الأكراد ودولتهم

آحمد صبحي منصور في الجمعة ٠٦ - أبريل - ٢٠٠٧ ١٢:٠٠ صباحاً

نص السؤال
لقد قرأت موضوع الاكراد وجواب الدكتور عليه ولكني صعقت بالرد لانني كنت افكر أن الدكتور احمد صبحي يحاول ان يجمع الامة الاسلامية ولكن بمقولته حول منح الاكراد كيان مستقل سيفرق الامة الاسلامية المتفرقة اصلا. اليس من الافضل توحيد الامة بدلا من تفرقتها اكثر. هذا من جهة ومن جهة اخرى هل يتناسى الدكتور احمد ان الحكام الاكراد الان هم متعاونون مع اعداء الاسلام ويساندون المحتل والصهيونية
آحمد صبحي منصور
الأمة فى التعبير الدينى مختلف عنه فى التعبير السياسى.
ولمعرفة معنى مصطلح ( الأمة ) قرآنيا و تراثيا إقرأ موضوع ( من هو الآخر فى الاسلام ؟؟) وهو منشور هنا .
عند خلط الأوراق الدينية و السياسية فى موضوع الأمة يعقد المسألة و يباعد بينها وبين امكانية الحل. ( راجع مقالنا : دراسة حالة )
من حق الأكراد أن يتمتعوا بالحكم الذاتى أو بالاستقلال حسب ما يريدون. وهذه الحقوق المدنية و السياسية للأفراد والجماعات والأمم تدخل فى إطار الحقوق التى يؤكدها الاسلام ، و تطبيقها بالعدل و المساواة يدخل فى إطار القيم الاسلامية العظمى.

اجمالي القراءات 9804