أسماء السور تبرهن ظاهرة يوم القيامة (جمع الشمس والقمر)
القرءان فوق قدرات محمد ح 8: قراءة (وجمع الشمس والقمر) في أسماء السور

المصطفى غفاري في الخميس ٢٩ - أكتوبر - ٢٠٢٠ ١٢:٠٠ صباحاً

اولا:

دعائي للدكتور الفاضل عدنان إبراهيم بالشفاء العاجل، فقد أذيع له مؤخرا تسجيل صوتي يحكي فيه تعرضه مطلع السنة الحالية لحادث أليم وأنه على وشك إجراء عملية جراحية ...ثم طمأن محبيه ومتابعيه بأن حالته الآن مستقرة، وسيكون أفضل في قادم الأيام بإذن الله تعالى، دعائي له بالشفاء والعودة إلى منبره المبارك في القريب العاجل إن شاء الله.

ثانيا:

أعتذر لمتتبعي حلقات (القرءان فوق طاقة محمد، علم القراءة في أسماء السور)، أعتذر عن طول الغياب الخارج عن إرادتي، وأخبر متابعي المفترضين أن أزيد من 400 قراءة في أسماء السور هي لدي جاهزة منجزة، ما على إلا تسريع وتيرة نشر حلقاتها، وهذا ما سأحاول تنفيذه إن شاء الله تعالى.

يقول الله عز وجل في سورة القيامة:

﴿بَلْ يُرِيدُ الْإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ (5)

﴿يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ (6)

﴿فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ (7)

﴿وَخَسَفَ الْقَمَرُ (8)

﴿وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ (9)

      قالوا عن (برق البصر) أنه يشخص من أهوال يوم القيامة، تشخص الأبصار فلا تطرف الأعين من شدة انبهارها مما تراه من تغير معالم الكون المألوف، بدليل قول الله تعالى: إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار مهطعين مقنعي رؤوسهم لا يرتد إليهم طرفهم وأفئدتهم هواء.

فهذا القمر سيخسف بلا رجعة إلى سيرته الأولى وهذه الشمس ستجمع بالقمر، وهما لم يجتمعا، لم يرهما إنسان مجتمعين مذ كانت الحياة على كوكب الأرض.

قيل الكثير في هذا (الجمع) بين الشمس والقمر،كيف سيكون، وأنا لست بصدد استعراض أقوالهم وطروحاتهم. ولا أتبنى أي قول من أقوالهم. حتى أني وجدت منهم من يحاول الاستناد إلى العلوم الكونية المعاصرة بغير سلطان ليقارب حقيقة هذا (الجمع بين الشمس والقمر). ما يهمني في هذه الدراسة أن (جمعا) ما، بين الشمس والقمر، سيتم وسيكون يوم القيامة بكيفية ما، لا نعلمها.

قول القراءن ان الشمس ستجمع بالقمر هو حديث عن ظاهرة كونية في غاية الهول سينتج عنها بلا شك خراب الحياة على كوكب الأرض،كون الشمس ستجمع بالقمر،مشهد مستقبلي يثير الرعب في القلوب من مجرد تخيل حدوثه!! مشهد اجتماع الشمس بالقمر،قد يكون من اقوى مشاهد يوم القيامة على الإطلاق، بل هو كذلك كما تنص آيات سورة القيامة.

هذا رابط لمقال علمي يتحدث عما سيحدث لو اختفت الشمس

https://sci-ne.com/article/story_1336

وهذا رابط مقال علمي لما سيحدث لو اختفى القمر

https://www.popsci.ae/ماذا-سيحصل-لو-اختفى-القمر-فجأة؟

هذا عن ماذا سيحدث لو اختفت الشمس فجأة؟!

والآخر عن ماذا سيحدث لو اختفى القمر فجأة؟!

أما الآية الكريمة فتفتح خيالنا على اقصى مدى: ماذا سيحدث لو جمع الشمس والقمر؟؟  أي خلل واختلال سيحدث في أنظمة مجموعتنا؟!

كيف احتفت أسماء سور القرءان الكريم بهذا الجمع بين الشمس والقمر؟؟

كيف عبرت عنه أسماء السور بطريقتها؟؟!

كيف تجسد هذا (الجمع) في أسماء السور؟

 

هذا ما سنعرفه في هذه الدراسة.

سنقرأ معا آية: وجمع الشمس والقمر في أسماء السور، وفق الطريقة والمنهج المتبعين في (القراءة في أسماء السور) على الشكل التالي:

  • المرحلة الأولى:

 

نقرأ آية: (وجمع الشمس والقمر) في أسماء السور:

