراقي عدد وعدة وخبرة ومع هذا ياسيدي قاوم الشعب الكويتي ببسالة هذا المحتل الغاشم ولَك في شهداء بيت القرين خير مثال وكذلك المقاومة الشعبية الباسلة ،،، نعم كانت مقاومة ضعيفة تواجه جيش نظامي لكن الكويتي الشجاع لايهاب الموت ولو دنس الإيراني المعتدي ارض الكويت او اي ارض خليجية سوف نقطعها له بحدود إمكاناتنا ونضعها في (حمامته) ،،، ولائنا في الكويت لآل الصباح كان ومازال ولو كانت شعوب بعض الدول العربية تمقت حكامها فهذا ليس ذنبنا وسوف ندافع عن حبنا الوحيد والاوحد الكويت بكل ما اوتينا من قوة ولو لآخر رجل ولو لآخر طلقة ،،، يحكمني ال الصباح ولايحكمني لا إيراني ولا عراقي ولا سعودي ،،، شكرن جزيلن سيدي الكريم 



8   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80492]

شكرًا أستاذ عبد الرحمن اسماعيل لذكرك الشيخ فهد الأحمد الصباح


واضح انك مطلع  ،،، نعم هو رجل شجاع ولم يهاب المعتدي ومثله كثيرون ممن ضحوا بدمائهم لتراب هذا الوطن لأنهم ببساطة لايعرفون ولاء الا لآل الصباح ولتراب الكويت ،،، شكرًا جزيلا 



9   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80493]

شكرا أحبتى ..شكرا أبا أيوب الكويتى ..وأقول


1 ـ استاذة داليا : شكرا وتم التصحيح . 

2 ـ أقول لابنى د محمد شعلان : إن الموروث الحضارى المصرى هذا لم يمنع المصريين فى المجاعات من أكل بعضهم بعضا . كان هذا يحدث فعلا ، ورواه مؤرخون شاهدوه ، منهم المؤرخ الطبيب عبد اللطيف البغدادى الذى زار مصر فى عصر عثمان الأيوبى و عاصر مجاعة وقتها . الموروث الحضارى يتجلى الآن فى التعذيب والسفالة فى نظام الحكم . الانسان مخلوق عجيب ، كل فرد له خصوصيته المتفردة ، وله إختياراته المتعددة وتصرفاته التى قد تكون متناقضة . 

3 ـ ابنى الحبيب أبا أيوب .. أُحييى فيك نزعتك الوطنية وعاطفتك الجياشة نحو بلدك . وما أقوله هو قراءة تاريخية تقبل النقد والتصحيح . وقراءتى تربط الحاضر بالماضى فى محاولة لاستشراف المستقبل ، وهذا فى تحليل هذه المنطقة من العالم التى تحول فيها التاريخ الى دين ، لذا لا تزال فى عباءة الماضى تجتره وتعيد إنتاجه .  وقد ينجح التصور وقد يفشل . ولكن لا أُملى أُمنياتى على رأيى السياسى . أتصور دائما قارئا فى ضمير الغيب بعد قرن من الزمان يقرأ لى ويحاسبنى بقسوة . لذا أكتب واعيا بمسئولية الكلمة . الصدق فى البحث من أهم وسائل الاصلاح . بالضبط كالطبيب الماهر الذى يصف الحالة بصدق رغبة فى الشفاء . أتمنى الخير لكل المستضعفين فى الأرض ، وأتمنى أن يخرج أهل المنطقة من هذا الزلزال بأقل قدر من الخسائر . وأرجو إلقاء نظرة على التغييرات السياسية فى القرنين 19 ، ثم 20 ، وظهور دول وسقوطها وتغير الحدود ، وإبادة أسرات حاكمة ، بل سقوط امبراطوريات وإبتلاع دول كانت كبرى ، لا فارق بين سقوط بروسيا وتوسع روسيا ، وقيام وسقوط الاتحاد السوفيتى ، والتغييرات التى حدثت فى ألمانيا ..والدولة العثمانية ..التاريخ لا يرحم والانسان لا يرحم أخاه الانسان .

10   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80496]

ممتنون وبارك الله تعالى لنا بك.


كامل العرفان والإمتنان بإهتمامك وردودك العلمية المخلصة لقراءة وتعلم درس التاريخ في منطقتنا الحزينة، ويا ليت من بيدهم صنع القرار يقرأن لك ويتعلمون منك. ويخلصون لله تعالى وتخشع قلوبهم لوجهه الكريم !



لتبدل الحال وزادت الآمال في غد مشرق للقادم من الأجيال. تعلمت على يديك. ما حدث في مجاعات مصر المملوكية وعرفت الطبيب  المؤرخ المصري /عبداللطيف البغدادي ، من بحوثك، وما كتب عن أن المصريين باعوا أولادهم وقت المجاعات، ليأكلوا وعرفت سرقة الأطفال لأكل لحومهم الطرية! في أيام المجاعات.



ندعوا العلي الكبير أن يعفوا عنا من مثل هذه الكوارث. 



وماذا بعد الحق إلا الضلال !



والسلام عليكم ورحمة الله.



11   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80498]

الطرف الثانى فى الحوار .


