كان الله معك

آحمد صبحي منصور في الأربعاء ٠٣ - يونيو - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً

نص السؤال
أنا تعرضت للايذاء بسبب تأييدي لأفكارك وبالتالي غادرت مصر في رحلة قد يصعب التكهن بنهايتها انا الان في مركز استقبال لاجئين في المانيا وتواصلت مع حضراتك بواسطة الاستاذ الهامي المليجي، انا اعرفه جيدا استطعت الخروج، لكن اهلي لا يزالوا في مصر.. ايضا انا حتى الان لم احصل على حق اللجوء هنا، يطلبون اثبات لما سوف اقوله.. وبالتالي ربما يتم ترحيلي الى مصر ، وقتها حضرتك تعلم جيدا ما سوف يحصل معي هناك ! اتمنى ان تساعدني ارجوك
آحمد صبحي منصور

1 ـ ليست لى معرفة سابقة بك . وليس لى معارف فى ألمانيا يمكنهم مساعدتك. 

2 ـ لست مسئولا عن تعرضك للأذى ، هو إختيارك وهى ارادتك . وليس هو موضوع ( أفكارى ) ، ولست مستفيدا بإقتناعك ب ( أفكارى ) .

3 ـ لا أملك لك شيئا سوى الدعاء . الهجرة إذا كانت في سبيل الله جل وعلا فهى تعنى المشقة والصبر ثم يأتي الفرج والعون ، وهذا ما قاسيته حين هربت لأمريكا وانا  فوق الخمسين  .

4 ـ أنت في شبابك وتستطيع التحمل ، وهى فرصة لك لأن تختبر مقدرتك على التحمل . وعلى قدر الصبر يكون نجاحك .

5 ـ كان الله جل وعلا فى عونك .

 

اجمالي القراءات 2509