الصحابة

الإثنين 06 ديسمبر 2010


نص السؤال:
لماذا تهاجم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ وكيف تفعل ذلك وتدعى انك قرآنى ، وتعرف الآيات التى تتكلم عن الصحابة ؟ وهل لا تؤمن بعدالة الصحابة وأن من سبّهم وتطاول عليهم يخرج عن حظيرة الايمان ؟
آحمد صبحي منصور :

 

   بعض خصومنا يتهموننا بالهجوم علي صحابة النبي عليه الصلاة والسلام ، ويعتبرون الصحابة عدولا أي معصومين من الخطأ وبالتالي فإن الهجوم عليهم زندقة وكفرا .

    ونحن لا نتهجم علي الصحابة ولا نعتبرهم معصومين ، أي لانقع في تقديس البشر كما لا نتطاول علي أحد ممن صحب النبي عليه الصلاة والسلام ، ونتخذ من القرآن الكريم الأساس الديني لنظرتنا للصحابة ، كما نأخذ من كتب التراث نفسها الأساس العلمي التاريخي لتاريخ الصحابة ، ولا نتكلم بدون دليل وبرهان .

    ومن القرآن الكريم نتعرف علي معني الصحابة والصاحب فهو الذي يصحبك في الزمان والمكان ، فالصحابة من الصحبة كما أن الصديق والصداقة من الصدق ، وعليه فلا يشترط في الصاحب أو الصحابة إلا كونه رأي النبي أما درجته في الإيمان فذلك شيء آخر ، والقرآن يقول عن قوم موسي " فلما تراءي الجمعان قال أصحاب موسي إنا لمدركون : الشعراء 61 " أي كانوا أصحابا لموسي ومع ذلك فعندما جاوز بهم البحر طلبوا منه أن يجعل لهم إلها غير الله ثم عبدوا العجل..

والله تعالى يقول لمشركي مكة عن النبي عليه الصلاة والسلام "ما بصاحبكم من جنة : سبأ 46" أي جعل النبي صاحبا لهم ،ويقول لهم "ما ضل صاحبكم وما غوي :النجم 2 " فالصحبة هنا موجودة مع اختلاف العقيدة ، ويقول تعالى "عن النبي ورفيقه في الغار" إذ يقول لصاحبه لا  تحزن إن الله معنا: التوبة 40 " فهنا صحبة ولكن مع وحدة العقيدة ..

وعليه فالصحبة دليل على الوجود في المكان والزمان نفسيهما وليست دليلا على الإيمان . !!

ولذلك كان الصحابة حول النبي درجات . والله وحده هو الذي يعلم سريرة كل إنسان وحقيقة عمله ،والله تعالى ذكر درجات الصحابة دون أن يحدد أحدا بالاسم،وكان منهم السابقون والرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه ،وكان منهم من خلط عملا صالحا وآخر سيئا،وكان منهم المنافقون وضعاف الإيمان .. وفى القرآن مئات الآيات عن المنافقين وكفرهم وتآمرهم ، وأولئك من الصحابة وفقا لمدلول الصحبة الذي اعترف به علماء التراث أنفسهم.

إلا إن بعضهم ادعي أن النبي كان يعرف كل المنافقين ،وينسى أن الله تعالى قال للنبي" وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم :التوبة 101 " .

وبعضهم  يستشهد على مقولته بعصمة الصحابة وعدالتهم بقوله تعالى "محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا .." ويتناسى أن يكمل الآية إلى آخرها حيث يقول تعالى "وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما " فقال "منهم" أي أن بعضهم وعدهم الله بالمغفرة والأجر العظيم ،أما الباقون فمنهم منافقون في الدرك الأسفل من النار ، والله تعالى يقول لهم يهددهم ويخبرنا بأنواعهم "لئن لم ينته المنافقون والذين في قلوبهم مرض والمرجفون في المدينة لنغرينك بهم ثم لا يجاورونك فيها إلا قليلا ، ملعونين أينما ثقفوا : الأحزاب 60 " إذن هناك منافقون وهناك ضعاف الإيمان وهناك مروجون للإشاعات وقت الحرب .. وقد استحق الجميع لعنة الله تعالي

إن القران لم يتحدث عن أشخاص بالاسم و إنما تحدث عن صفات مثل "والسابقون الأولون من المهاجرين و الأنصار "و مثل" من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه " ومثل "إن المنافقين في الدرك الأسفل من النار" ونحن نؤمن بكل حرف جاء في الكتاب العزيز ونعتقد أن مقولة عصمة الصحابة أو "تعديلهم " أو وصفهم بالعدالة جميعا مما يخالف القرآن وحديثه عن المنافقين في مئات الآيات .

