المقتول شهيدا

الأربعاء 29 نوفمبر 2017


نص السؤال:
أنت لست مع من يقول فلان شهيد.لكن من قتل في سبيل الدفاع عن أرضه وهو شهيد يعني شاهد أي: حاضر وشاهد على حاضره وواقعه بالحق بأن جهاده ودفاعه عن كرامة الإنسان حق وفي سبيل الله تعالى؟
آحمد صبحي منصور :

الاسلام له معنى ظاهرى سلوكى هو السلام . الشعب المسالم الذى يتعرض لاعتداء ويدافع عن نفسه تكون حربه فى سبيل الله جل وعلا ، ومن أسمائه الحسنى جل وعلا ( السلام المؤمن ) . والذى يُقتل دفاعا عن وطنه المسالم وشعبه المُعتدى عليه يكون ـ فى تصورى ـ مقتولا فى سبيل الله بحسب الاسلام السلوكى .وهذا فى التعامل بين الناس بالاسلام السلوكى بمعنى السلام . 

أما بحسب الاسلام القلبى فإن المقتول فى سبيل الله جل وعلا هو من دفع حياته مدافعا عن دين الله جل وعلا وقتلوه بسبب ذلك . وهذا عند الله جل وعلا . وهو وحده جل وعلا الذى يعلم الغيب.


 



مقالات متعلقة بالفتوى :
اجمالي القراءات 2517
التعليقات (3)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 30 نوفمبر 2017
[87593]

إستفسارات استاذى العزيز دكتور -منصور ,


استاذى العزيز دكتور -منصور - ربنا يبارك فيك وفى عُمرك وقلمك وعلمك ..استاذى عندى إستفسارات  حول موضوع الفتوى وانا لا اقف فيها عند تسمية الناس لكل من قُتل فى حادث إرهابى بأنه شهيد من عدمه ...ولكن إستفساراتى  فى الآتى . فأنا افهم من القرآن الكريم مصداقا وتصديقا لقوله تعالى (( إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ )) -- النساء 48 --و - 110.قاعدة حسابية يوم الحساب  نتيجتها جنة أو نار تتلخص فى أن  (مفتاح رضوان الله على عبده ورحمته به لدخوله الجنة يوم القيامة  هو عدم الإشراك به سبحانه وتعالى ،ولا بدينه ولا بأمره وحُكمه فى دينه ولا بكتابه  أحدا من خلقه ، ولا من خلق خلقه ،ولا من صُنع خلقه )) .وهذا ينطبق على الجميع من اول آدم إلى آخر مولود سيولد عند قيام الساعة .ومن هُنا نستطيع أن نقول أن كل من اشرك بالله من المُسلمين (وهذا ما يُهمنا بعيدا عن أهل الأديان الآخرى ) نبيا ،او شيخا من أئمة السنة او ملالى الشيعة أوقُطبا  صوفيا ، او ماشابه ذلك  ، وكل من اشرك مع القرآن فى دين الله كتابا آخر أو أقوال أخرى فسيأتى يوم القيامة مُحبطا عمله حتى لو كان  ذلك الشخص فى الدُنيا ملاكا مُسالما آمنا مأمون  الجانب فى كُل شىء ومؤديا لكل فرائض الإسلام الأخرى،فمصيره إلى نار السعير وبئس القرار .... فهل فهمى هذا صحيح أم لا؟؟؟



فإذا كان صحيحا الا ينسحب هذا على بعض من قُتلوا فى حوادث إرهابية ،او فى الدفاع عن ممتلكاتهم واعراضهم وحياتهم من المسلمين  وكانوا مُشركين بالله فى الدنيا سواء فى عبادتهم له سبحانه ،او دينه ،او فى كتابه الكريم ؟؟



وإذا  كانوا مُشركين فهل استطيع  مع ذلك ان احكم عليهم بعد قتلهم بأنهم من الشهداء الذين قُتلوا فى سبيل الله ،وبالتالى فإن مصيرهم الجنة ،مع أن القرآن قد ذكر قول الله جل جلاله (( إن الله لا يغفر أن يُشرك به ))؟؟؟



أم انه من المُمكن أن يكون (الشهيد ) شاهدا على قومه يوم القيامة ومع هذا يدخل النار مع العلم أن الآية القرآنية (( وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ  ..........)))  وما بعدها تتحدث عن أن جزاءهم ومصيرهم جنات النعيم ؟؟؟



