مبروك فالجارية وصلت!

محمد عبد المجيد في الأربعاء 14 مارس 2012


لا أريد أن أهاجم أو انتقد الذي طالب بأن يتخذ الرجل جارية، ولكن شغلتني بعض التساؤلات حتى تصبح حقوق الجارية إشارة إلى نهضة الأمة!
هل من حق غير المتزوج أن يجمع جاريتين بدلا من الزوجة؟
في سوق الجواري هل يسمح القانون باللمس والمشاهدة ( الطبيعية )، أم يجب أن تكون المشاهدة من على مسافة خمسة أمتار؟
هل يحق للجارية أن ترشح نفسها لعضوية مجلس الشعب، وتناقش بيان الحكومة، ويتبادلها الأعضاء بعد الجلسات، أم أن جسدها يكون ملكية خاصة لرجل واحد؟


هل ستقوم الحكومة بتحديد الحد الأعلى لسعر الجارية، أم ستترك الأمر للانتهازيين الذين سيرفعون الأسعار، فيصرخ الرجال المساكين غير القادرين على توفير جارية سمراء أو بيضاء؟
ماذا لو دخلت الصين الشعبية على الخط، وقامت بتصدير جاريات إلى العالم العربي بثمن بخس لتضرب اقتصاد الرقيق في منطقتنا المنكوبة بفضائح عقل الجماعات، فهل ستحتج وزارة التجارة على التنافس غير الشريف من حكومة بكين؟
ماذا عن الجاريات الفلول، وهل سيتعرضن للمطاردة من الحكومة الرشيدة، أم أنهن في حماية رجال الرئيس في (طره)؟
لو دعت الجاريات إلى مليونية مطالبات بضمهن إلى صاحب القناة الفضائية الذي يطلب مواصفات ومقاسات لأجساد المذيعات، فهل ستــُفـَرّق السلطة المظاهرة أم ستسلط عليهن قناصي العيون؟
هل تدفع الجارية ضريبة متعة للدولة أم أن سيدها سيسدد لمصلحة الضرائب حق الدولة وفقا لعدد مرات النوم معها؟
هل سيدخل ابن الجارية مدارس حكومية أم سينضم لأولاد الشوارع، وماذا لو كانت هناك جارية جميلة، وشقراء، وذات عيون زرقاء وتريد أن يلتحق أولادها من سيدها بمدرسة فرنسية أو انجليزية، فهل سيشرع مجلس الشعب قانونا عادلا؟
لو كان هناك رجل يعيش وأسرته وزوجاته وأولاده في عشش الصفيح، وفي غرفة صغيرة بها عشرة أفراد، ومعه جارية، فأين ستنام؟ وكيف سيمارس الرجل حقه الشرعي في هذا المكان الضيق؟
هل ستوفر الدولة هوية شخصية على ورق رخيص للجارية؟
هل سيعاقب القانون من يتحرش بجارية وهي تسير بين سيدها وزوجته، أم أن المحكمة التي تحاكم المخلوع ستقول بأن المتهم كان يلمس البضاعة فقط؟
هل يحق لشركاء الوطن الأقباط اتخاذ جواري مسلمات أم أن قانون الأحوال الشخصية سيسمح لهم بجواري مسيحيات ويهوديات وحبشيات؟
هل من حق الصيدلي أن يسأل من أراد شراء الفياجرا إذا كانت لزوجته أم لجاريته، حيث أن هناك أنواعاً مختلفة للأحرار وللعبيد؟
ماذا لو أراد علاء وجمال مبارك اتخاذ جواري في معتقل ( طره )، فهل يسمح القانون باستيراد جارية من الخارج، أم ينبغي أن تكون من سجن النساء؟
إذا ثبت أن الجارية كاذبة، وأن أمها حرة وأباها أيضا حر، فهل يعتقها سيدها ومالكها، أم يتخذ أمها أيضا جارية، ويرفع قضية تزوير على أبيها؟
ماذا عن انتخابات رئاسة الجمهورية، وهل يحق لجارية أن ترشح نفسها إذا تمكنت من جمع ثلاثين ألف توقيع من أحرار أو ستين ألف توقيع من رقيق؟ وهل هناك أمل أن تكسب جارية أمام شعبية رجال مبارك والعسكر والإسلاميين؟
تبقى مشكلة تأشيرة دخول الدول الأوروبية عندما تسافر الأسرة لقضاء عطلة الصيف، فتحت أي بند سيطلب مالكها وسيدها التأشيرة؟
إذا كانت الجارية معارضة للمجلس العسكري فهل تتعرض لمتاعب من الجنود الذين يغتصبون العفيفات ويكشفن عن عذريتهن، أم سيعتبرون الجارية غير عاقلة ولا تنطبق عليها قوانين الأحرار؟
لو أراد أحد المرشحين للرئاسة أن يتخذ جارية لتساعده في الحملة الانتخابية، فهل هناك موانع قانونية؟
هل النقاب سيكون فرضا على الجارية لئلا يطمع فيها ذوو العيون الزائغة، أم ستكون حرة في ارتداء ما يريد سيدها ومالكها، فهي بضاعة خاصة، يغطيها أو يعريها كما يشاء؟
هل سيكون هناك مؤتمر للقمة العربية تحت رئاسة عمر حسن البشير لبحث توحيد قوانين الرق، أم سيترك نبيل العربي لكل دولة حق تحديد طرق التعامل مع الجارية؟
هل ستكون الجارية من حق سيد البيت بمفرده أم أن أولاده الكبار يحق لهم لهط جسدها حيث أنها ليست محرمة عليهم؟
في حالة القبض على عصابة تهريب الجواري، فهل تعاد المسكينة من حيث اشتراها أو اختطفها التاجر الجشع، أم يتم توزيعهن على الفقراء المحرومين من الجنس أو على طلاب الجامعة الذين لم يتزوجوا زواجاً عرفيا بعد؟
في رأسي عشرات التساؤلات عن الجارية وحقوقها بعد أن يتفضل مجلس الشعب الموقر بسن القانون واعتماده بأغلبية ساحقة تسمح لكل عضو من الأغلبية أن يمتلك ما يشاء، أما القوى اليسارية والماركسية والاشتراكية والناصرية فعليها الاكتفاء بزوجة واحدة وتعليق صورة لزوجة ماو أو زوجة أنور خوجة!
من يستنكر هذا الخبر فهو في عالم وهمي، ومن يضحك الآن لا يعرف أن هناك من سيجبر المواطنين في العالمين العربي والإسلامي على تبني مشروع المرأة الجارية فهي صدقة جارية!
وأخيرا، هل هذه التساؤلات للضحك أم للبكاء؟

 

محمد عبد المجيد
طائر الشمال
أوسلو في 13 مارس 2012

اجمالي القراءات 11411

للمزيد يمكنك قراءة : اساسيات اهل القران
التعليقات (11)
1   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأربعاء 14 مارس 2012
[65113]

جارية لكل مواطن

السلام عليكم  ، كلام يدمع العين فهل هذا ما اراده  الإسلامويون " نزولا على التسمية  الشائعة  فقط إلى هذه الدرجة ستكون الردة شاملة  !! في كل شيء ليست ردة حضارية علمية  تردنا إلى زمن العصر الجاهلي  ، ولا ثقافية  تدعو للتخلص  من الآثار القديمة،  التي تمثل كنزا غير مستغل لمصر والعالم العربي،  حتى الآن ! بل يطالب  المخربون أن يتم التخلص من الآثار  وتقليص السياحة ، والتدخل في جميع ألوان الفنون بالرفض والتغيير وفق نظريتهم ، المدهش أنهم وجدوا من يسمع لهم ممن يعمل في هذه المهن ويصدق ما يقولون من الوعود ، والكلام  الذي يحتمل وجهات نظر كثيرة  يتم  التغيير بينها حسب البيئة ، اعذرني على الإطالة ولكن خطرت لي فكرة أخرى ان يأتوا بالجارية على بطاقة التموين المدعومة ، لأنها ضرورة  ونعمة وإلي يكرها يعمى .. وليكن شعارهم   ..  " جارية لكل مواطن "


2   تعليق بواسطة   لطفية سعيد     في   الأربعاء 14 مارس 2012
[65114]

