الاسراء 28

الثلاثاء 12 مارس 2019


نص السؤال:
الآية 28 من سورة الاسراء ( وَإِمَّا تُعْرِضَنَّ عَنْهُمُ ابْتِغَاءَ رَحْمَةٍ مِّن رَّبِّكَ تَرْجُوهَا فَقُل لَّهُمْ قَوْلًا مَّيْسُورًا ﴿٢٨﴾ الاسراء ) هل الاعراض عن الوالدين أم الوالدين والأقارب ؟
آحمد صبحي منصور :

قوله جل وعلا ( وَإِمَّا تُعْرِضَنَّ عَنْهُمُ ابْتِغَاءَ رَحْمَةٍ مِّن رَّبِّكَ تَرْجُوهَا ) مقصود به الأقارب فقط . أى إذا أعرضت عنهم بسبب سوء أعمالهم أى أعرضت عنهم ابتغاء رحمة ربك ففارقهم بقول ميسور حسن.

ليس هذا بالنسبة للوالدين . فالسياق فى الآيات يبدأ بالاحسان للوالدين بصيغة المثى أو المفرد ، قال جل وعلا : (  وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا ﴿٢٣﴾ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا ﴿٢٤﴾الاسراء ) هنا الاحسان الى الوالدين فى شيخوختهما أو الى أحدهما إذا بلغ الشيخوخة / وبالتالى يكونان أو يكون أحدهما فى رعاية الأبناء أو الابن.

وحتى إذا كان الوالدان فى عنفوانهما وكانا من الكافرين وأمرا الابن بالكفر فالله جل وعلا يأمر الابن بمصاحبتهما فى الدنيا معروفا وأن يتبع الحق وألّا يطيعهما ، قال جل وعلا : (وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ ﴿١٤﴾ وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖوَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿١٥﴾ لقمان ), المصاحبة تنافى الاعراض عنهما . والصيغة جاءت بالمثنى عن الوالدين.

يختلف هذا عن الأقارب فى قوله جل وعلا :  ( وَآتِ ذَا الْقُرْبَىٰ حَقَّهُ وَالْمِسْكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَلَا تُبَذِّرْ تَبْذِيرًا ﴿٢٦﴾ إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ ۖ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا﴿٢٧﴾ الاسراء

 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 918
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4286
اجمالي القراءات : 39,115,602
تعليقات له : 4,561
تعليقات عليه : 13,346
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


ميسّر للذكر: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ارجو افادتي برايكم وفكركم النير بما شغلني دائما وهو...

Islam not Sunna: - In your opinion what would the Islam be like without Sunna?...

صلاة الجهر والخفوت: من المعروف عن اشكال الصلاه عبر التراث السني ان الصوات الخمس تقسم الى نوعين صلاة جهرية...

زبيبة السجود : لو سمحت سؤال شخصى عن حضرتك. فى الفيديوهات القديمة كانت توجد زبيبة الصلاة على جبهتك . فى...

وثيقة زائفة: نشرت جريدة شارل ايوب بموقعها الالكتروني وثيقة نادرة لنص عهدة محمد ابن عبدالله الى...

توكية المؤمنين : ( لقد من الله على المؤمنين إذبعث فيهم رسولا... )ويزكيهم هل معنى ويزكيهم:وي ربيهم؟ وما...

الاغتسال: لى سؤال بخصوص الاغتسال (الطهارة من الجنابة) هل يستلزم غسل الشعر (الراس) عند الاغتسال...

صوفية وملحدون: لاحظت ان اغلب القنوات المصرية المؤيدة لثورة 30 يونية تبث الفكر الصوفي نوعا ما الم يأتيك...

كفوا أيديكم كيف ؟ : فى كتاباتك ذكرت أن المؤمنين فى المدينة بعد هجرتهم تعرضوا لغارات من قريش ، وكانوا مأمورين...

مماليك السعودية : ما رأيك استاذى فيما قاله الحوينى وغيره فى الأحاديث الباطلة ؟...

ميتة الدجاج : الدجاج ليس من بهيمة الأنعام فهل تجوز ميتته ؟؟؟ ...

محيص : يقولون لا محيص يعنى مفيش فايدة . أعرف أن محيص جاءت فى القرآن الكريم وأريد توضيحها ...

كلمة (قل ): ذكرت ان كلمة قل موجودة في القران و هي تتضمن الاسئلة التي كانت تسال للرسول و انه كان ينتظر...

شكرا، وأقول: أشهد الله تعالى أنكم تجاهدون في سبيل الله بالعلم والقلم، وتدعون الناس بالتي هي أحسن،...

لفتة بلاغية : لماذا تأخر اسم اسماعيل هنا : ( وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِي مُ الْقَوَاعِ دَ مِنْ...

more