شكرا جزيلا استاذنا الكبير وأستاذ التاريخ ،والمفكر الإسلامى  الدكتور منصور- على هذا الحوار العلمى الرائع الملىء بالمعلومات عن الماضى ،والحرص والخوف على مستقبل اولادنا وبلادنا .



وشكر خاص  لأنى كنت الطرف الثانى فى الحوار ،وكانت ليلة وسهرة ثقافية رائعة ،دسمة ، تدفقت فيها المعلوماتالعلمية ممزوجة بالخوف والحرص على مستقبل بلادنا ،وتجنبا لإراقة قطرة دم بريئة واحدة .



====



ولصديقى الأستاذ ابو ايوب ... اقول .... من خوفنا على (سكان وشعوب أهل الخليج ) ذكر استاذنا حقائق التاريخ الماضوية للمنطقة ،وكيف نتجنبها فى المستقبل ....وأن (إيران ) مُتربصة  بالخليج تربصا مخيفا لتلتهمه فى سويعات قليلة بعدما تُنزع عنه الحماية الأمريكية والأوروبية ،وان هذه حقيقة من يتجاهلها ،او لا يُصدقها من الخليجيين فقد ظلم نفسه ومستقبل اولاده ...وأن هذه الحقيقة هى السبب الرئيسى فى تسارع إيران لأن تُحدّث صناعتها العسكرية وتطويرها .وأن كل هذا من الممكن أن نتجنبه ايضا فى حالة العمل على تقوية وضع مصر ومكانتها لأنها هى القوة الأولى الموازية لإيران فى المنطقة ....



..وفى النهاية ...



شكرا مرة أخرى لأستاذى الدكتور - منصور .. وتحياتى للجميع .



12   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80499]

شكرا دكتور أحمد بارك الله في عمرك ويعجبني فيك تواضع العظماء


السلام عليكم دكتوري العزيز 



ليس مدحا لك لكنك يادكتوري العزيز من العظماء على الأقل في عيني ويحسب لك ألف حساب في اجتهاداتاك القرآنية ومتأكد ان كثيرا من الناس يوافقوني الرأي .... عظمتك هذه يادكتوري العزيز لم تمنعك من قول هذا الشطر من ردكم الكريم (وما أقوله هو قراءة تاريخية تقبل النقد والتصحيح) وهذا دليل على تواضع كريم لايصدر الا من عالم فطحل بوزنكم ومع هذا احترم جدا تنبؤاتكم لمستقبل هذه المنطقه ومقالك في ذهني وفي اذهان قرائكم الكرام كسيناريو محتمل وان كان فيه تشاؤم لكن محلل في وزنكم لايعرف المجاملة في استقراءه للأمور فشكرا جزيلا على اجتهادكم الكريم هذا ياسيدي العزيز ... الله يحفظ مصر من الحروب الأهلية وهي بالتأكيد عصية على التقسيم ... الله يحفظ أهل اليمن الطيبين وأهل سوريا اللهم آمين ... الله يرحم حال العراق العظيم وأهل ليبيا الشجعان أسود الصحراء ... لا مشكلة لي أبدا مع الايرانيين كشعب لكن مشكلتي مع نظام الملالي الذي أرى فيه محور شر في هذا العالم فزوجة أخي ايرانية وزوجة أبي الأولى ايرانية وصديق طفولتي منصور الذي اشتاق الى اخباره ايراني وكثير من اهل ايران ناس محترمون ... الله يصلح الحال وباذن الله ربي جل وعلا يطفيء نار هذه الفتنه وهذه الحرب الملعونه التي ينفخ في كيرها كل محور شر ممكن في هذا العالم ... تحياتي وجزاك الله خيرا دكتوري العزيز 



13   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80500]

بالمناسبة يادكتور أحمد أنا أيضا أحيي فيك روحك الوطنية


لا أنسى لك حماستك للدفاع عن كرامة مصر في مقال نشرته حضرتك هنا في موقع أهل القرآن أخذت فيه الفريق ضاحي خلفان غسيل ومكوة لأنه أساء الأدب مع مصر بالرغم من أن محمد مرسي كان في سدة الحكم آن ذاك ... فأرجو أن لا تؤاخذني حين اتحمس للخليج وليس للكويت فقط لأن الخليج كله وطني 



تحياتي وشفى ربي جرح قلبك المندمل (مصر) وترجع له سالما غانما مكرما باذن الله تعالى اللهم آمين 



شكرن جزيلن 



14   تعليق بواسطة   أبو أيوب الكويتي     في   الخميس 18 فبراير 2016
[80502]

صدقت يادكتور عثمان بارك الله فيك


نعم كما قلت مصر هي صمام الأمان لهذه المنطقة ومن مصلحتنا نحن أهل الخليج أن نقف في صف مصر 



لو احتاجت مصر الخليج فاحنا تحت الطلب و"مسافة السكة" ستجدنا عندها 



الله يحفظ مصر وشعب مصر ولا غنى للخليج عن مصر 



شكرن جزيلن



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4065
اجمالي القراءات : 35,826,250
تعليقات له : 4,423
تعليقات عليه : 13,099
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي