مداخلة فلسفيه بسيطه, من أنا؟؟؟؟

فوزى فراج في الجمعة 18 مايو 2007


مداخلة فلسفيه بسيطه, من أنا؟؟؟؟


كنت قد كتبت فى تعليق لى على مقالة للأستاذ شريف هادى تلك المداخلة الفلسفيه البسيطه, وهى عبارة عن سؤال بسيط جدا وسهل جدا , غير انى لم اجد له اجابة مقنعه طوال اكثر من خمس وأربعين عاما, لقد خطر لى ذلك السؤال أول مرة عندما كنت فى الجامعه وسألت ذلك السؤال لعدد من الأصدقاء وكنا نأخذ راحة بسيطه من بروفات مسرحيه كنا نجهزها لنقدمها لطلبه الكليه ضمن نشاطنا الفنى. كانت المسرحيه هى مسرحيه "البؤساء" الشهيرة, وكان الجو بين الأصدقاء مكفهرا اثر مشادة بين المخرج وأحد الممثلين وكنا جميعا زملاء وان كنا نقول اننا اصدقاء, فلم نكن نعرف الفرق بين الأثنين, على اى حال, حاولت ان اخفف من الجو وان أحول  الانتباه الى ناحية اخرى بعيده عن المشاده, ولا أدرى كيف اتانى ذلك السؤال , فسألته , ونجحت الخطه فى تغيير الجو حتى هدأت النفوس وعادت المياه الى مجاريها, ولكن لم ينجح ايهم فى الأجابه, وظل ذلك السؤال معى يقلقنى ويقض مضجعى فى كثير من الأحيان, وحتى يومنا هذا, كلما خطر هذا السؤال بذهنى, لا أجد اجابة عليه.


السؤال هو بالتحديد عن ( ياء الملكيه) فى كلمات مثل قلبى او يدى او سيارتى او دينى او الهى او نفسى.............الخ , الاف او عشرات الألاف من الأشياء التى تنتهى بتلك ( الياء) , والسؤال هو على من تعود تلك الياء, فالقائل انها تعود على ( أنا) فيصبح السؤال , من أنا ؟


الاسم , هو اسمى , الروح , هى روحى , النفس هى نفسى ,الشخص هو شخصى, اذن من أنا؟
قس على ذلك, فستجد ان اى صفه او اسم تضعه للإجابه او للتعريف, يمكن ان تلحق به تلك الياء ( ياء الملكيه التى تنتمى الى أنا) فنعود الى المربع الأول.


من أنا, هل أجد الإجابه عند احد بعد اكثر من اربعة أحقاب.

 
تحياتى , وأرجو ان يكون بينكم العبقرى الذى سوف يجيب على هذا السؤال إجابة مقنعة.

اجمالي القراءات 90057

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (18)
1   تعليق بواسطة   عثمان محمد علي     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7127]

قل ولا تقل

استاذى العزيز لم ولن تجد اجابه على هذالسؤال مهما طال الزمن---ولكن ما تيجى نقلب السؤال
قل لى -لا حظ ياء الملكيه اللعينه--من انت اقل لك من انا؟؟
بالراحه علينا شويه يا حكيم

2   تعليق بواسطة   آحمد صبحي منصور     في   الجمعة 18 مايو 2007
[7135]

من (أنا ) بداية الفلسفة و الشقاء العقلى اللذيذ .