جارية لكل مواطن

السلام عليكم  ، كلام يدمع العين فهل هذا ما اراده  الإسلامويون " نزولا على التسمية  الشائعة  فقط إلى هذه الدرجة ستكون الردة شاملة  !! في كل شيء ليست ردة حضارية علمية  تردنا إلى زمن العصر الجاهلي  ، ولا ثقافية  تدعو للتخلص  من الآثار القديمة،  التي تمثل كنزا غير مستغل لمصر والعالم العربي،  حتى الآن ! بل يطالب  المخربون أن يتم التخلص من الآثار  وتقليص السياحة ، والتدخل في جميع ألوان الفنون بالرفض والتغيير وفق نظريتهم ، المدهش أنهم وجدوا من يسمع لهم ممن يعمل في هذه المهن ويصدق ما يقولون من الوعود ، والكلام  الذي يحتمل وجهات نظر كثيرة  يتم  التغيير بينها حسب البيئة ، اعذرني على الإطالة ولكن خطرت لي فكرة أخرى ان يأتوا بالجارية على بطاقة التموين المدعومة ، لأنها ضرورة  ونعمة وإلي يكرها يعمى .. وليكن شعارهم   ..  " جارية لكل مواطن "


3   تعليق بواسطة   نورا الحسيني     في   الخميس 15 مارس 2012
[65124]

استمرار لظلم المرأة العربية

من ينادوا باعادة هذه الجرائم  من اقتناء جواري كما كانوا في عصور الجاهلية الأولى ، 


و من يحمل هذا الموروث الذي يستبيح نهب وتعذيب الاخر وقتله ،  فلا نستغرب منه هذه الأفعال التي تسيء للمرأة وللمجتمع ،بل تعتبر جرم عظيم في حقها وجرم في حق الإسلام والمسلمين المعتدلين الذين يحاولون إصلاح حال المجتمع بإصلاح حال نصفه ( المرأة ).


فالعمل على إعادة عصر الجواري يعيدونا إلى أزمنة التخلف والجاهلية التي كنا نعتقد اننا تخلصنا منها ! 


4   تعليق بواسطة   محمد عبدالرحمن محمد     في   الخميس 15 مارس 2012
[65133]

عــصــر سيــــادة الجــــواري الحـســــــان..!

الأستاذ العزيز / محمد عبدالمجيد السلام عليكم ورحمة الله  .. ليس مستبعداً على الفكر الوثني الذي ورثناه من القريشيين على انه من الاسلام.. وصدقه المسلمون المصربين للأسف.. أن يحدث الرجوع إلى عصر الجواري الحسان وتسيدهن لقصور شرم الشيخ أو قصور الأزهر والحسين.. بعد أن يتولى الخليفة المصري رئاسة الجمهورية الخلافية..


 وربما الجارية التي تسحوذ على نسبة كبيرة من الحسن أو الجواري الحسان يطلع منهن جارية تنجب ولي العهد الرئاسي بمصر ..


 لكن الجواري الروسيات جمالهن فاقع وصارخ  لدرجة.. أنها سوف تكون المرشحة الأولي لتكون (الجارية الأولى) بدلا من السيدة الأولى..!!


5   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65135]

تساؤل من المقال ورد

أقتباس من المقال

في سوق الجواري هل يسمح القانون باللمس والمشاهدة ( الطبيعية )، أم يجب أن تكون المشاهدة من على مسافة خمسة أمتار؟


يا سعادة الباشا

على حسب .. إذا كانت بكر تشتريها علطول أما إذا كانت مستعمله فلك الحق فى تجربتها لفه كما هو الحال عند شراءك لأى سيارة مستعمله فالأثنين للركوب


ناهيك على انه من حقك حسب قانون حماية المشترى ان ترجعها وتسترجع اموالك وذلك فى خلال اسبوعين من تاريخ الشراء طالما تحتفظ بفاتورة الشراء بدون إبداء الأسباب كانها تشخر بالليل مثلا أو كثيرة الفساء والضراط فى الأماكن العامة


6   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65136]

الخلاصة

أنتم أيها النساء الذين أوصلتم حالكم إلى أن تصبحوا سلعة تباع وتشترى بموافقتكم على أعتباركم سلعه جنسيه يجب أخفائها بالحجاب الذى لا ينص عليه الدين الآسلامى ثم تطور للنقاب بداعى أنه أفضل ثم إنتهى ببيعكم جوارى ترتدون ما يخفى من السرة للركبه فقط


7   تعليق بواسطة   عابر سبيل     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65137]

خذوا هذة القنبلة بجانب الجوارى

وثائقي عن نكاح الغلمان في افغانستان قامت به القناة الفرنسية الثالثة


http://www.youtube.com/watch?v=EjPLkXFcf08&feature=youtu.be


 


8   تعليق بواسطة   محمد عبد المجيد     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65144]

عائشة حسين وجارية في البطاقة التموينية!