الــرقم    الســــــــــورة

01 - الفاتحــــــــة

02 - البقـــــــــر ة

03 - آل عمــــران

04 - النســـــــــاء

05 - المائــــــــدة

06 - الأنعـــــــــام

07 - الأعــــــراف

08 - الأنفـــــــــال

09 - الت و بـــــة

10 - يونـــــــــس

11 - هــــــــــــود

12 - يوســــــــف

13 - الرعـــــــــد

14 إبراهيـــــــم

15 - الح ج ــــــر

16 - النحــــــــــل

17 - الإســـــــــراء

18 الكهــــــــف

19 - م ريــــــــــم

20 - طــــــــــــــه

21 - الأنبيــــــــاء

22 - الحــــــــــج

23 - المومنـــون

24 - النّـــــــــــور

25 - الفرقـــــــان

26 - الش ع را ء

27 - ال نّمـــــــــل

28 - القصـــــص

29 - العنكبــــوت

30 - الـــــــــرّوم

31 - لقمـــــــــان

32 - السجــــــدة

33 - الأحـــــزاب

34 - سبــــــــــــأ

35 - فاطـــــــــــر

36 - يــــــــــــس

37 - الصافــــات

38 - صــــــــــــــ

39 - الزمــــــــــر

40 - غافـــــــــــر

41 - فصّلـــــــــت

42 - ال ش و رى

43 - الزخـــــرف

44 - الدّخــــــــان

45 - الجاثيــــــــة

46 الأحقــــــاف

47 - م حمـــــــــد

48 - الفتـــــــــــح

49 - الحجـــــرات

50 - قـــــــــــــــــ

51 - الذاريــــــات

52 - الطــــــــــور

53 - النجـــــــــــم

54 - القمـــــــــــر

55 - الرحمـــــــن

56 - الواقعــــــــة

57 - الحديـــــــــد

58 - المجادلــــــة

59 - الحشـــــــــر

60 - الممتحنـــــة

61 - الصـــــــــف

62 - الجمعــــــــة

63 - المنافقــــون

64 - التغــــــــابن

65 - الطــــــــلاق

66 - التحريـــــــم

67 - الـملــــــــــك

68 - القلــــــــــــم

69 - الحاقـــــــــة

70 - المعـــــــارج

71 - نـــــــــــــوح

72 - الجــــــــــــن

73 - المزمـــــــــل

74 - المدثــــــــــر

75 - القيامـــــــــة

76 - الإن س ا ن

77 - المرســــلات

78 - النبـــــــــــــأ

79 - النازعـــــات

80 -عبـــــــــــس

81 - التك ويـــــر

82 - ال انفطـــــار

83 - الـمطفّفيــــن

84 - الانش ق ا ق

85 - البــــــــروج

86 - الطــــــــارق

87 - الأعـــــــــلى

88 - الغاشيـــــــة

89 - الفجـــــــــــر

90 - البلـــــــــــــد

91 - الش م ــــس

92 - الليــــــــــــل

93 - الضحــــــــى

94 - الشـــــ  ر ح

 

  • المرحلة الثانية:

نلخص قراءتنا آية (وجمع الشمس والقمر) في أسماء السور بحذف واستبعاد أسماء السور غير المقروء فيها حروف الآية:

 

الــرقم    الســــــــــورة

09 - الت و بـــــة

15 - الح ج ــــــر

19 - م ريــــــــــم

26 - الش ع را ء

27 - ال نّمـــــــــل

42 - ال ش و رى

47 - م حمــــــــــد

76 - الإ ن س ا ن

81 - التك ويـــــر

82 - ال انفطـــــار

84 - الانش ق ا ق

91 - الش م ــــس

94 - الشـــــ  ر ح

ملاحظة واستنتاج:

ونحن نقرأ حروف الآية الكريمة: و  ج  م  ع  ا  ل  ش  م  س  و  ا  ل  ق  م  ر  نلاحظ تقاطع كلمة القمر مع اسم سورة الشمس هكذا:

الــرقم    الســــــــــورة

82 - ال انفطــــــار

84 - الانش ق ا ق

91 - الش م ــــس

94 - الشـــــ  ر ح

 

وبهذا تجتمع حروف القمر المقروءة مع أسم سورة الشمس فتتصادق قراءة الآية (وجمع الشمس والقمر) في أسماء السور، يتصادق معناها في متنها مع معناها في رسمها وقراءتها في أسماء السور!!!

فسبحان محكم القرءان ومفصله! قد أحكم وفصل وأودع برمجة خفية في فهرست القرءان الذي هو أسماء سوره!!

رغم غياب اسم سورة القمر في مشهد القراءة، إلا أن البرمجة الخوارقية العجيبة لأسماء السور وحروفها، بمجرد ما قرأنا فيها آية: وجمع الشمس والقمر، تحقق هذا الجمع شكلا مرتسما.

دون أن ننسى أن حروف كلمة والقمر تشكلت من واو اسم سورة (التكوير) والف لام اسم سورة (الانفطار) وقاف اسم سورة (الانشقاق) وهي كلها أسماء سور متعلقة بمآلات الشمس والقمر والكواكب والسماء، يوم القيامة.

 

أعزائي القراء إن أصبت في شيء أو أشياء فبفضل من الله ومنته، وإن أخطأت فمن نفسي وشيطاني والله تعالى وقرءانه بريء.

 

المرجو تصفح الحلقات السابقة من هذه السلسلة ليتضح لكم منهج القراءة في أسماء السور.

إلى اللقاء قريبا في قراءة جديدة وستكون إن شاء الله عن خاتم النبيين عليه السلام.

 

مصطفى غفاري

اجمالي القراءات 1397