أخى الحبيب فوزى
كل مرة تكشف لنا عن مواهبك القديمة، عرفناك شاعرا وأديبا و كاتبا وحكيماوفيلسوفا ، ثم نفاجأ اليوم أنك كنت ممثلا.. هل هناك مفاجآت أخرى ؟ نرجو ذلك ..
إجابات الفلسفة على من (أنا) لم و لن تنتهى ، خصوصا بعد أن دخل (علم النفس ) فى الموضوع ـ فتحول الأمر الى مساجلات فلسفية عقلية لا تنتهى ـ يمكن تسميتها بالشقاء اللذيذ، ذلك الشقاء المبهج الذى يتميز به المفكرون عن غيرهم من البشر ـ وفى ذلك لعلك تتذكر قول الشاعر الحكيم أبى الطيب المتنبى :
ذو العقل يشقى فى النعيم بعقله
وأخو الجهالة فى الشقاوة ينعم.
من الصعب على الانسان تحديد ماهية ذاته لانه يعيش فى ذاته ، هى أقرب اليه ـ بل هو هى . ولكن من السهل أن يتعرف على ذته مما قاله رب العزة عن النفس البشرية. وسنرى من خلال القرآن الكريم أن لها مستويات فى هذا العالم ، و أن لها مرادفات فى مصطلحات القرآن هى العقل و القلب و الفؤاد ، ثم هناك (أنا عليا ) هى التى تتحكم فى هذه النفس.
التفاصيل ستاتى فى كتاب عن ( علم النفس فى القرآن الكريم ).
وأرجو أن ينال اهتمامكم ، هو وبقية الكتب التى سنشرها مشروع النشر.
وشكرا لك يا فيلسوف الموقع ..

3   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 19 مايو 2007
[7147]

جبتك ياعبد المعين تعينى........

أخى العزيز عثمان, هناك مثل من الامثال فى مصر لعلك تعرفه جيدا, والمثل يقول ( جبتك ياعبد المعين تعينى, لقيتك ياعبد المعين ".......ان"....أكمل انت بمعرفتك), كنت ارجو ان اعرف اجابته قبل ان ينتهى عهدى بهذه الدنيا, ولكنك تقول لى ( لن تجد اجابه عنه مهما طال الزمن) طيب ياعم شكرا على تشجيعك. والحمد لله ان أخى أحمد صبحى قد وعد بأن يكون هناك تفسير من كتاب الله وفى كتابه القادم ان شاء الله. اما حكايه حكيم دى , فأسأل اولادى وزوجتى فلن يتفق معك احدهم , ربما يتفقون ان كانت ...حكيم عيون افهم فى العين , وأفهم كمان فى رموش العين......الخ فهمتنى ياحضرة.......

4   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 19 مايو 2007
[7148]

أخى أحمد صبحى, لا فلسفه ولا حاجه

أخى وصديقى العزيز أحمد صبحى, رغم ان كلماتك الجميله فى وصفى ترضى غرورى اللعين, إلا والحق يقال اننى لا أستحقها, فهى أوصاف لا تنتمى الى ولا انتمى لها. على اى حال, مسأله ( ممثل) الذى اتهمتنى بها, انا منها بريئ, فلم تكن لدى المواصفات او المؤهلات او المقومات لكى انضم اليهم كممثل, ولكنى قضيت وقتا طويلا فى النشاط الفنى فى الجامعه, وكنت اعشق الكليه واعشق ان اقضى بها اطول وقت ممكن, حتى اوشكت ان اكون طالبا محترفا للمهنه, أرجو ان تكون فد فهمت ما أعنيه, كنت اكاد ان اكون اعيش بها طوال الوقت, ولكن للأسف لم يكن وقتى هناك فى مدرجات الجامعه او فى المعامل, بل فى اماكن اخرى لاعلاقه لها بهم. ولهذا حديث اخر. أسعدنى ما قلته من ان هناك اجابة لهذا السؤال الذى حيرنى لأكثر من أربعة أحقاب, ولا استطيع ان انتظر. مع حبى وشكرى لشخصكم الكريم

5   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   السبت 19 مايو 2007
[7159]

أنت العطاء

أخي وأستاذي القدير فوزي فراج
بعد التقدير والإحترام

أجيب بتواضع شديد على سؤالكم الكبير الصعب , في تعريف شخصكم ( من أنا المُعرفة
لشخصكم الكريم ) فأعرفها لكم كالتالي :

أنت العطاء
أنت البراءة والنقاء
أنت الأمل والصفاء
أنت العدوان منك براء
أنت المروءة والبهاء
أنت عنوان للشقاء
أنت قدوة للبلاء

أنت الإنسان , أنت توءم الروح , أنت عنوان للبقاء .