   وإذا كان القرآن قد تحدث عن صفات فإن التاريخ تحدث عن أسماء محددة ،جعل منهم المبشرين بالجنة وكبار المنفقين والمتآمرين ، وكما تحدث أيضا عن دور الصحابة في الغزوات وفي الفتوحات وعن الفتنة الكبرى والحروب الأهلية التي تزعمها بعض الصحابة في مواقع الجمل وصفين والنهروان ..

   وإذا كان ما يقوله القرآن يعتبر الدين اليقيني الذي ينبغي الإيمان به فإن ما يذكره التاريخ هو حقائق تاريخية قابلة للشك وليست أبدا من عناصر الإيمان ..أي أنها قضية علمية وليست قضية دينية .

وهذا ما ينبغي أن يكون ، إلا أن بعض المسلمين خلط بين الدين الحق في القرآن وبين التدين المكتوب في التراث فجعل أشخاص الصحابة من عناصر الإيمان ، فتطرف بعضهم مثل الشيعة في تقديس علي وذريته وتكفير الآخرين ، وتطرف آخرون فأفتوا بأن الصحابة كلهم آلهة لا تخطئ أبدا وأنهم كالنجوم من اهتدى بهم ـ حتى في الفتنة الكبرى ـ فقد اقتدى بالصراط المستقيم ..

  و من حقنا أن نؤمن بما جاء في القرآن الكريم عن أصحاب النبي ومن حقنا أن نناقش تاريخهم لنتعظ ونتأكد أنهم بشر وليسوا آلهة ..

   ومن حق أرباب الموالد أن يعتقدوا بما يشاءون .. وسنجتمع أمام الله تعالى يوم القيامة ليحكم بيننا فيما نحن فيه مختلفون .. !! 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 14514
التعليقات (8)
1   تعليق بواسطة   سيد أبوالدهب     في   الإثنين 06 ديسمبر 2010
[53484]

اختيار اللفظ القرآني ..!!

إلا إن بعضهم ادعي أن النبي كان يعرف كل المنافقين ،وينسى أن الله تعالى قال للنبي" وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم :التوبة 101 " .


أختيار اللفظ القرآني هو معجز في حد ذاته وهو آية من آيات الله سبحانه وتعالى ..


فالله سبحانه وتعالى الذي يعلم خائنة العين وما تخفي الصدور بدا الآية رقم 101 من سورة التوبة بخطاب لجميع المؤمنين فقال (  وممن حولكم  ) أي من حول المؤمنين جميعا .. وكان السياق العادي يقتضي ان يقول الله سبحانه وتعالى ( لا تعلمونهم ) أي ايها المؤمنون .. ولكن اللفظ المختار من قبل الله سبحانه وتعالى كان ( لا تعلمهم ) او وجه الكلام للنبي عليه السلام انه لا يعرف من حوله وحولهم من المنافقين .. وطالما ان النبي لا يعلم من حوله من حوله من المنافقين .. فكيف باحد ان يدعي علم ذلك ..


أنظر إلى المسلمين وكيف أنهم يدعون علم الغيب مع ان النبي عليه السلام لا يعلمه ..

 


2   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الثلاثاء 07 ديسمبر 2010
[53499]

الصحابة والحكماء .

الصحابة وخاصة الخلفاء الراشدين منهم كان لهم نصيب وافرمن التقديس ما رفعهم عن مكانتهم التي يستحقونها بل وأوصلوهم في كثير من الأحيان إلى مرتبة أعلى من الأنبياء والحكماء .


