لماذا يا حكومة الكويت !؟
لماذا يا حكومة الكويت !؟

أنيس محمد صالح في الأحد ٢١ - مايو - ٢٠٢٣ ١٢:٠٠ صباحاً


لماذا يا حكومة الكويت !؟

بسم الله الرحمن الرحيم

موضوعي هذا هو عتب المحبين لدولة الكويت الشقيق قيادة وشعبا وإمتنانا لدولة الكويت ولما تبذله من جهود لرأب الصدع بين الأخوة الأعداء في شمال اليمن وجنوبه.. والحفاظ على وحدة اليمن ونموه وإستقراره وإزدهاره..

كما واسجل إمتناني الشخصي لدولة الكويت الشقيق قيادة وشعبا حينما قدمت عدد ( 6) منح دراسية الى اليمن (الجنوبي) في العام 1986 مكفولة التكاليف الى الأكاديمية العربية للنقل البحري بالإسكندرية بجمهورية مصر العربية الشقيقة وكنت حينها من المحظوظين للإبتعاث الى الاكاديمية البحرية بالإسكندرية... وكنا ( نحن اليمنيين ) ظمن المتفوقين مع مرتبة الشرف.. وتخرجنا كقباطين ومهندسين بحريين في الأكاديمية البحرية كأحدى منظمات جامعة الدول العربية.. ولا يمكننا ان ننسى فضلكم علينا ما حيينا..

 

موضوعنا اليوم هو يخص ولدنا القبطان/ زياد أنيس .. حيث تخرج من الأكاديمية البحرية بتفوق مع مرتبة الشرف وحاز على المركز الأول على (22) دولة.. واستلقفته شركات النفط ليعمل لديها وتدرج فيها لسنين طويلة حتى اصبح قبطانا لناقلات النفط العملاقة ولا يزال يعمل عليها حتى يومنا هذا..

 

- شركة نفط الكويت تقدمت بالإعلان عن حاجتها لعدد لا يقل عن (15) قبطانا بحريا في شهر (8) 2022 ليعملوا لديهم كمرشدين بحريين في موانئ الكويت.

- تقدم عدد كبير من القباطنة البحريين من مختلف جنسيات العالم لشغر الوظائف..

- تمت مع ولدنا / زياد المقابلة بالصوت والصورة في شهر(9) 2022 من خلال طاقم المتخصصين في شركة نفط الكويت

   - في شهر (10) 2022.. ابلغوه بانه فاز بالمقابلة وهنئوه وطلبوا منه ان يرسل لهم بجميع شهاداته العلمية وخبراته العملية..

- في شهر (1) 2023.. ارسلت شركة نفط الكويت لولدنا القبطان/ زياد Offer Letter وفيها كل شروط وإمتيازات الوظيفة من مرتبات وحوافز... الخ وتمت الموافقة عليها من طرف ولدنا القبطان/ زياد..

- بعد يومين من الإتفاق طلبوا من ولدنا القبطان/ زياد صورة جواز سفره للبدء بإجراءات إصدار تأشيرة العمل لإستقدامه لشغر الوظيفة والإنتقال الى الكويت الشقيق بمعية أسرته الكريمة..

- منذ شهر (1) 2023 وحتى الآن.. توقفت الإتصالات مع ولدنا القبطان زياد !؟

- حاول ولدنا القبطان / زياد التواصل مع الشركة في الكويت لمعرفة سبب التأخير للرد عليه!!.. وكان الرد صادما ومحزنا ؟؟ بأن الهجرة والجوازات في دولة الكويت الشقيق وافقت على كل القباطنة من كل الجنسيات لشغر الوظائف في شركة نفط الكويت.. واستثنت ولدنا القبطان/ زياد لكونه من اليمن!!؟؟ وأن اليمنيين ممنوعون من دخول دولة الكويت الشقيق!؟

 ويا أسفااه!؟ وياحسرتااه !؟ ويا ظلمااه !؟

 

وأؤكد هنا بأنه ... يستحيل أن تكون هذه الأوامر غير المسئولة.. صادرة من قيادة دولة الكويت الشقيق او من حكومتها الرشيدة وخاصة إن ولدنا القبطان/ زياد ليس إرهابيا ولا يمثل أي خطر على الكويت  او شعبه الشقيقين ولا علاقة له بالسياسة لا من قريب ولا من بعيد ومن كونه متخصص بدرجات علمية كبيرة وخبرات عملية باهرة وقد قضى ثلاثة أرباع عمره في بحار ومحيطات العالم ..

 

أرجوا من مناشدتي المتواضعة هذه أن تصدر حكومة دولة الكويت الشقيق المراجعات الضرورية للتمييز بين الإرهابيين و الإخصائيين المسالمين الخيرين الطيبين وبين الصالحين والطالحين وأن لا تضعوا الجميع في سلة واحدة.. و لعدم حرمان ذوو الكفاءات والخبرات والتخصصات الكبيرة ممن يساهمون في خدمة و نهضة وإزدهار دولة الكويت الشقيق من اليمنيين ممن هم لا يكترثون إلا بتخصصاتهم العلمية وخبراتهم الطويلة العملية وتفانيهم لخدمة دولة الكويت الشقيق ونموه وإزدهاره ..

 

أرجوا أن تلقى مناشدتي هذه الصدى والآذان الصاغية لدى المسئولين في حكومة دولة الكويت الشقيق لإصدار تأشيرة العمل لولدنا القبطان/ زياد ( مع الإعتذار لو أمكن ) ولكل اليمنيين ممن لديهم الكفاءات والخبرات الكبيرة لخدمة الكويت الشقيق.. وليس لدينا أدنى شك في حكمة ورجاحة حكومة دولة الكويت الشقيق في إتخاذ ما فيه مصلحة لشعبينا الشقيقين ..

 

وتقبلوا منا كل التقدير  والإحترام ولتفهمكم ولجهودكم الطيبة
اجمالي القراءات 555