( والشعراء يتبعهم الغاوون )

وتقبلو تقديري لجهودكم المشكورة في هذا الموقع الإلهي الرائع ... وجزاكم الله خيرا

6   تعليق بواسطة   لطفية احمد     في   السبت 19 مايو 2007
[7176]

دائما أنت مجدد

كعادتك يا أستاذ فوزي تأتي لنا بجديد الموضوعات وطريفها ،حتى تروح عنا جميعا فنشكرك على ذلك، الوضوع الذي كنت تطلب فيه من كل واحد أن يكتب ما يحتفظ به في داخله شعرا ، فكان المقال مرآة صادقة لكل من شارك واسمح لي أدمج الموضوعين في أبيات من الشعر قالها العقاد :
ستغرب شمس هذا العمر يوما..
ويغمض ناظري ليل الحمام
فهل يأتي إلى قبري خيال
من الدنيا بأنباء الأنام
ويمسي طيف من أهوى سميري
ويؤنس وحدتي ترجيع هامي
فقد استخدم العقاد ياء الملكية فيماسبق وأنا مع مدرسة عدم نثر الشعر عن طريق شرحه بكلام عادي فهل توافق على ذلك ؟؟

7   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 19 مايو 2007
[7185]

الى الأستاذ الفاضل أنيس محمد صالح

الأستاذ الشاعر أنيس , اولا شكرا على مداخلتك التى حيرتنى
فمابين الشعر والمنطق, جعلتنى اترنح , فلا أدرك ان كنت تعنى ما تقول ام انه مجرد شعر ( للغاوون) . ام ربما هى من فلسفة الفلاسفه, اذ كيف يجتمع معا ( البراءة والنقاء) فى نفس الكينونه مع ( قدوة البلاء) اللهم الأ ان كان الإناء الذى يحتويهم معا مصنوعا فى الخانكه بأيدى النزلاء.
شكرا على مداخلتك التى تحتاج الى التدبر والتفكير.

8   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   السبت 19 مايو 2007
[7186]

الاستاذة الفاضله لطيفه أحمد

لكى منى الشكر والامتنان بمداخلتك الرائعه, رحم الله العقاد, لم اكن حتى احبه او اتذوق كتاباته حتى اوائل العشرينات, ( اقصد عشريناتى من العمر وليس عشرينات القرن الماضى) , وفجأة وكأن احدهم قد ضغط على مفتاح الإضاءه, فأنتشر النور فى المكان , وجدتنى وقد تحولت الى اكبروأشد المعجبين به وبفكره وبكتاباته. من قال ان النضج لايحتاج الى الوقت والى النار!!
بالنسبه للشعر, فى تلك المقاله المذكورة, لو انك لا حظتى اننى لم اضع قصيدتى المفضله, حتى بعد ان لوحت بذلك فلم يهتم لها احد, والشعر ياسيدتى , يختلف عن النثر, ولذلك فلهما مسميات مختلفه, وأتفق بالطبع معك فى ذلك, كما اننى اؤمن تماما ان يكون به ما يميزه عن النثر, ولذلك فالشعر الحديث هو ما أفضله كثيرا عن الشعر التقليدى او العمودى , فقد اعطى للشاعر بعضا من الحريه التى كان من نتيحتها توسيع حدود الصوره الشعريه بطريقه كان من المستحيل ان تتواجد مع الشعر العمودى. شكرا على تعليقك الذكى.

9   تعليق بواسطة   أنيس محمد صالح     في   الأحد 20 مايو 2007
[7202]

إلى أخي فوزي فراج

أخي الأستاذ فوزي
بعد التحية

بدون شك فأنا أعني كل ما أقول بدليل إنني لست شاعرا , وهي طلعت لوحدها بدون سابق إنذار , وهي لا تدعو إلى الحيرة أبدأ , فالبلاء في لغة أهل القرآن هو ( الإبتلاء ) بلغة غير أهل القرآن ... وهم الشريحة الذين يحبهم الله ويحبونه , وهم يصيبهم البلاء في دنياهم... وليؤخر الله ثوابهم للآخرة .