فعمر بن الخطاب في أحد الدروس على الصف الثاني الإعدادي وأثناء شرح المدرس  لحياته وأعماله قد أوصله لمرتبة أعلى من الحكيم لقمان وقال أنهم أعلى مرتبة من الحكماء بناءا على ماذا لا نعرف


قد أخبرتني إبنتي بهذه القصة وسألتني عن صحة قول المدرس والحكم الذي قام بإصداره الإجابة معروفة . ولكني .ففضلت أن أضعه سؤال لكي تقرأ بنتي الإجابة على تساؤلها من شخص محايد  وتعرف أن هذا ليس رأي فردي


3   تعليق بواسطة   يوسف حسان     في   الثلاثاء 07 ديسمبر 2010
[53510]

الصاحب

سلام عليكم .


بسم الله الرحمن الرحيم


قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلاً{37}


بسم الله الرحمن الرحيم


{إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }التوبة40


وكما قال الدكتور إن كلمة صاحب ليس لها علاقة بالمنهجية فالصاحب يمكن أن يكون كافر ويمكن ان يكون مسلم .


أما سيرة اصحاب النبي عليه صلاتي وسلامي فنأخذها من القرأن الكريم لكون هذا الكتاب لا ريب فيه وهدى للمتقين


وجاء في القرأن الكريم الكثير من الوصف منها


بسم الله الرحمن الرحيم


{وَإِذَا رَأَوْا تِجَارَةً أَوْ لَهْواً انفَضُّوا إِلَيْهَا وَتَرَكُوكَ قَائِماً قُلْ مَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ مِّنَ اللَّهْوِ وَمِنَ التِّجَارَةِ وَاللَّهُ خَيْرُ الرَّازِقِينَ }الجمعة11


ومنها


بسم الله الرحمن الرحيم


{مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً }الفتح29


بسم الله الرحمن الرحيم


{ثُمَّ أَنزَلَ عَلَيْكُم مِّن بَعْدِ الْغَمِّ أَمَنَةً نُّعَاساً يَغْشَى طَآئِفَةً مِّنكُمْ وَطَآئِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنفُسُهُمْ يَظُنُّونَ بِاللّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ يَقُولُونَ هَل لَّنَا مِنَ الأَمْرِ مِن شَيْءٍ قُلْ إِنَّ الأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ يُخْفُونَ فِي أَنفُسِهِم مَّا لاَ يُبْدُونَ لَكَ يَقُولُونَ لَوْ كَانَ لَنَا مِنَ الأَمْرِ شَيْءٌ مَّا قُتِلْنَا هَاهُنَا قُل لَّوْ كُنتُمْ فِي بُيُوتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقَتْلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ وَلِيَبْتَلِيَ اللّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ


4   تعليق بواسطة   يوسف حسان     في   الثلاثاء 07 ديسمبر 2010
[53511]

المبشرين بالجنة

 


وموضوع أخر ان اقول فلان ذهب الى الجنة فهذا ليس من حقي ابدا ولو نرى دعاء نبي الله يوسف عليه صلاتي وسلامي


بسم الله الرحمن الرحيم


{رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنُيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ }يوسف101


 


ولكن لو نرى الايات المحكمات


بسم الله الرحمن الرحيم


{إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ }يس11


بسم الله الرحمن الرحيم


{وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ }البقرة155


بسم الله الرحمن الرحيم


{وَبَشِّرِ الَّذِين آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُواْ مِنْهَا مِن ثَمَرَةٍ رِّزْقاً قَالُواْ هَـذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِن قَبْلُ وَأُتُواْ بِهِ مُتَشَابِهاً وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }البقرة25


بسم الله الرحمن الرحيم


{وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُم مِّنَ اللَّهِ فَضْلاً كَبِيراً }الأحزاب47


ولكن موضوع أن ابشر الناس بإيمان إنسان لم اشهد حياته هذا إذا كان الاسم صحيحا ولن يكون كذلك ابدا ً


فديننا الاسلام خالي من الشك والريبة وليس لدينا ما هو ظن بل كله حق


بسم الله الرحمن الرحيم


{وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَاراً أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءتْ مُرْتَفَقاً }الكهف29


بسم الله الرحمن الرحيم


{قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنَاْ عَلَيْكُم بِوَكِيلٍ }يونس108


فكل الاشارات تؤدي الى القرأن فالقرأن هو الحق وغير الغرأن لا يمكن أن تكون متأكدا بأنه حق ابدا بما فيه كتاباتي أنا لكن الايات القرأنية فهي حق لا محالة


سلام عليكم .