=== 



2   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الخميس 30 نوفمبر 2017
[87594]

2-


 



=== 



انا هُنا إخوتى الكرام لا اتحدث عن علم الغيب ولا اتدخل ولا أُناقش علم الله  جل جلاله ورحمته وحُكمه فى مُلكه وملكوته لا فى الدُنيا ولا فى الآخرة  ، وإنما هى محاولة لتدبر وفهم آيات من آيات القرآن الكريم حول موضوع ((تسمية وتصنيف الشهداء  ممن قتلوا فى سبيل الله دفاعا عن دينه ،وممن قُتلوا فى أحداث إرهابية أو فى الدفاع عن ارضهم واملاكهم وهم مُشركون بالله  وحزاءهم  يوم القيامة من القرآن ))



== شكرا لحضرتك استاذى على سعة صدرك .



وتحياتى .



3   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الخميس 30 نوفمبر 2017
[87595]

شكرا د عثمان على ملاحظتك القيمة ، وقد تم تعديل الاجابة


كان هناك نسيان فى الاجابة ، وقد قمت بالتصحيح . ولقد كررت كثيرا الكلام عن الاسلام السلوكى والاسلام القلبى . وأنا أعتبر المدافعين عن اوطانهم فى مواجهة الفتوحات العربية شهداء بحسب الاسلام السلوكى . وكان هذا فى ذهنى وأنا أجيب على الفتوى. 

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-07-05
مقالات منشورة : 4392
اجمالي القراءات : 41,499,928
تعليقات له : 4,673
تعليقات عليه : 13,582
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State

مشروع نشر مؤلفات احمد صبحي منصور

محاضرات صوتية

قاعة البحث القراني

باب دراسات تاريخية

باب القاموس القرآنى

باب علوم القرآن

باب تصحيح كتب

باب مقالات بالفارسي


الله المستعان : الأخ العزيز أحمد صبحي منصور والاخوة القائمين على موقع أهل القرآن ..... السلام عليكم...

ليس تخويفا لداود : ليه الله يخيف عبده النبى داود ؟ ...

الكعب العالى : ما حكم لبس حذاء الكعب العالي للنساء؟...

الصلاة و الوضوء : حول مسئلة الصلاة، اذا كانت الصلاة قد نقلت الينا بالتواتر والتوارث عن ملة أبينا ابرهيم ــ...

الحمار: الحمار حيوان نافع مفيد ولكن الثقافة العربية تحتقر الحمار ، ومن أسف أن الحمار والحمير في...

الشّك ثم اليقين: عزيزي الدكتور أحمد منصور تحية طيبة وبعد ، في رحلتي القصيرة للبحث عن الحقيقة تفاجأت كثيرا...

عشان عائشة .!!: الاستاذ صبحی منصور. سلام علیک م. عندی بعض انتقادات علی...

التوريث : تحياتي او د اولا ان ابلغك اعجابي بقلمكم السلس ومقالاتكم الرائعة...

تضرونه / تضروه : جاءت كلمة ولا تضروه فى اية 39 فى سورة التوبة . وجاءت نفس الكلمة مع إختلاف ( ولا تضرونه ) فى...

الغلاء والجور: كان يعيش في بلده على "الكفاف" يكسب قليلا بعد عمل شاق ، وما يكسبه يكاد يكفيه ، ثم لاحت له فرصة...

من إلحاد الى إيمان: أنا عراقي نشأت في عائلة يسمون أنفسهم بالسلفيون، وقد تسائلت كثيرا عن مدى صحة التعاليم التي...

الخشوع : دكتور أحمد أحتاج إلى مساعدتك فى مشكله أواجهها وهى الخشوع فى الصلاه فهذه المشكله تؤرقنى...

الكفر السلوكى: اية رقم ٢ 634;١ ; المشرك والمشركة هنا كفر العقيدة ام الظالم مع الشكر...

الصلوات الخمس : هل يوجد في القران الكريم عدد الصلوات الخمسة مذكورة بالاسم؟ ...

زوجة أب مظلومة: أنا زوجة أب مظلومة بحق وحقيق . فرضت عليا الظروف أن أتزوج ممن يكبرنى فى السن وقد تزوج وأنجب...

more