الشهادتان

الخميس 14 ابريل 2011


نص السؤال:
هل كل من يقول إسم النبي محمد عليه الصلاة والسلام بالشهادة يكون كافرا مع أنه لا يعلم و لكنه يعلم أنه يعبد الله و حده و من الصعب جدا أن تقول له أنه على خطأ و يقول أنه ليس تأليها لمحمد و لكن لأنه رسول الله سبحانه وتعالى و أمرنا الله عز وجل بطاعته
آحمد صبحي منصور :
النطق بالشهادتين عصيان لآوامر الله جل وعلا كما أوضحنا فى سلسلة مقالات فى هذا الموضوع .ووضح منه انه وقوع فى الشرك والكفر بالله جل وعلا الذى ليس له نظير ولا شريك فى الشهادة اوالآذان أو  الشفاعة او العبادة. والله جل وعلا يعفو عمن ينطق بالشهادتين سهوا نسيانا  أو خطأ بلا تعمد . والتفصيلات جاءت فى الآيتين الأخيرتين من سورة البقرة.
 
وطاعة الرسول هى طاعة القرآن الكريم ، وخاتم النبيين كان مأمورا باتباع القرآن ، ولم يكن يقول فى شهادته اشهد انه لا اله الا الله واننى رسول الله . كان يقول لا اله الا الله فقط تنفيذا لأمر الله جل وعلا له .
 
المؤمن بالآخرة الذى يحسب لها هو الذى يعمل فى اصلاح عقيدته ، ولا يكتفى بالزعم بأنه يؤمن بالله وحده وهو واقع فى تقديس البشر و الحجر يحسب أنه يحسن صنعا . 
المشرك الكافر بعقيدته يعتقد أنه على الحق وأنه يحسن صنعا ويظل على هذا الاعتقاد حتى يلقى الله جل وعلا يوم القيامة فيقسم امام الله جل وعلا انه لم يكن مشركا ، يكذب على نفسه قبل أن يكذب على ربه جل وعلا. كل ذلك مذكور فى القرآن الكريم.
أى لا يكفى رضا الانسان على عقيدته المتوارثة . لا بد من أن يطلب الهداية مخلصا ويتحرى الحق ، وإذا ظهر له الحق فعليه أن يبادر باتباعه . هذا ما يفعله المؤمن بالآخرة . وكل انسان له الحرية فى معتقده . وننتظر يوم القيامة ليحكم بيننا ربنا جل وعلا فيما نحن فيه مختلفون.


اجمالي القراءات 12912
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   عبدالمجيد سالم     في   الخميس 14 ابريل 2011
[57242]

هذه الآيات آخر سورة البقرة .

 آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (285) لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286) البقرة .


هذه الآيات الكريمة أوضحت ضرورة عدم التفريق بين الرسل .. وفي الآية الثانية جاءت المعادلة الإلهية القرآنية تذكر أنه لا تكليف إلا حسب السعة " الأمكانات العلمية والأقتصادية والعقلية " .. هو وحده سبحانه وتعالى الحكم على كل إنسان لأنه وحده يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور ..


الله وحده يعلم سعة كل إنسان .. لذلك فإن  الله هو أحكم الحاكمين . لذلك فإنن المسلم الحق دائما يدعو الله " رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ"


 


 


2   تعليق بواسطة   فتحي مرزوق     في   الأحد 17 ابريل 2011
[57297]

يكفي أن نتدبر هذه الآية القرآنية العظيمة

يكفينا التدبر والتفكر في هذه الآية القرآنية ومنها سوف نعلم أن الغالبية ضالة ومضلة لغيرها {وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ }الأنعام116.


والمؤمن الحق هو من يسارع بالتوبة وطلب العون من ربه لكي يهديه إلى صراطه المستقيم ويكون على أتم استعداد لترك ما وجد عليه الأكثرية من ضلال .


فشهادة الإسلام واحدة وهى شهادة أن لا إله إلا الله ولا يجب ذكر مخلوق أياً كان بجانب لفظ الجلالة .


3   تعليق بواسطة   ايناس عثمان     في   الأربعاء 20 ابريل 2011
[57365]

المشكلة :أن

الشائع بين الناس هو القول لا إله  إلا  الله فيرد الثاني عليه بالجزء الثاني في حالة ا الوداع  .. محمد رسول الله ، وجعلوها مرتبطة ارتباطا وثيقا  لا يستغني أحدهما عن الآخر .


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4038
اجمالي القراءات : 35,350,088
تعليقات له : 4,402
تعليقات عليه : 13,051
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


صلاح المفسدين : انت وقعت فى التناقض . فى مقالك عن محمد بن سلمان نصحته ومفهوم من نصيحتك ان عندك أمل فى اصلاحه...

خطاب خاص وعام: كيف استدليت على كونالخطاب موجه للمؤمنين مع محمد أو المؤمنين كافة؟! وبالذات أنه سبحانه لم...

عن يونس : اريد من سيادتكم ابداء رأيكم في موضوع النبي يونس علية السلام ،والاجابة ان امكن عن هذه...

علم و راية القاعدة : علم القاعدة إيه أصله , هل هو علم الرسول وللا علم الدولة العباسية ؟ هل هي فعلاً راية الرسول ؟ و...

سور القرآن: مرحبا. هل هناك حكمة من ان القران سور وليس نص واحد. مع الشكر ...

يا أهل الله : يقولون ( فلان من أهل الله ) و ( ياأهل الله ) فهل هذا يجوز ؟...

سحر: أنجبت زوجتى بنت وصممت تسميها سحر لأن سحر فى القرآن الكريم . قلت لها سحر من السحر يعنى عايزة...

صلاة الحائض: رغم تكرار السؤال أكثر من مرة حول مشروعية الصلاة والصوم أثناء الدورة الشهرية لكنني...

الذكر فى الحج: ما معنى قول الله عز وجل : (فَإِذَا قَضَيْتُمْ مَنَاسِكَك ُمْ فَاذْكُرُو ا اللَّهَ...

على بن ابى طالب: هل من الممكن ان تصف لنا علي بن أبي طالب .. بمعنى تحدثنا عن حياته , موقفه خلافة أبي بكر و عمر و...

القرآنيون والفيسبوك: أستاذي الدكتور أحمد صبحي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكل عام وأنتم بألف خير يارب...

حقوق الانسان: الوهابيون يتهمون حقوق الانسان ىبانها بدعة غربية ولا اسلامية . وانت تقول انها اسلامية...

لا إجتهاد ضد النّص: تحيه طيبه وبعد ما راى حضرتك فى اعاده الاجتهاد فى توزيع انصبه الميراث وجعل نصيب المراه...

كيد النساء: يقولون إن كيد النساء عظيم وكيد الشيطان ضعيف ، ويقوون هذا من القرآن . ما رأيك يا شيخ ؟ ...

تكفير غفران : ما هو الفرق بين الغفران وتكفير الذنب والوفاة مع الابرار فى الآية الكريمة : ( فَاغْفِرْ...

more