5   تعليق بواسطة   رضا عبد الرحمن على     في   الأربعاء 08 ديسمبر 2010
[53550]

سؤال أقرب للتكفير .... كل هذا بسبب تقديس الصحابة والجهل بمصطلحات القرآن




طبقا لمفاهيم القرآن الكريم ولغته ومصطلحاته ومفرداته الخاصة في مفهوم الصاحب والصديق يتبين أن كلمة الصديق لا تعنى إلا الصدق والإخلاص فى العلاقة لدرجة تجعل الصديقين كشخص واحد يقف كلاهما بجانب الآخر وقت الشدة ، ولذلك أهل النار يبحثون عن الصديق ، ولا يبحثون عن الصاحب ، لأن الصاحب كما جاء فى القرآن قد يكون مخلصا ، وقد يكون غير ذلك ، الصحبة قد تكون بين مؤمن وكافر وبين وبين نبي وكافر ، وبين نبي وقومه من الكفار ، ولا يشترط فيها أن تكون العلاقة خالصة تعمها المودة والحب وتبادل الإخلاص ، ومن هنا يتبين أيضا أن اطلاق لفظ الصحابة على السابقين هو اسم على مسمى لأن من الصحابة من دخل في الاسلام لأغراض شخصية سياسية مثلما فعل بني أمية حين دخلوا في الإسلام بعد فتح مكة لأنهم وجدوا أن مصالحهم تحتم عليهم الدخول في الاسلام وفي كتب التراث أطلق عليهم المؤرخون أن بعضهم من الصحابة الأوائل ولهم صولات وجولات في صفحات التاريخ الاسلامي وحدث ذلك لأن هؤلاء الناس يجهلون مفاهيم ومفردات ومصطلحات ولغة القرآن الكريم ، ولذلك أقول أن اسم الصحابة هو اسم على مسمى لأنه منهم الصالح وغير الصالح ، وعلى الرغم أن الدكتور أحمد صبحي منصور   وضح لهم أن لفظ الصحابة قد يكون في غير موضعه عند استخدامه مع بعض من عاصروا الرسول إلا أنهم يصرون على وصفهم جميعا بالصحابة ويرفضون بل ويكفرون كل من يقترب من شخصياتهم ..




6   تعليق بواسطة   رمضان عبد الرحمن     في   الأربعاء 08 ديسمبر 2010
[53553]

الإنسان لا يستطيع أن يعدل بين اثنين من النساء

هؤلاء الذين يقدسون الصاحبة وغير الصاحبة جعلوا أن العدل الذي كان يقوم به عمر أفضل من العدل الذي كان يطبقه الرسول ولذلك قالوا عن عمر انه اعدل أهل الأرض والمنطق يقول حتى تكون اعدل أهل الأرض لابد أن توجمع جميع الناس وتسألهم وهذا لم يحدث فكيف علموا هؤلاء الذين يقدسون الصاحبة أنهم اعدل أهل الأرض وان الإنسان لا يستطيع أن يعدل بين اثنين من النساء كما قال تعالي {وَلَن تَسْتَطِيعُواْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ النِّسَاء وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ وَإِن تُصْلِحُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً }النساء129


7   تعليق بواسطة   عبدالرحمن المقدم     في   الثلاثاء 02 اكتوبر 2012
[69249]

تحيه الاسلام الي الاخ الفاضل يوسف حسان

ومن حق أرباب الموالد أن يعتقدوا بما يشاءون .. وسنجتمع أمام الله تعالى يوم القيامة ليحكم بيننا فيما نحن فيه مختلفون .. !!

==============================================================

مقولة د/ احمد الشهيرة

==============================================================

ما اعظم القرآن الكريم والرد بآياته شيء لا يحتاج الي نقاش

 


8   تعليق بواسطة   ابو مهند باجابر     في   الجمعة 01 اغسطس 2014
[75424]

بين اخوة يوسف واصحاب محمد عليهم السلام


اخوة يوسف عليه السلام اخوهم نبي, ابوهم نبي, جدهم نبي, جدهم الثاني نبي ومع ذلك لم يجعل الله لهم خصاصة او ميزة او اي تقديس مع العلم انهم لم يقترفوا جريمة القتل في اخيهم ولم يعلموا وقتها انه نبي بل انهم في اخر سورة يوسف اعلنوا توبتهم. مع هذا كله الله سبحانة وتعالى يخبر لنا قصتهم وسوء حالهم ويقص لنا القصة للعبرة والموعظة.