وخذ التالية علشان تصلح الأولى بالعامية وأضفها إلى القاموس الأدبي:

أنت الأخلاق الحميدة
أنت الآداب الرفيعة
أنت الوفاء

وأرجو أن تكون هذه واضحة وضوح الشمس
وتقبل تقديري

10   تعليق بواسطة   محمد شعلان     في   الأحد 20 مايو 2007
[7204]

اللجوء إلى القراءة والبحث

الاستاذ الفاضل فوزي فراج دائما
تساؤلاتك ومداخلاتك عدد جملها
وحروفها قليل ولكنها تحتاج إلى
الجهد الكبير في الإجابة والتأمل
والرد وربما يجيب لك الانسان على
أحد هذه المداخلات وهو غير قانع
بما أجاب به على التساؤل والمداخلة
أو الشعور بعدم إكتمال الإجابة
فأنتظر إلى المداخلة التالية
لكم لكي أحاول أن أكمل ما نقص
مني في السابقة لها وتظل كل الردود
على مداخلاتك تنتظر إلى المداخلة
التالية التي سوف تهديها لنا
ويستمر الحال على ما هو عليه
وعلى المتضرر أن يلجأ للقراءة
والبحث !!

11   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7249]

الى الأستاذ انيس صالح

ارجو ان تتقبل شكرى من قبل ومن بعد التعليق, ولقد بدا واضحاجليا كالشمس فى عز النهار, ولا أستطيع ان اقول اكثر من انكم اخجلتم تواضعنابما لانستحق .

تحياتى وتقديرى

12   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الإثنين 21 مايو 2007
[7250]

الأستاذ الفاضل د. محمد شعلان

شكرا على مداخلتك الطيبه, لعل كلماتى القليله يا أخى من منظور محدوديه الكلمات والمصطلحات العربيه التى نسيت منه الكثير لأسبب كثيره, منها البعد عن مصر لسنوات طويله, ولكن الأهم من ذلك هو التقدم او (التأخر) فى السن ونقص عدد الخلاياالمتحركه فى المخ وثقل حركتها.
السبب الثانى ياأخى هو اننى اؤمن ايمانا قويا بالمثل الذى يقول خير الكلام ما قل ودل, واحيانا اتخفى خلفه.
اما القراءه والبحث, فهى خير روشته كتبتها يادكتور لعلاج مرض مستعصى من الامراض الخطيره, واسمه الجدل فيما لاعلم لنا به, شكرا على مداخلتك الكريمه

13   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأربعاء 23 مايو 2007
[7363]

الأستاذ / فوزي

أنا محصلة فجوري وتقواي ، وهى متغيرة دائما إلى انتهاء أجلي فتثبت .

14   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الخميس 24 مايو 2007
[7388]

أخى الأستاذ احمد شعبان

كيف حالك ياصديقى العزيز, لم نراك لمدة طويله, مرحبا بعودتك.
تقول (أنا محصلة فجوري وتقواي ، وهى متغيرة دائما إلى انتهاء أجلي فتثبت ) , إجابة تحتاج منى الى ان افكر فيها مليا قبل ان اتسرع بالموفقه او الرفض, شكرا على مداخلتك .

15   تعليق بواسطة   زهير قوطرش     في   الجمعة 25 مايو 2007
[7506]


الأخ فوزي أسمح لي أن أدلي بما عندي أيضاً ، لأنني أحب الفلسفة لدرجة العشق، لأنها كانت ومازالت وستبقى الطريق الوحيد والسليم الذي يؤدي الى المعرفة النسبية المتطورة نحو المطلق. من أنا؟
أنا ابن أدم الانسان المخلوق كبشر من التراب ، والى ألتراب أعودجسداً ،والى الخالق أعود نفساً،أنا المجعول بعد الخلق خليفة الله على الأرض أحمل في جسدي شيئاً من روح الله،وأناالعقل الذي يفكر ويتخيل وفي قلبي تسكن كل معاني الحياة.أنا المؤمن والكافر والمشرك، أعيش وأموت في رحمة الله.أنا كما قال الأخ أحمد شعبان محصلة فجوري وتقواي.والله اعلم

