شاعر ينعي قتيل الشرطة المصرية عويس الراوي

اضيف الخبر في يوم السبت 03 اكتوبر 2020.


شاعر ينعي قتيل الشرطة المصرية عويس الراوي

نعى شاعر يدعى أسامة العتماني قتيل الشرطة المصرية في منطقة العوامية بمحافظة الأقصر، عويس الراوي، بقصيدة انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكر الشاعر المصري العتماني في قصيدته باللغة العامية، أن الراوي لم يقبل إهانة والده فأردته قوات الأمن قتيلا، بمحافظة الأقصر جنوب مصر.

وقال العتماني -متحديا الواقع الأمني- في قصيدته، "لما أبوه اتهان قدامه (أهين أمامه) بطلقة وسلاح رخيص أدوله (قتلوه)"، "وليه الظابظ (الضابط) ما ظبط (لم يضبط) نفسه.. ؟!.. يبقى (سيظل) الظلم عايش بينّا (بيننا) لو مرجعش (لم نأخذ) حق عويس".

تجدر الإشارة إلى أن القصيدة تم تداولها على نطاق واسع بمواقع التواصل، على أنها من إلقاء شقيق الراوي، الأمر الذي تبين عدم صحته بعد التحقق منه.

وحسب مصادر محلية ونشطاء، فقد أقدمت قوات خاصة من الشرطة المصرية على قتل المواطن عويس الراوي خلال مداهمات جرت فجر الأربعاء.

وأضافت المصادر أن الضابط أطلق النار على رأس الراوي فأرداه قتيلا، لتتحول بعدها القرية إلى ثكنة عسكرية حيث توافدت أعداد كبيرة من القوات والمدرعات في محاولة لمواجهة غضب الأهالي.

وشهدت منطقة العوامية اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن ومتظاهرين غاضبين لمقتل الراوي.


 

 

اجمالي القراءات 246
أضف تعليق
لا بد من تسجيل الدخول اولا قبل التعليق