مشكلة مدعي المشيخة والعلم انهم لا يذكرون لنا التاريخ كامل بل يضيفوا وهم يعلمون ان بعض الاحداث كذب في كذب بل وحتى ما يسموها احاديث صحيحة يقتصوها او يكذبوها ولا حول ولا قوة الا بالله. ولو حاججتهم باحاديثهم الصحيحة يقولوا لك يا اخي "تلك امة قد خلت لها ماكسبت ولكم ماكسبتم" كلمة حق اريد بها باطل المسلم لن يساله الله مارايك في فلان او في علان لكن عندما يدلس في التاريخ بل ياخذ من اناس الدين ويهمش القران ثم تقول لي "تلك امة قد خلت" فهنا الف سؤال وسؤال.



السنة عندهم معظم الصحابة عدول الا عدد جدا قليل عرفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم والشيعة عندهم معظم الصحابة ليسوا عدول الا عدد قليل جدا. والصحيح هو قول المولى عز وجل " منكم من يريد الدنيا ومنكم من يريد الاخرة".



أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4092
اجمالي القراءات : 36,265,947
تعليقات له : 4,443
تعليقات عليه : 13,142
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


كيف توزع هذه التركة؟: رسالة جاءتنا من قارئ يقول إن زوجته ماتت وتركت ورثة معه يشاركونه في الميراث وهم اثنان فقط ,...

الايمان بالنبى : فى كتابك ( القرآن وكفى ) قلت إن الايمان بالله ورسوله ، يعنى بالرسالة . وأن ( النبى ) هو شخص...

أهلا بك ومرحبا.: الي اهل القران اشكركم جدا علي مجهوداتكم العظيمة لتنوير الامة الاسلامية بل الناس اجمعين...

اثقال وثقيل: ما معنى ثقيل وجمعها اثقال فى القرآن ؟ هل هو نفس المعنى المتداول؟...

هذا حرام بلا شك ..!: انا متزوج ولي ابناء والحمد الله مستقر في حياتي الزوجية يجمعنا الاحترام والمودة. بعد...

لا تنزعج .!!: • انزعجت كثيرا لما نشر من علاقتك ببايس المتطرف اليهودي وزميله المتطرف اليهودي...

اسماعيل والسودان: هل صحيح أن الخديوى إسماعيل هو الذى اكتشف جنوب السودان وضمه الى مصر بعد أن تم ضم السودان من...

الأزهر وشيوخه: اتسائل أحيانا، ألا يندم الأزهر وشيوخة أنهم لم يلحقوا بركب أهل القرآن للنجاة بأنفسهم...

بلاد القهر والكفر: الرائع دكتور أحمد صبحي منصور لو كان كل المسلمين يفكرون مثلك لكانت الحياة اجمل. ...

تسبيح الجمادات : مامعنى تسبيح الجمادات وكل شىء فى اقول الله سبحانه وتعالى : ( تُسَبِّحُ لَهُ...

نقصان العمر: سمعت لك منذ قليل الحلقة 122 من لحظات قرآنية وه ى حلقة رائعة بعنوان البقية فى...

أجر عظيم إن شاء الله: ماهو اجر المسلم الذي كان عاصيا وتاب وبفضل من الله دعي زوجته الاجنبيه وواحدمن أبناءها...

مضطر فعلا .!!: استاذي العزيز د. احمد منصور الس لام عليكم. في البداية أود أن أشير الى انني انتمي...

أختى تحب شابا .!!: انا طالب فى الجامعة واختى فى الثانوى ، لاحظت عليها انها بتحب ابن الجيران ، راقبتها ولقيتها...

العين بالعين : ما حكم القرآن .. فى شخص .. جاء و فقأ عينى ..... ما حكم القرآن الذى يجب أن ينفذه الحاكم و يحكم به...

more