الأخت العزيزة عائشة حسين،


فكرة جارية لكل مواطن في البطاقة التموينية لا بأس بها وعيبها الوحيد أن طوابير الجمعية ستكون طويلة ومرهقة لأن رب كل أسرة يريد أن يختار جاريته بنفسه!


تبقى مشكلة في اقتراحك: هل يحق للزوجة أن تختار بنفسها جارية زوجها بنفس البطاقة التموينية، ولا أظن أنها ستختار الأجمل؟


مع تحياتي القلبية


محمد عبد المجيد


طائر الشمال


أوسلو  النرويج


9   تعليق بواسطة   محمد عبد المجيد     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65145]

نورا الحسيني ونصف المجتمع

الأخت العزيزة نورا الحسيني،


ومن قال بأنهم يعترفون بأن المرأة نصف المجتمع؟


أنا أزعم أن أكثرهم كانوا سيؤمنون بأي كتاب مقدس يدعو إلى وأد الأنثى فور نزولها من بطن أمها!


سؤال محرج للمزايدين في الدين: أليس من حق الزوجة أن تلمس وجهاً نظيفاً وجميلا وناعماً لشريك العمر، أم كــُتب عليها أن تبحث في الظلام في كل مرة عن شفتيه الرقيقتين.


لو كنت أنا قاضيا وجاءتني زوجة تطلب الطلاق من زوجها لأن اللحية الكثة تضايق وجهها وهي تحاول تقبيل زوجها فسأحكم على الزوج بخمسة أشهر مع الشغل والنفاذ، وأن يحلق لحيته، وشعر أذنيه، والشعر الزائد في أنفه وإلا أحللت لها الطلاق مع تعويض كبير.


مع تحياتي القلبية


محمد عبد المجيد


طائر الشمال


أوسلو  النرويج


10   تعليق بواسطة   محمد عبد المجيد     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65146]

محمد عبد الرحمن محمد وجواري بوتين

أخي الأستاذ محمد عبد الرحمن محمد،


أختلف معك لأن الجارية الروسية ستكون في أغلب الأحوال صناعة الكي جي بي سابقاً، والسيد بوتين لن يوافق، وربما يطلب مبلغا كبيرا على كل جارية روسية أو يحصل على التعويض من بشار الأسد.


وتقبل تحياتي


محمد عبد المجيد


طائر الشمال


أوسلو  النرويج


11   تعليق بواسطة   محمد عبد المجيد     في   الجمعة 16 مارس 2012
[65148]

عابر سبيل ومسؤولية المرأة

اخي عابر سبيل،


أتفق معك في أن الجواري هي المرحلة التي تلي مرحلة تغطية الوجه العورة، والصوت العورة، والخروج العورة، والعمل العورة، فماذ بقي للمرأة؟


لو أن المرأة تمسكت بأنها مربية الرجل وهو طفل، ثم شاب مراهق وبالتالي فيمكن أن تستمر مهمتها لما وصل حالها إلى أن تصبح جارية في نهاية المطاف!


وتقبل تحياتي الطيبة.


محمد عبد المجيد


طائر الشمال


أوسلو  النرويج


 


ملاحظة مهمة، اخي الكريم،


هل لك أن تتفضل مشكورا بكتابة الاسم الحقيقي حتى لا تعطي انطباعا بأن عابر سبيل تعني أن الاسم الحقيقي مبني للمجهول.


هذا سيساعد كثيرا في اعطاء الكتابة روح الحقيقة.


أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق
تاريخ الانضمام : 2007-07-05
مقالات منشورة : 547
اجمالي القراءات : 4,770,609
تعليقات له : 538
تعليقات عليه : 1,331
بلد الميلاد : Egypt
بلد الاقامة : Norway