16   تعليق بواسطة   فوزى فراج     في   الجمعة 25 مايو 2007
[7507]

الأستاذ زهير الفاضل

شكرا على تعليقك وعلى وجهة نظرك وتعريفك للمعنى الفلسفى لكلمة ( أنا), فى الواقع لقد كنت اسأل اساسا عن لمن تعود (يأء) الملكيه فى الكلمات التى تدور فى محورى, فلو كنت انا جسدا لماقلت هذا جسدى, ولوكنت روحا لما قلت هذه روحى.......وهلم جرا, كنت ابحث عن التعريف الذى لايقبل ان توضع معه ( ياء الملكيه) لأنه هو نفسه يتجسد فى ياء الملكيه ان صح هذا التعبير. وبالطبع لم تأتى اجابة سهلة او بسيطه لهذا السؤال, ربما لأنه ليس من السهولة او البساطه.
شكرا جزيلا اخ زهير

17   تعليق بواسطة   احمد شعبان     في   الأحد 03 يونيو 2007
[7909]

الأستاذ / فوزي فراج

أولا : شكرا جزيلا على تريثك
ثانيا : تسأل عن الياء
حينما قلت فجوري وتقواى قصدت بالياء موروثي من أبواي ، حيث ولدت بمحصلة خليط فجورهما وتقواهما وينسحب ذلك بالتداعي إلى أبينا آدم ، وقد اخترت الفجور والتقوى لقول الله سبخانه " ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها " وهذا يعني أن السمة التي تم التركيز عليها في نفس الإنسان هما الفجور والتقوى ، وهما المعول للحساب ، " قد أفلح من زكاها وقد خاب من دساها " وقد اخترت محصلة لقول الله سبحانه " الله يتوفى الأنفس حين نومها ... " وهذا يعني الحساب وقت النوم ، ليستيقظ الإنسان بمحصلة الوقت السابق النوم ، لذا فهى متغيرة ( المحصلة ) وبإنتهاء أجلي تثبت ، هذا ياسيدي مبلغي من العلم ، وأتمنى أن تكون لدى أحد إضافات أخرى تنير لي الدريق ، وشكرا

18   تعليق بواسطة   عابد اسير     في   الإثنين 31 ديسمبر 2007
[15000]

الأستاذ الفاضل / فوزى فراج



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

يقول رب العزة سبحانة وتعالى

(( ونفس وما سواها....))

((هو الذى خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء....))

((الله يتوفى الأنفس...))

(( يا أيتها النفس المطمئنة إرجعى الى ربك راضية مرضية....))

وآيات أخرى تتكلم عن النفس دون الجسد

والنفس هى الكائن الغير منظور طالما لم يدخل الى الجسد عند أول حركة للجنين فى رحم الأم عند ذلك يصبح إنسان


(( يا أيها الانسان ما غرك بربك الكريم...))

(( هل أتى على الانسان حين من الدهر لم يكن شيئا مذكورا...))

وآيات أخرى تشير الى الانسان على أنة ( النفس مع الجسد))

ومن هذا البيان القرآنى أظن أنة من الممكن القول بأن ياء الملكية تعود على مجمل تكوين هذا المخلوق (( نفس )) و(( جسد)) وما يحتوية الاثنين من أعمال وعقائد ومكونات شخصية وجسدية

فتعود الياء على (النفس )عندما نقول (جسدى)

وتعود على (الجسد) عندما نقول (نفسى )

وكذلك تعود على الكل ( الانسان ) نفس وجسد

ولكم خالص التحية والتقدير ..
----------------------------------

أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2006-08-18
مقالات منشورة : 149
اجمالي القراءات : 2,851,026
تعليقات له : 1,713
تعليقات عليه : 3,274
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : United State