تونس:
عرفتكم الان ..وبعدها لم يظهر الرئيس

سليم قزق في الأربعاء 19 يناير 2011


 

 

يعجبني في تونس  انهم يستخدمون كلمة  ( العباد ) بدلا من  كلمة (الجماهير) او (الشعب)  عندما يعبرون عن التحركات الشعبية العفوية ...

في اعماق (المواطن )التونسي  تعيش نفسية مؤمنة مرتبطة بربها وبدينها بشكل  فطري عفوي  غير مصطنع .تتحدث مع صديقك التونسي حديثا عاديا  فتسمع منه عبارة (الله غالب) كفاصل بين الكلمات ... نعم الله غالب ...

تونس (الخضراء) كما تسمى ..هي اسم على مسمى .

سعدت بزيارة تونس في مقتبل الشباب  في ستينات القرن الماضي  ..ضمن وفد كشفي ...وما زلت اذكر حتى اليوم ،رغم بعد الزمان وتغيير الاحوال ، حرارة الاستقبال ودفء العلاقات ،وقوة الانتماء للاسلام وللعروبة ..في ذلك الزمان كان الصراع على اشده بين  التيار العروبي الاسلامي والتيار الداعي للفرنسه ..وانتصر التيار الاصيل المعبر عن شخصية التوانسة وارتباطهم بالاسلام وبالعروبة .

 وعدت الى تونس في تسعينات القرن الماضي ، وشاء القدر ان اعيش واسرتي لمدة تجاوزت الاربع سنوات في ذلك البلد الحبيب ..وما زالت ذكريات ذلك الزمن تظفو على سطح الذاكرة ..بما فيها من اصالة وعمق انتماء ..

 يكفي اننا ومنذ ان كنا طلابا على مقاعد الدراسة الاولى ونحن ننشد  قصائد الشاعر (ابو القاسم الشابي) :

 اذا الشعب يوما اراد الحياة :فلا  بد ان يستجيب القدر ..

 

في تونس  احباب ..اعتز بهم

وفي ثراها (اجساد ) احباب ..افخر بهم ..

هي رحلة حياة طويلة  ، نشات  عنها علاقات جوار ،وعلاقات ثقافة ، وعلاقات وحدة المصير ..

ان حديثنا عن الانتفاضة التونسية ووصفها وتحليل ابعادها  والاشادة بها وبمنجزاتها ، من الامور الوصفية التي تراقب الحدث ..وتتحدث عنه ، وقد يكون في بعضها تقصيرا لا يعبر عن الحقيقة او يكون في بعضها الاخر مغالاة ليست في مكانها .

 ان صناع الانتفاضة هم وحدهم القادرون على تبيان اهدافهم وصياغة طريقة تحقيقها بالشكل الذي يتناسب مع امكانياتهم وواقعهم .

لا اريد ان ادخل في تفاصيل  وصفية لهذه الانتفاضة التي ادت الى  هروب رئيس الدولة التونسية  وتواريه عن الانظار بشكل مفاجيء و غير متوقع ، بعد ان القى بيانه الشهير عبر محطات التلفزة والاذاعة ..واشار فيه بصراحة الى (المعلومات المغلوطة ) التي كانت تصله عن حالة الشعب (العباد) بواسطة من حوله ..وقال .عرفتكم الان ...عرفت الكل ..وساحاسب الكل ....

وبعدها لم يعد  -الرئيس - يظهر !!! وخلال يوم قيل ..هرب !!!

اليست هذه الحالة مدعاة للتفكير ؟

لعل قابلات الايام تكشف اللغز الكبير ..

كنت اود الكتابة اكثر ، واضعا الافتراضات و النظريات ، كما فعل الكثيرون من مراقبي الاحداث ، ولكن اثرت التريث و الانتظار ، حتى تنقشع السحب السوداء وينكشف المستور ، كما يقولون . والله غالب.

وقع تحت نظري مقالا نشر اليوم 19/1/2011  في موقع عرب48  نقلا عن  صحيفة المصري اليوم  ، يكشف فيه(سالم) شقيق (البوعزيزي ) ، عن بعض التفاصيل ...

اترككم للموقع ..ففيه من المعلومات الجديرة بالمعرفة  تحت عنوان :

قصة الشرطية التي تسببت باندلاع الثورة التونسية

www.arabs48.com/?mod=articles&ID=77468  

 

اجمالي القراءات 7161

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2010-12-18
مقالات منشورة : 6
اجمالي القراءات : 85,578
تعليقات له : 73
تعليقات عليه : 18
بلد الميلاد : palestian
بلد الاقامة : kazakhstan.